صفحة الكاتب : نزار حيدر

في الطّريقِ الى كربلاء (2) السّنةُ الثّانية
نزار حيدر

   هذا العام، تمتدُّ خيام النازحين على جانبي طريق مسيرةُ الاربعين، النّازحون المستضعفون الذين هَجَروا بيوتهم وأملاكهم وارضهم بسبب الارهاب الأعمى الذي تمدّد خلال الأشهر القليلة الماضية.

   وبسبب الظّروف القاسية التي تمرُّ بالبلاد، لم تستطع الدّولة بكل مؤسساتها، وكذلك منظمات المجتمع المدني، من إنجاز الواجب الذي يقع على عاتقها ازاء هؤلاء النّازحين، خاصة كبار السّن والأطفال والنّساء.

   وما زاد من التقصير والقصور هو الفساد المالي والاداري الذي تتحدث عنه الأوساط المعنّية في اللّجنة الوزارية العليا الخاصة المسؤولة عن ملف النازحين، فضلاً عن تقصير المجتمع الدولي ومختلف مؤسساته، على اعتبار انّ الأزمة ليست وطنية فحسب وإنما هي دوليّة ليس بإمكان دولة او دولتين حلّها لوحدها وبإمكانياتها الذّاتية بالشكل المطلوب والمفروض.

   لتكن مسيرة الاربعين فرصة تاريخية نوظّفها:

   أولاً؛ لتكريس الوحدة والانسجام في اللحمة الوطنية بين مختلف اطياف المجتمع العراقي، خاصّة وانّ النازحين هم من شرائح اجتماعية شتى، ومن مناطق جغرافية شتى.

   لتكن المناسبة رداً واسعاً على كل محاولات الارهاب الرّامية الى تمزيق المجتمع العراقي وتقطيع أوصاله طرائق قدداً.

   ثانياً؛ لتكريس قيم ومبادئ كربلاء وعاشوراء في العدل والإيثار والتضحية من اجل الآخرين، خاصة الطبقة الضّعيفة في المجتمع والتي تمثلها اليوم ملايين النازحين المغلوبين على امرهم.

   لنعمل من اجل إشعار النازحين بالهدف الاسمى للمسيرة المليونية واقصد به (الانسان) الذي كرّمه الله تعالى، فليشعر النازحون بأنّ المسيرة هي الحضن الدافيء لهم والقلب الذي يسعهم والصدر الذي يظمهم.

   لقد تصوّر الارهابيون ان النازحين سيلاقوا مصيرهم لوحدهم، وما دٓرٓوا انهم سيلاقون كل الرعاية والحب والحنان والاحتضان من اهليهم في كل منطقة نزحوا اليها، ليقاسمونهم لقمة العيش حتى يقضي الله أمراً كان مفعولا، بلا تمييز بين نازح وآخر، فكلهم {إِمَّا أَخٌ لَكَ فِي الدِّينِ، وَإمّا نَظِيرٌ لَكَ فِي الْخَلْقِ} على حد وصف امير المؤمنين (ع) يحتضنهم العراق بلا تمييز او تفرقة.

   فكيف نحقق هذين المعنيين؟.

   الف؛ لنخصّص نسبة من الأموال المبذولة في المسيرة الحسينية لدعم صندوق خاص يتأسس خصيصاً لدعم النازحين، يكون المشرف عليه مباشرة لجنة تتشكل من عدد من رؤساء المواكب الحسينية من عدد من المحافظات، ويتم الاعلان عنه بشكل رسمي وإبلاغ النازحين به، ليشعروا بدفء المسيرة التي تحتضنهم بهذا الصندوق، على ان يتأسس بهذه المناسبة ويستمر بعمله وجهده ونشاطه الى حين عودة آخر نازح الى دياره.

   هنا، اهيب بالعراقيين في بلاد المهجر، وأهل الخير، خاصة المتمكّنين الذين انعم الله عليهم بخيره، اهيبُ بهم لدعم هذا الصندوق بكل ما اوتوا لينهض بمسؤوليته التاريخية على اكمل وجه وباسم الحسين (ع).

   واقترح ان يسمّى هذا الصندوق مثلا (صندوق الاربعين لإغاثة النازحين).

   باء؛ تخصيص نسبة من الطّعام المبذول في المسيرة لإطعام النازحين، سواء الجاهز منه او موادّه الأولية.

   اقترح ان يخصّص كل موكب بعضاً من وقته لزيارة مخيم من مخيمات النازحين وتقديم (زاد ابو علي) لهم بعد تفقدهم والسؤال عن احوالهم، وما اروع ان يتقدم الوفد الزائر عالم الموكب وموجّههُ الديني.

   جيم؛ ان تقرّر كل الهيئات والمواكب اهداء خيامها وأدواتها بالكامل الى النازحين، بعد الانتهاء من المراسيم.

   وكم هم رائعٌ ان يحتفظ كل نازح بقطعة من هذه الأدوات، المنزلية منها والفرش وغير ذلك، عند عودته الى ارضه ودياره لتبقى عنده ذكرى اربعين الحسين السبط الشهيد عليه السلام، يتذكّرها كصورة جميلة وهدية رائعة ويقارنها بما فعله به وبعائلته الارهابيون المجرمون التكفيريون.

   دال؛ اهداء من ينوي توزيع الهدايا على الأطفال في هذه المسيرة المليونية، اهداءها الى أطفال النازحين بعنوان هدية أطفال مسيرة الاربعين لهم.

   ان من الرائع جداً ان يهدي كل طفل يشارك في المسيرة لُعبهُ مع طفل نازح جار عليه الزمن والارهابيين فمنعوه من اللهو بالعابهِ في غرفة المنزل او في حديقة الدار.

   هاء؛ تخصيص نسبة من المال المبذول في المسيرة لتوفير الحجاب الاسلامي لنساء النازحين ممن ليس لهم القدرة المالية حالياً على شرائه.

وكذلك، لتوفير الملابس الضرورية اللازمة للعوائل المتعففة التي نزحت وتركت كل شيء وراءها.

   هاء؛ ليحاول كلّ مشاركٍ في المسيرة ان يصطحب نازح معه، امرأة كانت او رجلاً، طفلاً او شاباً، ويسير معه ولو خطوات، فقد يرى بعضهم هذه المسيرة لأول مرة في حياته، او انه سمع بها ورآها ولكنه لم يشترك بها فيما مضى من حياته، فليكن نزوحه هذا العام عن بلدته فرصة للاشتراك بمسيرة الاربعين.

   كذلك، ليبذل كلّ واحد من المشاركين بعضاً من وقته ليشرح فلسفة المسيرة لنازح من النازحين، فيقدّم له شرحاً شفهياً او كتاباً او شريطاً او ما أشبه، لنساهم جميعا في خلق ثقافة الاربعين عند اكبر عدد ممكن من الناس.

   28 تشرين الثاني 2014

                       للتواصل:

E-mail: [email protected] com

Face Book: Nazar Haidar 

  

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/11/30


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • [القافِلُون]! [١] بَين [القافُل] و [جُوكر] أَحزاب السُّلطة و [الذَّيل] {أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا}؟!  (المقالات)

    • جَولةٌ معَ الجالِيات؛ الواقِعُ والتحدِّيات [القِسمُ الرَّابع والأَخير]  (المقالات)

    • جَولةٌ معَ الجالِيات؛ الواقِعُ والتحدِّيات [القِسمُ الثَّالث]  (المقالات)

    • جَولةٌ معَ الجالِيات؛ الواقِعُ والتحدِّيات [القِسمُ الثَّاني]  (المقالات)

    • جَولةٌ معَ الجالِيات؛ الواقِعُ والتحدِّيات [القِسمُ الأَوَّل]  (ثقافات)



كتابة تعليق لموضوع : في الطّريقِ الى كربلاء (2) السّنةُ الثّانية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عقيل الحمداني
صفحة الكاتب :
  عقيل الحمداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  المهرجانات الفكرية .. وإسهامها الوعيّوي الفاعل في إثراء الذاكرة الجمعية * قراءة نقدية *  : سعدي عبد الكريم

 يا واد يا صايع ...  : نافز علوان

 في ذكرى ولادة وليد الكعبة الامام علي عليه السلام  : خالد محمد الجنابي

 نجاح عملية جراحية مميزة في مستشفى الكرخ العام لمريض في عقده الخامس  : اعلام صحة الكرخ

 برعاية العتبة الحسينية المقدسة افتتاح مرسم يوثق القضية الحسينية وبطولات الحشد الشعبي  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 "إعتصام حق تقرير المصير8" هذه الليلة في منطقة عالي.  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 بيني وبينهم السبيس*!...   : عبدالاله الشبيبي

 كيف نوقف مسلسل الاساءات التي تطال مقدساتنا ..  : سعيد البدري

 العمل تقيم دورات لتطوير وبناء قدرات مدربي التعليم والتدريب التقني والمهني  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 غضب في الدنمارك بشأن مقترح منع المسلمين من العمل في رمضان

 الدول العربية والأوروبية تثمن نجاحات القوات العراقية وتدين التدخلات الأجنبية في اراضيه

 التجارة..دائرة تسجيل الشركات تنجز ما يقارب 400 معاملة يوميا من تصديق محاضر وصحة صدور  : اعلام وزارة التجارة

 في ذكرى وفاته؛ صور من تشييع زعيم الحوزة العلمية في قم السيد حسين الطباطبائي البروجردي

 واشنطن تزيد نشاطها في العراق مع اقتراب معركة الموصل

 بوتين يتهم أميركا بإثارة خطر اندلاع حرب نووية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net