صفحة الكاتب : مهند حبيب السماوي

شيعة البحرين لا بواكي لهم !
مهند حبيب السماوي

تعيش شعوب العالم العربي هذه الأيام منعطفا خطيرا ومرحلة تاريخية مهمة تجسدت فيما يقومون به في بلدانهم من تظاهرات واحتجاجات شعبيتان تطالب بالإصلاح والتغيير وإسقاط أنظمة الحكم الفاسدة المتعفنة منذ سنوات عديدة.
وكان بعض هذه التظاهرات سلمية كما تمثلت في مصر وتونس، التي أجبرتا رئيسهما على التنحي، والأردن واليمن والسعودية والبحرين وسوريا، وأخرى تظاهرات غير سلمية كما حدثت في ليبيا التي مازال لحد الآن " عقيدها الواهم " يُصارع من اجل البقاء أطول فترة ممكنة في الحكم والتي لم تكفي أربعة عقود فيها لكي تُشبع نهمه للسلطة.
هذه التظاهرات والاحتجاجات وجدت لدى العالم الآخر، الغربي والعربي، بدوله ومنظماته ومؤسساته ومجتمعه، تاييداً ودعماً مختلفا الإشكال والصور وصل إلى مرحلة صدور قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1973 بتاريخ 17 آذار 2011 لدعم ثورة 17 فبراير ضد نظام القذافي، وهو قرار يَقتضي فرض عقوبات على حكومة القذافي تتضمن حظر الطيران وتنظيم هجمات مُسلحة ضد قواته الجوية لمنعها من الاعتداء على المدنيين.
أما في البحرين فلم نجد للمتظاهرين والمحتجين فيه، والذين بدأت ثورتهم السلمية الاثنين 14-2-2011 مُطالبة بإصلاحات سياسية بحتة، أي موقف دولي أو إقليمي مساند نظيراً للذي حصل مع الثورات العربية الأخرى في المنطقة، وهذا ما دفع صحيفة Guardian البريطانية الجمعة 29-4-2011 الى القول بان سكوت الغرب على ما يجري في البحرين دليل واضح على المعايير المزدوجة التي يستخدموها في التعامل مع القضايا العربية.
اللهم الا إذا استثنينا المسؤول في الاتحاد الأوربي نائب وزير الخارجية الهنغاري السيد زولفت نيماث Zsolt Nemeth الذي طالب بتدخل دولي في البحرين مشابه للتدخل العسكري في ليبيا من اجل حماية المدنيين.وهذا التدخل أو الضغط أمر مهم، خصوصا، ونحن نعلم، أن المواقف الغربية تجاه الإحداث العربية يمكن أن تشكّل نوعا من الضغط، لا يستهان به، على أنظمتها التي تقيم اعتباراً للدول الكبرى وما يمكن أن تتخذ موقفاً تجاهها أكثر من حرصها على مواطنيها وحقوقهم المسلوبة والمنتهكة.
ولم يقتصر هذا التجاهل المتعمد والمقصود لتظاهرات البحرين من قبل المجتمع الدولي والمحيط العربي، بل امتد ذلك أيضاً إلى أجهزة الإعلام العربي" الغوغائية" و" المُسيسة "
و" الطائفية " بامتياز، إذ على الرغم من الاهتمام الكبير التي تبديه القنوات الفضائية للتظاهرات في مصر وليبيا وسوريا وغيرها الا أنها لم تُبدي الاهتمام نفسه بما يجري في البحرين من قمع واستئصال واضطهاد للمتظاهرين فيه خصوصا بعد دخول قوات درع الجزيرة اليه يوم 18 اذار 2011.
فهاهي صحيفة الكترونية عربية شهيرة يزعم أصحابها أنهم علمانيون وإنهم فوق الميول الطائفية وهي " ايلاف " نشرت الثلاثاء 26-4-2011 خبرا تنفي فيه نية الملك السعودي زيارة البحرين، وتقول في ثناياه " ......قامت مجاميع من المتظاهرين الشيعة بتصعيد مسيرات مناهضة للحكومة قبل نحو ثلاثة شهور أفضت إلى قتل شرطيين ومدنيين وتعطيل الكثير من مقومات الحياة، قبل أن تعلن البحرين حالة "الامن والسلامة" وتستدعي قوات درع الجزيرة".
فايلاف " الموضوعية... التي تتوخى الدقة..كما تزعم " تقول عن المسيرات والتظاهرات البحرينية التي استمرت لعدة أسابيع انها "....أفضت إلى قتل شرطيين ومدنيين وتعطيل الكثير من مقومات الحياة....."، فكأنما كانت كل حصيلة هذا التظاهرات هي قتل شرطيين ومدنيين ولم يحدث أي شيء أخر ولا أي قتل للمتظاهرين، وهو خبر يعكس ويكشف العقلية الطائفية التي تقف وراء المحرر الذي كتب الخبر وصاغه لكي يُنشر في وسيلة إعلامية عربية تعزف باتساق وتناغم مع الحان نظيراتها الـ" عربيات ".
وبعيدا عن ما أحدثته أزمة البحرين من توتر بين الشيعة والسنة في المنطقة كما يقول دافيد بلير في مقاله في صحيفة Financial Times بتاريخ 18-4-2011 ، فان القمع الوحشي لقوى الأمن البحرينية مدعومة بقوات درع الجزيرة حوّل البحرين إلى جزيرة من الخوف على حد تعبير الكاتب بيل لو، وفوق كل هذا لم تجد معاناة أهل البحرين أي أصداء حقيقية في وسائل الإعلام العربية التي " تصرخ وتعوي كالكلاب السائبة " على أتفه الأسباب إذا ما كان هنالك دافعا سياسيا متعلقا به.
وعلى الرغم من أن صحيفةIndependent البريطانية قد أشارت إلى تدمير 7 جوامع و50 بيت ديني في البحرين، الا إن جمعيات حقوق الإنسان تتحدث عن اعتداءات على 412 حسينية، وتدمير أكثر من 35 مسجداً، بالإضافة إلى أن تهديم وتكسير عدد من محال ضيافة وإطعام زوار الحسينيات الذي تجاوز 1070.
بل أن بعض الجمعيات قد رصدت قيام تلك القوات بحرق عدد من نسخ القرآن التي زادت على 83 نسخة و1012 كتاباً جامعاً للأدعية والزيارات مما دفع بعض المحللين والمراقبين إلى اعتبار ما يجري في البحرين " حملة لإزالة أي مظهر شيعي"، وكل هذا يُقابل بصمت دولي وعربي سياسي وأعلامي مثير للأسى إزاء مأساة وتراجيديا البحرين الخفية على حد تعبير الكاتب أمير مدني في صحيفة Huffingtonpostالأربعاء 27-4-2011.

 

  

مهند حبيب السماوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/05/06



كتابة تعليق لموضوع : شيعة البحرين لا بواكي لهم !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رحيم الخالدي
صفحة الكاتب :
  رحيم الخالدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مليون متظاهر في العاصمة الجزائرية

 وزير الزراعة يلتقي وزير البيئة الكويتي لبحث المجالات الزراعية والبيئية والتنموية  : وزارة الزراعة

 إعتقال الداعشي منفذ إعدامات (قاطع رؤوس) على الحدود العراقية السورية

  لا تدس أنفك في شؤون ألعراق يا عبدألله بن عبدالعزيز ألنجدي  : طعمة السعدي

 الخطوط الجوية : الملاكات الفنية والهندسية تقوم بحملات مستمرة لأدامة طائراتها  : وزارة النقل

 الشؤمُ والنحوس  : حيدر حسين سويري

 لا فضلٌ لأحد ٍ ....  : احمد جابر محمد

 رئيس الوزراء يشكل لجنة تحقيقية لمحاسبة المتورطين بتشييع القيادي البعثي ضياء يحيى العلي (ابو نيزك) في كربلاء  : وكالة نون الاخبارية

 في اليوم الإسلامي لمناهضة العنف ضد المرأة: المرأة الزينبية قضية ليست على مزاج الإنسان!  : امل الياسري

 مدينتي مرض عضال لا اريد ان اشفى منه ابدا....!؟  : عبد الرزاق عوده الغالبي

 الحشد والرد السريع يستعيدان قرية قرب فيشخابور

 شرطة البصرة تلقي القبض على احد تجار المخدرات بالمحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 قصيدة يكتبها النائب الحكيم بحق الإمام الحسين (ع)  : د . عبد الهادي الحكيم

 نجل القرضاوي لأبيه: مرسي لا شرعية له

 انصار 14 فبراير قلقون على حياة العلامة البحراني  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net