صفحة الكاتب : عدنان فرج الساعدي

إلى عقلاء السنة ..الجرائم لا تسقط بالتقادم
عدنان فرج الساعدي

 عام 2003 سقط النظام ..وانتشرت دبابات الامريكان ومدرعاتهم في جنوب العراق ووسطه وحتى شماله

في أول أيام السقوط كان هناك شبابا متحمسا مندفعا نحو الاقتصاص من كل الظلمة الذين اذاقوه الويل والثبور .

وهؤلاء كانوا ضباطا كبارا في الجيش وفي الامن القومي وفي جهاز المخابرات وفي الامن الخاص وفي فدائيي صدام أضافة الى عدد هائل من البعثيين الذين ربطوا انفسهم بنظام صدام وارتكبوا اعملا وافعالا شنيعة .

المرجعية الدينية أوصت بل وقطعت دابر التفكير عندما لم تجيز الانتقام من هؤلاء وجعلت الدولة هي الحكم وهي التي تاخذ الحق العام مع الحق الشخصي عند اكتمال شروطه القانونية

وبالفعل سكت الشيعة عن ظلاماتهم بانتظار تاسيس مؤسسات عدالة انتقالية تاخذ بحقوقهم الا ان الامور تطورت باتجاهات اخرى وأخذت مسارات خاطئة ظلم فيها الشيعة من جديد

ومنذ ذلك التاريخ والشيعة يرتكب بحقهم اقسى وابشع وافضع المجازر في تاريخهم الحديث والقديم على السواء .فمن قطع طريق اللطيفية وقتل ابناء الشيعة الذين يزورون الامام علي والامام الحسين عليهما السلام في النجف وكربلاء المقدستين. إلى القتل في الاسواق وفي الكراجات وفي الجامعات وفي الشوارع التجارية وقتل كل المنتسبين للجيش والشرطة في مناطقهم من الشيعة ومن السنة ايضا . وانهمرت على المدن الشيعية الالوف من قذائف الهاون والصواريخ من الكاتيوشا وغيرها

ابو مصعب الزرقاوي وابو انس الشامي وابوحمزة المصري وابو عمر البغدادي واخيرا ابو بكر البغدادي كل هؤلاء المجرمين احتضنتهم حواضن سنية وهم يجمعون الانتحاريين من شتى بقاع الارض ليأتوا بهم الى العراق لتفجيرهم في المناطق الشيعية وبالفعل تم تفجير الالاف منهم الى الان.

جيوش تقاتل الشيعة فيها جيشا للفاتحين وجيشا للراشدين وجيشا لحماس ثم لكتائب ثورة العشرين فأنصارا للسنة وللنقشبندية ايضا كلها تقاتل الشيعة تذبحهم تتقرب الى الله بدماءهم

شيوخ يرتقون منصات للجمعة واحيانا للاعتصامات يصرخون ويجعرون ويهللون لقتل الروافض تقربا من النبي صلى الله عليه واله وسلم

سيارات مفخخة بالالاف تفجرت في الاجساد الشيعية واهل السنة يقولون لاعلاقة بالسنة في هذه التفجيرات انما هناك مسلحون يقومون بها واحيانا يقولون ان هناك ضباط الجيش السابق يقومون بهذا العمل لاحساسهم بمظلوميتهم عندما اخرجوا من تشكيلات الجيش الجديدة بالرغم من اعطائهم حقوقهم التقاعدية .. يسنتكرون باستحياء في ايامها الاولى ثم بعد ذلك لا يشجبون ولايدينون ولا يستنكرون اصلا

وهنا من حقنا ان نتسائل لو ان الشيعة قاموا بمثل هذه الاعمال فيقطعون طريق النخيب الانبار ويذبحون كل سني عائد او ذاهب للديار المقدسة في السعودية …
وماذا لو خطف أهالي العمارة والبصرة جميع المقاولين الدليم والعيثاويين وغيرهم من اصحاب الشركات الذين يعملون في الجنوب وقطعوا رؤوسهم ومثلوا بهم .وماذا لو فجرت جميع مساجد السنة في ابي الخصيب والزبير وجرف الصخر وفي الشعب ومدينة الصدر وغيرها

وماذا لو فجرنا مرقد الشيخ عبد القادر الكيلاني واحتجزنا زائريه ثم ذبحناهم واحدا واحدا
وماذا لو رمينا الاف القذائف الصاروخية على مناطق العامرية والجامعة والاعظمية وابي غريب وماذا لو فجرنا بها المئات من اللوريات المفخخة على مدى العشر سنين الماضية

وماذا لو كانت هناك منظمات ارهابية شيعية من البحرين او من ايران او من شيعة باكستان هدفها قتل السنة ونحن قمنا باستقبالها وفسحنا لها المجال لتعمل ووفرنا لها الغطاء وهي تصنع السيارات المفخخة لتقوم بتفجيرها في الفلوجة وتكريت وسامراء والحويجة والموصل والرمادي وعنه وراوه..

وماذا لو خطفنا جميع الطلبة السنة الذي يدرسون في التكنولوجية او الجامعة المستنصرية او جامعة بغداد وقتلناهم عن بكرة ابيهم ثم عرضنا فلم قتلم في الفيس بوك كما فعل بطلبة القوة الجوية في سبايكر

لماذا يعيش السنة بأمان ويمارسون طقوسهم في جميع المناطق الشيعية يوذبحون كالخراف في المدن السنية ..نريد أجابة من عقلاء القوم ومن غيرهم

اتصور انها تساؤلات مشروعة يجب ان يعيها العقل السني العراقي وان لا يغادرها قبل ان يعرف ما سينتج مستقبلا من اجيال تكره اللحمة وتتساءل عن مصير مئات الالوف من الشيعة وبعض القوميات والاديان الاخرى التي تعرضت الى ما تعرضت له الشيعة طيلة المدة الممتدة من السقوط الى يومنا هذا ..

وعلى عقلاء السنة ان يعرفوا حجم الضرر الذي اصابنا وسكتنا عنه على أمل التعايش السلمي مع اخوان لنا في الدين والوطن .. وان يعرفوا ايضا ان الجرائم لا تتساقط بالتقادم ..فليعلموا

  

عدنان فرج الساعدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/08/09



كتابة تعليق لموضوع : إلى عقلاء السنة ..الجرائم لا تسقط بالتقادم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سجاد العراقي ، في 2014/08/09 .

احسنت استاذ عدنان كلام جميل




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . سليم الجصاني
صفحة الكاتب :
  د . سليم الجصاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 داعش و الاربعين حرامي  : علي فاهم

 حلقات العربية_والعلم: أصلاً، هل اللغة مهمة؟- (1) -  : عبد السلام آل بوحية

  ( حطب ) الشاعرة ( كولاله نورى ) يحترق في مدينة البرتقال !  : عماد الاخرس

 قيادات داعش الوهابي تهرب من العراق إلى السعودية بصفة حجاج بيت الله  : كتائب الاعلام الحربي

 ضباط مصريون يسربون للإمارات معلومات حساسة وخطيرة

 مدينة الطب تنظم دورة تدريبية حول الموارد البشرية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 عندما نعشق أقدارنا  : نادية مداني

 حفلة زفاف جماعي تقيمها شبكة حقوق الانسان في الشرق الاوسط لنازحي شعبنا الاصيل حصرا  : شبكة حقوق الانسان في الشرق الاوسط

  لماذا ابو كلل؟  : سعاد النصيري

 تفجيرات مريدي .. المسمار الأخير في تابوت الحكومة!  : سيف اكثم المظفر

 أُسُسُ الحَرْبِ النَّفْسِيَّةِ في الخِطابِ الزَّيْنَبِيِّ (٩) رَأْيٌ في الْعَدْلِ؟!  : نزار حيدر

 العمل تعلن اطلاق الاعانات بين المعترضين والمستبعدين لفئة الرجال  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 رئيس مجلس محافظة ميسان يبحث تطوير الواقع الأمني في المحافظة مع احدى الشركات الأمنية المتخصصة  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 مقتل العقل المدبر للعمليات الارهابية في الشرقاط

 الزوراء والحدود يقصان شريط الدوري الممتاز

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net