صفحة الكاتب : عزيز الحافظ

الحل في أزمة البحرين ربما ب تهجير كل الشيعة منها!
عزيز الحافظ

هذه خلاصة توصلت إليها ليس مما لايسعفني التمسك بتلابيبه من واقع الحال في الثورة المنسية التي يشكل إنسانيا على الأقل موقفا أخلاقيا ممن كل من يستطيع ان يرمي حجرا على الخطيئة ويرجم الشيطان..
تظاهرات فقط في العراق وبعض الدول الأوربية نصرة لشعب البحرين وثورته المسلحة؟!! ستقولون مسلحة بماذا ؟ بالبازوكا والرشاشات عوزي والقنابل اليدوية والعبوات الناسفة و فرقا للاغتيالات على الطريقة البعثية الصدامية المعروفة والتي لم تتوقف في وطننا لا على صحفي سلاحه الكلمة ولا على طبيب عائد ولابرفسور ولاباحث إلا التخريب ووو؟ كلا ثورة مسلحة بقوة حجتها ومطالبها في حياة كريمة تنال فيها حقوقا من عقوق المملكة لأغلبيتها الصامتة على مضض سنوات وسنوات.
اما الباقون في وطننا العربي وجامعتنه العربية فتنظر للأمر من زاوية هندسية أصعب لا يمكن فهم رسمها الهندسي بيسر القول وهو إن هذه الانتفاضة والثورة هي شغب طائفي من شيعة البحرين المدعومين من إيران لذلك كان موقف العزاوي الموظف العراقي بدرجة سفير أو قنصل أو نصف أمير أو وزير لا يهم هو نفسه موقف مملكة الشرّ السعودية يتطابق حد النخاع والعمود الفقري. ثم لا تسمع وزارة خارجيتنا العتيدة صراخ الشارع العراقي نحو نصرة الانتفاضة ?غريب؟ نعم كان موقف السيد رئيس وزرائنا قويا في تحديد المخاطر التي تواجه المدّ الطائفي المترتب على دخول قوات سعودية حكومية مغللة بالدروع لتحرير غزة!!!! عفوا وأد انتفاضة البحرين لأنها ببساطة ينظرون مرعوبين لمذهبية متظاهريها الشيعية فقط! وكان لزاما على الحكومة العراقية ان يكون موقفها الدبلوماسي أقوى بالدعوة لاجتماع طاريء لوزراء الخارجية العرب لتبيان مخاطر هذا المدخل الانتقائي الطائفي على المنطقة وخاصة مع تزايد المدّ المطالب بالتغيير في دويلاتنا الوارثة كراسيهامنذ خلق الديناصور وإنقراضها !!.
لقد عشنا محنة الطائفية هنا عراقيا وكانت دخيلة المفاهيم على مجتمعنا المتشابك المذهبية ونعيها جيدا وكانت السعودية لوحدها اكبر مصّدر ليس للنفط في العالم بل للتفريق المذهبي والنيل من الشيعة في كل مكان ونشر الفكر الوهابي المعروف وتنسى دول المنطقة ان إيران للان لم تتدخل في البحرين سوى ببيانات عادية الجوهر الدبلوماسي مع سحب متبادل للسفراء!! مع إن مايحصل يهدد أمنها القومي وينال منها رغم ابتعادها عن أجواء التسخين وزرع الكراهية المنشور في كل مكان بماكنة إعلامية سعودية – وسكوت امريكي- عالمي متميز سوى كلمات خجولة للموقف.
إن هذه المملكة الصغيرة تظن إن الشيعة بعقائدهم العبقة ينسون الشعارات التي ضحى من اجل مباديء رفض الظلم، شهيدهم العظيم الحسين بن علي ع وهي هيهات منا الذّلة ولا أعطيكم بيدي إعطاء الذليل فهذه براكين في نفس كل مسلم عامة وثوري ومناضل فكيف والشيعي البحريني تحت الضغوط والكبت والقسوة والاعتقال الظالم؟والتعذيب والانتهاك والرصاص الحي وكّم الأفواه وتقييد الحريات والإعتقالات الكيفية والتهديد والوعيد؟ ثم يقتلون النساء ويقتلون الاطفال ويمنعون وسائل الاعلام الحرة ..هل تنتظرون منهم الإذعان والدعة والهدوء والإستكانة؟ لماذا رفضتم مبادرة أمير الكويت لمعالجة الوضع المتأزم بسببكم؟ من هم البحارنة؟ أليس اصولهم العربية الأصيلة تصل الى عبد القيس وبكر بن وائل من قبائل ربيعة؟

ثم ماهذا التعتيم على موقف الحكومة العراقية؟ أيها العراقيون أسكتوا عن نصرة شعب البحرين؟! هذا مايروق لماكنة الإفك والتضليل؟ ومن ناصرهم فهم من طائفتهم!
لماذا يريدون من وزارتنا الساكتة ان تمالئ الباطل ولا تتكلم بلسان شعبها او لنقل أغلبية شعبها وقواه الوطنية الوثابة؟مم تخاف خارجيتنا؟ وهل يعلمون ما لانعلم؟ إني بتواضع شديد أرى خطى حكومة البحرين على خطى صدام في الإستفادة من تجربته القمعية تجاه شيعة بلده نوعيا وكل الاحرار المعارضين كميا بما سكت عنها العالم كله دهورا في جمهورية الرعب.. وغابت معها نفوس ونفوس للآن مثاويها مجهولة وملامحها مفقودة حتى بعد سنوات ثم ألم تبادر حكومة البحرين لقتل النساء وشهيدتهم بهية العرادي اكبر مثال فهي اول شهيدة في الخليج كله على مدار تقليب المواجع العربية الخليجية هل سمعتم بمقتل متظاهرة خليجية سواها؟ وعرفنا أيضا إعتقال دكتورة الجامعية وربما غيرها ممن صمت عنها الإعلام وكتمه وشاهدنا قتل الأطفال بدم بارد وهاهو سامدا في قمة المجد الشهيد أحمد سيد سعيد شمس وصمت مطبق كصمت القبور.
إن خطوات الحكومة البحرينية لازالت تهدد السلم الاجتماعي في المنطقة وفي العراق لسبب بسيط ان هناك صداميون في مواقع إعلامية وعسكرية ومخابراتية في مواقع حساسة في المملكة من طيف صدام ونوعيته التفكيرية الاجرامية ولهم تجارب قمعية في العراق نالوا التجنيس وسينال غيرهم ذاك لسبب بسيط هو النية في تزوير التركيبة الحقيقية لسكان البحرين لان الشيعة فيها أغلبية! لذا أقترح على جلالة الملك المعظم ان يبادر بتهجير كل البحارنة العرب الشيعة لإيران للباكستان للصومال لدارفور لدول الكاريبي لجزر الكناري لقرب ثوار البوليساريو ،تماما كما فعلها الأمويون في التاريخ وهجروهم من الكوفة لآسيا وأصقاع الأرض .. أو أي وجهة يختارها جلالته..جيث سينالون هناك حتما حقوقهم في حياة حرّة كريمة ويمارسون شعائرهم كما هي الدنيا كلها شعوبا وقبائلا لها هذه الحرية الممنوعة من البحرين منعا باتا .
هذا هو الحل الضوئي لظلام البحرين بوجود هذه التحكمات هناك هذا مايرضيكم لانكم نشرتم مرض الطائفية تنسون ان تفشيه سيصيبكم عاجلا أم آجلا فبدل الرجوع للعقل والتعقل تمارسون غطرسة صدام مع شعبه لان مستشاركيم من تلك الطينة الحاقدة على نفسها وتظنون إنها قوة تجميكم مع درع الجزيرة المدجج بالسلاح والعتاد ألأمريكي بينما كلمة بسيطة بفتوى لاتروق لكم حتى لو دعوة للاعتصام المدني لاتتصوروها دعوة لحمل السلاح... ستجعلكم....(أترك لكم إكمال الفراغ) فتفادوها بحكمة إن وجدت في عقول لاتنتبه إلى إنها مسؤولة عن رعيتها ولكنها اليوم تسحق رعيتها بالدبابات والمدرعات والرصاص الحي وتريد منهم الإذعان والإستكانة فيموت الرجال وتقتل النساء وتعتقل الناشطات ثم بداو يقتلون الأطفال فماذا أبقيتم لسكان البحرين من حلول؟وكان تصعيدا سياسيا لامبرر له موقف وزراء خارجية التعاون إنصر أخاك ظالما ومظلوما وكإنما المنطقة بحاجة لشرر من النيران في حطب إصطبارها اليابس!! فكروا مليا بالتهجير.....وأعلموا أن الجماهير دائما أقوى من الطغاة!
عزيز الحافظ
 

  

عزيز الحافظ
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/04/06



كتابة تعليق لموضوع : الحل في أزمة البحرين ربما ب تهجير كل الشيعة منها!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رسول الحجامي
صفحة الكاتب :
  رسول الحجامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ثلاث سيناريوهات بانتظار العراق في 2018  : سيف اكثم المظفر

 مباركة الى ادارة العتبتين المقدستين بمناسبة نجاح مهرجان ربيع الشهادة العالمي الثامن  : ادارة الموقع

 قرناء السوء  : د . عبير يحيي

 الفتنة .. وحصان طروادة..  : فؤاد فاضل

 نقاط كبيرة للعقول الراقية فهلا تمعنتم؟!  : امل الياسري

 الحشد الشعبي يعلن انطلاق عملية "محمد رسول الله الثانية لتحرير ناحية القيروان غرب تلعفر

 العتبة الحسينية المقدسة تجهز معهد النور للمكفوفين في الموصل بمعدات ووسائل تعليمية  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 مكة المكرمة ملك للمسلمين وليس لبني سعود  : اياد حمزة الزاملي

  واشنطن بوست: السيسي يعيش ايامه الاخيرة... هل ستشهد مصر ربيعا عربيا جديدا؟

 العمل توضح وتنفي اطلاق التعيينات  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 وطني العراق!!  : د . صادق السامرائي

 في اليوم العالمي للمرأة  : نايف عبوش

  المركزية الادارية الدكتاتور الذي لم يتنحى عن حكم العراق  : علي العقابي

 السعودية لا تمانع مرور الرحلات الجوية بين "إسرائيل والهند" عبر اجوائها

 المعابر الغير نظامية والتجاوزات على سكك الحديد تؤدي الى زيادة حوادث القطارات  : وزارة النقل

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net