صفحة الكاتب : د . عبد الخالق حسين

درس حضاري من اسكتلاندا
د . عبد الخالق حسين

 يمكن اعتبار استفتاء الشعب السكتلاندي يوم 18 أيلول/سبتمبر 2014، عملاً تاريخياً مهماً، ودرساً حضارياً بليغاً، ليس لشعوب المملكة المتحدة البريطانية فحسب، بل وللعالم أجمع، وبالأخص لشعبنا العراقي ذو التعددية القومية والدينية المشابهة لبريطانيا، مع الفارق في المرحلة التاريخية والحضارية.

لقد رفض 2001926 أي بنسبة 55% من الاسكتلنديين الانفصال عن الاتحاد البريطاني مقابل 1617989 أي بنسبة 45% مؤيدون للاستقلال، بفارق 10% لصالح الاتحاد. وقد شارك في التصويت 3619915، وهي مشاركة عالية جداً بنسبة 84% من الذين يحق لهم التصويت من عمر 16 سنة فما فوق.
إن مطالبة الحزب القومي السكتلاندي (SNP) بقيادة أليكس ساموند (الوزير الأول لحكومة الإقليم)، بالاستقلال هي انعكاس للشعور القومي القوي لدى نسبة عالية من هذا الشعب في تحقيق دولته القومية، وهو حق مشروع وفق مبدأ تقرير المصير (مبدأ ويلسون، رئيس الولايات المتحدة)، الذي أقرته الأمم المتحدة بعد الحرب العالمية الثانية. فالشعب السكتلاندي فخور جداً بهويته القومية، وبتاريخيه المجيد الذي أنجب شخصيات تاريخية فذة تركت بصماتها على الحضارة البشرية من أمثال آدم سميث، وديفيد هيوم، وجيمس واط وغيرهم كثيرون في مختلف مجالات المعرفة، إضافة إلى ما يتمتع به من ثروات طبيعية.
ولكن ما يهمنا هنا هو الدرس الحضاري الذي يجب ان نستخلصه من هذه التجربة، وهو أن ما حصل عن طريق الاستفتاء كان يتم في الماضي، ولحد الآن في شعوب العالم الثالث، عن طريق الحروب المدمرة. إذ بدأت حملة الاستفتاء قبل عامين، ومارس كل فريق حقه في ترويج لـ(نعم) أو(لا) للاستقلال بمنتهى الحرية وبروح رياضية عالية يسودها المرح في أعلب الأحيان، وبدون أي حادث من شأنه أن يعكر صفاء الأجواء. والجدير بالذكر أن الاتحاد بين مملكتي سكوتلاندا وإنكلترا قد حصل اختيارياً قبل 300 سنة في عام 1707، والذي وضع نهاية وإلى الأبد للحروب الطاحنة بين المملكتين قبل ذلك التاريخ.  
إن أول استفتاء اسكوتلاندي للحكم الذاتي كان قد جرى في عهد حكومة حزب العمال برئاسة الراحل جيمس كالاهان عام 1979، وفشل. ثم تلاه استفتاء آخر عام 1997، وكان أيضاً في عهد حكومة العمال، وبرئاسة توني بلير وبدعم من الحزب، والذي نجح في تحقيق الحكم الذاتي، وتأسيس برلمان يتمتع بصلاحيات واسعة ما عدا تقرير الضريبة وأمور أخرى قليلة بقيت من شأن البرلمان المركزي (مجلس العموم) في لندن. وهذا النجاح شجع القوميين فيما بعد إلى المطالبة بالانفصال والاستقلال التام والذي فشل يوم أمس.
إن سبب الفشل هو أن أغلبية الشعب السكتلاندي أدركت أن الاتحاد أفضل من الانفصال والاستقلال لأن خلال 300 سنة من عمر الاتحاد حصل اندماج كلي في مختلف المجالات بين الشعب السكوتلاندي وبقية شعوب المملكة المتحدة، وأهمها الاندماج الاقتصادي والثقافي والعسكري..الخ. فمن الصعوبة على حكومة اسكوتلاندا المستقلة أن تُبقي الجنيه الاسترليني عملة لها، وحتى الحفاظ على الاستقلال الاقتصادي بدون دعم المملكة المتحدة، وعلى سبيل المثال، انهار قبل أعوام البنك الملكي السكوتلاندي (Royal Bank of Scotland)، فقام البنك المركزي الإنكليزي بإنقاذه، ولولا هذا الدعم لحصل إنهيار مريع في الاقتصاد السكوتلاندي. هذه الحقيقة باتت معروفة لدا الشعب السكوتلاندي. إضافة إلى نظام الرعاية الصحية الوطنية (NHS) التي هي من أروع الخدمات في العالم، والتي هي مضمونة أكثر في ظل الاتحاد. ولذلك وجد 55% من الشعب السكوتلاندي مصلحتهم مع البقاء في الاتحاد بدلاً من مغامرة الانفصال ومخاطر المستقبل المجهول.      
 
ما بعد الاستفتاء
هذا الاستفتاء قد يكون الأخير من نوعه، ولن يتكرر في المستقبل لجيل واحد على الأقل، وهو لم يمنع إنفصال اسكوتلاندا من المملكة المتحدة فحسب، بل قدم تحذيراً للقوميين الآخرين في إقليم ويلز، وشمال أيرلندا أيضاً، فهؤلاء كانوا ينتظرون نتائج الاستفتاء، ففي حالة نجاحه كانوا ينوون السير على نفس الخطى ويركبوا الموجة ويجربوا حظوظهم في استفتاء مماثل والمطالبة بالاستقلال وبالتالي تفتيت المملكة المتحدة، إلا إن فشل التجربة السكوتلندية وضع حداً لطموحاتهم القومية.

ولكن مع ذلك، فهذا الاستفتاء ليس نهاية المطاف، بل هو أشبه بزلزال سياسي أجبر قيادات الأحزاب الكبرى الثلاثة (المحافظين، والعمال، والأحرار) إلى أن تعيد النظر في دستور الاتحاد. فجميع الأقاليم (سكوتلاند، ويلز، وشمال أيرلاندا) عدا إنكلترا، تتمتع بالحكم الذاتي حيث لها برلماناتها وحكوماتها الإقليمية.
ولهذا السبب، فهناك مطالبة من الشعب الانكليزي، ووعود من قيادات الأحزاب الرئيسية بالشروع في سن قانون يعتبر نقلة نوعية في الديمقراطية، يزيد من صلاحيات برلمانات الأقاليم وحكوماتها بما فيها تحديد الضريبة، ولكن في نفس الوقت أن ينصف الشعب الإنكليزي بتأسيس برلمانه الإقليمي الخاص به أسوة ببقية الأقاليم، وربما تنقسم إنكلترا إلى ثلاثة أقاليم، (جنوب، ووسط، وشمال)، والحفاظ على البرلمان المركزي الاتحادي (مجلس العموم البريطاني) والحكومة المركزية الاتحادية في لندن.

والمشكلة الأخرى بعد هذا الاستفتاء هو التغييرات التي وعد بها قادة الأحزاب الكبرى المشار إليها أعلاه. حيث بدأ التذمر وسط نواب الأحزاب وخاصة حزب المحافظين (الحاكم)، أن قادتهم أجزلوا بوعودهم لسكوتلاندا وغيرها بصلاحيات واسعة دون مشاورة نواب أحزابهم. وهذا فتح الباب أمام جدل واسع قد يستغرق وقتاً طويلاً، وربما يؤدي إلى إنشقاقات وعدم إمكانية الإيفاء بالوعود كلها.

وبعد إعلان النتائج، اعترف بها زعيم الحزب القومي السكوتلندي، أليكس ساموند، ودعا أتباعه بقبولها، ولم يحاول أحد من فريقه التشكيك بها كما هي الحال في دول العالم الثالث ومن ثم فاجأ حزبه والعالم بتقديم اسنقالته من قيادة الحزب ورئاسة حكومة سكوتلاندا كوزير أول. كما ورحب رؤساء الأحزاب المعارضة للإنفصال بالنتائج دون أية شماتة أو تشفي بالجهة الخاسرة. وفي هذا الخصوص قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون: "أن هناك فرصة الآن لتغيير المملكة المتحدة نحو الأفضل". ولكنه أضاف "أنه يجب توفير توازن عادل في عملية تصويت النواب البريطانيين الإنجليز على قوانين تخص إنجلترا." وهذا يعني أن نواب (سكوتلاندا و ويلز، وشمال أيرلندا)، لا يحق لهم التصويت في البرلمان العمومي على قوانين تخص إنكلترا. وإذا تحقق هذا النظام الجديد فسيكون حزب العمال من أكثر المتضررين به لأن نسبة كبيرة من نوابه هم من سكوتلاندا وويلز.

أما الدرس الذي يمكن أن تستفيد منه القيادات السياسية العراقية من مختلف مكونات الشعب العراقي من هذه التجربة، أولاً، حضارية الحملة الانتخابية بصورة هادئة وروح رياضية عالية وبدون تسقيط المنافسين، أو تشكيك بهم. كذلك، على قيادات المكونات الطامحة في الانفصال أن لا تتسرع في اتخاذ أية خطوة انفصالية في هذه المرحلة العاصفة من تاريخ العراق يصعب عليهم التراجع عنها عندما تثبت فيما بعد أنها كانت خاطئة. وإنما العمل على إنضاج التجربة الديمقراطية، واستعادة الثقة، ومن ثم اتخاذ الخطوات التدريجية العلمية لإنشاء الأقاليم وتوسيع صلاحياتها.

  

د . عبد الخالق حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/21



كتابة تعليق لموضوع : درس حضاري من اسكتلاندا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي حازم المولى
صفحة الكاتب :
  علي حازم المولى


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الشعائر الحسينية دروس وعبر  : صبيح الكعبي

 دائرة الوقاية تفصح عن نتائج تقصيها آلية الاستقطاعات الصحية في وزارة التربية  : هيأة النزاهة

 تصريحات الأكراد.. هل غابت عنا؟  : علي علي

 وزارة الموارد المائية تنظم ندوة تثقيفية للتوعية بمخاطر مرض الكوليرا  : وزارة الموارد المائية

 النائب الحكيم : فلنجعل من شهر رمضان دعوة فعلية للمراجعة على كافة الصعد السياسية والإدارية والأخلاقية والاجتماعية  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 ساسة الأنبار:الشرف على أبواب الخنادق  : واثق الجابري

 الجامعة ما بين واجبات الوالدين وحقوق الأبناء  : سيد صباح بهباني

 التقرير الاسبوعي لأحداث البحرين من 27إلى4يوليو 2014  : تيار العمل الإسلامي في البحرين

 التشهير بمراسل العربية في العراق إستهداف لحياة كل الصحفيين العراقيين  : المركز العراقي لدعم الاعلام الديمقراطي

 شَـجَـنٌ يُـسَافِـرْ ...  : محيي الدين الـشارني

 نظرة واقتراحات في بحوث مهرجان ربيع الشهادة الثامن  : د . خليل خلف بشير

 التبني الخيار الصعب  : د . تارا ابراهيم

 ملامح الثورة الغليونيه  : صفاء ابراهيم

 غان على الرصيف  : حاتم عباس بصيلة

 خسائر ربيع الأعراب  : ادريس هاني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net