صفحة الكاتب : احمد جويد

المؤسسات الإعلامية في الخليج وحقوق المواطنين الشيعة
احمد جويد


احمد جويد/مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات
 رغم النصوص الدستورية التي تؤكد على المساواة وعدم التمييز بين المواطنين وحرية التعبير عن الرأي وتكافؤ الفرص بين الجميع واحترام كافة المعتقدات في دول الخليج، إلا أن تعاطي المؤسسات الإعلامية الممولة من قبل السلطات تظهر خلاف ما ورد في النصوص الدستورية لتلك الدول فيما يخص تكافؤ الفرص بين المواطنين، وهذا يُعَدّ مؤشراً فاضحاً للتمييز في دول الخليج أساسه الاختلاف في الفكر والمعتقد، علماً إن من يتم تهميشهم إعلاميا ليسوا من الوافدين على تلك الدول أو من الأجانب المقيمين فيها، بل هم من سكان البلاد الأصليين وممن يحملون جنستها.

 النائب الكويتي صالح عاشور يسأل وزير الإعلام عن أسباب "عدم استضافة برامج التلفزيون والإذاعة لرجال دين شيعة"، فمادام المواطن الشيعي هو ابن البلد وممن يحمل جنسيتها، فلماذا لم يتم السماح له بطرح أفكاره من خلال المؤسسات الإعلامية للدولة التي لا تمييز بين مواطنيها، ومادام مبدأ المواطنة الكاملة، المتساوية، والفاعلة، واعتبار المواطنة - ولا شيء غيرها - مصدر الحقوق، ومناط الواجبات، ودون تمييز، فما هو الضير من استضافة رجال دين شيعة في وسائل الإعلام كغيرهم من رجال الدين الآخرين.

 يرى حقوقيون في مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات، إن مثل هكذا تمييز يعد بمثابة بخس لحق أقرته أغلب دساتير دول الخليج بالنسبة لأتباع هذه الطائفة وحرمانهم من حقوقهم المدنية والفكرية، ففي مجال حماية الحقوق والحرّيات؛ فإنّ كافة دساتير دول مجلس التعاون - بخلاف النّظام الأساسي السّعودي - تضمّ العديدَ من المواد التي تتعلّق بضمان الحرّيّات العامة، وحقوق المواطنين، إلا أنّ صياغة هذه المواد تُقيّد الكثير من النّصوص التي تحمي الحقوق والحريات بأحكام القانون وضوابطه، مما أفسح المجال – عمليّاً - لإصدار قوانين عدّة تُقيّد ممارسة هذه الحقوق والحرّيّات.

 الدّستورُ البحريني ورغم تأكيده على مبدأ صيانة الحقوق والحرّيّات العامة، وعلى المساواة بين المواطنين أمام القانون، وحظر التّمييز بسبب الجنس أو الأصل أو اللّغة أو الدّين أو العقيدة، وعلى حماية الحرّيّة الشّخصيّة، وحقّ الملكيّة، وضمان حقّ المحاكمة العادلة، وحظر التّعذيب المادي أو المعنوي، أو الإغراء، أو للمعاملة الحاطّة بالكرامة، ويُبطل الاعترافات الصّادرة تحت التّعذيب. كما يؤكد أيضاً على حرّية الضّمير، وحماية دُور العبادة وممارسة الشّعائر الدّينيّة ويكفل حرّية الرّأي والتّعبير والصّحافة والنّشر، ومع كل تلك النصوص الجميلة الواردة فيه، نشاهد سلوك السلطات في البحرين تخالف روح تلك النصوص، كما إنها لم تعمد في إعلامها إلى استضافة رجال الدين الشيعة للحديث في مناسبة إسلامية -على سبيل المثال- وبخاصة بعد الاحتجاجات التي شهدتها البحرين ضد سلوك السلطة الحاكمة وتمييزها بين المواطنين.

 كذلك الدّستور القطري يتناول بين نصوصه مفاهيم المساواة وحظر التّمييز بسبب الجنس، أو الأصل، أو اللّغة، أو الدّين ويحظر التّعذيب والمعاملة الحاطّة بالكرامة وإبعاد المواطنين. كما ينصّ على حرّية الرّأي والتّعبير. ورغم ذلك يتم التمييز في وسائل الإعلام القطرية ويبخسون حق رجال الدين الشيعة، والامر لا يحتاج إلى شاهد أو مثال.

 دولة الإمارات أيضاً، ينص بابُ الحقوق والحرّيّات العامة في دستورها على المساواة أمام القانون، وعدم التّمييز بين المواطنين بسبب الأصل أو الموطن أو العقيدة الدّينيّة أو المركز الاجتماعي، كما ينص على حرّية الرّأي والتّعبير والمراسلات والقيام بشعائر الدّين، وحرّية الاجتماع، غير أن السلوك البوليسي للسلطات الإماراتية تجاه الشيعة يخالف قواعد القانون الإنساني قبل مخالفة النصوص الدستورية ويتم اقصاء رجال الدين الشيعة بعدم استضافتهم في برامج تلفزيونية.

 أما في عمان والتي يضمّ النّظام الأساسي في دستورها، موادّ تنصّ على حماية الحقوق والحرّيّات العامة، مثل الحرّيّة الشّخصيّة وحرّيّة الرّأي والتّعبير وحرّية الصّحافة والطّباعة والنّشر والاجتماع، ورغم إحترامها لحقوق الإنسان وعدم ارتكاب انتهاكات كبيرة في باب الحقوق والحريات العامة إلا أن الحضور الإعلامي لرجال الدين الشيعة في مؤسسات الدولة الإعلامية لم يكن بالمستوى الذي يرقى إلى المساواة وتكافؤ الفرص بين المواطنين.

 وبخلاف باقي دساتير دول مجلس التعاون الخليجي يبقى الدستور السعودي- لا يحتوي على أيّ ضماناتٍ بشأن حرّية الاعتقاد، أو ممارسة الشّعائر الدّينيّة، أو حرّية التّعبير أو المساواة بين المواطنين، فما يعتقد به الملك والأسرة الحاكمة أو من يفتى لها من رجال دين هو الذي يجب أن يعمل به المواطن في السعودية، وإن سجل المملكة في حقوق الإنسان حافل بالانتهاكات الكبيرة والخطيرة وبخاصة ضد المواطنين الشيعة الذين يشكلون الغالبية العظمى من سكان مناطق إنتاج النفط في المملكة، ومن باب أولى فإن عدم توجيه دعوى لرجال دين شيعة واستضافتهم في برامج تلفزيونية أو إذاعية أو أية وسيلة إعلامية أخرى غير مستغرب في السلوك السياسي السعودي.

 إن وجود سلطة إعلام محايد لا تفرق بين مواطن وآخر وتؤمن بتعزيز حرية التعبير، تعد وسيلة ناجحة لترسيخ الديمقراطية وحقوق الإنسان والوصول إلى الحكم الرشيد، إذ لا بد للسلطات في دول الخليج أن تمنح مواطنيها -على اختلاف معتقداتهم- الحرية التامة للتعبير عن آرائهم والاستماع إلى وجهات نظرهم، كما يجب إعطاء الناس الحرية للتعبير عن آرائهم والمشاركة في القرارات التي تؤثر على حياتهم بدون خوف.

 فهم-أي الناس- يحتاجون إلى تعزيز القدرة على المشاركة الاجتماعية عبر وسائل الإعلام، ومن خلال تمكين الجميع طرح أفكاره، يمكن بالتالي للحكومات والشركات ومنظمات المجتمع المدني والأوساط الأكاديمية فهم احتياجات المواطنين والتفاعل معها والاستجابة لها بطرق جيدة، وإن أغلب رجال الدين الشيعة في دول الخليج ليسوا من دعاة العنف ومن المرجح أن تكون آرائهم عبر الإعلام ايجابية تنفع الدولة والمجتمع في تحقيق الاستقرار والتماسك.

..........................................

** مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات هو أحد منظمات المجتمع المدني المستقلة غير الربحية مهمته الدفاع عن الحقوق والحريات في مختلف دول العالم، تحت شعار (ولقد كرمنا بني آدم) بغض النظر عن اللون أو الجنس أو الدين أو المذهب. ويسعى من أجل تحقيق هدفه الى نشر الوعي والثقافة الحقوقية في المجتمع وتقديم المشورة والدعم القانوني، والتشجيع على استعمال الحقوق والحريات بواسطة الطرق السلمية، كما يقوم برصد الانتهاكات والخروقات التي يتعرض لها الأشخاص والجماعات، ويدعو الحكومات ذات العلاقة إلى تطبيق معايير حقوق الإنسان في مختلف الاتجاهات...

  

احمد جويد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/10



كتابة تعليق لموضوع : المؤسسات الإعلامية في الخليج وحقوق المواطنين الشيعة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الباقي يوسف
صفحة الكاتب :
  عبد الباقي يوسف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 يوم دموي بالبحرين بسبب إرهاب الحكومة  : وكالة نون الاخبارية

 البعثيون خدعوا هادي المهدي وغدروه!  : عزت الأميري

 الثائرون الثلاث ( محمد وعلي والحسين )  : رياض ابو رغيف

 اعتراف نائب الرئيس الأمريكي بوجود حلف أمريكي-سني لقتال الشيعة  : د . حامد العطية

 انتقال حواجز الكونكريت من بغداد الى بروكسل   : جواد كاظم الخالصي

 العمل ووكالة كويكا تتفقان على تأهيل المركز العراقي ـ الكوري للتدريب المهني  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الرياضة أيام زمان  : محمد صالح يا سين الجبوري

 من قتل الإمام الحسين عليه السلام؟! ومن قاتل معه؟ حقائق مُغيّبَة تكشف الهوية العقائدية والجغرافية للفريقين ( 4 )  : جسام محمد السعيدي

 انصار الله ينتصرون وانصار الشيطان يهزمون  : مهدي المولى

 بعد مرض ووفاة عدد من موظفيها.. سامسونغ تعتذر أمام العالم

 أبرز فعاليات المديرية العامة للاستخبارات والأمن  : وزارة الدفاع العراقية

 وموائد من حولها  : د . صاحب جواد الحكيم

 العبادي بين حزب الدعوة و حزب المتظاهرين ؟  : حسين محمد الفيحان

 مدينة الطب تستقبل الفريق الطبي الاجنبي الخاص بإجراء عمليات (الليزراوف ) لجرحى قواتنا الامنية والحشد الشعبي المقدس والمرضى  : اعلام دائرة مدينة الطب

 الامام علي(ع) وبُناة الدولة العصرية  : جواد الماجدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net