صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

سألني احد الاخوة عن سر الرقم (40) ولماذا نحزن على الميت هذه الأيام .
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

سألني احد الاخوة عن سر الرقم (40) ولماذا نحزن على الميت هذه الأيام . وما هي دلالات هذا الرقم . ولكوني فقدت مكان السؤال في زحمة المشاركات والرسائل الخاصة فانا اضع له هذا المختصر لعله يكون مفيدا أو يُسلط ضوءا على سؤاله. 

إيزابيل بنيامين ماما آشوري.

اخي الطيب محمد Mohammad Idan نعم البحث بحاجة إلى الكثير ولكنه لا يتحمل اكثر من ذلك ، لأن هناك تتمة له في تفسير (لماذا يوم الأربعين) ولماذا نحزن على الميت (اربعين) يوما.

هذه العادة التقليدية والمألوفة تشمل جميع الناس في مهد الديانات ، ومهد الحضارات مهما تنوعت واختلفت حيث تراها لدى كل الأمم.

وهذه الأيام وعلاقتها بأعمار الأشخاص لا تختلف في مفهوم ابن خلدون عن الفيثاغورية وفلسفة العدد عند أخوان الصّفاء وكذلك البيروني وبقية الفلاسفة يونان كانوا او عرب او من الصين والهند واليورب.

حتى في مواطن التجارة فإن (أربعين) المرافىء او مايُعرف بـ الكرتنة هي من قوانين الخزن المبكتر . 

وفي عرف الابدان فإن اللحم ينبت اللحم ومن تركه (أربعين) يوما ساء خلقه . 

وفي عرف الأمثال فإنه يخلق من الشبه (أربعين) .

وفي عرف الدين من كذب على الكاهن لا تقبل له صلاة (أربعين) ليلة.

وفي اليقين فإنه من أتى عرافاً فسأله عن شيء لم تقبـل له صلاة (أربعين) ليلة .

وفي عالم الاجتماع فإنه من عاشر القوم (أربعين) يوما صار منهم . 

وفي الصحة البدنية احذر النساء قبل العشرين واتركهم بعد (الأربعين). 

وفي الامثال : بعد (الأربعين) يا رب تعين. 

وفي الحديث فإنه مَنْ حَفِظَ على أمتي (أربعين) حديثاً بعثه الرب فقيها. 

وفي العبادات فإن من صلى في مسجدي (أربعين) صلاة لا تفوته صلاة كتب له براءة من النار وبراءة من العذاب وبراءة من النفاق. 

وفي عالم المطعومات فإن الرمان سيد الفاكهة ومن أكل رمانة أغضب شيطانه (أربعين) صباحاً.

وفي التواصل الاجتماعي فقد أوصى جبرائيل بالجار إلى (أربعين) داراً .

وقبل حمل خديجة بفاطمة اعتزل النبي (أربعين) يوما (1) 

والمقدس القائم : يطيلُ الله عُمَره في غيبته ثم يُظهره بقدرته في صورة شاب دون (أربعين) سنة وعيسى ينزل في عمر (الاربعين).

ولن تخلو الأرض من (أربعين) رجلا مثل خليل الرحمن، فيهم تسقون وبهم تنصرون، ما مات منهم أحد إلا أبدل الله مكانه آخر. 

وفي الشعر : وان لعـــام الأربعـــين لروعـــة ــــ ويــوم بلوغ الأربعـــين رهـيــب. 

وفي معاجز هذا الرقم فإن قول الرب في المائدة 26 (( قال فإنها محرمة عليهم أربعين سنة يتيهون في الأرض)) فإنها تساوي (40) حرفا وهنا تطابقت وحدات التصورالقرآني ، تماما مع الوحدات الزمنية للنص.

أما عقائديا بالنسبة لليهودية والمسيحية والاسلام فإن الرقم (اربعين) هو عددٌ تكاملي تام يكون بعده إما عذاب او رحمة . كما نرى ذلك في نصوص التوراة من أن الرب الله لم يعط لموسى الشريعة إلا بعد (أربعين) يوما اتمها صائما قائما على جبل حوريب كما في سفر الخروج 24: 18((ودخل موسى في وسط السحاب وصعد إلى الجبل. وكان هناك عند الرب أربعين نهارا وأربعين ليلة، لم يأكل خبزا ولم يشرب ماء)).

وهذا ما ايده القرآن حيث يقول في سورة البقرة 51 (( وواعدنا موسى أربعين ليلة ثم اتخذتم العجل)) . فكانت هذه الأربعون اختبارا لنوايا اليهود الذين كفروا بعدها مباشرة حيث قال لهم الرب : وانتم ظالمون

وهكذا كانت العقوبة ايضا (أربعين) سنة لا تزيد ولا تنقص لانهم عصوا الرب ولم يسمعوا قول موسى كما جاء في سورة المائدة 26 ((فإنها محرمة عليهم أربعين سنة يتيهون في الأرض)) وبعد الأربعين وصفهم بالفاسقين فقال : فلا تاس على القوم الفاسقين. 

واكلوا المن والسلوى أربعين سنة سفر الخروج 16: 35 ((وأكل بنو إسرائيل المن أربعين سنة)).

وكذلك تتضح القيمة التكاملية أيضا في قول الرب في القرآن المقدس : (( حتى إذا بلغ اشده أربعين سنة)) الاحقاف 15. 

وهكذا أغرق الرب الأرض في طوفان نوح حيث استمر المطر (أربعين) يوما كما نرى ذللك في سفر التكوين 7: 12((وكان المطر على الأرض أربعين يوما وأربعين ليلة)).

واستمر الطوفان على الأرض (أربعين) يوما كما في سفر التكوين 7: 17((وكان الطوفان أربعين يوما على الأرض. وتكاثرت المياه ورفعت الفلك، فارتفع عن الأرض)).

واختبار يسوع المسيح استمر (أربعين) يوما كما نرى في إنجيل متى 4: 2 ((فبعد ما صام أربعين نهارا وأربعين ليلة، جاع أخيرا)).

وناح يعقوب على ولده بنيامين (اربعين) يوما حتى عميت عيناه . 

واحتبس الوحي عن محمد ( 40 ) يوماً.

والغريب أن الحكمة لا تتفجر من قلب المؤمن إلا بعد (أربعين) يوما من الاخلاص كما نرى في رواية عن الباقرحيث يقول : ما اخلص عبد الإيمان بالله) أربعين) يوما إلا أنبت الحكمة في قلبه وانطق بها لسانه. بحار الانوار ج 70 ح 8 ص240

ولعلنا ندرك سر الأربعين في مسألة موت يعقوب وتحنيطه كما نقرأ في سفر التكوين 50: 3 ((وأمر يوسف عبيده الأطباء أن يحنطوا أباه. فحنط الأطباء ــ يعقوب ــ وكمل له أربعون يوما، لأنه هكذا تكمل أيام المحنطين)). حيث تنتهي دورة حياة البكتريا الهادمة للخلايا.

وختاما يقول المقدس العسكري علامات المؤمن خمس : وزيارة (الاربعين) .وسائل الشيعة ج10 باب 56 ح5

وهكذا اخي الطيب فإن للرقم (أربعين) شأنا عند الرب وعند الناس ولذلك اتخذت الامم الرقم (40) ليكون خاتمة احزانها. والعلم عند الرب . 

توضيح ــــــــــــــــ

1- الرواية طويلة نذكر منها: بينما كان النبي جالساً بالأبطح إذ هبط عليه جبرئيل فناداه : يا محمد! العليّ الأعلى يقرئك السلام ، وهو يأمرك أن تعتزل خديجة أربعين صباحاً.

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/12/26



كتابة تعليق لموضوع : سألني احد الاخوة عن سر الرقم (40) ولماذا نحزن على الميت هذه الأيام .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : سجاد العيداني ، في 2016/12/20 .

س/ ما سر الأربعين فللميت أربعين وللمولود أربعين وللإخلاص أربعين ؟!



ج/ أسمائه سبحانه وتعالى أربعة ، ثلاثة ظاهرة وواحد غائب ، أما الظاهرة فهي الله الرحمن الرحيم وأما الغائب فهو الكنه والحقيقة ويرمز له بهو أو الاسم الأعظم الأعظم الأعظم .
وبتجلي هذه الأسماء في جميع العوالم تتجلى الموجودات وتظهر بعد أن لم تكن شيئاً مذكوراً ، والعوالم عشرة وهي السماوات السبع والكرسي والعرش الأعظم وسرادق العرش الأعظم ، وهي ثلاثة في الحج وسبعة إذا رجعتم ((وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَلا تَحْلِقُوا رُؤُوسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ بِهِ أَذىً مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ذَلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ) (البقرة:196) . والثلاثة في الحج ( أي في بيت الله) هي الكرسي والعرش الأعظم وسرادق العرش الأعظم ، أما السبعة إذا رجعتم فهي السماوات السبع ذلك لمن لم يكن أهله حاضري المسجد الحرام أي لمن ليس من آل محمد (ع) ، والصيام هنا عن الأنا في عشرة مقامات ثلاثة في الحج الكرسي والعرش وسرادق العرش وسبعة إذا رجعتم السماوات السبع وفي كل مقام أربعة حالات ، هي تجليات وظهور الأسماء الأربعة فيصبح الصيام عن الأنا في أربعين حالة ، من أخلص لله أربعين صباحاً جرت ينابيع الحكمة من قلبه على لسانه .
والنفس تحتاج هذه الحالات الأربعين لتنتقل من عالم إلى آخر انتقال كلي ، فلا تستقر نفس المولود إلا بعد الأربعين ولاتستقر نفس الميت إلا بعد الأربعين . والكلام في الأربعين يطول ولكن فيما تقدم كفاية .

المتشابهات الجزء الثالث


• (2) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2014/12/26 .

شكرا لفضلك..
سأتطرق للنصوص الدينيه التي تتعلق بالرقم اربعين
النصوص الخاصه بالرقم 40 هي اساسا نصوص زمانيه ارتباطها وثيق بالمده الزمنيه اوتشير الى مرحله قياسها الزمني 40.. اي العمر
النصوص التي تتحدث عن "من صلى في مسجدي (أربعين) صلاة لا تفوته صلاة كتب له براءة من النار وبراءة من العذاب وبراءة من النفاق. " و " مَنْ حَفِظَ على أمتي (أربعين) حديثاً بعثه الرب فقيها. " ارفضها دون تردد لانها غير عادله وغير اخلاقيه تهبط بالرقي الديني كعلاقة الانسان بالله الى علاقه ميكانيكيه ضاربه عرض الحائط باشكالية الحديث ومدى صحته وبالبعد الجغرافي للناس عن "مسجد الرسول" لتصبح قضية الحساب والجزاء الالهي قضيه عبثيه "حاشى لله"
اذا.. اذا استثنينا ذلك فالعدد 40 هو عمليا عدد زماني "دينيا"..
هنا ساتناول موضوع اخر يشغلني جدا..
هو المقصد بالارقام المطلقه التي لا تتبعها تحديدات..
مثلا 19 في "عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ (30)" [المدثر] والرقم 8 "وَالْمَلَكُ عَلَىٰ أَرْجَائِهَا ۚ وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ (17)" [الحاقه]
احساسي ان السبب بايراد هذه الارقام دون تصنيف هي لمدى بساطة التصنيف بحيث ان معرفته تحتم منتهى التواضع والصدق التام في توخي المعرفه..
اللهم زدنا علما..
تحياتي لسموك
سلام.

• (3) - كتب : محمد مصطفى كيال ، في 2014/12/26 .

شكرا لفضلك..
سأتطرق للنصوص الدينيه التي تتعلق بالرقم اربعين
النصوص الخاصه بالرقم 40 هي اساسا نصوص زمانيه ارتباطها وثيق بالمده الزمنيه اوتشير الى مرحله قيايها الزمني 40.. اي العمر
النصوص التي تتحجدث عن "من صلى في مسجدي (أربعين) صلاة لا تفوته صلاة كتب له براءة من النار وبراءة من العذاب وبراءة من النفاق. " و " مَنْ حَفِظَ على أمتي (أربعين) حديثاً بعثه الرب فقيها. " ارفضها دون تردد لانها غير عادله وغير اخلاقيه تهبط بالرقي الديني كعلاقة الانسان بالله الى علاقه ميكانيكيه ضاربه عرض الحائط باشكالية الحديث ومدى صحته وبالبعد الجغرافي للناس عن "مسجد الرسول" لتصبح قضية الحساب والجزاء الالهي قضيه عبثيه "حاشى لله"
اذا اذا استثنينا ذلك فالعدد 40 هو عمليا عدد زماني "دينيا"..
هنا ساتناول موضوع اخر يشغلني جدا..
هو المقصد بالارقام المطلقه التي لا تتبعها تحديدات..
مثلا 19 في "عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ (30)" [المدثر] والرقم 8 "وَالْمَلَكُ عَلَىٰ أَرْجَائِهَا ۚ وَيَحْمِلُ عَرْشَ رَبِّكَ فَوْقَهُمْ يَوْمَئِذٍ ثَمَانِيَةٌ (17)" [الحاقه]
احساسي ان السبب بايراد هذه الارقام دون تصنيف هي لمدى بساطة التصنيف بحيث ان معرفته تحتم منتهى التواضع والصدق التام في توخي المعرفه..
اللهم زدنا علما..
تحياتي لسموك
سلام.




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين فرحان
صفحة الكاتب :
  حسين فرحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العراق وايران يوقعان اتفاقية النقل الجوي بين البلدين  : وزارة النقل

 مولد الهادي الامين  : سعيد الفتلاوي

 ‏الاتصالات: العراق سيشهد تحسنا في خدمة الانترنت قريبا 

 معطف منسي!  : محمد الشذر

 العدد ( 52 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 رسالة الى القاضي رحيم العكيلي  : عبد الله الواسطي

 جامعة البصرة للنفط والغاز تنظم ورشة عمل عن استخراج النفط والغاز من المصادر غير الطبيعية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 افتتاح معرض المنتجات والصناعات المصرية على ارض معرض بغداد الدولي بمشاركة 51 شركة  : اعلام وزارة التجارة

 معالي وزير التربية يلتقي المراجعين للوزارة من المواطنين ويستمع لطلباتهم مباشرة ويوجه بتلبيتها  : وزارة التربية العراقية

 هل كان يسوع المسيح عنصريا ؟ الصراع الدائر بين اليهود والامم هل انتقل إلى يسوع المسيح بالوراثة ؟  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 توجيه شعبة البصمة باعتماد المعايير المعدة من قبل مجلس الوزراء  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 هل يجوز للأثول أن يكون مديراً  : احمد العلوجي

 الشريفي وسيروان احمد يزوران مكتب السليمانية الانتخابي  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 لكل نظام قميص!!  : د . صادق السامرائي

 عاجل : اعتداء إرهابي بواسطة انتحاري يرتدي حزاما ناسفا في ديالى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net