صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

من هم وأين جنود الأعور الدجال ؟
مصطفى الهادي
جميع الرسل والرسالات حذرت أممها من فتنة الأعور 
الدجال ((المسيح الدجال )) وقد حذر نبينا أمته من هذه الفتنة الطامة فقال :
((إن ألله لم يبعث نبيا . إلا حذر أمته المسيح الدجال . وأنا آخر الأنبياء
. وأنتم آخر الأمم . وهو خارج فيكم لا محالة)) (1) 
 
فإذا كان ذلك كذلك فأين تحذير موسى عليه السلام لليهود ؟؟ 
 
فإذا كان عيسى بن مريم نبيٌ جاء بعد موسى يحذر أمته من فتنة المسيح الدجال 
فيقول في إنجيل متى : ((لأنه سيقوم مسحاء كذبة ويُعطون آيات عظيمة . وعجائب
حتى يُضلوا ها أنا قد سبق وأخبرتكم)) (2)
 
ثم جاء من بعده نبينا عليه أفضل الصلاة والتسليم محذرا من هذه الفتنة الطامة التي لا تُبقي ولا تذر.
وهكذا رأينا الأنبياء وكل من آتى بفكرة دينية كانت أو غيرها حذر أتباعه من 
فتنة هذا الأعور . ولكن مالنا نرى التوراة تخلو من التحذير من فتنة هذا 
الأعور ؟ فإين تحذير موسى ؟ ألا يدلنا ذلك على شيء غريب مريب في الديانة 
اليهودية أنها لربما تكون هي أصل البلاء والشر الذي يتمثل بالأعور الدجال 
أو المسيح الدجال. 
ولكننا واستنادا إلى تحذير عيسى وتحذير النبي ص المذكور نقول بان موسى حذر 
اتباعه من فتنة هذا الأعور ، ولكنها ذابت واختفت حالها حال النصوص التي رأى
اليهود أنها تضرهم لو بقيت فأزالوها ، ولكن السيد المسيح عندما جاء ارجع 
النص إلى مكانه وحذر من فتنته كما مر .
 
يقول كتاب التراث الإسرائيلي : (( الكتب التي حوت التنبوءات عن المستقبل 
والتي كتبها اليهود وأذاعوها بينهم ورغبة في ابعاد ما حسبه اليهود خاطئا أو
ضارا، تعين عليهم أن يفرزوه من مجموعة الكتب المتداولة)) (3) 
 
علما أن أول من يؤمن بالأعور الدجال هم أهل السنة بكافة طوائفهم ، وذلك 
لأنهم من المجسمة الذين يعتقدون بتحقق رؤية الله تعالى في الدنيا والآخرة 
ولذلك فإن الأعور الدجال عندما يظهر سوف يعلن ((أنه الله)) فيُسارع أهل 
السنة إلى الإيمان به لأن ذلك ممكن عندهم خصوصا إذا رأوا الأموال وهي تُصب
من بين يديه صبا والنعم تتناثر امامه فإذا كانوا الآن يُطيعون الحاكم 
الظالم ويأتمرون بأمره طمعا في ما يرميه لهم من أموال ، فما يمنع أنهم 
يؤمنوا بالأعور بعد أن يروا من آياته الكبرى امامهم وقد روى ذلك كبار 
أئمتهم : ((وأنه متى خرج يزعم أنه الله ، فمن آمن به وصدقه ، لم ينفعه صالح
من عمله سلف)) (4) 
لهذا السبب وأسباب أخرى ولربما لتحصين الشيعية من الوقوع في هذا المنزلق 
الخطير نفى الشيعة بشدة رؤية الله تعالى في الدنيا والآخرة واثبتوا استحالة
ذلك .ولذلك فإن الخطر الشيعي الذي يتم التحذير منه من قبل الدوائر 
الاستخبارية ومن يسير في ركابهم من الأنظمة الإسلامية او العربية الفاسدة 
يزداد حدة يوما بعد يوم فالغربيون وأذنابهم عندما يقرأون عن الشيعة فهم 
يتحسسون رقابهم عندما يقرؤون وينظرون حولهم فزعا من المارد الشيعي إذا تحرك
 
. يقول رئيس المخابرات الفرنسية الكسندر دي مارانش : ((إن أكبر الأخطار 
التي تواجه الشرق الأوسط هي قيام امبراطورية شيعية من حدود الهند إلى شواطئ
البحر المتوسط. وأن إسرائيل عند قيام هذه الإمبراطورية سوف تدفع ثمنا 
غاليا)) (5) 
ومن هنا اوعزت أمريكا وإسرائيل إلى خدامها في دول الخليج والعالم أن 
يُساهموا في دفع القتال السني الشيعي إلى ابعد الحدود ودعمه بأموال النفط 
وذلك من أجل أن يطول أجل عجوز بني صهيون .
 
فإذا كان بضع مئآت من مقاتلي حزب الله اسقطوا اسطورة الجيش الصهيوني الذي 
لا يقهر فما بالك لو تحرك مئآت الملايين من الشيعة بعزيمتهم وإيمانهم 
الصادق الذي لا يخشى إلا الله تعالى . هذه الملايين المخلصة والتي سوف تخرج
تحت راية المهدي ليس فيها أي مقاتل من أهل السنة لأن هؤلاء سوف ينصرون 
اليهود والنصارى ويقفون معهم ويؤمنون بالأعور الدجال على أنه الله 
 
.ويُطيعون الحاكم الظالم الذي يُصلي بهم صلاة الجمعة يوم الأربعاء فيُطيعوه
. فلم يتبقى في بحر الفتن إلا جزيرة صغيرة عائمة وسط هذه الأمواج 
المتلاطمة من فتن آخر الزمان وهذه الجزيرة اسمها الشيعة قابضين بأسنانهم 
على قضية المهدي عج . 
في هذا الوقت يخرج المهدي وهو في عمر الثلاثين عاما 
كما تقول المفكرة المسيحية جين داكسون : ((وعندما يبلغ العشرين أو الثلاثين
يعلن نفسه للعالم كله (الصيحة) ويقوم هذا الشاب بنشر دعوته وتعاليم دينه 
وإن عقيدته لن تكون هي المسيحية بل نوع آخر من التوحيد يقوم على قوة الله 
العليا أو توحيد الله العلي القدير وسيلعب دورا هاما في التاريخ وسيكون من 
ألد أعداء اليهود على الإطلاق)). (6)
 
وقد جاء في الحديث عن النبي ص قبل جين بمآت السنين ما يؤكد هذا المعنى عندما قال : ((يُبعث بين الثلاثين والأربعين)). (7) 
 
عندها يبرز الشيعة بقيادة امامهم إلى النزال الأكبر إلى معركة تاج المعارك 
الكبرى في تاريخ الجنس البشري وعلى أنقاض هذه المعركة يبرز المسيح عليه 
السلام وهذه المعركة تُعرف في الإسلام باسم ((الملحمة الكبرى)) وتعرف في 
الإنجيل بـ (( معصرة غضب الله العظمى يوم الله القادر على كل شيء )) وتعرف 
عند اليهود بـ ((الخربة الأبدية آرمكدون)) . 
هذه المعركة التي تصفها التوراة وصفا مرعبا وكأنها ترى تلك الحرب النووية 
التي سوف تتطاير صواريخها الإسلامية من باكستان وإيران حيث تقول التوراة : 
((وهذه الضربة التي يضرب بها الرب كل الشعوب التي تتجند ، لحمهم يذوب وهم
واقفون على أقدامهم ، وعيونهم تذوب في أوقابها ولسانهم يذوب في فمهم)) . 
(8) 
يقول الدكتور الصائغ في وصف هذه المعركة : أنها كالضربات النووية 
واشعاعاتها الحارة اللاهبة التي تُذيب كل شيء كما رأيناها في اليابان أو 
كما حدث في معركة المطار في بغداد حيث وجد الجيش بقع دهنية تحت كل بدلة 
عسكرية لجندي عراقي بينما ذاب اللحم وتبخر. (9) 
 
يا لهُ من هجوم كاسح سيشنه المهدي عج وهو يقود الشيعة نحو النصر المؤزر على
أعداء الإنسانية. يجلس المهدي على كرسي مجده ويرسل القادة إلى مشارق الأرض
ومغاربها ويبدأ الهلع والخوف يدب في قلوب الأعداء ويبحثون عن مكان يختبئون
فيه من الذراع الإسلامية الضاربة فيصوّر سفر الرؤيا هذا الهلع والخوف في 
مشهد وحركة مثيرة فيقول : 
 
((وملوك الأرض والعظماء والأغنياء والأمراء 
والأقوياء وكل عبد وكل حر أخفوا أنفسهم في المغاور ــ الملاجئ ــ وفي صخور 
الجبال ـــ الأنفاق ــ وهم يقولون للجبال والصخور اسقطي علينا وأخفينا من 
وجه الجالس على العرش إن يوم الغضب العظيم قد جاء ومن يقوى على الوقوف 
أمامه)) . (10) 
من المؤسف له حقا أن أئمة عظيمة من المسلمين سوف تهلك بسيف المهدي عج لأنها
سوف تقف مع اليهود والنصارى . كما ا ثبتت لنا التجربة المعاصرة أن هؤلاء 
وقفوا مع صدام وأمريكا وإسرائيل في حربهم ضد إيران حيث سخروا كل امكاناتهم
المادية من أجل القضاء على الدولة الإسلامية الفتية فلا يأخذكم الغرور 
والتضليل أيها الأخوة من أبناء المذاهب الأخرى فإن دراستنا أوصلتنا إلى أن 
الذي يبدأ بهم المهدي عج هم أنتم والله حيث سيطهر مكان تحركه ومقر قيادته 
منكم لكي يأمن شركم وغدركم ومكركم فإذا أحببتم أن تكونوا من أنصار حفيد 
رسول الله ومن عينه تعالى لإحقاق الحق وإقامة العدل فأبدوا من الآن بالتوجه
إلى الله تعالى أن يلهمكم حب المهدي عج وحب أتباعه . لأن القول الفصل إذا 
وقع فلا ينفع نفسٌ ايمانها لم تكن آمنت من قبل .فبادروا قبل الصيحة ووقوع 
الأمر.
 
إن قيادات الصراع في آخر الزمان ثلاث تعترفون بإثنين منها ولكنكم تنكرون الثالث مع أن القرينة تقول بوجوده حيا . 
فالأعور الدجال والمسيح بن مريم وكلاهما حي الأول في الجزيرة (11) والثاني 
في السماء فما هو المانع أن يكون طرف النزاع الثالث المهدي حي هو الآخر إذا
كان الطرفان الآخران أحياء؟. 
 
خصوصا وأن المهدي هو الطرف الأهم في هذه 
القضية وعليه يتوقف مصير العالم .فهل يُعقل أن يكون المسيح الذي هو جندي من
جنود المهدي حيا ، وكذلك الدجال الذي سوف يضل العالم حيا ، ولكن المهدي عج
لم يُخلق بعد أو هو ليس حي أو ميت أو يُخلق في آخر الزمان!
 
أي عقلٌ هذا الذي يقول بأن اليد اليمين حيّة واليد الشمال حيّة ولكن القلب غير حي. أليست الحياة تدب من القلب إلى سائر الأعضاء . 
 
يا اخوان السنا وإياكم روينا أن الأرض لا تخلو من حجة وإذا خلت من الحجة ساحت باهلها . فمالكم كيف تحكمون.
لقد بدأ الأعور الدجال يبني قواعده على أراضيكم ويُحشد قواته تحت أنظاركم ،
ويخزّن أسلحته في بيوتكم ، ينعق عبر فضائياتكم بصوته القبيح من دياركم 
فماذا تفعل قواعد الإنجرليك في تركيا، وقواعد الأسطول الخامس في البحرين 
وقاعدة القديد في قطر وقواعد الحفوف والجفر وغيرها في السعودية وفي اليمن 
وفي الجزائر وفي المغرب وفي تونس وفي مصر وفي الأردن وفي الكويت وفي كل 
مكان يتواجد فيه أهل السنة حول المكان المبارك لخروجه الميمون . 
 
أحذركم اخواني اهل السنة والجماعة أن تكونوا جنود الأعور الدجال ويده الضاربة فذلك هو الخسران المبين . 
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر : 
 
1- رواه الحاكم في المستدرك ومسلم في صحيحه وأبو داود والترمذي وأحمد وغيرهم . وقالوا حديث صحيح .
2- إنجيل متى الإصحاح 24 : 23.
3- الدكتور صابر طعيمة ، كتاب التراث الإسرائيلي ص 271.
4- روته مجموعة من الصحاح . منهم أحمد وابن حبان والحاكم وابن جرير والطبراني .
5- صحيفة الأهرام العدد 24/10/1986.
6- راجع تفسير دانيال أبرنسايد ن ورؤية جين داكسون المنشورة في صحيفة آخر ساعة عدد 
26/9/1984.
7- راجع كتاب الحاوي ص 239.
8- سفر زكريا الإصحاح 14 : 12.
9- راجع كتاب مشتهى كل الأمم ص 95.
10- سفر الرؤيا الإصحاح 6 : 16
11- كما في الروايات من أن ابن صياد عمره آلاف السنين وهو المسيح الدجال أو
الأعور الدجال ، وأن الصحابة كانوا يعرفونه وأن النبي ص قال له : اخسأ . 
اخسأ فإنك لن تعدوا أجلك ولن تبلغ أملك . ثم قال لأصحابه : ما بعث الله عز 
وجل نبيا إلا وأنذر قومه المسيح الدجال وإن الله عز وجل قد أدخره إلى يومكم
هذا . فما تشابه عليكم أمره فإن ربكم ليس بأعور. راجع كتاب بشارة الإسلام ص
19.

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/08/22



كتابة تعليق لموضوع : من هم وأين جنود الأعور الدجال ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2015/07/11 .

مالنا لا نسمع ردودا علمية من الاخوة (أنفسنا) أو ممن يُشكل على ما نكتبه ،أليس الشتم وإيذاء الاخرين وكيل التهم لهم وتسفيه رأيهم هو جزء من مخطط الدجال الإعلامي ؟ وهو الإعلام القذر الذي تتخمنا به فضائيات الشر كل يوم.
إذا كنت غير قادر على الرد فاستعن بصديق ، او اطلب توضيحا من صاحب المقال فسوف تجد قلوبا رحبة تعبد لك طرق معرفة الحقيقة بحوار هادئ غايته الوصول إلى ساحة الحقيقة للنجاة من الفتن التي حذر الانبياء اممهم منها .
تحياتي

• (2) - كتب : ياسين ، في 2015/07/10 .

تم حذف التعليق لاشتماله على الفاظ بذيئة وندعو من يحاور ان ينتهج الاسلوب العلمي والابتعاد عن اساليب التهديد والوعيد

 



• (3) - كتب : ياسين ، في 2015/07/10 .

تم حذف التعليق لاشتماله على الفاظ بذيئة وندعو من يحاور ان ينتهج الاسلوب العلمي كما طرح الكاتب الموضوع






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سامي عادل البدري ، على أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة ) - للكاتب حسين باجي الغزي : عجبتني هذه المقالة لأنها كتبت بصدق وأصالة. أحببتها جداً. شكراً لكم

 
علّق ثائر عبدالعظيم ، على الاول من صفر كيف كان ؟ وماذا جرى؟ - للكاتب رسل جمال : أحسنتم كثيرآ وبوركتم أختنا الفاضله رسل جمال نعم انها زينب بكل ما للحروف من معاني ساميه كانت مولاتنا العقيله صوت الاعلام المقاوم للثورة الحُسينيه ولولاها لذهبت كل التضحيات / جزاكم الله كل خير ورزقنا واياكم شفاعة محمدوال محمد إدارة

 
علّق صادق غانم الاسدي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : يعني انتم بمقالتكم وانتقداتكم ماجيب نتيجة بس للفتن والاضطرابات ,,خلي الناس تطبع افلوس الشارع يعاني من مشاكل مادية وبحاجة الى نقد جديد ,,,كافي يوميا واحد طالعنا الها واخر عيب هذا الكلام مقالة غير موفق بيها ,,المفروض اتشجع تنطي حافز تراقب الوضع وتعالجه وتضع له دواء ,, انت بمقالتك تريد اتزم الوضع

 
علّق منير حجازي ، على تشكيل لجنة للتحقيق بامتناع طبيبة عن توليد امرأة داخل مستشفى في ميسان : اخوان اغسلوا اديكم من تشكيل اللجان . سووها عشائرية احسن . تره الحكومة ما تخوّف ولا عدها هيبة . اترسولكم اربع سيارات عكل وشيوخ ووجهاء وروحوا لأهل الطبيبة وطالبوا تعويض وفصل عن فضيحة بتكم .

 
علّق حمزه حامد مجيد ، على مديرية شهداء الكرخ تنجز معاملات تقاعدية جديدة لذوي شهداء ضحايا الارهاب - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : اسأل عن المعاملة باسم الشهيد دريد حامد مجيد القرار 29671 مؤسسة شهداء الكاظميه ارجو منكم ان تبلغونا اين وصلت معاملتنا لقد جزعنا منها ارجوكم ارجوكم انصفونا

 
علّق mohmad ، على جواز الكذب على أهل البدع والضّلال !! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : محاورتي المختصرة مع اخ من اهل السنة يدين فتوى سماحة السيد الخوئي رحمه الله تعالى في سب اهل البدع والقول ماليس فيهم ......... قرأت هذا المقال وفهمته جيدا ، وأشكرك جدا على إرساله ، فقد استفدت منه كثيرا ، لأنني عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! اقرأ ما يقوله صلاح عبد المهدي الحلو ، في هذا المقال : يقول : (إن هاهنا أمراً آخر يسمونه بالتزاحم ، فلو تزاحم وقت الصلاة مع إنقاذ الغريق ، يجب عليك إنقاذ الغريق وترك الصلاة الآن وقضاؤها فيما بعد ، والتزاحم هنا وقع بين وجوب حفظ ضعفة المؤمنين من أهل البدع ، وبين حرمة الكذب ، ومن هنا صار الكذب في المقام – على حرمته من قبل – واجباً فيما بعد ، كما صارت أكل الميتة وهو حرامٌ من قبل ، حلالاً من بعد ، لأجل التزاحم معه في حفظ النفس من الهلاك عند الاضطرار . ولذا قال - قدس سره - في مبحث الهجاء [وهل يجوز هجو المبتدع في الدين أو المخالفين بما ليس فيهم من المعائب ، أو لا بدّ من الاقتصار فيه على ذكر العيوب الموجودة فيهم ؟ هجوهم بذكر المعائب غير الموجودة فيهم من الأقاويل الكاذبة ، وهي محرّمة بالكتاب والسنّة ، وقد تقدّم ذلك في مبحث حرمة الكذب ، إلاّ أنّه قد تقتضي المصلحة الملزمة جواز بهتهم والإزراء عليهم ، وذكرهم بما ليس فيهم ، افتضاحاً لهم ، والمصلحة في ذلك هي استبانة شؤونهم لضعفاء المؤمنين حتّى لا يغترّوا بآرائهم الخبيثة وأغراضهم المرجفة وبذلك يحمل قوله عليه السلام : [وباهتوهم كي لا يطمعوا في الإسلام] ..) . انتهى كلام صلاح عبد المهدي الحلو . ماذا يعني هذا الكلام ؟! يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي ، وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك !! والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، هو : (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات !! هل هذا هو الدين الذي تدعونني إليه ؟! _______ ((الرد)) انت ابتدعت التفسير حسب فهمك الخاص ولكن هنا اخبرك هذا الحديث موجه لفئة معينة من الناس ركز جيداً وهو مخصص للذين لا ينفع معهم النصح واظهار باطلهم عليهم وبتالي يشمل ظهوره للناس هؤلاء يعلمون انهم اهل بدعة وضلال ولا يجدي معهم المحاورة بل حتى لو بين لهم "ابتداعهم" ولهذا في هذا الموقف اختلفت سياسة التعامل ولا يجوز شتمهم الا اذا كان يغير موقفهم بحيث يؤدي إلى هلاك ((مبدأهم)) واصبح لا يجدي مع الناس ابتداعهم ............ وكما قلت أنت يا صديقي عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! نعم ولكن يكون جأز ومباح عند الضرورة كما ذكرته سلفاً وفي (موقف خاص) اما قولك "علينا" فقط اذا كان موقفك تضليل الناس حتى لو انقلب عليك الحق وظهر باطلك ولم تصبح هذا السياسة تجدي معك وتضليلك للناس "مثمر" .......... ماذا يعني هذا الكلام يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك ؟؟ نعم اظهر عيوبك ، واشتمك واقول ماليس فيك لأنك تعلم انك كذاب ومبتدع ولهذا عندما اقول عليك بشتيمة المجنون فانت لست مجنون ولم تقل لأحد انك مجنون وتعلم انك لست مجنون ومختل عقلياً ............ أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات ؟؟ اخبرتك بهذه الفئة المبتدعة وهذا يشمل جميع الطوائف ولا يقتصر على مذهب معين ............... والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ؟ (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) نعم الفتاوي تكون كفراً اذا لم تكن على نهج رواية او حديث ولكن من قال لك هذا الحديث ليس موجود ؟ مصدر الحديث الكافي الجزء الثاني صفحة (375) ============== وكل هذا التفسير اقوم بتفسيره لك ليس لأنك من العوام ولا تفهم بل اغترت فيه لأنك لست شيعي ولولم تغتر فيه لفهمته من أول مرة (الغرور يضر العقول)

 
علّق Mehdi ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم يبدو ان الصمت عاد صياما واجبامن قبل الناس و الاعلام والاحرار في العالم الاسلامي والمسلمين نسوا ان النبي قال من سمع ينادي ياللمسلمين ولم يجبه ليس بمسلم مسلمين ضد المسلمين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحية اجلال لكِ سيدتي.. لاول مره لا اشعر ان أ. حسن المالكي ليس وحيدا.. انني لست وحيدا.. توجهت لكثير من "المفكرين".. امثال اياد البغدادي وسامح عسكر واحمد عبدو ماهر وغيرهم.. كلهم لم يقومو بشيئ.. سامح عسكر كتب بعض التغريدات.. ثلاثه او اربعه.. تحياتي لفضلكم سيدتي..

 
علّق مهدي عبد الله منهل ، على التربية تعلن أسماء الطلبة الاوائل على العراق للتعليم المهني وإقبال يبارك مثابرتهم وحبهم لوطنهم - للكاتب وزارة التربية العراقية : من هم الطلاب الاوائل على العراق للتعليم المهني ؟

 
علّق iraqi ، على الداعية طه الدليمي دكتور كذب مليء بالعقد - للكاتب نور غصن : الأسد العربي 1 month ago طه حامد مزعل الدليمي (الإسم قبل التغيير : غايب حامد مزعل الدليمي ولد 22 أبريل، 1960 م الموافق 27 شوال، 1379 هـ) في قضاء الم حموديه ضواحي بغداد وامه اسمها كافي وهي معروفه بالمحموديه وزوجته المدعوة سناء اشهر من نار على علم في منطقة باب الشيخ في بغداد وكانت تخون طه الدليمي مع شرطي اسمه لؤي وللاطلاع على حقيقة طه الدليمي اليكم رأي صديقه الحميم عامر الكبيسي وهو موجود على الانترنت حيث يقول : اسمي يدل على طائفتي (الكبيسات من اهل السنه العراقيين الاصلاء والاغنياء) فلن يتجرأ احدٌ على جرح شهادتي .اعي ش في المنفى منذ منتصف الثمانينات كان لي صديق في مدينة المحمودية وكنا نسكن وقتها في مدينة اللطيفية التي تبعد قليلا عنها ،فعرفني ذلك الصديق المشترك على (غايب) الذي كان نحيلا وضعيف الشخصية بسبب معاملة زوج امه القاسية له او بسبب اسمه الذي سبب له الكثير من الحرج وجعله اضحوكة امام طالبات كلية الطب كما يقول صديقي هامسا ،لم يستطع غايب ان يكمل الطب لاسباب قال لي وقتها انها تتعلق بصده من قبل فتاة من عائلات بغداد وهو ريفي يسكن في قرى المحمودية ما سبب له صدمة عاطفية ،اضف الى ذلك حالته الاجتماعية والشجارات المستمرة بين والدته وزوجها .وبعد ان ترك الكلية وبدل ان يلتحق بالجيش العراقي الذي كان وقتها يعيش حالة حرب مع ايران ،حاول غايب الدليمي (طه) ان يعوض عن النقص الذي احاق به في الدراسة وهروبا من الخدمة العسكرية فارتدى الجبة الاسلامية والتحق بمعهد للشريعة .صاحبي الذي كان متدينا كان يرفض ان يصلي خلف غايب وكان السبب حسب الصديق الذي توفي منذ سنوات ان غايب كان يتحرش بصبية الحي وقد ضبط عدة مرات في اوضاع مخلة بالشرف من شباب المنطقة مما ادى الى تعرضه للضرب مرات عدة دخل في احداها الى مستشفى الجملة العصبية بعد ضربات عنيفة على الراس حيث كان يغري الاطفال بحجة علاجهم وانه طبيب.وبعد تهربه من الخدمة الالزامية وذلك بتغيير اسمه من غايب الى طه ،عاش طه بعزلة عن المجتمع الذي يعرفه واستطاع الالتفاف على بعض المشايخ ونجح في الاقتراب منهم .وفي عام 1991 حدث الامر الذي جعل طه الدليمي يبغض الاخوة الشيعة ويكن لهم العداء حيث قتل اخوه احد الشيعة بعد المسك به متلبسا في غرفة نومه ومع زوجته الامر الذي جعل ذلك الرجل يقتل شقيق طه ويقتل زوجته ..لكن الفضيحة الاكبر هي ليست بالحادث وانما بالمراة التي كان على علاقة غير شرعية معه ،فهذه المراة هي ابنة عمه اي ابنة عم طه ايضا وكان طه وشقيقه يترددان على منزل ابنة عمه كما يفعل ابناء العمومة عادة الا ان علاقة مشبوهة جمعت شقيق طه مع ابنة عمه المتزوجة من الشيعي .هرب طه بعد الحادث من العار الى خاله إبراهيم داود العبيدي .وانقطعت اخباره عنا وكنا متاثرين لحاله وتوقعنا ان يصل به الامر الى الانتحار لما له من شخصية مهزومة وضعيفة .وبعد عام 2003 شاهدنا طه الدليمي مع الحزب الاسلامي شريك الاحتلال في العراق وكان يطمح ان يخلف محسن عبد الحميد في رئاسة الحزب حيث كان ناشطا جدا في فترة مابعد دخول الامريكان للعراق ،الا ان طموحه اصطدم بصخرة طارق الهاشمي الذي تولى رئاسة الحزب الاسلامي ولم يعط لطه الدليمي اي منصب حينها حاول الدليمي التكيف والوصول الى منصب ما حتى عام 2008 من ثم ترك الحزب .يقول احد القياديين في الحزب الاسلامي عمر الجبوري "ان طه كان يغذي فكرة قتل الشيعة واشعال حرب مع السنة يقف الحزب الاسلامي فيها موقف المتفرج ومن ثم يصعد بالمطالبة من اجل قيادة المكون السني بعد رفض الدكتور حارث الضاري الانضمام الى العملية السياسية ،فكانت فكرة طه الدليمي تقضي باعدام عدد من الشباب السنة من اجل تاليب الشارع السني على الشيعة،ورغم ان الحزب الاسلامي اعجب بتاجيج الصراع الطائفي لكنه رفض ان يقتل ابناء السنة وفي عام 2006 كون طه ميليشا مكونة من سبعة عناصر بينهم ضابط سابق في جهاز حماية صدام ،وكمن للمواطنين الشيعة الذين كانوا يعيشون بمنطقة الاربع شوارع بجانب الكرخ .وراح يقتل الناس هناك ويحتل منازلهم .لم يعترض الحزب الاسلامي الذي استفاد من حركة التهجير من اجل جلب عائلات اعضاء الحزب الاسلامي بالخارج .ولكن بعد ان داهم الامريكان مقر الحزب طلب الحزب من طه الدليمي الاستقالة كي لايجلب لهم الخراب .وهكذا خرج طه بعد ان قبض ثمن ذلك نصف مليون دولار التي اخذ يعطيها رشا لبعض الجماعات الارهابية في الانبار من اجل تسهيل تهريبه للنفط الى الاردن ما جعله يحقق ثروة بذلك .وفي الاردن اشتكى الدكتور حارث الضاري وصالح المطلق الذي كان نائبا حينها ،عند السلطات الاردنية مما يفعله طه الدليمي من تسليب السيارات الشيعية وقتل الشيعة واخذ مقتنياتهم واموالهم والفرار الى داخل الاراضي الاردنية مما جعل الامن الاردني يصدر بحقه منع .وهكذا وجد الدليمي ضالته في السعودية .حيث افتتح قناة صفا واعتنق المذهب الوهابي .وراح ينفس عن مكنوناته بشتم الشيعة صباحا مساءا والدعوة الى قتلهم ..هذه شهادتي لست ارغب منها تسقيط غايب الدليمي او شتمه لكن الحقيقة تقال وان الرجل لم يكن يمتلك المؤهلات لا الفكرية ولا الثقافية ناهيك عن كاريزما القيادة التي تتنافى مع روح الثار التي يتخذها نهجا لمقاتلة اخوتنا الشيعة

 
علّق عادل ، على (وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اانت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله )).(1) هل لهذا القول اصلٌ في الإنجيل ؟ إن لم يقل يسوع ذلك ، من الذي قاله ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله بيك أيتها الباحثة القديرة ايزابيل وجعلك الله من أنصار الحق أينما كان ...بوركتم

 
علّق طالب ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أود أن ارشح لوزير من الوزرات انا معروف في قضائي ومحافظتي وارجو ان تختاروني

 
علّق الدكتور موفق مهذول محمد شاهين الطائي ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : ان فكرة فتح باب الترشيح للمناصب الوزارية متقمة وراقية وحضارية ونزيهة اذا ما قابلها لجنة منصفة عادلة بعية عن التاثيرات الخارجية وسيسجلها التاريخ للاستاذ عادل عبد المهدي انعطافة تاريخية لصالح العراق والعراقيين. وفقكم الله وسدد خطاكم. وانا باعتباري مختص في القانون ارشح نفسي لمنصب وزير في ظل حكومتكم الموقرة خدمة لعراقنا الصابر المجاهد.

 
علّق منذر كاظم خلف ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : اريد رابط الترشيخ لغرض الترشيح

 
علّق AFH ، على صحة الكرخ :تستعد لعقد مؤتمرها السنوي السابع في منتصف تشرين الثاني - للكاتب اعلام صحة الكرخ : ما الاوراق الخاصة المطلوبة للباحثين لطفا, هل من توضيح؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مرتضى المكي
صفحة الكاتب :
  مرتضى المكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نائب: لجنة الخبراء بوضع لا تحسد عليه في ظل سعي الكتل لترشيح شخصيات تابعه لأحزابها

 محافظ ميسان : المباشرة بدق الركائز الكونكريتية لجسر العمارة المعلق للجانب الأيسر من نهر دجلة  : حيدر الكعبي

 التظاهرة التي ارعبت العملاء !!  : علي حسين الدهلكي

 حافة الهاوية ؛ عراق الديمقراطية ..  : علي دجن

  قانون العهر العام ، صفقات للارتزاق بين المحامين والقضاة !!  : زهير الفتلاوي

 نتنياهو وحسابات البقاء  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 الدامغة : (أناتك لا تعجلْ عليَّ مُرائيا)  : كريم مرزة الاسدي

 السياسة فن الممكن أم فن المستحيل ؟ وعي الشعوب المقهورة  : رضي فاهم الكندي

 النائب عهود الفضلي : تطالب بتوفير كوادر نسوية بمختلف الاختصاصات لمستشفى قضاء الفاو

 قائمة السيستاني الانتخابية ! الصافي والكربلائي أُنموذجاً !  : ابو تراب مولاي

 القوات الأمنية العراقية تقتحم جامعة الموصل وتحرر عدد من مبانيها

 مابين أفكار شهيد المحراب وعلي الوردي  : عمار العامري

 ماذا بعد كركوك؟  : سلام محمد جعاز العامري

 قتل العراقيين بالجمله...غايه ام وسيله؟؟؟  : د . يوسف السعيدي

 النقل الخاص تنظم حملة للتبرع بالدم دعماً لجرحى القواتنا الامنية والحشد الشعبي  : وزارة النقل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net