صفحة الكاتب : الشيخ راضي حبيب

حادثة الغدير كانت تُشكِل دليلاً على التنصيب والاختيار معاً
الشيخ راضي حبيب

 سؤال يطرح نفسه: هل كانت حادثة الغدير تشكل دليلاً على اختيار الأمة للخليفة الالهي ، أم أنها تشكل دليلاَ حصرياً على تنصيب الخليفة عن طريق السماء ؟
ومن هذا المنطلق لقد اختلفت الأمة الاسلامية على عدة مذاهب ومن أبرز هذه المذاهب مذهب الامامية ومذهب اهل السنة والجماعة حيث ذهب الامامية بالقول على مبنى التنصيب الالهي ، وذهب اهل السنة والجماعة بالقول على مبنى الاختيار من قبل الأمة ومن خلال هذه المقالة بتأييد من الله جل جلاله سوف نبين ما هو محل الاشكال والخلاف وأن الرأي الذي نتبناه هو على أساس المبنيين معاً كما سيأتي بيانه:

في بادئ ذي بدء ينبغي أن نتناول بعض المداخل التعريفية حتى نفرق بين لفظ التنصيب و لفظ الاختيار من حيث المعنى اللغوي والمعنى الاصطلاحي حتى يتضح لنا ما هو الفرق بالضبط ، وبعده يأتي التعريف بحادثة الغدير من حيثيتين (الجغرافية والدلالية) .

مدخل التعريف:
التنصيب لغةً: جاء في (الصّحّاح في اللغة) مادة نصب: النَصب: مصدر نَصَبْتُ الشيء، إذا أقمته.
وجاء معنى نصب في (معجم اللغة العربية المعاصرة) • نصب الرئيس فلانا : ولاه منصبا.

التنصيب اصطلاحاً: يأتي بمعنى تعيين الخليفة الاسلامي بنص الهي وهذا القول ما ذهب إليه مذهب الامامية .

الاختيار لغةً: جاء في (لسان العرب) في مادة خير: وخار الشيءَ واختاره: انتقاه؛واخْتَرْتُ فلاناً على فلان: عُدِّيَ بعلى لأَنه في معنى فَضَّلْتُ.

الاختيار اصطلاحاً: هو يأتي بمعنى تعيين للخليفة الاسلامي من قبل بيعة الناس له وهذا القول ما ذهب إليه أهل السنة والجماعة.

المدخل إلى حادثة الغدير: تعتبر حادثة غدير خمّ من أهمّ القضايا الاسلامية ؛ فهي الواقعة التي تحدد اتجاه مسير الخلافة في الأمة الاسلامية و مستقبلها ، بل و مستقبل العالم وهي من الأحداث التاريخية الهامة و المصيرية التي أدلى بها رسول الله في المرحلة الأخيرة من حياته الطاهرة.



 

(جبل غدير)

معنى كلمة الغدير:
وتعني كلمة الغدير في اللغة: مسيل ينزل منه الماء ، وكان مكان غدير خم فيه جبل حيث يَسْفَحُ فيه ماء المطر و لذلك اشتهر بغدير خم.

موقع غدير خم الجغرافي:
يقع غدير خم بمسافة 3-4 كيلومترات تقريباً شمال شرق من ميقات الجحفة، ويقع ميقات الجحفة في سهل منبسط شرق مدينة رابغ، ويبعد عن المدينة المنورة حوالي 183 كيلومتر في غرب شبه الجزيرة العربية .

 


المدخل إلى أدلة حادثة الغدير:

الدليل القرآني: جاء في التفسير الكبير للإمام فخر الدين الرازي في تفسير قوله تعالى : (يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ)[المائدة:67]. نزلت الآية في فضل علي بن أبي طالب ، ولما نزلت هذه الآية أخذ بيده ، وقال : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه " فلقيه عمر بن الخطاب فقال : هنيئا لك يا ابن أبي طالب أصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة ، وهو قول ابن عباس ، والبراء بن عازب ، ومحمد بن علي. [راجع محل تفسيرالآية]

الدليل الروائي:جاء في صحيح مسلم : " وعن زيد بن أرقم قال : قام رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يوما فينا خطيبا بماء يدعى " خما " بين مكة والمدينة فحمد الله ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله . . . ثم قال وأهل بيتي . . . " [1]
وقال ابن حجر في شرحه على حديث الغدير أنه: "صحيح لا مرية فيه ، ولا يلتفت لمن قدح في صحته ولا لمن رده ". [2]

اقول: نكتفي بإيراد هذا المقدار بما يتناسب مع قوة الدليل، والأدلة في هذا المجال مستفيضة جداً لمن أراد الاطلاع في مصادر اهل السنة وقد رواها الكثيرون من علماء الفريقين ومن حفاظ أهل السنة وأئمتهم.

اشكالات وردود:
الاشكال الاول:يشكل بعض المخالفين لحادثة الغدير بأن كلمة المولى لم تأت لمعنى الخليفة وانما جاءت لمعنى المحبة أو النصرة.

رد الاشكال الأول: حيث جاء في مقدمة الحديث قوله صلى الله عليه وآله : (ألست أولى بكم من أنفسكم). ثم أعقب على ذلك بقوله صلى الله عليه وآله: (فمن كنت مولاه فعلي مولاه) ثم فرّع على ذلك بقوله صلى الله عليه وآله: (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) .

فيستفاد من كلمتي (أوْلى [الأولوية]) و(مولا) اللتان جاءتا في نص الحديث النبوي سالف الذكر، ان كل ما كان للنبي صلى الله عليه وآله من مقامات ومناصب فهي على الأولوية المولوية أوالولائية لعلي بن أبي طالب ولا يخفى أن من مقامات النبوة مقام الخلافة، إلاّ أنه صلى الله عليه وآله قد استثنى منه مقام النبوة وحصره في مقام الخلافة بدليل ما جاء في نص حديث المنزلة الصحيح أنه صلى الله عليه وآله قال للامام علي(ع) :" ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي " والحديث قد ورد في صحيحي البخاري ومسلم : 6 / 309 ، حديث : 857 ، طبعة دار القلم / بيروت . [3]

وأبرز منزلة لهارون من موسى كانت هي منزلة (الخلافة) بدليل قوله تعالى: (وَقَالَ مُوسَى لأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي) [4].

وعلاوةً على ذلك أيضاً فإن كلمة (المولى) مشترك لفظي جامع لكثير من المعاني التي تصل إلى حد سبعة وعشرين معناً ، كما ذكره وبينه علماء اللغة فهو يأتي لمعنى (الخلافة) و (السلطان) و (المدبر) و (المحبة) و (النصرة) والخ . فتبقى كل هذه المعاني المطابقة لحال البيان مطلوب الامتثال بها. 
وتقريب الاستدلال: على اساس أن حمل كل هذه المعاني قائم على الاطلاق المقامي في دائرة بيان الخطاب النبوي، فتكون موضوعا للامتثال بها.
ومفاد قاعدة الاطلاق المقامي: انه يقتضي انتفاء القيود المضيقة لدائرة موضوع الحكم وذلك لو قدر لموضوع ما وذكر في الكلام، لما أضاف شيئا زائداً أو قيدا على الحكم المذكور، ولما استقل بالحكم دون بقية موضوعات الحكم، وانما تكون فائدة ذكره انه أحد موضوعات الحكم المذكور.

الاشكال الثاني:وايضا يُشكل البعض على أن حادثة الغدير كانت دليلاً على مبدأ الاختيار وليس مبدأ التعيين الالهي .

رد الاشكال الثاني:الأمر الذي لم يتطرق إليه أحد من العلماء هو أن الحديث النبوي الشريف قد أشار إلى كلا المبدأين (التعيين والاختيار) ، وجمع بين التعيين والاختيار، وهو أمر بين أمرين فلا هو بالتعيين الالهي منفردا فقط ، ولا هو بالاختيار منفردا فقط كما سنوضحه كالتالي:

أولا: أن الحديث في بداية نصه وترتيباً على ما ذكرناه في رد الاشكال الأول فانه قد أشار إلى مبدأ التعيين في قوله صلى الله عليه وآله: (من كنت مولاه فعلي مولاه) فكانت هذه الفقرة عبارة عن التعيين الالهي بلا شك ولا ريب ، لانه لم يفتح باب الاختيار للأمة بين أكثر من واحد وهذا أمر واضح وجلي للأعمى فضلا عن البصير .

وما دل أكثر على هذا الأمر نص قوله تعالى: (وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً ) [5]، فكلمة (إِنِّي) تفيد صيغة الافراد وتعني أن الله قد تفرد بهذا الأمر ولم يسمح لأحد بالتدخل فيه حتى الملائكة بدليل ما جاء في سياق الاية الكريمة سالفة الذكر: (قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ) فاختيار الخليفة بيد الله وحده وهو أعلم بمن هو الأصلح ، فان الله قد نفى أعلمية الملائكة به لأن فاقد الشيء لا يعطيه ، فبالتالي من قرر ان الاختيار بيد الخلق فضلا عن الملائكة الكرام وليس بيد الخالق فقد نسب الى الله النقص وعدم علمه بالأصلح نعوذ بالله وتعالى الله عن ذلك علوا كبيرا .
فبعد هذا التصريح فمن أين يبقى مجال لاختيار الخلق لخليفة الله؟!!

ثانيا: فأردف قوله هذا بعبارة (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) فجاء أفراد الأمة ليبايعوه على أمر الطاعة للخليفة الذي تم تعيينه من قبل الله ، ولم تكن البيعة على اساس اختيار من يكون الخليفة لانه لا يوجد محيص ولا مندوحة لأحد عن الأمر المتعين.
فكان مجال الاختيار الموكول للأمة هو البيعة بالطاعة للخليفة المتعين سابقاً بنص الهي ، وهذا أمر متروك لاختيار الأمة فلا جبر ولا تفويض بدليل قوله تعالى: (وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا) [6]، ولذلك أردف فقرة التعيين بفقرة الاختيار فقال : (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) ، أي اللهم تابع بالجنة على من أقر له بالطاعة ، وعذب بالنار من رفض طاعته.

النتيجة النهائية:فكان التعيين والتنصيب للخليفة من قبل السماء والأمة مخيرة بين تفضيل السمع والطاعة أوعدمها فقط لاغير، أما مسألة اختيار خليفة غير الخليفة المتعين بالنص الالهي فلا يوجد أي مجال لأنها (سالبة بانتفاء الموضوع) وقد اغلق باب الخلافة ومنع في وجه كل طامع ، وهذا أمر واضح جدا.



________________________________________
[1]صحيح مسلم : ج 7 - ص 122 - 123 .
[2]الصواعق المحرقة،ابن حجر الهيثمي/ ص 57 ـ طبعة مكتبة الحقيقة، تركيا استانبول عام 2003.
[3]حديث المنزلة :
رواية البخاري:
روي عن إبراهيم بن سعد عن أبيه في صحيح البخاري، كتاب فضائل الصحابة، الحديث 3503:حديث المنزلة قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى  
رواية مسلم:
روي عن سعد بن أبي وقاص في صحيح مسلم، كتاب فضائل الصحابة، الحديث 2404:حديث المنزلة خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب في غزوة تبوك، فقال: يا رسول الله تخلفني في النساء والصبيان، فقال: أما ترضى ان تكون مني بمنزلة هارون من موسى غير انه لا نبي بعدي .
أورده الترمذي بروايات مختلفة في سننه، الأحاديث 3724 و3730 و،3731 كتاب المناقب. ووصفه بالحسن.
[4]الاعراف:142 .
[5]البقرة:30.

 

  

الشيخ راضي حبيب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/13


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • تحليل فلسفي عرفاني حول إقدام الشهيد النمر على الإعدام بنفس مطمئنة فلسفة الخطاب الاستشهادي وإيقاظه للضمائر.  (المقالات)

    • إشارة إلى التوغل التركي داخل الأراضي العراقية ـ  (قضية راي عام )

    • رداً على تصريحات ظافر العاني الفتنوية: داعش كشفت عن عورتها.  (قضية راي عام )

    • احذروا الصرخي فانه صاحب البرقع  (المقالات)

    • فتوى الامام المجاهد السيستاني من بوادر الانتصار على مرتزقة المشروع السفياني الصهيوني  (قضية راي عام )



كتابة تعليق لموضوع : حادثة الغدير كانت تُشكِل دليلاً على التنصيب والاختيار معاً
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق جمال ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : اذا تحب انزلك شكم مصيبة هي مسوية من فتن افتراءات ماانزل الله بها من سلطان هذي زوجة المعمم والعمامة الشريفة بريئة من افعالكم تحفظون المعروف وانت كملت نفقة خاصة بفلوس داينتها د.سهى لزوجتك حتى تدفعها الك ذنبهم سووا خير وياكم

 
علّق مريم ، على اغتصاب السلطة ما بين رئيس الوزراء و رئيس جامعة النهرين الا من ظلم (2) - للكاتب احمد خضير كاظم : زوجتك المصونة التي تتحدث عنها في عام ٢٠١٥ قامت بنقل كلام سمعته من تدريسي على زميل آخر وقد يكون بحسن نية او تحت ظرف معين وأضافت عليه ما يشعل الفتنة ثم تشكلت لجان تحقيق ومشاكل مستمرة ثم أتاها كتاب توجيه من السيد العميد آنذاك بأن هذا السلوك لا يليق بتدريسية تربي أجيال

 
علّق عامر ناصر ، على الموت بحبة دواء؟! - للكاتب علاء كرم الله : للعلم 1- نقابة الصيادلة تتحكم بالكثير من ألأمور وذلك بسبب وضعها لقوانين قد فصلت على مقاساتهم متحدين بذلك كل ألإختصاصات ألأخرى مثل الكيمياويين والبايولوجيين والتقنيات الطبية وغيرها 2- تساهم نقابة الصيادلة بمنع فحص ألأدوية واللقاحات في المركز الوطني للرقابة والبحوث الدوائية بحجة الشركات الرصينة ؟؟؟ بل بذريعة تمرير ألأدوية الفاسدة واللقاحات الفاشلة لأسباب إستيرادية 3- يتم فقط فحص الأدوية واللقاحات رمزيا ( physical tests ) مثل وزن الحبة ولونها وهل فيها خط في وسطها وشكل الملصق ومدة ذوبان الحبة ، أما ألأمبولات فيتم فحص العقامة ؟؟؟ أما فحص ال potency أي فحص القوة فلا بل يتم ألإعتماد على مرفق الشركة الموردة ؟؟؟ وناقشت نائب نقيب الصيادلة السابق حول الموضوع وطريقة الفحص في إجتماع حضره ممثلون من الجهات ألأمنية والكمارك فأخذ يصرخ أمامهم وخرج عن لياقته ؟؟؟ حاولت طرح الموضوع أمام وزارة الصحة فلم أفلح وذلك بسبب المرجعية أي إعادة الموضوع الى المختصين وهم الصيادلة فينغلق الباب 4- أنا عملت في السيطرة النوعية للقاحات وكنت قريبا جداً من الرقابة الدوائية وعملت معاونا للمدير في قسم ألإخراج الكمركي ولا أتكلم من فراغ ولا إنشاءاً

 
علّق جيا ، على خواطر: طالب في ثانوية كلية بغداد (فترة السبعينات) ؟! - للكاتب سرمد عقراوي : استمتعت جدا وانا اقرا هذه المقاله البسيطه او النبذه القثيره عنك وعن ثانويه كليه بغداد. دخلت مدونتك بالصدفه، لانني اقوم بجمع معلومات عن المدارس بالعراق ولانني طالبه ماجستير في جامعه هانوفر-المانيا ومشروع تخرجي هو تصميم مدرسه نموذجيه ببغداد. ولان اخوتي الولد (الكبار) كانو من طلبه كليه بغداد فهذا الشيء جعلني اعمل دىاسه عن هذه المدرسه. يهمني ان اعلم كم كان عدد الصفوف في كل مرحله

 
علّق مصطفى الهادي ، على ظاهرة انفجار أكداس العتاد في العراق - للكاتب د . مصطفى الناجي : السلام عليكم . ضمن سياق نظرية المؤامرة ــ اقولها مقدما لكي لا يتهمني البعض بأني من المولعين بهذه النظرية ، مع ايماني المطلق أن المؤامرة عمرها ما نامت. فضمن السياق العام لهذه الظاهرة فإن انفجارات اكداس العتاد هي ضمن سلسلة حرائق ايضا شملت ارشيفات الوزارات ، ورفوف ملفات النزاهة . وصناديق الانتخابات ، واضابير بيع النفط ، واتفاقيات التراخيص والتعاقد مع الشركات وخصوصا شركة الكهرباء والنفط . وهي طريقة جدا سليمة لمن يُريد اخفاء السرقات. واما الحرارة وقلة الخبرة وسوء الخزن وغيرها فما هي إلا مبررات لا معنى لها.لك الله يا عراق اخشى ان يندلع الحريق الكبير الذي لا يُبقي ولا يذر.

 
علّق محمد ميم ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : الرواية الواردة في السيرة في واد وهذا النص المسرحي في واد آخر. وكل شيء فيه حديث النبي صلى الله عليه وسلم فلا ينبغي التهاون به، لما صح من أحاديث الوعيد برواية الكذب عنه: ⭕ قال النبي صلى الله عليه وسلم : (مَنْ كَذَبَ عَلَي مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنْ النَّارِ) متفق عليه ⭕ وقال صلى الله عليه وسلم : (مَنْ حَدَّثَ عَنِّي بِحَدِيثٍ يُرَى أَنَّهُ كَذِبٌ فَهُوَ أَحَدُ الْكَاذِبِينَ) رواه مسلم

 
علّق محمد قاسم ، على (الثعلبة المعرفية) حيدر حب الله انموذجاً....خاص للمطلع والغائر بهكذا بحوث. - للكاتب السيد بهاء الميالي : السلام عليكم .. ها هو كلامك لا يكاد يخرج عن التأطير المعرفي والادلجة الفكرية والانحياز الدوغمائي .. فهل يمكن ان تدلنا على ابداعك المعرفي في المجال العقائدي لنرى ما هو الجديد الذي لم تتلقاه من النصوص التي يعتمد توثيقها اصلا على مزاج مسبق في اختيار رواة الحديث او معرفة قبلية في تأويل الايات

 
علّق مصطفى الهادي ، على متى قيل للمسيح أنه (ابن الله).تلاعبٌ عجيب.  - للكاتب مصطفى الهادي : ما نراه يجري اليوم هو نفس ما جرى في زمن المسيح مع السيدة مريم العذراء سلام الله عليها . فالسيدة مريم تم تلقيحها من دون اتصال مع رجل. وما يجري اليوم من تلقيح النساء من دون اتصال رجل او استخدام ماءه بل عن طريق زرع خلايا في البويضة وتخصيبها فيخرج مخلوق سوي مفكر عاقل لا يفرق بين المولود الذي يأتي عبر اتصال رجل وامرأة. ولكن السؤال هو . ما لنا لا نسمع من اهل العلم او الناس او علماء الدين بأنهم وصفوا المولود بأنه ابن الطبيب؟ ولماذا لم يقل أحد بأن الطبيب الذي اجرى عملية الزرع هو والد المولود ؟ وهذا نفسه ينطبق على السيد المسيح فمن قام بتلقيحه ليس أبوه ، والمولود ليس ابنه. ولكن بما أن الإنسان قديما لا يهظم فكرة ان يلد مولود من دون اتصال بين رجل وامرأة ، نسبوا المولود إلى الله فيُقال بأنه ابن الله . اي انه من خلق الله مباشرة وضرب الله لنا مثلا بذلك آدم وملكي صادق ممن ولد من دون أب فحفلت التوراة والانجيل والقرآن بهذه الامثلة لقطع الطريق امام من يتخذون من هذه الظاهرة وسيلة للتكسب والارتزاق.كيف يكون له ابن وهو تعالى يقول : (أنّى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة). وكذلك يقول : (لم يلد ولم يولد). وكذلك قال : (إنما المسيح عيسى ابن مريم رسول الله وكلمته القاها إلى مريم وروح منه ... سبحانه أن يكون لهُ ولد ولهُ ما في السماوات وما في الأرض). وتسمية ابن الله موغلة في القدم ففي العصور القديمة كلمة ابن الله تعني رسول الله أو القوي بامر الله كماورد في العهد القديم.وقد استخدمت (ابن الله) للدلالة على القاضي أو الحاكم بأنه يحكم بإسم الله او بشرع الله وطلق سفر المزامير 82 : 6 على القضاة بأنهم (بنو العلي)أي أبناء الله. وتاريخيا فإن هناك اشخاص كثر كانوا يُعرفون بأنهم أبناء الله مثل : هرقل ابن الإله زيوس، وفرجيليوس ابن الالهة فينوس. وعلى ما يبدو أن المسيحية نسخت نفس الفكرة واضافتها على السيد المسيح.

 
علّق احمد الحميداوي ، على عبق التضحيات وثمن التحدّيات - للكاتب جعفر البصري : السلام عليكم نعم كان رجلا فاضلا وقد عرفته عن قرب لفترة زمنية قصيرة أيام دراستي في جامعة البصرة ولا زلت أتذكر بكائه في قنوت صلاته . ولقد أجدت أخي البصري في مقالك هذا وفقك الله لكل خير .

 
علّق احسان عبد الحسين مهدي كريدي ، على (700 ) موظفا من المفصولين السياسيين في خزينة كربلاء - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : لدي معاملة فصل سياسي لا اعرف مصيرها مقدمة منذ 2014

 
علّق ابو الحسن ، على كيف تقدس الأشياء - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : جناب الشيخ الفاضل عبد الحافظ البغدادي دامت توفيقاتكم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاك الله خير جزاء المحسنين على هذا الوضيح لا اشكال ولا تشكيل بقدسية ارض كربلاء الطاهره المقدسه مرقد سيد الشهداء واخيه ابي الفضل العباس عليهما السلام لكن الاشكال ان من تباكى على القدسيه وعلى حفل الافتتاح هو نوري ***************فان تباكى نوري يذكرني ببكاء اللعين معاويه عندما كان قنبر يوصف له امير المؤمنين ع فان اخر من يتباكى على قدسيه كربلاء هو  $$$$$ فلللتذكير فقط هو من اقام حفله الماجن في متنزه الزوراء وجلب مريام فارس بملايين الدولارات والزوراء لاتبعد عن مرقد الجوادين عليهما السلام الا بضعة كليومترات وجماعته من اغتصبوا مريام فارس وذهبت الى لبنان واقامت دعوه قضائية عن الاغتصاب ومحافظ كربلاء سواء ابو الهر او عقيل الطريحي هم من عاثوا فساد بارض كربلاء المقدسه ونهبوا مشاريعها وابن &&&&&&&   اما فتاه المدلل الزرفي فهو من اقام حفله الماجن في شارع الروان في النجف الاشرف ولم نرى منه التباكي على رقص البرازيليات وراكبات الدراجات الهوائيه بالقرب من مرقد اسد الله الغالب علي بن ابي طالب هنا تكمن المصيبه ان بكائه على قدسية كربلاء كلمة حق اريد بها باطل نامل من الاخوة المعلقين الارتقاء بالاسلوب والابتعاد عن المهاترات فهي لاتخدم اصل الموضوع ( ادارة الموقع )   

 
علّق علي حسين الخباز ، على نص محدَث عن قصيدة منشوره - للكاتب غني العمار : الله ما اجملك / كلماتك اجمل من نبي الله يوسف اقلها وعلى عاتقي

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم يلتقي بنائب رئيس الوزراء الغضبان ويقدم مقترحا لتخفيف الزخم في الزيارات المليوينة : مقترح في غاية الأهمية ، ان شاء الله يتم العمل به

 
علّق ابو سجى ، على الحلقة الأولى/ عشر سنوات عاش الإمام الحسين بعد أخيه الحسن(عليهما السلام) ماذا كان يفعل؟ - للكاتب محمد السمناوي : ورد في كنتب سليم ابن قيس انه لما مات الحسن بن علي عليه السلام لم يزل الفتنة والبلاء يعظمان ويشتدان فلم يبقى وليٌ لله إلا خائفاً على دمه او مقتول او طريد او شريد ولم يبق عدو لله الا مظهراً حجته غير مستتر ببدعته وضلالته.

 
علّق محمد الزاهي جامعي توني ، على العدد الثاني من مجلة المورد - للكاتب اعلام وزارة الثقافة : سيدي الكريم تحياتي و تقديري ألتمس من معاليكم لو تفضلتم بأسعافي بالعنوان البريدي الألكتروني لمجلة المورد العراقية الغراء. أشكركم على تعاونكم. د. محمد الزاهي تونس.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد كاظم خضير
صفحة الكاتب :
  محمد كاظم خضير


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 امرأة تأبى وجع العشق  : ايفان علي عثمان الزيباري

 مناسبة يوم المرأة : 4000 إمرأة مغتصبة و مقتولة و معذبة من كل الأديان و الطوائف ...  : د . صاحب جواد الحكيم

 صوت فريدمان أم ترامب ..؟!  : شاكر فريد حسن

 أَيْدِي..الْمَنَايَا  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 حرب ترامب العالميّة الأولى: معركة «آندرويد - غوغل» وأوروبا

 لهذه الأسباب أيضاً أشجب وضع المالكي إكليل زهور على قبور جنود الاحتلال الأمريكي  : د . حامد العطية

 الخلفية التاريخية للعولمة  : حمزة اللامي

 تفقد الخبير الاقدم للوزارة السيد عون ذياب عبدالله سير الاعمال الجارية في مشروع تأهيل وتنظيف نهري العشار والخندق  : وزارة الموارد المائية

 عادل عبدا لمهدي..المسار الصحيح لحل الأزمة  : وليد المشرفاوي

 صحة الكرخ / نجاح عملية فوق الكبرى لرفع ورم في تجويف الانف الفكي الايسر لطفلة تبلغ من العمر (4) سنوات في مستشفى الطفل المركزي

 صرخة مثقف  : عباس يوسف آل ماجد

 الإنحلال الأخلاقي ... صنيعة الاستكبار  : سيف علي اللامي

 الموارد المائية تواصل أعمال التطهيرات لقناة K&B 2D6)) في الراشدية  : وزارة الموارد المائية

 البيت الثقافي البالبي يباشر ببرنامج ( قرأت لكم )  : دائرة العلاقات الثقافية العامة

 مديرية الوقف الشيعي في ميسان توزع سلات غذائية على العوائل المتعففة والأيتام تزامنا مع ذكرى ولادة الإمام الحسن المحتبى عليه السلام  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net