صفحة الكاتب : علاء كرم الله

أحداث الموصل وأخواتها البيضاء!؟
علاء كرم الله
لقد أحدث سقوط محافظة الموصل السريع! يوم الثلاثاء الموافق 10/6 وخلال سويعات قليلة بيد مجرمي (داعش) ومن معهم من باقي التنظيمات الأرهابية دويا كبيرا وصدمة مفزعة ليس على الحكومة وعموم العراقيين حسب بل حتى حبس أنفاس دول الجوار والأقليم والعالم أجمع!!، الذين باتوا يترقبون بحذر ما ستؤول أليه الأمور بعد الأنهيار العسكري المفاجأ الذي حدث والذي ادى الى وقوع المدينة بالكامل بيد مسلحي داعش بعد هروب محافظها (أثيل النجيفي) بكل أمان وسلام الى أربيل وحسب الخطة المرسومة بذلك!!!. لا أحد يتجاهل حجم وهول المفاجأة التي وقعت ولكن من وجهة نظري لا أرى أية مفاجأة  ولا أية غرابة في ذلك؟!! بما حدث وبما سيعقبه من أحداث لاحقة؟! فمحافظة الموصل من الناحية العملية وضمن الحسابات الفكرية والعقائدية وما تلا ذلك من أحداث بعد سقوط النظام السابق عام 2003  تعتبر في حكم (الساقطة)!! والخارجة عن سيطرة الحكومة! هي واخواتها الثلاث البيضاء (صلاح الدين – الأنبار – ديالى )! حيث لا يخفى على احد أن هذه المحافظات كان يطلق عليها المحافظات البيضاء والآمنة!! آبان فترة النظام السابق، لكونها المحافظات الوحيدة التي لم تشترك بالأنتفاضة على النظام بعد أحداث عام 1991 وأنكسار الجيش العراقي في الكويت مما أكسبها حظوة ومحبة وثقة عمياء من قبل النظام أنذاك!، فغالبية القادة العسكريين بالجيش العراقي السابق والأجهزة الأمنية والأستخبارية والمخابراتية، وكذلك الكادر المتقدم في حزب البعث المنحل  أن لم يكونوا كلهم،فجلهم من هذه المحافظات التي تعتبرمحل الثقة المطلقة للنظام السابق!.فمن الطبيعي أن مسألة ولائها وقناعتها بالتغيير الذي حدث بالعراق بعد زوال النظام السابق هو أمر يكاد يكون مستحيلا!!.، ( فالولاء المطلق والأول  والأخير هو للبعث ولصدام حتى لو جيىء بنبي وامام لحكم العراق الجديد!!) هكذا  يتكلمون أهل هذه المحافظات!!. وفي اكثر من مرة جاء على لسان شيوخهم وكبار رجالاتهم وأعيانهم ( بأننا نحن أسياد العراق منذ 81 عام! ولن نسمح للغير أن يكون سيدا علينا)؟!، والمعنى هو: أن النظام كان سنيا منذ 81 عاما وكيف يكون شيعيا الآن!!. فالموضوع بعقول هؤلاء وامثالهم وأشكالهم هو موضوع ملك وسيادة!، كما نظرت لذلك قريش من قبل لرسالة النبي العظيم محمد (ص)، فنظروا الى الرسول العظيم بأنه طامع في ملك وفي سيادة!!، ومن الصعب أجتثاث مثل هذه الأفكار المتخلفة  في عقول من يحملها ويؤمن بها!. الشيء الاخر الذي عمق مثل هذه الأفكار ورسخها اكثر وجعل من الأمر صراعا حقيقيا بين فكرين ومذهبين وعقيدتين، هو غياب العقول الرشيدة والتوجهات الأنسانية وعدم  نسيان الماضي بكل آلامه وحضور روح الأنتقام لدى اغلب القيادات التي حكمت العراق من بعد السقوط عام 2003 ! فهذه الأخرى أيظا فهمت الأمر بأنه موضوع ملك وسيادة عاد لهم بعد أن اغتصب منهم منذ 1400 عام!!،فكيف يمكن بعد ذلك كسب ولاء الموصل وأهلها وصلاح الدين  وناسها والأنبار وشيوخها وديالى وعقلائها!! وهكذا بدأت الأمور تنحى منحا آخربعيد كل البعد عن أعادة بناء الوطن ورفاه الشعب وأقامة العدل والمساواة بين الجميع بعد سنوات وعقود من الظلم وتحولت احلام العراقيين وأمانيهم لبناء عراق جديد يقوم على ركائز الحرية والديمقراطية والتسامح والتعايش السلمي،  الى صراع طائفي وقومي ومذهبي واضح حتى نظره الأعمى!! وأنتبه عليه الطفل والمجنون!، فلم يجتمع قادة العراق الجدد من سنة وشيعة وكرد وباقي الأثنيات والقوميات الأخرى على حب العراق ونهضته وبناءه من جديد بقدر ما أجتمعوا على كيفية  أخذ قسمتهم ونصيبهم من التركة!! من بيدر العراق الأخضر بيدر الخير والعطاء الذي حولوه بمحاصصتهم الطائفية والقومية ومصالحهم الشخصية الضيقة الى جحيم لا يطاق والى هشيم تذروه الرياح بسبب من صراعاتهم!. فمن الطبيعي وبعد أن دخل الأمر خانة الصراعات والمحاصصة الطائفية السياسية أخذت هذه المحافظات تنخر بجسد الدولة والحكومة من الداخل! وتضع كل العصي  والعثرات والصخور وأية صعوبات وعقبات  أمام دوران عجلة الحياة العراقية الجديدة ومنعها من الدوران والتقدم الى الأمام ولو لأمتار قليلة!، وذلك عن طريق سياسييها وأحزابهم وممثليها في البرلمان وفي الحكومة (حكومة الشراكة الوطنية!!)، وتعمق الصراع اكثر وأكثر بتغذية أطراف أقليمية وخارجية، أيران من جهة والسعودية وقطر وتركيا وباقي دول الخليج من جهة أخرى، حيث اصبح العراق ساحة للصراعات وتصفية للحسابات بين الكبار والصغار!! على السواء. وهنا لا بد من الأشارة أن كل الذي حدث ويحدث بمباركة وضوء أخضر امريكي!! لتدمير العراق ونهشه وتقسيمه من قبل دول الجوار الطامعة دائما وأبدا بخيرات العراق.وكان للدور التركي أثره الكبير والواضح في خلق حالة التمرد في الموصل ليس الآن ولكن منذ أكثر من سنتين فتركيا (الأردوغانية)! لا زالت تحلم بأعادة أمجاد  الدولة العثمانية المنقرضة! الطامعة بأعادة ولو جزء بسيط من أمجاد الماضي التليد!!، وعيونها لا زالت تدمع على ولاية الموصل فوجدت أن بأمكان الأحفاد (الأخوان اثيل وأسامة النجيفي) تحقيق ما لم يستطع عليه الأجداد!! أبان فترة الأحتلال الأنكليزي للعراق عام 1914 عندما استقتل جد (أثيل واسامة)النجيفي وبنفس هذه السياسات القذرة والعميلة حيث كان يعمل لصالح (تركيا)! ضد مصلحة العراق فعمل جاهدا في سبيل ألحاق الموصل بتركيا!! بعد ان تم تقسيم تركة الدولة العثمانية من الدول العربية ولكن الأنكليز لم يوافقوا على ذلك!. ولا بد من التوضيح هنا بأن (أبن القنصل التركي في الموصل متزوج من أبنة أثيل النجيفي وأبن أثيل متزوج من أبنة القنصل التركي!!) وهذه الزيجة والمصاهرة المشبوهة! يعرفها اهل الموصل جميعا!. ومن الجدير أن نذكر أن اسامة النجيفي زار (تركيا) قبل سقوط الموصل بأسبوع!!؟؟،  وفعلا لقد كان سقوط الموصل بيد قوات (داعش) وتحت قيادة ضباط الجيش العراقي السابق وبتآمر وبتنسيق كامل بين أثيل/ النجيفي وتركيا وقطر والسعودية لفصل الموصل عن جسم الدولة العراقية!. ولرب سائل يسأل كيف حدث هذا الأنهيار السريع؟ الجواب: أن جل القوات المتواجدة في الموصل من جيش وشرطة هم من المتطوعين من أبناء مدينة الموصل ! وغالبيتهم فرضوا على الدولة بتطوعهم بالجيش بسبب البطالة!، ولا يوجد لديهم أي أنتماء عقائدي  سوى أنهم تطوعوا من أجل (مليون ) دينارهو كل راتب الجندي العراقي!، فمسألة الدفاع عن الوطن والذود عنه وقت المحن أمام العدو لا وجود له في افكارهم وتركيبتهم الشخصية الفارغة والضعيفة! ، كما أنهم  يعتبرون أنفسهم تابعين لمحافظ الموصل (أثيل النجيفي) وولائهم له وياتمرون بأمره فهو سيدهم الذي وجبت طاعته!! هذا اذا علمنا أن (اثيل النجيفي)قد أصدر كتابا رسميا بعدد ق/ن/751 في 6/6 /2014 معنون الى كافة الدوائر التابعة للمحافظة، موضوعه / أستعدادات وقائية تضمن 7 نقاط منها يطلب تقليل الحراسات الليلية حفاظا على أرواح المنتسبين!!!!،  وفي النقطة الخامسة من الكتاب يطلب: في حالة التعرض لأي مواجهة مع المجاهدين (يقصد داعش) !!!!!!! يمنع منعا باتا التصدي لهم حفاظا على الأرواح والممتلكات!!.وكذلك يطلب من كافة دوائرالتابعة للمحافظة، عدم سحب العجلات والأليات أو أخفائها!!! ويوصي في النقطة الثالثة: على جميع الموظفين والعاملين عدم مواجهة المجاهدين والهرب بأي وسيلة!!!. (الكتاب تناقلته كل مواقع التواصل!) بعد كل هذا كيف يتم الصمود والتصدي ؟ وكيف لا يهرب الجنود والعسكر؟!! لاسيما وأن ( أثيل النجيفي ) سلم الموصل للأرهابيين وهرب الى أربيل!! التي اصبحت ومع الأسف ملاذا للمجرمين والهاربين والمطلوبين للعدالة!!.ولا أرى غرابة في امر هذا النجيفي الذي يقطرسما زعافا من حقده ولئمه وكرهه للعراق وشعبه  فهو رأس الحربة في تنفيذ المخطط التركي الصهيوني لأنفصال الموصل عن العراق !!!.وهنا لا بد من الأشارة أن ضباط الجيش العراقي السابق بكافة صنوفه وأجهزته الأمنية هم من خططوا وقادوا ويقودون المعارك في الموصل وباقي المحافظات (صلاح الدين – النبار – ديالى)!!.وقد قام أعداء العراق من تنظيمات داعش الأرهابية وأعوانهم من الداخل وعبر فضائياتهم المسمومة والمدسوسة ببث الأشاعات الكاذبة والاخبار الملفقة والمفبركة حتى أوهموا الناس بأن داعش وصلت (علاوي الحلة)!!!، وأسلوب الأشاعة وتلفيق الأخبار الكاذبة هو احد الأسلحة  النافذة والقوية في مثل هذه الحرب. ولأن غالبية العراقيين ومع الأسف مهزوزين من الداخل بسبب مامر بهم من ضيم وويلات فترى الأشاعة سرت بينهم كسريان الهشيم بالنار!!؟. وكيف لا وأن العراق أصبح أرضا خصبة لأي أشاعة يمكن أطلاقها  بسبب الظروف غير الطبيعية التي مر ويمر بها!. وأذا كان مجرموا داعش قد طلبوا  من أهالي الموصل  بأن  يمارسوا حياتهم الطبيعة1 فان هذا امر مؤقت!! فسرعان ما سيكشر هؤلاء التكفيريين عن أنيابهم!! ويبدأون بتطبيق الشريعة الأسلامية المشددة وقطع رأس من  يخالفهم  أو بالجلد بالشارع!! وفعلا بدأنا نسمع عن حوادث قتل وذبح قاموا بها، مثل ذبح شخص أمام عائلته لأنهم وجدوا في بيته جهاز (بيانو)!!. وسيندم أهل الموصل  على تمردهم على الدولة والحكومة وأمتثالهم لأمر محافظهم النجيفي الذي باعهم وباع الموصل!!، لأعداء الدين والأسلام والأنسانية من تنظيمات داعش الأرهابية،. ولات ساعة مندم!!. في الآخر نقول: ان كان للباطل جولة فاللحق جولات.

  

علاء كرم الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/15



كتابة تعليق لموضوع : أحداث الموصل وأخواتها البيضاء!؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 4)


• (1) - كتب : nadiai ، في 2014/07/13 .

السلام عليكم
لقد كنتم خير من قام بتحليل هذا الموضوع وسرد الحقائق والوائع الحالية وتاثيراتها السابقة ووصف الطمع بهذة المحافظة منذ القدم الذي ادى لانهيارها بتعاون الخونة شكرا على الجهود المبذولة والمتميزة لتوضيح الحقائق

نادية

• (2) - كتب : محمد نمير ، في 2014/06/20 .

اللة يبارك قيك

• (3) - كتب : نبيل محمود ، في 2014/06/20 .

مشكوووور

• (4) - كتب : محمد جاسم جوده ، في 2014/06/15 .

تحليل موضوعي وسرد تاريخي للمحافظات الثلاث البيضاء والولاء للنظام السابق وبيان اوليات وكيفية ومشاركة اسامه واثيل النجيفي في تسليم الموصل . جهد وتحليل ممتاز وقدرة على التحليل الموضوعي ونبارك لك هذا الجهد المميز




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : راسم قاسم
صفحة الكاتب :
  راسم قاسم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 للفشل الكامل المتكامل ، يقود إقليم العرائش هذا العامل  : مصطفى منيغ

 ثقافات وحضارات!!  : د . صادق السامرائي

 هل يتحول الغبي إلى إمبراطور!؟  : حيدر حسين سويري

 بمولد الهدى .. ستتحرر الانبار!  : عباس الكتبي

 كلية التربية الأساسية في جامعة واسط تشارك في مهرجان الكتاب في قضاء العزيزية  : علي فضيله الشمري

 الوكيل الاداري لوزارة النقل يلتقي النائبة ميثاق الحامد  : وزارة النقل

 مالذي يتوقعه مهندس السياسة الأمريكية "هنري كيسنجر" عن السيناريوهات القادمة في اليمن؟؟  : عباس طريم

 حزب الدعوة الإسلامية وجدليات الإجتماع الديني والسياسي (كتاب في حلقات) الحلقة التاسعة  : د . علي المؤمن

 رغم الملاحظات الكثيرة عليها ألا أنها هي حكومة الأمل؟!  : علاء كرم الله

 مبعوث فوق العادة  : غسان الكاتب

 بالصور: توافد المواكب الحسينية لسامراء لاحياء ذكرى استشهاد الامام الهادي

 علي (ع)... حاكمية الانسان  : نزار حيدر

 صحة الكرخ: نجاح فريق طبي متخصص في جراحة العظام والكسور من أجراء عملية من التصنيف الخاص في مستشفى الكرخ العام

 آخر التطورات لعمليات قادمون يا نينوى حتى 13:50 04ـ 05 ـ 2017  : الاعلام الحربي

 ليلة حمراء بالكامل  : هادي جلو مرعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net