صفحة الكاتب : د . صلاح الفريجي

مناغاة العقول وبلسم الارواح دمائك ياحسين-ع-
د . صلاح الفريجي

في ليل مجدب لم يكن فيه إلا نورك البهي وكوكبة من أهل بيتك وأصحابك وأنت تجلس بوقار تتأمل بأمة جدك رسول الله-ص- وهي تتراجع بإنحطاط وكوارث الفساد والظلم والتفرد بالسلطة والإستهتار بالمال العام فتعاهد ربك بالمضي بنار الثورة ونورها وتراهن كل الخائرين والضعفاء والمستفيدين أهل السحت والدنيا لتحلق بعيداً من حيث لايراك حتى خيالهم وأفكارهم السقيمة تبتسم للموت وكأنك تقول له سأقضي عليك كي أخلَّد ذكراً مابقيت السماوات والارض، إن الاعتقاد بالنجاح وأداء العمل يكفي لأن يجعلك تقدم على الفعل فكيف وقد أتقنت فن القيادة والأداء الإلهي الملكوتي لم تكتب كلماتك مصاغة أو مدروسة بل في كل كلمة كانت تأتيك بوحي قدسي نصيحة ووعظاً وبلاغة فأعجزت الحروف كما أعجزت الموت وعجز كل شيء مادي وأعييت الألسن وأبكمت الأفواه ولم يكن من يتصورك حراً قائداً للأحرار تنازل أعدائك بالإنصاف والعدل وترشدهم للحرية وترسم للاجيال طرق غير مألوفة ولا قبلك معروفة، إن أعدائك تصوروا أن النزال حسم بنصف يوم وتصوروا انتصاراً مبتور لايتعدى نجاح القطط في صيد فرائسها ولم يدركوا ان الأمور بالخواتيم فالدعي بقي دعياً وابن سفاح فلا أخدش تاريخك فزينب-ع- نادتك يا ابن مرجانة وكذا زين العابدين-ع-فهذا ليس ظلماً لك لأن من الظلم لك أن لانذكرك بالتاريخ وقد تصورت بأن الصراع مع أميرك يزيد إنما هو عسكرياً فقط ... كلا فتغيير الوجوه ليس هدفا للحسين-ع والثورة وانما حركة سيد الشهداء-ع- كانت تغيير السلوك والاتجاهات الفكرية وهذا تحقق فوراً بعد يوم عاشوراء، إن الذين ناغمتهم روح الامام القدسية وحركتهم الدماء الشريفة هم رجال ذوي مواقف خالدة لأن دمائهم إختلطت بدم الخلود الأبدي وربما إن من لم ينصروك لم يذكرهم التاريخ كرجال ابداً، ان مقاييس الثورة لاتعرق المكان والامن والأمان بعكس مقاييس الدولة العاجزة والمشلولة والتي تعتمد سماسرة السحت الحرام، ان الثورة والتغيير لايستمر بشكله التغييري الا اياماً او اشهراً اذا طال ولم تخلد حركة تغييرية مطلقاً سوى حركتك سيدي فأنت كدحت ونصبت وأعطيت وجاهدت وصليت وبكيت ووعظت كل من في كربلاء فتارة تلتفت لأصحابك وأهل بيتك وتارة لأعداءك تعظهم بكل ثقة وكأنك رسول الى قوم لايفقهون وهل انت الكبش العظيم الذي فدي لله كي يخرجنا من الظلمات الى النور فكبش إبراهيم فدا به ولده إسماعيل وأنت فديت دين جدك بكل شيء أولادك وأهل بيتك وأصحابك ونحرك الشريف ورأسك المقدس انك محوت الخوف والتردد والطمع والاستهتار بالحقوق وأعدت كل شيء لمكانه ولمسماه بانهمار الدماء طهرت الدولة الاسلامية ورسمت خارطة الانسانية شعوباً وأرعبت حكاماً جائرين انك أعدت الدين والانسان حراً عزيزاً بعد أن كان منبوذاً ضائعاً بمتاهات القمار واللهو والفجور، ان صمام الامان لن يوضع من الخونه وان صياغة توجهات الامة وصياغة الانتفاضة ضد تقديس غير المقدس او رفض رمزية رموز المنبوذين والاغبياء والمخدرين لتعريتهم وهنا لابد من اتقان الخطاب التوجيهي لكل شراذمة واتباع السلطة وتوضيح حقيقة يدركوها بخوف وخشية وعجز ولابد من صعقهم بما لم تستوحشه نفوسهم وطريقة استنهاضهم وتفجير كوامن الخوف بالدم الطاهر وهذه هي نظرية الصدمة لاعادتهم للطريق السوي ويكون فصلا حديا بين الضمير الحي والنفس الامارة بالسوء كي يدركوا ان المترف ليس رجلا صالحا مهما فعل وان المجرم المتهم ليس بالضرورة هو من خرج عن الحاكم مهما كان وعرضت سيدي كل أخلاق الله في كربلاء فكنت كيوم القيامة محاسباً كل الحكام والرعية لتحديد سلوكياتهم تجاه الله وعبادته بطرقه التي يريد لابطرقهم المرسومة، وكما قيل ان كل ثائر لابد ان يدرس ثورتك كي يدرك ان لا فائدة بحداد لايصنع مطرقة ، ان الحسين-ع- وضع كل النقاط على الحروف لتصبح جملا مفيدة مقروئة حتى للاميين فالاغلب كان لايرى الا خطوط بعقله لايمكن تجاوزها خوفا ورعبا او ضبابية في رؤيته ولعل من اعقد اساليب القناعة هي ضرب الرأي بالرأي كي يتولد رأياً جديداً في الاغلب سيكون صائباً وزراعته اوغرسه في القلوب الضعيفة والانفس المتلونة المهزوزة فسعيت رمزاً خالداً ونفخت فصارت أنفاسك ربيع أخضر وحاربت فخلقت ريحاً صرصراً في يوم نحس مستمر ضد من قاتلك و مازالت مرارته في أذواق الظلمة وأتباعهم وهم في عروشهم الخاوية مذعورين فاشرق وجهك الكريم ربيعا خالداً ودمك المطهر ثورة خالدة استهوت غاندي وهتلر وجيفارا ومارتن لوثر في التغيير فانت رمزنا وقائدنا وذكراك سيبقى علما في كربلاء الدم والسيف والانسانية والاخلاق والمثل والخلود الابدي.
 

  

د . صلاح الفريجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/12/11



كتابة تعليق لموضوع : مناغاة العقول وبلسم الارواح دمائك ياحسين-ع-
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الستار عبد الجبار گعيد
صفحة الكاتب :
  عبد الستار عبد الجبار گعيد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 خسر المضحون ..وفاز المتفرجون  : حميد الموسوي

 الى شهداء سبايكر  : قاسم محمد الياسري

 نجم أطل  : احسان السباعي

 العدد ( 266 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 ماكنـزي يحاول معافاة الاقتصاد الوطني  : ماجد زيدان الربيعي

 حياك يا جيش العراق  : كريم عبد مطلك

 يار الله يعلن تحرير ناحية الرشاد بالكامل و45 قرية والسيطرة على مواقع مهمة ضمن عمليات الحويجة

 احزابٌ لاتربطها بالإسلام الّا إسمه !.

  أسحار رمضانيّة (٧)  : نزار حيدر

 الملك السعودي يغادر قاعة قمة تونس فور انتهاء كلمه غوتيريش

 التعليم تعلن افتتاح الدراسة المسائية بثماني كليات بالجامعة المستنصرية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

  عصر الفتوحات القطرية  : كاظم فنجان الحمامي

 إنقلاب لتحقيق اهداف داعش  : واثق الجابري

 البس جميل المعاني واخلع البالي  : عباس طريم

 القافله تسير والمرجفون يضربوها بحجر  : صادق غانم الاسدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net