صفحة الكاتب : مرتضى شرف الدين

السيد أحمد النجفي : قول في قبالة قول آل محمد ( 1 )
مرتضى شرف الدين

 مهما كانت مرارة كلام المشككين كبيرة على قلوب المؤمنين فإنها لا تصل إلى مستوى مرارة التقوّل على العترة الطاهرة صلوات الله عليهم تحت قناع تنزيههم ونشر معارفهم. هذا هو مقام المستأكلين الذين يحاولون خلق شيء لأنفسهم في مقابل كلام العترة الطاهرة ومعارفها.والأنكى أنهم يدّعون أن تقوّلاتهم هي حقيقة معارف العترة. من وجوه هؤلاء في هذا العصر أحمد الموسوي النجفي الرابض بين طهران ومشهد غريب الغرباء يتربص بضعفاء الشيعة ليضلهم عن سبيل ساداتهم بقناع الولاء لساداتهم. ولذا وتقرباً لمولانا الإمام السلطان في ذكرى ولادته الميمونة سنتصدى للرد على هذا المتعدي على ساحة مشهده الشريف. يقول النجفي في كتابه صوم الوصال (ص١٦---١٨): "هل تعلم لماذا يقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم :"أنفاسكم فيه تسبيح ونومكم فيه عبادة"؟ لأنه بعبادتك تخرّب كل شيء، وقد لا تصدّق ذلك، ولكن سوف تصل يوماً ما إلى معاينة هذا الأمر، فإن الإنسان قد يظن أن بإمكانه بعبادته أن يؤدي حق الله تعالى أو أن يستنزل الرحمة الإلهية عليه، ولكن الواقع أن الرحمة الإلهية هي بنفسها نازلة في هذا الشهر ولا تحتاج إلى أي جهد من العبد، بل إن أي جهد متوهَّم من العبد يؤدي إلى عدم رؤية الرحمة الإلهية على ما هي عليه لأن الإنسان يخلط هذه الرحمة الإلهية النازلة من دون قيد بأعماله المقيّدة من ألف وجه وجهة. ولكن هل هذا يعني أن لا تؤدي العبادات الشرعية من الصلاة والصيام وغيرها؟ كلا، لا بد أن تؤدي كل العبادات الشرعية وتلتزم بكل التكاليف الإلهية على أتمّ وجه؛ ولكن لا لتتقرب إلى الله تعالى بهذه الأعمال التي ليس من شأنها أن تقرب أصلاً إلى الحق تعالى لأنها ليس فيها قابلية القرب، بل حتى يُكتَب لك في صحيفتك أنك مفسد وهل يوجد شيء أشد فساداً من أن تعتقد أنه يمكنك أن تتقرب إلى الله عز وجل بعملك؟ فهذه الأعمال هي سند الإفساد لك؛ فإذا ظهر الفساد في وجودك ورأيت هذا الفساد والمعصية في وجودك؛ فعند ذلك تظهر الرحمة الإلهية المطلقة التي تنقذك مما كُنتَ فيه من الضلال حيث كنت تعتقد أنّ لنفسك شأناً يمكن أن يقرّبك من الله تعالى. ولكن بعض الجهلة قد لا يقبل هذا الكلام وذلك لأن أنانيته قد وصلت إلى مرحلة يظن فيها أن أعماله الصادرة من وجوده هي التي تؤدي عنه وتحقق له المقامات عند الله تعالى، والحال أن الأمر ليس كذلك، فأين التراب ورب الأرباب! وإدراك هذا المطلب يحتاج إلى عناية خاصة من الله حتى يخلّص الإنسان من أنانيته، والله الهادي. من هنا لو قايسنا بين من يدّعي أنه يصلي ويصوم ويقوم بما يقوم به من الأعمال والعبادات ليتقرب به إلى الله وبين من يعترف بذنبه في يومه وليله ويقول إنه لم يتسنّ له أن يأنس بدعاء الله ولا بأي خلوة خاصة معه تعالى". ------------------------------ وقفة تأمل: قد يبدو الكلام لوهلة داخل في إطار عدم الاتكال على الأعمال والتواضع لله، وبالتالي كانت القضية لتعبر، وكادت النفس أن تتفاعل مع كلام الرجل،لكن المشكلة أن في كلام العترة ما لا يتناسب مع بنات أفكار المتكلم، فهل نسلك وادي العترة أم وادي آقا جون كما يطيب لأتباعه أن ينادوه. فلو تأملت في خطبة النبي صلى الله عليه وآله التي صدّر بها الرجل كلامه قبل المقطع الذي نقلناه لوجدنا عدة مقاطع تتنافى مع ما نطق به: 1⃣ " فاسألوا الله ربكم بنيات صادقة وقلوب طاهرة أن يوفقكم لصيامه وتلاوة كتابه، فإن الشقي من حرم غفران الله في هذا الشهر العظيم،" فالنبي صلى الله عليه وآله جعل مطلوبنا الصادق من الله في هذا الشهر هو التوفيق لصيامه وتلاوة كتابه وعقب بالفاء ليربط بين هذا الطلب وبين كون الشقي من حرم غفران الله في هذا الشهر. فللغفران في هذا الشهر ارتباط وثيق بالصيام وتلاوة الكتاب. وبالتالي فالعبادة تستنزل الرحمة الإلهية عند النبي بخلاف ما قاله النجفي. والرحمة المؤدية للغفران تحتاج إلى جهد من العبد، فجهد العبد يجعله يراها بوضوح لا كما ادعى الرجل. 2⃣"وارفعوا إليه أيديكم بالدعاء في أوقات صلواتكم، فإنها أفضل الساعات، ينظر الله عز وجل فيها بالرحمة إلى عباده، يجيبهم إذا ناجوه، ويلبيهم إذا نادوه، ويعطيهم إذا سألوه، ويستجيب لهم إذا دعوه." فالدعاء في أوقات الصلوات شرط جزاؤه الاستجابة الإلهية كما تفيد إذا الشرطية (إذا سألوه). فالدعاء وقت الصلاة الذي هو عمل من الإنسان يؤدي إلى القرب والاستجابة خلافاً لمدعى النجفي. 3⃣ "أيها الناس، إن أنفسكم مرهونة بأعمالكم، ففكوها باستغفاركم، وظهوركم ثقيلة من أوزاركم، فخففوا عنها بطول سجودكم، واعلموا أن الله تعالى ذكره أقسم بعزته أن لا يعذب المصلين والساجدين، وأن لا يروعهم بالنار يوم يقوم الناس لرب العالمين." الاستغفار يفك النفس من رهن الأعمال، وطول السجود يخفف الوزر، والتعهد الإلهي بعدم العذاب جاء للمصلين والساجدين. هذا عند النبي المصطفى. أما عند النجفي: فالعمل يخرب كل شيء، والعامل مفسد، والعمل لا يقرّب من الله. كأنه لم يسمع بالحديث القدسي ليلة المعراج:"وما يتقرب عبدي إلي بشئ أحب مما افترضت عليه، وإنه ليتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به، وبصره الذي يبصر به، ولسانه الذي ينطق به، ويده التي يبطش بها إن دعاني أجبته، وإن سألني أعطيته " بل لعله يقصد مقام خاتم الأنبياء بكلامه عمن جعلته أنانيته يعتقد أن عمله مقرِّب له والعياذ بالله. "وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ " صدق الله العلي العظيم وصدق رسوله النبي الكريم 

  

مرتضى شرف الدين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/28



كتابة تعليق لموضوع : السيد أحمد النجفي : قول في قبالة قول آل محمد ( 1 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : مرتضى السيد حيدر شرف الدين ، في 2014/09/28 .

أخي العزيز
إن النجفي لم يأت بجديد في هذا المنهج.
فهو منهج المتصوفة منذ قديم الزمان، حيث أنهم يتنكبون الطرق العلمية لإثبات الحقائق الشرعية، ويطلقون العنان لأنفسهم في ادّعاء تلقّي العلم بالمشاهدة.
وهو ما نجده عند بايزيد البسطامي وابن عربي وأبي الحسن الشاذلي وغيرهم من ادّعاء تلقّي المعارف عن رسول الله صلى الله عليه وآله بلا واسطة.
فلا يبقى مجال لإقناع ولا اقتناع ولا دليل ولا برهان.
وسأعرض بخدمتكم الكثير من نماذج هذا الخلل في هذه المدرسة بعونه تعالى.

• (2) - كتب : زائر ، في 2014/09/28 .

النجفي اخترع منهجاً لا يبقي من الدين شيئاً ولا يذر إذ يقول:
يسأل الإمام عليه السلام عن الغناء المحرّم؛ فقال عليه السلام: قراءة القرآن بصوت مخالفينا هو الغناء المحرّم.
الآن انقلوا هذا الحديث عني، وكلّ من يقول ما هو سنده؟ قولوا أخذناه من السيد أحمد النجفي.(ص67)
فإنه يخترع حديثاً من عنده لا أصل له ولا وجود، ثم ينسبه للإمام ويقول أنا سنده !!
فلا يبقى بهذا المنهج حجر على حجر !!




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سيد جلال الحسيني
صفحة الكاتب :
  سيد جلال الحسيني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اقتصادي :أهمية وجود فرع للبنك المركزي في النجف لكونه مرفئ أقتصادي متجدد  : عقيل غني جاحم

 بعد لقائه رئيس الأركان الجيش اللبناني: لا خوف على الأمن والقضاء بوجود العدل وتعاون الأجهزة الأمنية والعسكرية

 التصدع السياسي ..والواقع ((الديمقراطي))الهزيل..!!  : مام أراس

 السقوط والتغيير.. البيضة والدجاجة  : علي علي

 حقيقة موقف المرجعية الرشيدة في النجف الأشرف من الأحداث منذ الثمانينيات وحتى اليوم (4)  : مرتضى شرف الدين

 صدى الروضتين العدد ( 24 )  : صدى الروضتين

 900 أردني يقاتلون مع «داعش» في العراق وسورية

 رهان الإنتخابات   : واثق الجابري

 تفجير حسينية شمال شرقي بعقوبة  : كتائب الاعلام الحربي

 القاء القبض على متهمين بالإرهاب والسرقة والخطف 

 من اجل الدفاع عن المراه المعنفة منظمة – عمار- الدولية تباشر مهامها في محافظة ميسان

 قوات مكافحة الارهاب تحرر حي الاغوات في الجانب الايمن لمدينة الموصل .

 معمر... دمر المعمر  : سليم أبو محفوظ

 العبادي يستقبل نظيره الهولندي

 يا حبيبة قلبي يا أمّي ...  : رحيم المياحي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net