صفحة الكاتب : عبد الزهره الطالقاني

((عين الزمان)) زوجة ذكية .. وهاتف غبي!!
عبد الزهره الطالقاني
الزوجة الذكية هي تلك التي تسحب هاتف زوجها الذكي وتهديه في عيد زواجهما هاتفاً غبياً " ، وتطلب منه أن يستخدمه بدل ذلك الذي يجلب وجع الرأس إذا كان يحبها فعلاً .. وبهذا تُوقع الزوج في حرج شديد فهو أمام اختيار صعب .. فإن رفض طلبها اتهم بعدم حبه لها .. وإن قبل .. فرضت عليه إقامة جبرية مع هاتف ينتمي إلى سلالة " الطابوكة " ، عندما وصل الهاتف الذكي أول مرة إلى العراق نقل لي أحد الأصدقاء بأن حواراً جرى بين الهاتف وأحد مالكيه جاء فيه : سأل المالك : ما أسمي , فأظهر له الهاتف اسمه .. ثم سأله ما رقمي فأظهر له الهاتف رقمه .. ثم سأله في أي يوم نحن فأظهر له الهاتف اليوم والتأريخ والساعة والدقيقة والثانية ، ثم سأله أن يسمعه نغمة فأسمعه الهاتف نغمة .. وسأله أن يتصل بصديق له فأتصل الهاتف .. وسأله أن يعرف مكان تواجده فأشار إليه على وفق البرنامج g.b.s ..ثم تمادى أكثر فسأله ما اسم حبيبتي فأجاب الهاتف (هذا ليس عملي) فرد عليه المالك بعصبية: (انت غبي) فأجاب الهاتف .. كل هذا وأنا غبي !! الهواتف الذكية عالم خاص دخل العراق وزاد من "دوخة" العراقيين الذين دوختهم الانتخابات وصور المرشحين وبرامجهم التي لها أول وليس لها آخر .. وصراعات الكتل وعدم إقرار الموازنة .. والحرب ضد داعش بقطع لمياه الفرات عن المدن الجنوبية ، واحتلالها الموصل وبعض مناطق صلاح الدين والانبار ، والضغوطات التي تواجه استكمال تشكيل الحكومة الجديدة بتسمية الوزراء الامنيين ، ورغبة البعض في الانفصال عن العراق ، وسقف مطالب الكتل ، والحشد الدولي لمقاتلة داعش ، وغيرها ، وسط هذا الكم الهائل من الدوخات " اتت دوخة الهواتف الذكية لتزيد الطين بلة .. وهذه الهواتف إذا كانت للأزواج رحمة ، ونافذة حرة يطلون من خلالها على نساء من مختلف انحاء العالم ، وعلاقات بلا حدود ، وحوارات على مدار الساعة .. فأنها نقمة على الزوجات اللواتي بدأن يشعرن بالغيرة من هذه الهواتف كونها زوجة ثانية .. أو أنها وسيلة للزواج الألكتروني خارج مكاتب الزواج الشرعية وأروقة محاكم الأحوال الشخصية . الزوجات يشكين من انشغال ازواجهن بهذه الهواتف واهمالهم لهن حتى تصورن إنهن عازبات بعد الزواج .. بعضهن حاولن ان يغيرن من اشكالهن ، ويصبغن شعرهن ويرتدين ازياء الممثلات والمغنيات ، ومقدمات البرامج في الفضائيات .. فلم يجديهن نفعاً هذا التغيير .. بل ان بعضاً آخر منهن لجأ  إلى تغيير ديكور المنزل ، لعلهن يجذبن انتباه ازواجهن ، الذين سرحوا في النظر إلى شاشات هواتفهم ساعات طويلة ، ما يثيروا اسئلة محيرة .. أصبحت هذه الهواتف فيما بعد سبباً لإشكالات وصراعات انتهت احياناً بالفراق .. وفي الوقت الذي توفر هذه الهواتف الفرصة للتواصل بين الازواج وغيرهم عن طريق البرامج الحديثة التي حُملت بحيث يستطيع الزوج التواصل يومياً مع زوجته عبر الصوت والصورة في حالة سفره أو كان يعمل في مدينة اخرى أو بلد آخر .. فضلاً عن التواصل بين أفراد العائلة الواحدة الذين تفرقوا نتيجة الزواج إلى مناطق عدة ومدن مختلفة . هذه الخاصية الجميلة جعلت الكثير من الزوجات لا تخفين قلقهن من احتمال ارتباط ازوجهن بفتيات "التانكو" .. حرية الازواج هذه التي وفرتها الهواتف الذكية كسرت الطوق الذي غالباً ما تفرضه زوجاتهم .. ولغرض انقاذ الازواج من هذه العزلة والإقامة الجبرية فقد اطلقت مؤخراً النسخة الكورية من الموقع الالكتروني الذي يوفر التعارف السري للمتزوجين على متزوجين آخرين.. وقد جذب هذا الموقع (46) الف مشترك في اسبوع واحد .. وهو يسعى الى ان يبلغ العدد (500) ألف عضو ، وهذا ما يشكل 1% من سكان كوريا , والموقع الالكتروني الذي حاول ان يجد له سوقاً ومشاركين بين الكوريين اتخذ له شعاراً .. "الحياة قصيرة" . في دعوة مبطنة تقول : ايها الرجال لا تبقوا أسيرين زوجة واحدة .. الموقع الكوري انتشر في (35) دولة ليس بينها العراق .. وقال مؤسس الموقع الالكتروني نوبل بيدرمان ان موقعه يكتفي بتسهيل نشاط عالمي يزدهر بين كل طبقات المجتمع في كل بلاد العالم .. ولإختبار مدى فاعلية هذا الموقع وجذبه للمهتمين .. فقد انشأ صحفيون تابعون للوكالة الفرنسية حساباً وهمياً لسيدة متزوجة جذب (60) مهتماً خلال (24) ساعة معظمهم من الرجال .. فلا تقعوا في مثل هذا الفخ أيها الرجال ، واقبلوا بهدية زوجاتكم بمناسبة الذكرى السنوية لزواجكم ، ولا تدعوا هذه المقالة تقع بين ايديهن فيحصل المكروه !!.
القاهرة  

  

عبد الزهره الطالقاني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/14



كتابة تعليق لموضوع : ((عين الزمان)) زوجة ذكية .. وهاتف غبي!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جواد البولاني
صفحة الكاتب :
  جواد البولاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ما هذا يا وزارة الكهرباء؟!  : أحمد موسى جياد

 هذا مافعلته خلية الشيطان  : محمد ابو النيل

 قُتِلَ العراق والناسُ نِيام  : سلام محمد جعاز العامري

 الشرطة الاتحادية : فتح ممرات للقوائل وقتل عدد من الدواعش وتفجير سيارات مفخخة

 من سيحاسب امريكا على جرائمها؟  : سامي جواد كاظم

 دماء ترسم طريق النهاية  : جمال العسكري

 كركوك تستقبل العام الجديد بالشعر والموسيقى والغناء  : اعلام وزارة الثقافة

 الجابري يتسنم مسؤولية الإشراف الثقافي على مشروعي النجف للثقافة الإسلامية وبغداد للثقافة العربية  : احمد محمود شنان

 ماذا لو لم يتم إسقاط حكم صدام؟  : د . عبد الخالق حسين

 مجلة الحرية تحضر ندوة فضاء الثقافة في النجف المنعقد  : حميد الحريزي

 شرطة الديوانية تلقي القبض على عدد من المتهمين  : وزارة الداخلية العراقية

 السوداني يستعرض امام رئيس الجمهورية خطط وجهود وزارتي العمل والصناعة في دعم الفقراء ودور الصناعة الوطنية في تعزيز الاقتصاد الوطني  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الحـديـث في تكــذيـب الحويني لـبعـض الأحـاديـث  : رضا عبد الرحمن على

 شهر رمضان في ذاكرة كربلاء: ليلة القدر وإحياؤها..

  وفد العتبة العلوية المقدسة يسلّم رايات الحزن إلى العتبات المقدسة في العراق  : فراس الكرباسي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net