صفحة الكاتب : سهام الخزعلي

الاطباء المتدربين في المملكة المتحدة
سهام الخزعلي

بعد التغيير في عام 2003 تعرض العراق والشعب العراقي الى خروقات وظلم منها التفجيرات التي نالت الابرياء من الشعب العراقي وكانت لاتنسى توزيع الموت على جميع طبقات الشعب العراقي بغض النظر عن التوزيع العلمي والفكري والجغرافي.والوجه الاخر لهذا الظلم هو محاولة الضغط لتهجير العقول العراقية من الاساتذة في الجامعات والاطباء وقد نال الاطباء الجزء الاكبر من هذا الظلم فقد استشهد اكثر من 200 طبيب واجبر اكثر من 8000 طبيب على الهجرة قسرا حتى نهاية عام 2008ولكن بعد استتباب الامن وتحسن بيئة العمل لدى الاطباء تم رجوع 2500 طبيب للعمل في البلد.
وان هجرة 8000 طبيب من العراق كان يمثل اكثر من ثلث الكوادر الطبية حينها وخصوصا ان الذين هاجروا كانوا يمثلون الطبقة الاولى من خبرات العراق مما ترك اثر كبير على تدهور الخدمة الصحية في العراق واضطروا الى اغلاق بعض التخصصات والمراكز فما العمل؟؟
وكالمعتاد ظهر الدكتور عادل محسن وانبرى لزيارة المملكة المتحدة واخذ الموافقة في تدريب 400 طبيب عراقي في 20 تخصص في المملكة البرطانية وكان العرض الاول هو تدريب 300 طبيب في برطانيا لمدة 6 اشهرتوزع في مختلف الاختصاصات مثلا اسبوع في الطوارىء واسبوع في العناية المركزة .... الخ
ولكن بعد ان خاض مفاوضات مضنية اجبر د.عادل الفريق الاخر لقبول تدريب 400 طبيب في مختلف الاختصاصات وبلغت 20 اختصاص كلا حسب اختصاصه تدريبا مركزا مستمرا وان يختاروا الاطباء الذين لديهم اختصاص وحاصلين على البورد او الدبلوم وقد مضى على حصوله عليها 5 سنوات وان يتم الذهاب الى بريطانيا ويركز في هذه الدورة على التدريب لتعلم العمليات وطرق العلاج الجديدة التي لم تكن تستعمل في العراق وكان الالاف من المرضى ممن كان يملك المال يخرج خارج العراق للعلاج ومن لايملكه يبقى قاصرا في العراق فيموت.
وقد اشترط الدكتور عادل محسن ان يتدرب الاطباء مباشرة للقيام بالعمليات وحصلت الموافقة ومن النادر ان تحصل هذه الموافقة اي هكذا تدريب في برطانيا.
وبالفعل ذهب 400 طبيب منهم 350 طبيب و50 اداري وتدربوا على عمليات جديدة وطرق علاج جديدة فتم اساسها انقاذ الاف المرضى العراقيين وهذه هي المرة الاولى في تاريخ العراق بأن تحصل فرصة كهذه لتدريب هذا العدد من الاطباء ولهذه المدة وان يعودوا ويخدموا العراق.
وقد تم الاختيار على اسس علمية بعيدة عن المحاصصة او المحسوبية وكانت فرصة للمرة الاولى لكثير من هؤلاء الاطباء فبالله عليكم يستحق من قدم هذه الخدمة لبلده هذا الظلم؟هذا الاعتداء؟
وسوف يتم كتابة لافكار بعض هؤلاء الاطباء المتدربين وما اثرهذا التدريب عليهم.
ونقول حسبنا الله ونعم الوكيل وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب سينقلبون والعاقبة للمتقين

اسماء الاطباء المتدربين في المملكة المتحدة 
1-          د. فرات شاني عبود
2-        د. علي حسين مطر
3-        د. رافع حازم القزاز
4-        د. منعم مكي الشوك
5-        د. نجلاء محمد جواد
6-        د. نعمان نافع حميد
7-        د. رائد محمدرضا عمران
8-        د. حسن جبار كبيان
9-        د. احمد محمد مهودر
10-          د. سوزان فتاح محمد
11-          د. شامل عبود هلال
12- د. ضياء غازي طاهر
13- د. خالد فاضل علي
14- د. مهند غازي عبدالحميد
15- د. علي عبدالغفار موسى
16- د. محمد حمزة محمد
17- د. سهير وطبان كيطان
18- د. عبد توفيق صالح
19- د. مالك كاطع زين
20- د. مؤيد عباس فاضل
21- د. مؤيد عبدالله علي
22- د. قاسم حاتم عبود
23- د. فلاح محمد علي كنه
24- د. دلال محسن



1-        د. سعد فاضل
2-        د. علي ناصر ستار
3-        د. علي مجيد
4-        د. علي حسن
5-        د. جاسم محمد
6-        د. ديار حميد
7-        د. عبد الرزاق سلمان
8-        د. حسن بدر
9-        د. جاسم ابراهيم
10- د. عبيد كاظم
11- د. ستار جبار
12- د. احمد علوان
13- د. عادل موسى
14- د. رأفت رؤوف
15- د. غسان علي
16- د. عبيد عبد الحميد
17- د. جاسم حسن
18- د. قاسم محمد
19- د. محمد بهجت
20- د. قصي احمد
21- د. احمد نجم عبدالنبي
22- د. ماهر جبار

-        د. كاظم حسن زامل
2-      د. جنان شهاب
3-      د. عبدالامير جاسم
4-        د. حيدر عبدالامير
5-        د. باسم عبدالرزاق
6-        د. عامر جلال
7-        د. مكي عبد فرج
8-        د. حيدر عاصم
9-        د. اوان بهجت عبدالرزاق
10- د. حيدر محمد
11- د. علي كمال
12- د. منهل ارشد
13- د. فاضل ظاهر
14- د. ضياء الدين عبدالرسول
15- د.نصير خليل
16- د. رضا علي طاهر
17- د. غياث صبري
18- د. احمد عبدالقادر
19- د. ياسين عبيد
20- د. مهند عبدالباقي
21- د. صالح يحيى صالح
22- د. صفاء الدين سالم
23- د. طيب جابر
24- د. علاء هاشم
25- د. احلام هادي
26- د. سلمى عباس
27- د. بسام اسماعيل
28- د. احسان عبدالرحيم حسين
29- د. يحيى فالح محمد
30- د. مؤمون عبدالمنعم ابراهيم
31- د. عبداللطيف عزيز مهووس
32- د. مروان غانم حميد
33- د. وليد خليل اسماعيل
34- د. حيدر دخيل معله
35- د. نذير عايد جاسم
36- د. عدنان مطر دهام
37- د. خالد ابراهيم عبدالرحيم
38- د. عادل حفظي حمودي
39- د. كريم شعلان الاعرجي
40- د. مازن عبدالستار
41- د. محم صالح يونس
42- د. طارق مهدي صالح
43- د. جليل ابراهيم عويد
44- د. صادق جار الله ياسين
45- د. رباح هياب
46- د. عبداله غازي
47- د. رياض محمد
48- د. ميثم صبيح اسماعيل
49- د. مصطفى صالح مطر
50- د. يعقوب يوسف يعقوب
51- د. بهاء محمد حسن
52- د. جمال زعيم صبيح
53- د. طريف فاضل رحيم
54- د. ايمان حسن محمد
55- د. محمد سوادي شمخي
56- د. سلام داوود سلمان
57- د. صالح ادهم صالح
58- د. عبدالصاحب حسن ابراهيم
59- د. صفاء حسن عباس
60- د. حازم محمد خضير
61- د. رضا جواد
62- د. عبدالمحسن يونس
63- د. عادل عبدالاله عبدالكريم
64- د. رزاق جميل
65- د. سعد شعبان
66- د. اسماعيل هاشم
67- د. كاظم جلوب
68- د. علاء هادي مردان
69- د. علي محمد علي
70- د. محمد حسن محمد
71- د. اياد عباس
72- د. حيدر صباح سليم
73- د. خالد احمد
74- د. موسى عمران موسى
75- د. عبدالرحمن سعيد احمد
76- د. وليد عبدالمجيد
77- د. فارس مجيد سعيد
78- د. رعد حفظي
79- د. سعاد مكي
80- د. مؤيد محمد
81- د. نبيل موسى
82- د. حسن علي
83- د. ماجدة اسماعيل
84- د. كريم كاظم
85- د. انور حيران
86- د. محمد عزيز
87- د. جاسم عبدالله
88- د. احمد عجلان
89- د. علي محمد حسين
90- د. محمد عبداحمد
91- د. عامر داوود
92- د. عماد الدين طعمة
93- د. سمير محمد احمد
94- د. جبار جاسم هزاع
95- د. عمر مظفر توفيق
96- د. محمد سليم عباس
97- د. جعفر محمد حسن
98- د. احسان حكمت باقر
99- د. عصام نوري سلمان
100- د. الهام عزيز بطرس
101- د. توفيق فاخر ريسان
102- د. فراس يونس محسن
103- د. احمد حسين كاظم
104- د. علاء الدين حسين
105- د. علي جاسم علي
106- د. سعد محمد حسن
107- د. سعاد صالح عباوي
108- ممرضة سولاف محمد علي
109- ممرض حسام عباس داوود
110- ممرض علي جمعة صايغ
111- ممرضة فاطمة هاشم
112- ممرض علي خليفة يوسف
113- ممرض علاء حسين بالي
114- ممرض مؤيد عبدالرحيم
115- ممرض زكي صباح
116- ممرض مهدي حيدر حمادي

 

  

سهام الخزعلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/04/10



كتابة تعليق لموضوع : الاطباء المتدربين في المملكة المتحدة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : طبيب مصطفى ياسر من : العراق ، بعنوان : سرقة اطفال في 2011/04/10 .

سرقة الاطفال في مستشفيات العراق
نظرا للضعف الامني والشعور العام بكلمة (اني شعّلية)
فتعالوا نقرأ ماوراء العنوان:-
في عام 2007-2008 رأينا ظاهرة اختفاء الاطفال من الحاضنات او من اسرتهم في المستشفيات وهم جنب امهاتهم
وبدأت الشكاوي تصل الى جهات مختلفة من منها وزير الصحة ,الوكلاء,الاجهزة الامنية (والجميع قال شعّلينة) هي قضية سرقة اذا تخص جهات اخرى ومن الجهات التي وصلت اليها تلك الشكاوي كان مكتب المفتش العام في وزارة الصحة فماذا فعل؟
حرّك مباشرة فرق لتقصي الحقائق هل هي حركة استعراضية ام ماذا؟
فالنرى:-
شكل فرق فعلا تقصت وانتشرت لجمع المعلومات فوجدت مجموعة من العصابات.بوركت جهودكم ياأبطال
نكمل
كانت العصابة الاولى ترتبط بأحد دول الجوار وقد تم توظيف بعض الممرضات والممرضين في وزارة الصحة وكانوا يقومون بسرقة الاطفال من مستشفيات بغداد وتهريبهم لأحد دول الجوار.ولم تتضح الصورة هل هي لبيعهم؟ام التجارة بأعضاءهم؟
والعصابة الاخرى كانت مكونة من امرأتين وثلاثة رجال كانوا يقومون بسرقة الاطفال من مستشفيات مدينة الصدر وقد تم القبض عليهم واكتشفوا عصابات اخرى في كركوك والكاظمية.
لكن اهم مافي الموضوع انه بعد ان تصدى مكتب المفتش العام لهذه المشكلة وهذه العصابات لم يتوقف ليقول هذا ليس عملي ولم يقل الدكتور عادل محسن انتهى عملي بألقاء القبض على تلك العصابات بل بدأ مكتبه يبحث عن بكل علمية عن جذور المشكلة لسرقة الاطفال في المستشفيات واكمل المشوار على الرغم من تقّول بعض النائمين بأن الدكتور عادل وفرق مكتبه يقومون بأعمال غير اعمالهم وما الضرر ان كانوا قادرين,مبدعين وبدلا من ان يتقولوا عليهم بهذا الكلام فليحذوا حذوهم لا ان يتفرجوا ومن ثم ينتقدوا.
وقام مكتب المفتش العام بوضع نظام دقيق لحماية الاطفال من السرقة على ان تتحمل ادارة المستشفى مسؤولية تطبيق هذا النظام .
ومنذ تطبيق هذا النظام والعمل به منذ اكثر من سنتين لم يتم الاخبار عن حادث سرقة واحدة او عملية تبديل طفل بأخر كما كان يحدث سابقا كتبديل الاطفال المشوهين بأطفال اصحاء او انثى بذكر.
اظن ان هذا من ارقى الدروس التي ممكن ان تضرب للجنة الصحة والبيئة عن تحمل المسؤولية ومواجهة المواقف الصعبة واتخاذ القرار الصحيح في المواقف الحرجة واستعمال الطرق العلمية للتعامل مع مثل هذه المشاكل.



• (2) - كتب : شاهد اثبات من : العراق ، بعنوان : الفـلــــــــوجة الضحية في 2011/04/10 .

الفـلــــــــوجة الضحية

ان مدينة الفلوجة واهلها الكرام تعرضوا الى عمليات اجرامية من قصف وقتل وتجويع أدى الى هروب اهلها الكرام خارج المدينة الى انحاء مختلفة من العراق ومنها بغداد وفي احد الايام من عام 2005 جاءت عائلة مكونه من ام ومجموعة من بناتها الفتيات الى باب وزارة الصحة في بغداد لانهم لم يجدوا من يؤيهم ويعينهم سوى الله وقد اعتاد موظفي الاستعلامات في وزارة الصحة عند رؤيتهم لهكذا حاله من اناس يحتاجون المساعدة يتم احالتهم الى الطابق الثاني بالوزارة ( مكتب المفتش العام ) .
وتم اخبار المفتش العام / د. عادل واعلامه بوجود هذه العائلة المظلومة وعندها سمع بقصتهم عرف بأنه اذا تركهم سيكونون فريسة سهلة بيد الفاسدين فقام بنقلهم بسيارات المكتب الى كراج المحافظات لكي يصلوا الى اهاليهم مع توصيه الخيرين عليهم مع مساعدة مالية تقيهم شر الطريق .
هل تعتبرها عزيزي القارئ قصة عابرة لاتحمل معنى لاوالله وانت ايها القارئ العراقي الغيور – العربي الاصيل المسلم الطاهر تربيت على العادات الاصيلة وشجاعة الرجال تعرف بأن من يقوم بهذا العمل هو من الغيارى الذي يستحق الان ان نقف بجانبه والله يكثر من امثالك يادكتور عادل محسن .



• (3) - كتب : طبيب اختصاص شاهد عيان من مستشفى النعمان من : العراق ، بعنوان : نحن اطباء نطالب دولة رئاسة الوزراء بتشكيل لجنة محايدة لدراسة الملابسات التي حصلت مؤخرا في 2011/04/10 .

دَور محيز لأحد المسؤولين
في محنة مستشفى النعمان / في يوم ضرب جامع ابو حنيفه

في فترة القتل الطائفي المقيت في العراق وفي الاخص بغداد والتي كانت عندها منطقة الاعظمية في بغداد حالها حال مناطق العاصمة لايدخل ولايخرج منها احد .
وفي احد الايام سقطت قذائف على جامع ابي حنيفة النعمان وكانت النتيجة المأساوية مجموعة من الشهداء من المصلين وعدد كبير من الجرحى نقلوا على اثرها الى مستشفى النعمان وكانت المستشفى ايامها تعاني من شحة كبيرة في تجهيز اكياس الدم المطلوبة اثناء اجراء العمليات ونقص كبير في المستلزمات والادوية الطبية وكذلك المغذيات وممايزيد الطين بلة ان مدينة الاعظمية كانت حجراً محجوراً وكان هناك حجراً على دخول الادوية والمستلزمات الطبية بعد ارتفاع عدد الجرحى في المستشفى وزيادة الحاجة ولكن لامجيب وكل المحاولات فاشلة ومن ضمن المحاولات النائب علاء مكي اتصالات بالمفتش العام في وزارة الصحة د. عادل محسن وعندها توجه الرجل بدون تردد مخترقاً الحصار الامني من جهة والحصار الطائفي المقيت من جهة اخرى والحجر المفروض على وصول المساعدات الى مستشفى النعمان .
وفعلاً تم تحريك سيارة تحمل 400 بطل دم من مختلف الفصائل وشاحنات تحمل الادوية والمغذيات والمستلزمات الطبية لكن التحري الان والاقوى هو كيفية دخول هذه السيارات وبسلام دون ان يتعرض للقتل من خلال الوضع الامني السيء والطائفية المظلمة فكان الاتفاق مع د. حازم مدير مستشفى النعمان في وقتها على ايجاد نقطة قرب جسر الصرافية وتم تحويل المواد المحملة في تلك النقطة من السيارات القادمة والتي لاتستطيع الدخول الى الاعظمية الى سيارات خرجت من المنطقة نفسها . ووصلت المواد الى مستشفى النعمان وبدأت العمليات وانقاذ الجرحى وعمت الفرحة وكما عهدك الشارع العراقي يامفتش عام الصحة .
وكان هذا العمل واجب اداه الى ابناء العراق ليغض النظر .
فقد كان من السهل ان يتعرض الدكتور عادل محسن للقتل ولكن نداء الواجب كان اقوى من ان يقعد ويتقاعس ولايفكر بالتدخل لانه ليس من واجبه التنفيذ بل هذا الجانب يجب ان تقوم به محاور اخرى في الوزارة تنفيذيه وليست رقابية كالتفتيش .
وعرفاً بالجميل من الاصلاع ابناء منطقة الكاظمية تقدموا بالشكر للدكتور عادل من خلال قناة البغدادية كما وتقدم الاستاذ الدكتور سلام الزوبعي بكتاب شكر الى المفتش العام .






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ايام صدام الحلوه ! - للكاتب هاني المالكي : جناب السيد هاني المالكي عظم الله اجوركم بمصابكم بشهادة والدكم على ايدي جلاوزه صدام واسئل الله ان يسكنه فسيح جناته وان يلهمكم الصبر والسلوان اقسم لك بالله العلي العظيم انا من ضحايا صدام وفعل بي ما فعل والله الشاهد على ما اقول لكن ياسيد هاني هل تعلم ان اغلب ازلام صدام وزنبانيته هم في سدة الحكم الان وهل تعلم ان ما كان يفعله هدام هؤلاء يفعلونه الان بل وابشع مما يفعله ازلام هدام هل تريد ان اعطيك اسماء السفاحين الموجودين في زمن صدام والموجودين حاليا في اعلى المناصب ولن اعطيك اسماء السنه بل ساعطيك اسماء شيعة ال ابي سفيان الذين سقوا شيعة العراق السم الزعاف سواء في زمن صدام او الان انا اتكلم عن نفسي بالنسبه لي هؤلاء وصدام وجهان لعمله واحده ولا يغرك حرية النشر التي نكتبها ونتمتع بها او المظاهرات فانها مرحله مؤقته بعدها ستكمم الافواه وتصادر الحريات ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق حكمت العميدي ، على ولادة وطن - للكاتب خمائل الياسري : هنيئا لك ياوطن على هذا الأب وهنيئا لك ياوطن على هؤلاء الأبناء

 
علّق عصام حسن رشيد ، على الرافدين يطلق قروض لمنح 100 مليون دينار لشراء وحدات سكنية : هل هناك قروض لمجاهدي الحشد الشعبي الحاملين بطاقة كي كارد واذا كان مواطن غير موظف هل مطلوب منه كفيل

 
علّق عبد الفتاح الصميدعي ، على الرد القاصم على تناقضات الصرخي الواهم : عبد الفتاح الصميدع1+3

 
علّق منير حجازي ، على آلام وآمال .. طلبة الجامعات بين صراع العلم والشهادة   - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم . شيخنا الفاضل حياكم الله ، لقد تطرقت إلى موضوع في غاية الاهمية . وذلك ان من تقاليع هذا الزمان ان تُقدَم الشهادة على العلم ، فلا وزن للعلم عند البعض من دون وضع الشهادة قبل الاسم مهما بلغ العالم في علمه ونظرا لحساسية الموضوع طرحه الشيخ الوائلي رحمه الله من على المنبر مبينا أن الشهادة عنوان فانظر ماذا يندرج تحته ولا علاقة للشهادة بالعلم ابدا . في أحد المؤتمرات العالمية في احد المدن الأوربية طلبت احد الجامعات استاذا يُلقي محاضرة في علم الاديان المقارن . فذكروا شخصا مقيم في هذه البلد الأوربي كان عنده مؤسسة ثقافية يُديرها . فسألوا عن شهادته واين درس وما هو نشاطه وكتبه التي ألفها في هذا الباب. فقالوا لهم : لا نعلم بذلك لان هذا من خصوصيات الشخص ولكننا استمعنا إلى اعاجيب من هذا الشخص وادلة موثقة في طرحه للاصول المشتركة للبشرية في كل شيء ومنها الأديان فلم يقبلوا استدعوا شيخا من لبنان تعبوا عليه كثيرا من اقامة في الفندق وبطاقة السفر ومصاريفه ووو ثم القى هذا الشيخ محاضرة كنت انا مستمع فيها فلم اسمع شيئا جديدا ابدا ولا مفيدا ، كان كلامه اجوف فارغ يخلو من اي علم ولكن هذا الشيخ يحمل عنوان (حجة الاسلام والمسلمين الدكتور فلان ) . بعد مدة قمت بتسجيل فيديو للشخص الذي ذكرته سابقا ورفضوه وكانت محاضرته بعنوان (الاصول المشتركة للأديان) ذكر فيه من المصادر والوقائع والادلة والبراهين ما اذهل به عقولنا . ثم قدمت هذا الفيديو للاستاذ المشرف على هذا القسم من الجامعة ، وفي اليوم التالي جائني الاستاذ وقال بالحرف الواحد (هذا موسوعة لم ار مثيل له في حياتي التي امضيتها متنقلا بين جامعات العالم) فقلت له : هذا الشخص هو الذي رفضتموه لانه لا يحمل شهادة . فطلب مني ان أعرّفهُ عليه ففعلت والغريب أن سبب طلب الاستاذ التعرف عليه هو ان الاستاذ كان محتارا في كتابة بحث عن جذور علم مقارنة الاديان ، ولكنه كان محتارا من أين يبدأ فساعده هذا الاخ واشتهرت رسالة الاستاذ اشتهارا كبيرا واعتمدوها ضمن مواد الجامعة. وعندما سألت هذا الشخص عن مقدار المساعدة التي قدمها للاستاذ . قال : انه كتب له كامل الرسالة واهداها إياه ثم وضع امامي اصل مخطوط الرسالة . ما اريد ان اقوله هو أن هذا الشخص لم يُكمل الدراسة بسبب ان صدام قام بتهجيره في زمن مبكر وفي إيران لا يمتلك هوية فلم يستطع اكمال الدراسة ولكنه وبهمته العالية وصل إلى ما وصل إليه . اليس من الظلم بخس حق امثال هذا الانسان لا لذنب إلا انه لا يحمل عنوانا. كما يقول المثل : صلاح الأمة في علو الهمة ، وليس في بريق الالقاب، فمن لا تنهض به همته لا يزال في حضيض طبعه محبوسا ، وقلبه عن كماله الذي خُلق له مصدودا مذبذبا منكوسا. تحياتي فضيلة الشيخ ، واشكركم على هذا الطرح .

 
علّق منير حجازي ، على تعديل النعل المقلوبة بين العرف والخرافة - للكاتب علي زويد المسعودي : السلام عليكم هناك من تشدد من الفقهاء في مسألة قلب الحذاء وقد قال ابن عقيل الحنبلي (ويلٌ لعالمٍ لا يتقي الجهال بجهده والواحدُ منهم يحلفُ بالمصحف لأجل حبةٍ، ويضربُ بالسيف من لقىَ بعصبيتهِ و ويلٌ لمن رأوهُ أكبّ رغيفا على وجههِ ، أو ترك نعالهُ مقلوبةً ظهرها إلى السماء أو دخل مشهدا بمداسة ، أو دخل ولم يقبل الضريح ) . انظر الآداب الشرعية لابن عقيل الحنبلي الجزء الأول ص 268. وقرأت في موقع سعودي يقول عن ذلك : فعلها يشعر بتعظيم الله تعالى عند العبد ، وهذا أمر مطلوب ، اذ لم يرد النص على المنع او الترك او الفعل. ولربما عندما يقوم البعض بتعديل النعال لا لسبب شرعي ولكن طلبا للثواب لأنه يُهيأ النعال مرة أخرى للركوب فيُسهل على صاحبه عملية انتعاله بدلا من تركه يتكلف قلبه. وفي تفسير الاحلام فإن النعل المقلوبة تدل على أن صاحبها سوف يُلاقي شرا وتعديله يُعدّل حضوضهُ في الرزق والسلامة . وقال ابن عابدين في الحاشية : وقلب النعال فيه اشارة إلى صاحبه بتعديل سلوكه. فإذا كان صاحب النعال من ذوي الشأن وتخشى بواطشه اقلب نعاله ، فإنه سوف يفهم بأنها رسالة لتعديل سلوكه في معاملة الناس . وقد قرأت في موقع ( سيدات الامارات ) رد عالمة بتفسير الاحلام اطلقت على نفسها مفسرة الاحلام 2 حيث اجابت على سؤال من احد الاخوات بانها رأت حذائها مقولبا فقالت : سلام عليكم : الحذاء المقلوب يعني انه سوف يتقدم لكى شخص ان شاء الله ولكن ربما تشعرى بوجود تعرقل امامك وتتيسر احوالك للافضل وتنالى فرح عن قريب. تحياتي

 
علّق يوسف علي ، على بنجاحٍ متميّز وخدمةٍ متواصلة الزيارة بالإنابة تدخل عامها السابع.. - للكاتب موقع الكفيل : أدعو لي أتزوج بمن أريد وقضاء حاجتي والتوفيق والنجاح

 
علّق جبار الخشيمي ، على ردا على قناة المسار حول عشيرة الخشيمات - للكاتب مجاهد منعثر منشد : حياك الله استاذ مجاهد العلم

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على نسب يسوع ، ربٌ لا يُفرق بين الأب والابن. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عذرا اني سامر واترك بعض التعقيبات احيانا ان اكثر ما يؤلم واصعب الامور التي يخشى الكثيرين - بل العموم - التوقف عندها هي الحقيقه ان هناك من كذب وكذب لكي يشوه الدين وهذا عدو الدين الاكبر وهذا العدو هو بالذات الكبير والسيد المتيع في هذا الدين على انه الدين وان هذه سيرة ابليس واثره في هذه الدنيا دمتم بخير

 
علّق الموسوي ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : شكراً للاخ فؤاد منذر على ملاحظته القيمة، نعم فتاريخ اتباع اهل البيت ع لايجرأ منصف على انكاره، ولم اقصد بعبارة (فلم يجد ما يستحق الاشارة والتدوين ) النفي المطلق بل هي عبارة مجازية لتعظيم الفتوى المقدسة واستحقاقها للتدوين في التاريخ.

 
علّق fuad munthir ، على أحلام مقاتلين يحققها قانون الجذب في فتوى المرجع الأعلى - للكاتب عادل الموسوي : مبارك لكم توثيق صفحات الجهاد لكن استوقفتني جملة( لم يجد فيها مايستحق الاشارة والتدوين ) فحسب فهمي القاصر انه مامر يوم الا وكان اتباع اهل البيت في حرب ومواجهة ورفض لقوى الطغيان وحكام الجور وخصوصا الفترة البعثية العفلقية لذلك كانت السجون واعواد المشانق واحواض التيزاب والمقابر الجماعية مليئة بالرافضين للذل والهوان فكل تلك المواقف كانت تستحق الاشارة والتدوين وفقكم الله لكل خير

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : حياك الله سيدنا الجليل وصل توضيحكم جزاك الله خير جزاء المحسنين كما تعلم جنابك الكريم ان الدوله العراقيه بعد عام 2003 قامت على الفوضى والفساد المالي والاداري اكيد هناك اشخاص ليس لهم علاقه في معتقل ليا ادرجت اسمائهم لاستلام الامتيازات وهناك في زمن هدام من سجن بسبب بيعه البيض الطبقه ب دينار وربع تم سجنه في الامن الاقتصادي الان هو سجين سياسي ويتحدث عن نضاله وبطولاته وحتى عند تعويض المواطنين في مايسمى بالفيضانات التي اغرقت بغداد هناك مواطنين لم تصبهم قطرة مطر واحده تم تسجيل اسمائهم واستلموا التعويضات القصد من هذه المقدمه ان موضوع سجناء رفحا وحسب المعلومات التي امتلكها تقريبا 50 بالمئه منهم لاعلاقه لهم برفحا وانما ادرجو من قبل من كان همه جمع الاصوات سواء بتوزيع المسدسات او توزيع قطع الاراضي الوهميه او تدوين اسماء لاغلاقه لرفحا بهم هذا هو السبب الذي جعل الضجه تثار حولهم كما ان تصريحات الهنداوي الغير منضبطه هي من صبت الزيت على النار حمى الله العراق وحمى مراجعنا العظام ودمت لنا اخا كريما

 
علّق الموسوي ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته شكراً اخي ابي الحسن العزيز لملاحظاتك القيمة، تتلخص وجهة النظر بما يلي: -ان امتيازات الرفحاويين هي عينها امتيازات السجناء والمعتقلين السياسين ووذوي ضحايا الانفال والمحتجزون في معتقل "ليا" في السماوة من اهالي بلد والدجيل وجميع امتيازات هذه الفئات قد تكون فيها مبالغة، لكن الاستغراب كان عن سبب استهداف الرفحاويين بالحملة فقط. -بالنسبة لاولاد الرفحاوبين فلا يستلم منهم الا من ولد في رفحاء اما من ولد بعد ذلك فهو محض افتراء وكذلك الامر بالنسبة للزوجات. -اما بالنسبة لمن تم اعتبارهم رفحاويين وهم غير ذلك وعن امكانية وجود مثل هؤلاء فهو وارد جدا. -كانت خلاصة وجهة النظر هي ان الحملة المضادة لامتيازات الرفحاويين هي لصرف النظر عن الامتيازات التي استأثر بها السياسيون او بعضهم او غيرهم والتي دعت المرجعية الدينية الى " إلغاء أو تعديل القوانين النافذة التي تمنح حقوق ومزايا لفئات معينة يتنافى منحها مع رعاية التساوي والعدالة بين أبناء الشعب".

 
علّق ابو الحسن ، على رفحاء وعيون المدينة - للكاتب عادل الموسوي : جناب السيد عادل الموسوي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لايخفى على جنابكم ان القوى السياسيه وجيوشها الالكترونيه اعتمدت اسلوب خلط الاوراق والتصريحات المبهمه والمتناقضه التي تبغي من ورائها تضليل الراي العام خصوصا وان لديهم ابواق اعلاميه تجيد فن الفبركه وقيادة الراي العام لمئاربها نعم موضوع الرفحاويين فيه تضخيم وتضليل وقلب حقائق ولسنا ضد منحهم حقوقهم التي يستحقونها لكن من وجهة نظرك هل هناك ممن اطلع على القانون ليثبت ماهي مميزاتهم التي اثيرت حولها تلك الضجه وهل من ولد في اوربا من ابناء الرفحاويين تم اعتباره رفحاوي وهل جميع المشمولين همرفحاويين اصلا ام تدخلت الايادي الخبيثه لاضافتهم حتى تكسبهم كاصوات انتخابيه

 
علّق **** ، على طالب يعتدي على استاذ بالبصرة منعه من الغش.. ونقابة المعلمين تتعهد بإتخاذ إجراءات قانونية : نعم لا يمكننا الإنكار ... ضرب الطالب لأستاذه دخيل على المجتمع العراقي و لكن ايضاً لا يمكننا الإنكار ان ضرب الاستاذ لتلميذه من جذور المجتمع العراقي و عاداته القديمه !!!! .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدنان عبد النبي البلداوي
صفحة الكاتب :
  عدنان عبد النبي البلداوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 البرلمان بين المطرقة والسندان  : محمد حسن الساعدي

 رجال دين وعلماء وباحثون كاثوليك من مختلف دول العالم يتشرفون بزيارة مرقد أمير المؤمنين

 السفير السويدي يبحث في النجف الاشرف افاق الاستثمار والتعاون الصناعي والبيئي والصحي  : احمد محمود شنان

 لايزال ينعتونا صفوين ..  : علي محمد الجيزاني

 تعاون مشترك بين العمل والتخطيط لتطوير مراكز التدريب المهني  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 دوائر استخبارية: عصابات داعش الإجرامية تعمل في خدمة أجهزة الأمن الأمريكية والصهيونية

  مليار عيب  : علي حسين الخباز

 مسرح الشهادة أعطى للبخاتي فرحتين!  : امل الياسري

 عودة البعث من تحت مظلة حزب الدعوة ؟  : حامد زامل عيسى

 تسجيلات صوتية تثبت قرب انهيار تنظيم "داعش" الإرهابي في العراق

 قوارير... ولادة جديدة لنتاج ثقافي انبثقت رسالته من حرم الامام الحسين لمخاطبة المرأة بلغة عصرية

 نقابة الصحفيين فرع ذي قار تتابع ملف قطع الأراضي لشريحة الصحفيين المشمولين بالوجبة الثانية  : جلال السويدي

 أعتقال ستة سعوديين دخلوا العراق بصورة غير شرعية  : وكالة نون الاخبارية

 شرطة النجدة في الديوانية تلقي القبض على 30 مخالف  : وزارة الداخلية العراقية

 تزويد مجمع النازحين الذي أنشأه مكتب السید السیستاني بعدد من المواد الضرورية  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net