صفحة الكاتب : حسين محمد العراقي

الغني عن التعريف سلباً للشعوب العربية !!!؟؟
حسين محمد العراقي
كانت قرآتي للمشهد الحالي لشعب العراق  والشعوب الأخرى ومن خلال هذا المقال أريد أعطي رسالة للعالم وللرأي العام العراقي والعربي لكي يكتبوا شهادتهم يوم يسألون على أفعال الإعلامي أعلاه  وقناة الجزيرة وفتاويهم من قبل القرضاوي  وهاكم الحكاية من البداية ؛؛؛
لقد طفح الكيل وبلغ السيل الزبا وساعات الصوم أنتهت وموعد الأفطاربدء كفاك تحريض وتأجيج وعنجهية بتجاه الشعوب العربية ومنها شعبي و أقولها لكم ملء فمي ولا أخشى لومت لائم أنتم أول  المؤسسين  وأول من وضعتم حجر الأساس بالتحريض والتأجيج  بأرض العراق بعد 9 نيسان 2003 الإعلامي فيصل  مؤيد القاسم أصبحتم جريمة العصر وهذا لا غبار عليه لأنكم شنيتم علينا أعتى الحروب ضراوتاً ومنها حرب الإعلام المأجج  بالدرجة الأولى وأصبحنا نعيش ما وراء الكواليس وأصبحنا  إلى مفترق طرق وهل تعلم  أن الشعوب العربية هي  المتصدية لكم وستظل وتبقى تحاسبكم وتحاربكم بقلمها حتى لو بعد حين أن مشروعكم  الكبير (تناحر الشعوب )عن طريق برنامجكم الأتجاه المعاكس الممل وما هو إلا عدو الإنسانية  والقاتل البشرية  وبات مفهوماً  لايخفى على  القارىء الكريم علماً أنكم اليوم لاتوجد بكم عدالة المجتمعات لشعوب الأرض وفقدتم المصداقية أمام العالم وأقتنعت الأوطان الحكومات  والشعوب أعلاه أنكم  تدعمون الأرهاب الأعلامي عن طريق الجزيرة راعية الأرهاب العالمي والطائفية؛؛؛ 
السؤال المطروح  لماذا بات مركزكم متقدم للأرهاب الإعلامي ومنهُ التحريض والتأجيج  بين الشعوب العربية ومن خلال سياستكم وإعلامكم جعلتم العراق حاضنة للأرهاب وما هو المسوغ الشرعي والقانوني الذي يدفعكم  لهذا السياق الدموي وعلى هذه الأعمال وهل تعلم وتدري تكلفتها أرواح  بشر تُزهق وإنسان  يُهجر وأطفال رُضع تتباكى وتتلاطم وينطقون ما من مغيث  وعجائز ترفع رأسها إلى الله وتشكوا شكواها  علماً هي في أوطانها   وها هم تركمان تلعفر وحتى شعبي وأخوتي من الموصل يواجهون العذاب الحقيقي اليوم والأكيد ومنه ينامون ويعيشون بالعراء  والصورة تغُني المشهد  والمنشورة في مقالي السابق  وأسمه (ها هو من يقتلكم فيصل مؤيد القاسم ؟؟؟)الذي تناقلته 6صحف ومواقع ووكالات أخبارية ومراكز  ومنها  مركز النور الأعلامي العبور المغربية  وتوب نيوز  للزميل ناصر قنديل أضف إلى ذلك  أن المشردين  اليوم يواجهون الحر القاتل والنقص في المواد الغذائية  ونقص بشرب الماء البارد  في أوقات  الصيف اللاهب حرارتاً  أما في أوقات الشتاء فيكون أكثر قسوتاً وظلماً عليهم  من ناحية المطر والبرد  ونقص التدفئة والكهرباء بسبب الديزل والبنزين كل هذه العوامل  من يتحملها  وأجابتي تتحملها قناة الجزيرة  بفتاويها عن طريق ألقرضاوي والإعلامي أعلاه ؛؛؛
أني أرى هؤلاء  العراقيين والسوريين وحتى الليبيين يوم ذاك  عندما يشردون بأسرهم بأطفالهم الرُضع  وهم في أوطانهم وحتى خارج بلدانهم  لماذا  لا تهتز لكم  مشاعر ولا يرمش لكم جفن  يا فيصل القاسم  لا أنت ولا الجزيرة ولا  حتى مفتيها القرضاوي  أليس هم من البشر  أم كفرة ولماذا  وصل بكم الحال إلى أن تتجردون إنسانياً  ولماذا لا توجد حُرمة لهؤلاء الأطفال الرُضع  والكبار في السن  من رجال  ونساء بنظر حكومة قطر  وهنا أترك الأجابة للقارىء الكريم ؛؛؛
والآن وأكرر ثانيتاً لقد طفح الكيل وبلغ السيل الزبا  من خلال  أساليب الزيف الفاضح والسائد في حكومة قطر وحتى كذلك عن أساليب شيطان قطر القرضاوي  وبليس الدوحة فيصل مؤيد القاسم والخنزيرة بأعلامها المتفقين على كلمة سواء وأجتمعت بهم الصفات الأنتقامية  والعدوانية  على شعب العراق وعلى أثرها أصبحوا يصدرون لنا التأجيج  والطائفية عن طريق الجزيرة  ومنها الأتجاه المعاكس ويردون  تكملة ما قام  بهِ  صدام من مآسي  وويلات على شعب العراق  يوم ذاك والآن من ظلم الأرهاب  وكوارث داعش التي جائتنا تحت راية قطر والإعلامي اعلاه واليوم الكل صماً بكماً عمياً لا يفقهون بصدد تشريد الشعوب ومنهم شعب العراق من قبل الكثيرين من ساسة قطر وكأننا نعيش يوم الحشر وهذا ليس بغريب لأنهم تركونا في السنون العجاف وهي الحصار الجائر الذي أضربه علينا صدام في التسعينات إلى التاسع من نيسان 2003 وشرد أكثر من 4 مليون إنسان وأنا منهم ودخلنا في متاهات ومعمة نحنُ في غنى عنها وأقصد حربهُ على  أيران التي بدأت في الثمانين  وأنتهت 1988 وبدون فائدة وأولها أستنزاف أقتصاد شعب العراق بالأضافة إلى خسارة الإنسان  وعدده المليون إنسان   التي زُهقت أرواحهم  وطحنتهم ماكنة الحرب وبالتالي سلم الأول والأخير وذهبت الأرواح  البريئة والأموال في خبر كانة ونأتي على ((الكويت؟؟؟))) وما أدراك ما الكويت وتأريخها السلبي تجاه شعب العراق ونظرتهم الفرد بالجمع والجمع بالفرد .....
حسين محمد العراقي....عضو نقابة الصحافيين العراقيين...  [email protected]                                                العراق ...بغداد       

  

حسين محمد العراقي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/08/19



كتابة تعليق لموضوع : الغني عن التعريف سلباً للشعوب العربية !!!؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر زوير
صفحة الكاتب :
  حيدر زوير


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اختتام فعاليات اسبوع "نسيم كربلاء" والشامي یستذکر مواقف المرجعية العلیا بحل الأزمات

 العمل تؤوي المشردين في دورها الايوائية  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 ما هي موضوعات النقاش في اجتماع بوتين وترامب؟

 برعاية السفير نظمي حزوري .. استقبال تكريمي للصحفيين في القنصلية الفلسطينية باقليم كردستان العراق  : دلير ابراهيم

 وطن في منحدر!!  : د . صادق السامرائي

 ملوك النظافة فقط في سوق الشيوخ  : حسين باجي الغزي

 نقابة المعلمين في بابل تناقش سبل النهوض بالواقع التربوي  : نوفل سلمان الجنابي

 بيان توضيحي صادر عن مؤسسة السجناء السياسيين

 الواقع ينتصر على علي بن أبي طالب  : هادي جلو مرعي

 الى الاحرار السجناء السياسيين في السجون وانا اتنفس الحرية اتذكركم  : هيثم الطيب

 تزامنا مع انتصارات تحرير الموصل.. العمل تنظم مبادرة لدعم مقاتلي الحشد الشعبي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الحكم على مدير العقود الأسبق بمحافظة الأنبار لمخالفته تعليمات الذمة المالية  : هيأة النزاهة

 من سيوجه الضربة القاضية لداعش ؟  : محمد ناصر

  برشلونة يعبر فياريال بثنائية فاترة

 المسير الى الشام ....  : ابو ذر السماوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net