صفحة الكاتب : علي جابر الفتلاوي

تهديد داعش إلى بوتين ، رسالة موجهة إلى أمريكا
علي جابر الفتلاوي

جاء تهديد داعش إلى بوتين بمهاجمة دولة الشيشان المسلمة التابعة إلى الإتحاد الروسي بسبب دعم روسيا إلى سوريا حسب إدعائها ، متزامنا مع تهديد أمريكا إلى داعش ، أرى أنّ الغاية من التهديد توصيل رسالة من داعش  إلى أمريكا مفادها إنّ داعش لا زالت في خدمة أهدافكم ، في تقديري إنّ التهديد صدر في الوقت المناسب  إذ جاء في ظرف تدعي أمريكا أنها بصدد جمع تحالف دولي لمحاربة داعش ، أو بعبارة أكثر دقة لوقف تقدم داعش على حد تعبير حلف الناتو ، العارف بالسياسية  الأمريكية مقتنع أنّ أمريكا لا تريد القضاء على داعش ، إنما تأديب هذا الوحش الذي يتمرد على مروضه أحيانا ، وهذه هي السياسة الأمريكية مع المنظمات الإرهابية لا تقضي عليها إنما تحد من نشاطها في هذا المكان ، وتطلق لها العنان والدعم والمساعدة في مكان آخر .  

هذا النسق الأمريكي في التعامل مع المنظمات الإرهابية موجود منذ تأسيس أول منظمة أرهابية ( القاعدة ) في أفغانستان ، علما إن أمريكا طرف مهم في تأسيس جميع هذه المنظمات الإرهابية في العالم بأي عنوان كانت . ونتمنى أنْ يعرف القارئ الكريم إنّ أمريكا لو قررت فعلا القضاء على داعش بسبب المشاكسة ، فهذا يعني ولادة منظمة إرهابية جديدة بعنوان جديد في مكان هي تحدده وتختاره ، لأنها لا تستغني عن خدمة هذه المنظمات لتحقيق الأهداف الأمريكية والصهيونية .

 إنْ  كانت أمريكا جادة في القضاء على الإرهاب ، فلتمنع الغذاء عن هذه الموجودات الشاذة المنحرفة ، وهي تعرف جيدا من يزود هذه المنظمات بالغذاء الفكري والثقافي والمادي ، وتعرف جيدا من يغذي داعش بالمقاتلين والأموال ، ومن يضخ إليها فتاوى التكفير والقتل والذبح وجهاد النكاح والسبي وبيع النساء غير الوهابيات في سوق النخاسة ، لماذا لا تمنع أمريكا المصدر الذي يغذي هذه المنظمات الإرهابية ؟ لماذا لا تردم الحفرة النتنة التي تخرج منها هذه المجاري القذرة ؟ ألا تعرف أمريكا أنّ ردم النتانة بالشكل الطبيعي يكون من خلال ردم مصدر ومنبع هذه النتانة ؟ ألا تعرف أمريكا إنّ القضاء على النتانة خارج حدود المنبع يولد نتانة جديدة في مكان جديد آخر؟ ماذا تريد أمريكا أنْ تقول عندما تطرح مثل هذه الدعوات المضللة؟ هل أمريكا غبية أم تستغبي الآخرين ؟ 

أرى أمريكا تريد أنْ تضحك على الذقون من وراء دعواتها المضللة التي تدعي فيها أنها تريد القضاء على الإرهاب ! تطرح أمريكا هذه الدعوات الكاذبة لتحسين صورتها أمام الشعوب ، وكأنّ هذه الشعوب لا تعرف أن الإرهاب في العالم من إنتاج الفكر الوهابي حليف أمريكا والصهيونية ، وجميع منظمات الإرهاب في العالم لا تخدم إلا الأهداف الأمريكية والصهيونية ، نقول لأمريكا أنّ الشعوب عرفت أساليب التضليل الأمريكية ولن تنخدع بها مثل ما هي تتخيل ، الإرهاب المصنوع في مطابخ الفكر الوهابي هو أحد الأذرع الأمريكة والصهيونية في المنطقة ، ولن تحارب أمريكا الإرهاب ، بل تعدل مساراته في هذه المنطقة أو تلك حسب مصلحتها ومصلحة إسرائيل ، وتقديم الدعم والتسهيلات لهذه المنظمة الإرهابية أو تلك من الدول الحليفة لأمريكا إنما يجري وفق الخطة المرسومة ، والأوامر الصادرة من دوائر المخابرات .

ظهرت أمريكا في دعوتها لمحاربة داعش وهي تدعو لجمع تحالف دولي وكأنها بصدد الدخول في حرب مع دولة عظمى اسمها ( داعش ) ، علما إنّ أمريكا استثنت إيران وسوريا وروسيا من هذه الدعوة ، وكأن أمر داعش والإرهاب لا يعني هذه الدول ، في تقديري تريد أمريكا توصيل رسالة إلى داعش وغيرها من منظمات الإرهاب ، مفادها مسموح لكم العمل ضمن حدود هذه الدول الثلاث ، المتابع يعرف إنّ أمريكا لا تريد أن تقضي على الإرهاب ، لكنها تغير من مساراته حسب المصلحة  لتحديد المساحات المسموح له العمل فيها ، إنْ كانت أمريكا جادة في القضاء على الإرهاب ، فلتتجه أولا إلى المصدر المغذي للإرهاب في الفكر والمال والرجال وكل أنواع الدعم الأخرى ، وهذا المصدر هو ( السعودية ) التي تعمل لخدمة الإرهاب في إطار ديني مقدس .

خلقت أمريكا وإسرائيل بالتعاون مع السعودية وقطر والأردن وتركيا وقوى أخرى في المنطقة وخارجها داعش من أجل إسقاط النظام في سوريا ، ثم سمحوا لها بعبور الحدود إلى العراق وسلموها الموصل من غير قتال لتحقيق أهداف سياسية بالإتفاق مع جهات سياسية عراقية ، لكن الوحش حتى لو كان مروضا ومدربا قد يعضّ يد مدربه ومروضه بل في حالات يقتله ، فهل تعي السعودية ومحور دول الشر في المنطقة هذه الحقيقة ؟ ونؤكد لهذه الدول إنّ أمريكا وإسرائيل تعرفان هذه الحقيقة .

 قد تقتل أمريكا البغدادي مسؤول داعش وربما تقتل آخرين ، مثل ما قتلت إبن لادن الذي صنعته خصيصا لأفغانسان عندما تجاوز حدود الدائرة المسموح له بالحركة فيها فعوقب بالقتل ، كل هذه المسرحيات تقوم بها أمريكا لكن لن تقطع الغذاء نهائيا عن القاعدة حتى لا تموت ، وكذلك لن تقطع الغذاء عن داعش حتى تبقى على قيد الحياة لتحقيق مآرب أخرى ، وإنْ قررت أمريكا يوما موت داعش ، هذا يعني ولادة  منظمة إرهابية جديدة أخرى باسم جديد في مكان آخر ، لأن الإرهاب هو ذراع أمريكا وإسرائيل في المنطقة ، ليس المهم اسم المنظمة الإرهابية أو اسم مسؤولها بل المهم بقاء الإرهاب حيا تحت أي عنوان ، مع المحافظة على الفكر المغذي والمحافظة على أسلوب العمل والهدف ، ولهذا السبب لا تتعرض أمريكا إلى من ينتج فكر الإرهاب وهي ( السعودية ) حاملة لواء الفكر الوهابي التكفيري المتطرف المنتج لجميع حركات الإرهاب في العالم .

بعد أن تولى بوتين الرئاسة للمرة الثانية ، ظهرت روسيا كقطب ثانٍ منافس لأمريكا  وهذا يحدث لأول مرة منذ سقوط الإتحاد السوفيتي السابق ، وقد رحبت الشعوب بهذا الدورالروسي الجديد سيما بعد أن انفردت أمريكا كقطب وحيد في العالم ، لكن الذي أغاض أمريكا أكثر دعم روسيا إلى سوريا عندما شن الإرهاب بكل صنوفه وانتماءاته العدوان عليها نيابة عن أمريكا والدول الحليفة لها مثل السعودية ، وعندما وجدت أمريكا والسعودية ومحورهما من الدول الأخرى عجز منظمات الإرهاب عن إسقاط سوريا ، فكرت أمريكا في شنّ عدوان عسكري مباشر عليها بدفع قوي من السعودية وإسرائيل ، لكن الموقف الروسي والإيراني وموقف حزب الله في لبنان أفشل الخطة الأمريكية السعودية الصهيونية لمهاجمة سوريا . 

 الموقف الروسي الذي كان له الدور الأكبرفي إفشال الهجوم العسكري على سوريا دفع أمريكا والسعودية للانتقام من روسيا كل منهما بطريقته الخاصة ، بالنسبة للسعودية لها طريقان في تحقيق ما تريد من هدف ، الأول دفع الرشوة للدولة التي تبغي عندها غاية أو غايات ، والرشوة تكون إما بدفع ملايين البراميل النفطية مجانا أو بتخفيضات مغرية ، أو تدفع ملايين من الدولارات نقدا للدولة التي تريد شراء موقفها ، وأحيانا تدفع ملايين الدولارات من أموال النفط السعودي للسياسيين أصحاب القرار في هذه الدولة أو تلك لشراء مواقفهم ، هذا هو الأسلوب السعودي الأول في شراء المواقف السياسية ، فإنْ لم ينفع لجأت إلى الأسلوب الآخر وهو الإرهاب ، إذ توعز للخلايا الإرهابية التابعة لها لخلق تفجيرات في الدولة التي رفضت بيع موقفها في سوق النخاسة السعودي . 

 استخدمت السعودية كلا الإسلوبين مع روسيا ، إذ وعدت السعودية روسيا بامتيازات نفطية كبيرة إثناء زيارة وزيرالخارجية السعودي مقابل تحييد الموقف الروسي في القضية السورية ، لكن روسيا رفضت ذلك ، فلجأت السعودية إلى إسلوبها الآخر وهو الإرهاب ، إذ أوعز بندر بن سلطان عندما كان مديرا للمخابرات السعودية إلى خلايا شيشانية إرهابية بتنفيذ عمليات إنتحارية ليومين متتالين ( 29 و30 كانون الأول 2013 م ) في مدينة ( فولو غراد ) الروسية ، ووصل عدد الضحايا إلى حوالي ( 70 ) بين قتيل وجريح ، وبعد ذلك وجه بندر بن سلطان تهديدات أخرى إلى روسيا عبر قنواته الخاصة ( بأنه يستطيع تحريك مجموعات شيشانية متمردة بهدف القيام بضريات من مدينة سوتشي ) التي أقيمت فيها دورة الألعاب الأولمبية بعد شهرين من تفجيرات (فولوغراد ) بهدف منع قيام الدورة الأولمبية الشتوية ، هذه الضغوط السعودية هدفها الضغط على روسيا لتغيير موقفها من سوريا  لكن روسيا الدولة العظمى تعرف من أين تؤكل الكتف ؟

اتجهت روسيا إلى السعودية وهددتها بطريقتها الخاصة ، لأنّ روسيا تعرف جيدا أنّ السعودية هي مصدر الإرهاب في العالم ، فوجهت إنذارها القوي إليها بأنها ستكون الهدف للرد الروسي على أي عمل إرهابي يصيب روسيا في المستقبل ، فالتزمت السعودية الصمت ،وعلى إثر ذلك عزلت السعودية بندر بن سلطان من منصبه ،سيما بعد أنْ تحركت الأساطيل الروسية باتجاه المنطقة ، تصرفت روسيا في هذا الموقف كدولة عظمى وقطب منافس لأمريكا ، هذا الموقف أحرج أمريكا وحلفاءها ، لكنه أفرح شعوب المنطقة .

أما أمريكا فإنها تنتقم من روسيا بطريقتها الخاصة أيضا ، فيما يتعلق بالتهديدات الإرهابية إلى روسيا هذا أمر يُفرح أمريكا لأنّ الإرهاب في العالم هو بالأساس لخدمة الأهداف الأمريكية والصهيونية ، من صور الإنتقام الأمريكي وحلفائها خلق مشاكل واضطرابات أمنية في أوكرانيا المجاورة لروسيا التي كانت جزءا من الإتحاد السوفيتي سابقا ، والتي أقامت بعد ذلك علاقات حسنة مع روسيا ، من نتائج الإضطرابات في أوكرانيا إسقاط رئيس أوكرانيا المنتخب ، وتنصيب رئيس جديد على المقاسات الأمريكية ، لكن روسيا واعية لهذه الأحداث الإنتقامية ، فخطت خطوتها الجريئة في استرجاع شبه جزيرة القرم بالقوة من أوكرانيا وضمتها إلى روسيا الأم ، لأنّ القرم في الأصل هي جزء من روسيا وضمت إلى أوكرانيا في عهد الرئيس السابق للإتحاد السوفيتي خروشوف ، فعاد سكان القرم إلى موطنهم الأصلي روسيا ، هذه الخطوة زادت من قلق أمريكا والغرب وأخذوا ينظرون إلى روسيا كمنافس قوي كما كان الإتحاد السوفيتي سابقا ، في تقديري بهدف الإنتقام من روسيا ستقبل أمريكا وحلفاؤها بأي عمل تقوم به داعش ضد روسيا .

أرى تهديد داعش إلى روسيا بمهاجمة الشيشان الدولة المسلمة التابعة للإتحاد الروسي والواقعة في جنوب روسيا جاء في التوقيت المناسب من قبل داعش ، سيما بعد إعلان أمريكا عن نيتها ترويض داعش كي يعمل ضمن حدود الدائرة المرسومة سلفا ، تهديد داعش موجه إلى روسيا في الظاهر ، لكنه يوصل رسالة إلى أمريكا لتخفيف الضغط على داعش ، كي تتفرغ بعد ذلك للإنتقام من روسيا نيابة عن أمريكا وحلفائها ، فهل ستؤدي هذه الرسالة غرضها ؟ 

  

علي جابر الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/09



كتابة تعليق لموضوع : تهديد داعش إلى بوتين ، رسالة موجهة إلى أمريكا
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد شاكر الخطاط
صفحة الكاتب :
  احمد شاكر الخطاط


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عقلانية السيد علي السيستاني دام ظله الوارف وأثرها في المجتمع  : نجم الحسناوي

 مراكز الديوانية تلقي القبض على6 متهمين  : وزارة الداخلية العراقية

 مكافحة اجرام بغداد تلقي القبض على 18 متهما  : وزارة الداخلية العراقية

 قصيدة جديدة للشاعر العربي الكبير الدكتور أحمد حسن المقدسي مهداة إلى غزة

 هل حقاً السنة من أنصار يزيد؟  : د . عبد الخالق حسين

 كم دنبوس يعادل راتب الوزير؟  : سامي جواد كاظم

 تقرير مصور"تشيع مهيب لجثمان العلامة الشيخ باقر شريف القريشي  : رسالتنا اون لاين

 حارس ليفربول «الكارثي» يتلقى عرضا من نادي درجة ثالثة!

 التجارة ... تبحث الية انتاج وتوزيع مادة الطحين ضمن البطاقة التموينية في محافظة بابل  : اعلام وزارة التجارة

 سب الفقراء للعلماء هل هو مسقط للعدالة؟!  : حسن الهاشمي

 كيف نساعد شعب البحرين ..؟  : رضا السيد

 حرب البسطات ومعارك الباعة الجوالة  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 الصحة في العراق تسير الى المجهول و المواطن ضحية الامراض و الاوبئة و انعدام تام للادوية في المستشفيات  : حيدر كامل المالكي

  فتوى الإيمان و"فتوى" الشيطان!  : عباس البغدادي

 هل تغيير مدراء المصارف جزء من الاصلاح الاقتصادي في العراق؟  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net