صفحة الكاتب : علي الزاغيني

الجنس بين التحرش والاعتداء
علي الزاغيني

ليس الغاية من الموضوع هنا هو الاثارة الجنسية ولا عرض لكل ما حدث  ويحدث من اعتداءات جنسية قد تؤدي نتائجها الى ما يحمد عقباه و خصوصا في مجتمعنا الشرقي  الذي يتميز عن غيره بالتقاليد والاعراف اضافة الى الشريعة الدينية  التي لا تسمح باي شكل من الاشكال باي نوع من الاعتداء والتحرش الجنسي .
  كرم الله الانسان وميزه عن باقي الكائنات الحية  بالعقل لذا نجد الانسان اكثر الكائنات الحية  حكمة ومقدرة بالتحكم  في تصرفاته لما يتمتع به  من عقل يجعله يتصرف وفق ما تفرضه التقاليد والاعراف اضافة الى القوانين التي تنظم حياته بعيدا عن ميوله ورغباته  , ومثلما منح الله العقل للانسان منحه الشهوة وهي التي تميزه عن باقي الكائنات الحية بممارسته لهذه الشهوة والغريزة الجنسية بالعقل ووفق ما تسمح به القوانين والاعراف والكتب السماوية ومتى ما استخدم الانسان غريزته الجنسية وفق سلوكه ورغباته الشخصية دون ضوابط  قد يصبح بتصرفه مشابه للحيوان  الذي يمارس الجنس دون وعي ومتى ما يشاء   غايته  اشباع رغبته الجنسية  ولا تهمه النتائج المترتبة على تلك الممارسة .
في مجتمعنا الشرقي تقاليد واعراف اضافة الى التشريعات السماوية التي فرضها الله على الانسان تجعله يتصرف بانتظام وهذا ما يجعل مجتمعنا في يعيش حالة من السلم الاخلاقي  ولكن هذا السلم قد يخرق بين فترة واخرى  اذا ما طغت الرغبة الجنسية والعدائية لدى شخص ما سواء كان رجل او امراة ولا يوجد هنا للسن او نوع الجنس وتبقى الرغبة او الشهوة الجنسية هي الغاية الاساسية  بغض النظر عن الاسباب التي جعلت من وقوع الحدث  والمسبب له سواء كان المعتدي او المعتدى عليه .
لابد من ان نفرق بين بما يسمى ( التحرش الجنسي  والاعتداء الجنسي ) حتى نتمكن من معرفة الاسباب والنتائج وطرق معالجة مثل هكذا حالات حدثت ولا زالت تحدث في المجتمع .
(التحرش الجنسي ) :- هو ظاهرة  اظهار الايحاء للمقابل لفظا  او عن طريق الحركة الجسدية فيها دلالة تعبر عن الغزل غير مرغوب بها بطريقة او اخرى من قبل المومى اليه باعتباره رغما عن ارادته  وكونه خادشا لشخصه .
(الاعتداء الجنسي ) :-  هو محاولة فرد ما بالاعتداء على فرد اخر دون موافقته بطريقة مستفزة  او عنيفة  الغاية منها افراغ الشهوة الجنسية , سواء كان التماس حدث جسديا  سطحيا  او عميقا  .
بحقيقة الامر  الاعتداء  الجنسي  هو اعتداء سواء كان قد حدث لرجل او امراة , المعتدى صغيرا كان او كبيرا  , متعلما  او جاهلا ,  مدركا او غير  مدركا  ,  متزوجا  او غير ذلك  فهو بحد ذاته اعتداء يتعرض اليه الشخص ولا فرق  في اي حالة اذ ان الاعتداء  هو اعتداء , وان اغلب حالات الاعتداء هو اعتداء الرجل على المراة  .
الشخص الذي يحاول الاعتداء ربما يخطط  للامر او يتصيد الفرصة لذلك ولا يهمه زمان محدد سواء كان ليلا او نهارا  وهذا بالتاكيد يعتمد على  الموقف الذي يسبق الحدث وخصوصا اذا ما توفر المكان الملائم وهذه الامكان قد تكون مزدحمة  لاخفاء الامر او  الاماكن الخالية للانفراد بالضحية  او المناطق المظلمة .
قد يتصور البعض ان الشخص المعتدي منحرف جنسيا او مختل عقليا  وهذا طبيعي كونه مريض نفسيا قد يحدث ولكن في بعض الحالات قد يصدر الفعل من شخص طبيعي ومدرك لكل لتصرفاته ولكن وقوعه تحت تاثير المخدرات او تاثير السكر  تجعله غير متوازن في تصرفاته  وقد تكون احيانا الغاية من الاعتداء هو الانتقام  او الحصول على فائدة مادية من خلال ابتزاز الضحية بين فترة واخرى .
اذا ما اخذنا  الاعتداء والتحرش الجنسي من الناحية القانونية فهو فعل يحاسب عليه القانون وحسب الحدث وتفاصليه وبالتاكيد تختلف القوانين بين بلد واخر وحسب ما سنه القانون .
اما من الناحية الدينية  فهو بالتاكيد محرم شرعا وباختلاف الاديان والمذاهب وجميع الاديان تحرمه بكافة اشكاله .
اما من الناحية الاجتماعية  فهو  يعتبر مرفوضا جملة وتفصيلا  كونه ينافي  التقاليد والاعراف الاجتماعية و لا يمكن تقبله من اي شخص بغض  النظر عن نوع الجنس ويعتبر انتهاكا لحرية وشرف الشخص  وقد يبقى وصمة او نقطة مظلمة ترافقه لسنين طوال حتى يتمكن من نسيانها .
وتنتشر  ظاهرة التحرش والاعتداء  الجنسي في كل البلدان بغض النظر عن كون المجتمع منغلقا او منفتحا  وهي في تزايد مستمر بسبب التكنلوجيا الحديثة ووسائل التواصل الالكترونية ولكن في مجتمعنا تبقى يسرية تامة خوفا من نظرة المجتمع للمعتدى عليه  بغض النظر عن نوع الجنس .
بالتاكيد لكل فعل اسباب تجعل من المعتدي ان يعتدي  على الضحية وان كان كلاميا  او الايحاء اليه بالهمس او الحركة وهذا التصرف او الاعتداء له دور سلبي على المجتمع ويمكن ان نلخص البعض من هذه الاسباب :-
1 . (فردية ) وهذه تعتمد على الشخص المعتدي  وسلوكه وحالته النفسية لحظة الاعتداء خصوصا , وقد يكون للظروف الاجتماعية  وحالة الكبت والحرمان الذي يعيشها المعتدي وكذلك تصرف المعتدى عليه بنوع من الميوعة او الايحاء الجنسي له الاثر في ذلك الاعتداء .
2 .  (مجتمعية ) وهذا يعتمد على البيئة والمجتمع الذي يعيشه المعتدي او المعتدى عليه منغلقا كان او منفتحا وهذا ناتج عن كثرة الضغط او كثرة الانفتاح بدون مراقبة من قبل الاسرة والمجتمع .
3. ( قانونية ) اذا لم توضع قوانين صارمة لمكافحة   هذه الظاهرة فانها سوف تزداد وتاخذ حيزا كبيرا  في المجتمع .
لكل فعل غير اخلاقي له تاثيرات سلبية واذا ترك المعتدي دون ان يحاسب قانونيا فانه سوف يكرر فعلته مرارا  وتكرارا  ويعتبر نفسه منتصرا وهذا يجعله يبحث عن ضحية اخرى لتكون ضمن قائمة ضحاياه , اما المعتدى عليه فانه سوف يتعرض لخدش نفسي  يختلف عمقه  ولكن اثاره تبقى غالبا مدى الحياة  وقد ينتج عن ذلك الاعتداء حالة نفسية  او قد يقود ذلك  الشخص المعتدي عليه  ان يكون شخصا  معتديا  في المستقبل اذا لم يحاسب المعتدي وينال جزاءه ويعالج المعتدى عليه نفسيا بطريقة تؤهله ليعود اى المجتمع  وقد تعافى من صدمته ,وقد يولد هذا الاعتداء نوع من الادمان لدى الطرفين المعتدي والمعتدى عليه بغض  النظر بالشعور باللذة من عدمها .
تختلف التاثيرات السلبية  لدى الانسان كل حسب عمره ونوع جنسه يمكن ان نلخص بعض هذه التاثيرات كالاتي :
الاطفال اكثر من غيرهم تاثرا من غيرهم  فهو يستمر معهم لفترة طويلة وقد تخلق منهم عناصر غير صالحة بالمجتمع نتيجة الفعل السلبي الذي تعرض له , اذا ما تم معالجته  نفسيا  وجسديا تؤلهه  في المجتمع .
النساء الغير متزوجات ( الباكر ) قد يؤدي الى ان يفضي بغشاء البكارة  وهذا ما تترتب عليه امور كثيرة في مجتمعنا الشرقي   على العكس من المجتمع الغربي .
النساء  قد يؤدي الاعتداء الجنسي الى الحمل الغير الشرعي وهذا بالنتيجة له تبعات قد تكون قانونية وعشائرية  في مجتمعنا الشرقي .
الرجال قد يتحول المعتدى عليه او المعتدي الى الشذوذ  بالادمان على اللواط  .
والاعتداء الجنسي  قد يؤدي الى الموت خوفا نتيجة الانهيار او الانتحار خوفا من الفضيحة وعقاب الاهل ونظرة المجتمع الى الضحية .
لو اخذنا  بنظر الاعتبار  الامراض  النفسية للشخص المعتدى عليه قبل وبعد الاعتداء قد تبدو عليه حالات كثيرة  وقد يكون الخوف من مواجهة المجتمع لخوفه او تحسبا من اي كلام قد يصدر  سواء كان بقصد بدون قصد وهذا يولد له فكرة التقوقع وعدم الاختلاط  وقد ينتج عن الاعتداء تخلف عقلي  او اضطراب  الوظائف المعرفية  والهوس العقلي  وربما الادمان  , اضافة الى اضطراب ما بعد الصدمات  وكذلك اضطراب  الشخصية  والكأبة التفسية  وربما مرض الذهان .
لما للاعتداء والتحرش خطر كبير على المجتمع لابد من وضع حلول للتخلص من هكذا ظواهر فتاكة ومقيتة  ترفضها كل الشرائع السماوية والتقاليد والاعراف بغض النظر عن الديانات والمذاهب  ومن الحلول التي يجب ان توضع للحد من  الاعتداء الجنسي :-
1.  وضع قوانين صارمة لمحاسبة  الشخص المعتدي .
2.  يجب ان يأخذ الاعلام دوره في التعريف بالاعتداء الجنسي ومخاطره على المجتمع.
3.  في كل مجتمع ووجهاء وشيوخ ورجال دين يجب ان يؤخذوا دورهم في مكافحة هكذا حالات .
4.  يجب التبيلغ على الشخص المعتدي من قبل الشخص المعتدى عليه للجهات المختصة لينال عقابه  وعدم التستر على المعتدي خوفا من الفضيحة وهذا غالبا ما يحدث .
للعائلة  الدور الكبير في  الحد من هكذا ظاهرة وذلك بمراقبة  ابنائها وعدم تركهم بلا رقابة  ونصحهم  بالابتعاد عن كل مايثير الشك والريبة ممن حولهم سواء في العمل او المدرسة  وحتى البيئة التي يقطنون بها واذا ما حدث الامر عليهم عدم السكوت على هكذا حالات  مهما كانت صغيرة وتبلغ ذويهم  لكي ينال المعتدي جزاءه  وبنفس الوقت يمكن ان تقلص حالات الاعتداء والتحرش اذا ما نال كل معتدي جزاءه  واذا ما بقي الامر طي الكتمان سوف تتكرر حالات التحرش والاعتداء الجنسي وربما تكون وسيلة ضغط للابتزاز من مقبل المعتدي وتبقى الضحية تحت يده يهددها متى يشاء اذا ما انصاعت لرغباته وطلباته وقد تتعدى هذه الرغبات الجنسية وقد تكون  مادية وقد تصل حالة استغلال الضحية الى عمليات منظمة للجريمة او عمليات ارهابية  .
 

  

علي الزاغيني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/11/13



كتابة تعليق لموضوع : الجنس بين التحرش والاعتداء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ

 
علّق عزيز الحافظ ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : الاخ الكاتب مقال جيد ونوعي فقط اعطيك حقيقة يغفل عنها الكثير من السنة.....كل سيد ذو عمامة سصوداء هو عربي لان نسبه يعود للرسول فعلى هذا يجب ان تعلم ان السيد السستاني عربي! ىوان السيد الخميني عربي وان السيد الخامنئي عربي ولكنهم عاشوا في بلدة غير غربية....تماما كما ىانت اذا تجنست في روسيا تبقى بلدتك المعروفة عانة ساطعة في توصيفك مهما كنت بعيدا عنها جغرافيا...أتمنى ان تعي هذه المعلومة مع تقديري.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كاظم الشبيب
صفحة الكاتب :
  كاظم الشبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 انهم كتّاب شعر وليسوا شعراء  : سامي جواد كاظم

 مجرد تساؤلات....الأنبار الى أين  : علي العبادي

 السفير شورش خالد سعيد يستقبل وفدا برلمانيا اوكرانيا  : وزارة الخارجية

 (صفّين) الجديدة بين الحشد الشعبي والهجرة الجماعية  : عدي عدنان البلداوي

 انشطة وبرامج متنوعة لمديرية شباب ورياضة صلاح الدين ومنتدياتها  : وزارة الشباب والرياضة

 وزارة الموارد المائية تواصل اعمالها بانشاء دوار على نهر الجهاد في واسط  : وزارة الموارد المائية

 عضو مجلس كربلاء يتهم الاعرجي ودول اقليمية بعرقلة انجاز مطار الامام الحسين

 الجبان...الفيسبوكي... إشارة سابقة  : د . يوسف السعيدي

 رئيس مؤسسة الشهداء تثمن مبادرة المجلس العربي الافريقي في دعم ذوي الشهداء  : اعلام مؤسسة الشهداء

 تحقيق العمارة تصدق اعترافات متهم بانتحال صفة ضابط في مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي  : مجلس القضاء الاعلى

 ابو الباقر مولانه  : سعيد الفتلاوي

 مراجع الدين بين الثابت والمتغيرات  : صفاء ابراهيم

 تحت شعار لنعمل لتحقيق العدالة الاجتماعية بالإصلاح الاقتصادي  : منظمة تموز للتنمية الاجتماعية

 وفود دينية ورسمية تزور الاسبوع القراني السنوي الذي ينضمه الوقف الشيعي  : علي فضيله الشمري

 اوزيل يغيب عن ودية السعودية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net