صفحة الكاتب : محمد السمناوي

السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها
محمد السمناوي
 الحديث عن مقامات هذه السيدة القديسة يجب ان يكون من عالم نبيه وفاضل فقيه ، كيف لا يكون الحديث كذلك خوهي المراة العظيمة في تأريخ الاسلام والمسلمين صاحبة المقامات السامية وهي القدوة الصالحة ، والنموذج الذي اختاره الله تعالى ان تكون كذلك .
قرأت زيارتها بنية التأمل بتلك المقامات ، فتيقنت بالعجز عن فهم كنهها ووجودها المقدس ، نعم هي المخلوقة القدسية التي انتجبها الله تعالى ان تكون حليلة يعسوب الدين وإمام المتقين ونور رب السموات والأرضين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام .
نعم هي فاطمة بنت حزام الكلابية ام البنين ، والدة الأقمار السواطع العباس وإخوته الفقهاء العرفاء الذين تخرجوا من مدرسة العصمة والطهارة والإمامة . 
بعد التأمل في زيارتها وجدنا انها تتمتع بالكثير من الصفات والفضائل من جهة ، ومن جهة اخرى لها الكثير من المقامات والمنازل الرفيعة من قبل ان تُخلق وفي حياتها وبعد وفاتها صلوات الله عليها .
يقع الحديث عنها في عدة محاور ومحطات على نحو الإشارة والاجمال لا التفصيل .
المحور الاول :مكانتها قبل الخلق
المحور الثاني : الجهاد في سبيل الله .
المحور الثاني : العابدة المخلصة لله تعالى ولرسوله والعترة الهادية عليهم السلام.
المحور الثالث : الولاية والمحبة والمعرفة للائمة الأطهار عليهم السلام .
المحور الرابع : الكفالة ، والحفاظ على الأمانة وهم ذرية السيدة الزهراء عليها السلام .
المحور الخامس : العارفة لحق ال محمد صلى الله عليه واله وسلم .
المحور السادس : العالمة التقية الزكية .
المحور السابع : الكرامات الباهرات ، وباب الحوائج عند الحق المتعال .
المحور الثامن : مقام الشفاعة
المحور التاسع : المراة القدوة في الحياة .
المحور العاشر : مقام الرضوان الالهي .
المحور الحادي عشر : نفسها المطمئنة بل الراضية والمرضية عند الله تعالى .
المحور الثاني عشر : زواجها في أوقات الشدة التي كانت تحيط بأمير المؤمنين علي بن ابي طالب .
المحور الرابع عشر : المراة الوجيهة في الدنيا والآخرة .
المحور الخامس عشر : قوة الإيمان ورباطة الجأش ، وذوبانها في حب اهل البيت عليهم السلام .
عودا على بدأ : 
بيان المحور الاول : بدأت تُعرف مكانة فاطمة بنت حزام قبل أن تُخلق، أبوها حِزام وهو من قبيلة عربية عريقة تدعى بني كِلاب، كان في يوم من الأيام في سفر، وهو يمشي في الصحراء تعب فجلس ليستريح، فغفا قليلا وإذا به يرى في عالم الرؤيا لأنه أيضا في الصحراء يمشي لوحده، وإذ بفارس باهر الجمال يمتطي فرساً أبيضاً قد بهره نور وجهه وعظيم هيبته، كما أنه رأى فجأة تقع في يده جوهرة، فدنا منه الفارس وسلم عليه وسأله عن ثمن الجوهرة التي بين يدي حِزام، فأجابه حزام: لا أعرف وكيف لي أن أقدر ثمنها وأنا لم أشترها. وكانت الجوهرة مشرقة جدا وتلمع بين يدي حِزام وقد أبهره جمالها وإشراقها لمعانها. آنذاك استيقظ حِزام – أبو أم البنين – من نومه وعاد إلى دياره وكان قد ترك زوجته حاملاً بهذه الأثناء. فعندما وصل أخذ يبحث عن معبرٍ لرؤياه حيث أن الرؤيا قد أثرت به واستحوذت على عقله، هنا سأله المعبر بعدما قصَّ عليه الرؤيا: أحامل زوجتك؟ فأجابه: بلى ..قال إذن ترزق بمولودة أنثى يكون لها شأن كبير وبركات كثيرة ويبقى ذكرها لمدى أجيال بعيدة، هنا حِزام فهم ولم يفهم المعنى حيث أنه لم يكن هناك أدوار بارزة لنساء العرب وهذه العظمة في ذلك الوقت، فالنساء اللاتي كانت لهنّ أدوار عظيمة هما السيدة الصديقة الكبرى الزهراء وابنتها السيدة الصديقة الصغرى زينب الحوراء عليهما السلام. 
فاطمة الكلابية ام البنين ترى مستقبلها عن طريق الكشف .
مضت الأيام والسنون ، وجاء اليوم الذي وُلدت فيه فاطمة بنت حِزام الكِلابية، وفي مرحلة بلوغها رأت رؤيا عظيمة جدا. ماذا رأت أم البنين؟
رأت أنها كانت تصلي وتنظر في السماء وإذا بأربعة أقمار تقع من كبد السماء في حضنها، وكان من كثر وهج نور هذه الأقمار لا تستطيع أن تنظر إليها. فعندما أفاقت ذهبت تقص لأمها رؤياها وهي مذهولة ومنبهرة مما رأت من رؤيا عظيمة قد سيطر على قلبها، هنا أمها قالت لها: أربعة أقمار تعني أربعة أولاد، أي ستتزوجين وترزقين بأربعة أولاد لأنهم كانوا في حجرك.
هنا يأتي دور يعسوب الدين ونور رب العالمين الامام علي بن ابي طالب ويتقدم لخطبة هذه المراة النبيلة الفاضلة ، وجاء اليوم الذي أراد أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه أفضل الصلاة والسلام أن يخطبها، حيث كان قد سأل سيدنا عقيل – وقد كان عالماً بعلم الأنساب ويعلم نسب كل قبيلة وجذورها – فسأله أن يبحث له عن زوجة قد ولدتها الفحول من العرب، اقتداءً بقول الرسول صلى الله عليه وآله وسلم حيث قال: \" تخيروا لنطفكم فإن العرق دسّاس\"، فاختار له عقيل فاطمة بنت حِزام من بني كِلاب.
ذهب أمير المؤمنين لحِزام وقال له: لديك جوهرة وأنا جئت أشتريها!! وأكمل: إن لديك بنت اسمها فاطمة وأنا أتيت لأني أريد أن أناسبك... هنا الرجل تعجّب ولم يصدّق الخبر من فرحته، فنسب الإمام علي عليه السلام من بني هاشم والتي هي من أعرق القبائل وأشرفها،وهو ابن عم الرسول والجميع يعرف آنذاك فضائل الإمام علي عليه السلام وعلمه وقرابته من رسول الله. 
هنا استدرك حزام الكلابي تفسير رؤياه عن الجوهرة ورؤية ابنته عن الأقمار الأربعة حيث قالت لها والدتها: من هذا النسب ستدلين أقمارك الأربعة، من نسل الإمام علي عليه السلام وهو تفسير رؤياكِ.
بيان المحور الثاني : جهاد السيدة ام البنين كان على جميع الأصعدة والمجالات سواء مع نفسها او مع الظروف التي كانت تحيط بها وأهمها زمن الشدة ومظلومية الامام علي بن ابي طالب ، واهتمامها بذرية السيدة الزهراء عليها السلام . 
ولهذا هي لم ترى نفسها ابدا ، وتجردت عن ذاتها
فقد طلبت من الامام علي عليه السلام ان لا يذكر اسمها ( فاطمة ) مراعاة لأيتام الزهراء عليها السلام .
نذكر هنا هذه الرواية أنه حين دخلت أم البنين بيت أهل العصمة والطهارة ، وهي حديثة عهد بالزواج، سألها أمير المؤمنين عليه السلام عن هدية يهديها لها ، وأنه سيحقق لها ما ستطلب، فطلبت منه أن يغير لها اسمها ولا يناديها باسمها فاطمة! فسألها الإمام علي وهو يعرف جوابها: لماذا؟ فقالت له: يا أمير المؤمنين كل ما ناديتني باسمي فاطمة نظرت إلى عيني الحسن والحسين وزينب وإذا بها تغرورق بالدموع لأنهم يتذكرون أمهم فاطمة. فكان طلبها أن يغير لها اسمها، فقال لها: تُنجبين أربعة من البدور السواطع فتلقبين بأم البنين. هذه كانت هدية زواجها سلام الله عليها، وصلت لمقام الولاية والولاء لدرجة عالية فهي تفانت بنفسها وشخصيتها وهويتها لأجل ولاية أهل البيت بدرجة عظيمة جدا ، وهذا من اعظم الجهاد الذي قدمته هذه المراة القدسية الى الله تعالى والى العترة الطاهرة عليهم السلام .
كانت دوما تروي حديث الرسول صلى الله عليه وآله وسلم:\" ولي محمد من أطاع الله وإن بعُدت لحمته، وعدو محمد من عصى الله وإن قرُبت لُحمته\"، فكانت تقصد سلمان الفارسي الذي كان يناديه رسول الله بسلمان المحمدي لشدة قربه من أهل البيت عليهم السلام.
فأم البنين نالت كل تلك المقامات العالية بأفعالها وليس فقط بصفتها زوجة أمير المؤمنين. 
بيان المحور الثالث: الولاية والمحبة والمعرفة لأهل البيت عليهم السلام ليست شعارات ترفع ، بل هي تجسيد عملي لأوامر السماء الإلهية ، الله تعالى فرض على الخلق الطاعة والمحبة والمعرفة للنبي الخاتم ولعترته الهادية عليهم السلام وهذه المحبة على قسمين نظرية وعملية ، ومطلب اهل البيت عليهم السلام هو القسم الثاني وهي المحبة العملية ، فقد يكون الانسان محبا لأهل البيت عليهم السلام ؛ لكنه لا يقتدي بهم ، ولا يسر على خطاهم ، بل ربما يحاربهم ويقف بوجههم ، وهذا مانقله إلينا التاريخ بشكل واضح وصريح حينما وقفت الأمة بوجه الامام الحسين عليه السلام فكانت القلوب معه من ناحية الفكر والمبدأ والعقيدة الا ان السيوف كانت ضده وذبح في كربلاء على دكة العشق الالهي ساحة الحماسة والعرفان والذوبان في الله تعالى . 
بيان المحور الرابع : لم تدخل هذه المراة القديسة في بيت الزوجية الا بإذن الذرية الطاهرة للسيدة الزهراء عليها السلام ، فعندما وقفت على باب الدار قالت : لأمير المؤمنين عليه السلام لا ادخل حتى يأذن الامام الحسن والحسين والسيدة زينب عليهم السلام ، وعندما دخلت ووقع بصرها عليهم سالت الدموع من عينيها ، وقامت بكفالتهم ورعايتهم ، ولعل ان سر العلاقة من قبل السادة الكرام من ذرية الأئمة عليهم السلام تجاه ام البنين عليهم السلام ، فنجدهم يتأثرون كثيرا عندما يذكرونها ، فهم يتوسلون بها ويتقربون الى الله تعالى من نافذتها فهي سر من عالم الأسرار الإلهية فكانت تخفف الآلام والهموم في بيت الزهراء عليه السلام ، فهي البلسم للجراح المادية والمعنوية في هذا البيت الطاهر .
بيان المحور الخامس : لو قيل لك ان ماهو رأيك ان تعيش في بيت عارف من العرفاء ؟
لكان جوابك نعم وسرعة القبول لأنك حتما سوف ترتقي في سلالم الكمال اثناء صحبتك لهذا العارف النبيه ، كيف بمن كانت زوجة سيد العرفاء والموحدين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام ؛ فكانت ام البنين عليه السلام تلك المراة القدسية العارفة الكاملة التي ارتقت الى درجات القرب الالهي من نافذة أمير المؤمنين عليه السلام . 
بيان المحور السادس : السيدة ام البنين عليها السلام هي المراة العالمة الفقيهه المتبحرة في العلوم ، كيف لا تكون كذلك وقد درست في مدرسة وارث الانبياء والمرسلين ، وباب علم رسول رب العالمين ، فإذا كانت السيدة فضة خادمة السيدة الزهراء عليها السلام لا تتكلم لا بالقران وبالأسرار الإلهية والعلوم وهي خادمة في بيت علي عليه السلام ، كيف بمن كانت زوجته وحاضنه لذرية القديسة الزهراء عليها السلام .
بيان المحور السابع : ما اكثر الكرامات التي صدرت من هذه السيدة الجليلة ؛ بل خرجت عن حد الإحصاء ، وأتحدى من يقدر ان يجمع جميع كرامات هذه المراة الفاضلة ، فلو كانت الأشجار أقلام والبحار مداد ، والجن والإنس كتاب لما احصوا مناقب هذه المراة القديسة المباركة كيف لا تكون كذلك وهي حليلة الامير عليه السلام ، فقد اصبح هذه المراة وجيهة في الدنيا والآخرة فما خاب احد توسل بها ، وما اكثر الأمراض المستعصية التي عجز الأطباء عنها ، وما اكثر تلك الأمراض الخطيرة الفتاكة والنادرة ، والتي عجز الأطباء عن تشخيصها فضلا عن علاجها قد تم الشفاء على يدها ومن نافذتها وعلى مائدتها وسفرتها ، انظر الى قصة النصراني وأم البنين 
فقد حكى الخطيب الشّيخ الصّادقي أنّه في احدى السّنوات كنت أرتقي المنبر الحُسيني في طهران، وفي اليوم السّابع من محرم ركبت سيارة اجره لأذهب الى المسجد الذّي احاضر فيه, فصادف ازدحام شديد في الشّارع بسبب مواكب العزاء, فسالنّي السّائق: ما الخبر اليوم ؟ 
قلت السّت مسلما ؟ هذا يوم السّابع يوم ابي الفضل العبّاس عليه السّلام. 
قال : انا مسيحي 
قلت : انه يوم العبّاس وله قصّة عندنا. 
قال : انا أعرف أبا الفضل العبّاس جيدا جدا. 
ثم أضاف قائلا : 
انه لم يولد لي طفل لفترة طويله، وبعد مضي سنوات رزقني الله طفلا مشلول القدمين, فصرفت لعلاجه جميع ثرواتي حتى بعت منزلي وسيارتي أيضا ولكن بلا نتيجة, في ذات ليلة رجعت الى المنزل فوجدت زوجتي جالسّة تبكي, سالتّها ما الخبر ؟ قالت ان صاحبة المنزل ( حيث كنا مستأجرين ) دعتني الى مائدة السّيدة أُمّ البنين. سالتّها ومن هي أُمّ البنين ؟ فشرحت لي مقامها وشخصيتها المقدسه, فقمت وحملت طفلنا المشلول الى هذا المجلس وتوسلت هناك بأبي الفضل العبّاس ابن السّيده أُمّ البنين, فقالت زوجتي: تعال الان وفي هذه السّاعة من الليل نتوسل معا بهذا الرّجل العظيم فلعله يشفي طفلنا. 
وبعد ذلك وفي ساعة متأخرة كنا نائمين في ساحة المنزل وكان طفلنا بجانبنا اذ نهضنا من النّوم واذا نرى الطّفل يهرول في ساحة المنزل. فمسكنا يده، وسالنّاه ما الخبر؟ فقال : ما اسم هذا السّيد الفارس المهيب؟! 
وكان يشير الى جهة ولم نكن نر غير طفلنا الذّي كان واقفا على قدميه سالما، وكانت دهشتنا من هذه المعجزة كبيرة جدا. 
سلام الله على قطيع الكفين, وسلام الله على أُمّ البنين التّي ارادت ولدها قربانا لسلامة الحُسين ابن بنت رسول الله ثمّ بدلا من ولد واحد ضحت باربعة.
بيان المحور الثامن : لا شك ان السيدة فاطمة بنت حزام هي مشفعة عند اهل البيت عليه السلام ، فقد وصلت الى مقامات سامية ورفيعة منها الى مقام المحمود عند الله تعالى ، وهو مقام الشفاعة فلها القدرة من الشفاعة وطلب المغفرة للمؤمنين اللهم أزرقنا المقام المحمود عندك بحق محمد واله الطاهرين .
بيان المحور التاسع : السيدة ام البنين عليها السلام : هي نموذج مقدس في القدوة والأسوة الحسنة في الحياة الانسانية فهي قدوة في العبادة ، وقدوة في السلوك والأخلاق ، قدوة في العفة والطهارة والحياء والستر والعفاف قدوة في المجتمع والأسرة ، قدوة في التربية البيتية ورعاية الاطفال فهي حقاً قدوة للام والزوجة والأسرة وقدوة في الولاء والذوبان في حب ومعرفة اهل البيت عليهم السلام . 
بيان المحور العاشر : تواترت الروايات بطرق الفريقين وهي صحيحة وصريحة ومتفق عليها من ان السيدة الزهراء عليها الاف التحية والثناء يرضى الله تعالى لرضاها ويغضب لغضبها ومن البديهي ان تكون راضية تمام الرضا ، باختيار أمير المؤمنين عليه السلام ، وتشخيص الزوجة الصالحة والحاضنة لذريتها فقد رضيت عليها 
وكذلك رضى المعصومين عليها وورد المدح والثناء عليها من قبلهم عليهم السلام ، فمقام الرضا مقام عظيم جدا وقد نالته هذه السيدة الجليلة أم البنين هذا المقام الرفيع . 
بيان المحور الحادي عشر : ارتقت أم البنين الى مقام النفس المطمئنة ؛ لأنها من أول يوم دخلت به بيت أمير المؤمنين علي عليه السلام كانت تعلم ما هو دورها وما هو تكليفها.
ومن الاختبارات التي وقعت بها سلام الله عليها واستحقت أن تنال هذا المقام حين أنجبت أبا الفضل العباس عليه السلام، جاء أمير المؤمنين عليه السلام وحمله وكان يُمعن النظر في كفّيه ويُقبّلهما كثيرا، فسألته أم البنين: سيدي أمير المؤمنين أراكَ تُمعن النظر في كفيه؟ أفيهما عيب خلقي؟ قال: لا ولكن أقبلهما لما سيجري على تلك الكفين. فسألته عما سيجري فقال لها: تُقطع هاتين الكفين نصرة لأبي عبد الله الحسين عليه السلام. هنا سألت أم البنين: تُقطع كفّيه وفي سلامة للحسين؟! فقال لها: لا، هناك شهادة للحسين عليه السلام، هنا بكت أم البنين لما سيجري على الحسين ولم تبكِ عندما علمت بقطع كفّي العباس. فأيّ دورعظيم ومكانة عظيمة وصلت لها تلك المرأة الجليلة!
بيان المحور الثاني عشر : الذي لديه أدنى اطلاع على السيرة العلوية لوصي النبي الخاتم صلى الله عليه واله وسلم يعلم تلك المشاكل والمحن التي أحاطت به صلوات الله عليه وفي تلك الظروف من سلب الحقوق والتطاول على المحترمات والسب والشتم للعترة قبلت فاطمة بنت حزام بالزواج بأمير أمير المؤمنين عليه السلام فهي حقاً زوجة المرحلة الصعبة في حياته عليه السلام كما قيل ، فلو ان شخصا كانت لديه أدنى مشكلة اجتماعية او سياسية او اقتصادية واراد ان يتقدم للزواج لفتاة لكانت النتيجة الرفض وعدم القبول هذا هو حال مجتمعنا الإنساني اليوم .
نعم فقد كان أمير المؤمنين جليس الدار ، ومسلوب الحق والأمة مصرة على مقته وقتل عترته وتصفيته والتأمر عليه من كل جانب ومكان وبمختلف الوسائل والطرق من التشهير والحرب الإعلامية والعسكرية فيالها من ظروف حرجة كانت شاهدتها ام البنين عليها السلام بعينها قبل زواجها به ، واستمرت الى يوم وفاتها ، ويوجد الكثير من تلك المقامات والفضائل اعرضنا عنها خوفا من الإطالة.
فسلام الله تعالى عليها يوم ولدت هذه الجوهرة النورانية ، ويوم أنجبت الأقمار والبدور السواطع الإلهية في كبد سماء المعرفة الربانية ، ويوم فاضت روحها المقدسة الى خالقها ، والحمد لله اولا وآخرا وظاهرا وباطنا . 

  

محمد السمناوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/13



كتابة تعليق لموضوع : السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : Nedaa ، في 2018/03/05 .

احسنتم النشر في تبيان هذه السيدة الجليله والتي تعجز الاقلام عن ذكر مقامها السلام عليك سيدتي وملاوتي أم البنين

• (2) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2016/11/22 .

سلام ونعمة وبركة .
احسنتم قداسة الشيخ محمد السمناوي ، بحث جدا شيق وفيه عبرة ، صحيح انها ليست معصومة ولكن من خلال سردكم يتبين ان هناك عصمة ذاتية يخلقها الانسان بنفسه عن طريق الالتزام الدقيق بما يأمره الرب به ونبيه ، وهذه المرأة كما قرأت في بحثكم تُشكل مدرسة ويجب ان تُدرس سيرتها في مدارس البنات .
رفعكم الرب وحماكم .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام.

 
علّق عقيل العبود ، على الملموس والمحسوس في معنى النبل   - للكاتب عقيل العبود : ثراؤهم بدلا عن ثراءهم للتصحيح مع المحبة والاعتذار. عقيل

 
علّق حسن عبدالله : اعتقد ان الديمقراطية هي بالفعل كانت اكبر اكذوبة وخدعة سياسية وقع العراق في فخ شباكها بعد سقوط نظام البعث البائد والمجرم صدام حسين , وما تعرض له الاخ الكاتب هو مدح من باب البغض في النظام الدكاتور , وألا ما فائدة الديمقراطية التي تشترط في مجلس النواب نصاب اقنوني يسمى ( 50 % + واحد ) في تشريع وتعديل القوانيين بالوقت الذي لا تسمح للناخب ان ينتخب اكثر من مرشح واحد فقط ؟!!

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : الأخ سمعان الاخميمي تحية طيبة في البدء أشكر لك لطفك وتعليقك. سبق ونشرت على صفحتي الشخصية في الفيسبوك بحثاً صغيراً مفصلاً ضمنته الكثير من الكلمات الغريبة التي تستخدمها ايزابيل في بحوثها وأبديت رأيي وظني في سبب استخدامها لهذه الكلمات. كما وقد أشرت أن لا أحد من الشخصيات المسيحية التي تعج بها أبحاث إيزابيل، والتي تدعي اللقاء بها، له ترجمة أو ذكر لا في أبحاثها ولا في أي محرك بحث على الإنترنت؛ معظم هذه اللقاءات مثلها مثل مزاعم بعض علماء الشيعة قديماً وحديثاً أنهم قد رأوا الإمام المهدي، لا دليل عليها سوى كلامهم. أما الغاية من أبحاثها، فالسؤال يوجه لإيزابيل، لكنها تذكر في بحوثها أنها في صف الشيعة كمسيحية منصفة! في هذا الموضع سأنسخ إشكال منير حجازي، وأترك فهم التلميح لك وللقاريء اللبيب. (وهذا من اغرب الأمور أن ترى شيعيا يرد على السيدة إيزابيل والتي كانت مواضيعها تسير في صالح التشيع لا بل انتصرت في اغلب مواضيعها لهذا المذهب ومن دون الانتماء إليه). نعم إنما ألغزتُ فيه إشارةً === وكل لبيب بالإشارة يفهم. شكري واحترامي...

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : حسين صاحب الزاملي الغرض من هذا البحث هو نقد بحث الكاتبة ايزابيل بنيامين ماما اشوري وبيان عوارها. لست في معرض الرجم بالغيب لأتنبأ بماهية العهد القديم وما كان محتواه، فإن ذلك يستلزم الرجوع إلى آي القرآن الكريم وهو برأيي دور باطل فإن القرآن مبتلى بنفس ما ابتلي به العهد القديم إن تجردنا عن اعتقادنا الراسخ كمسلمين بسماويته. كما أشرت إليه مجملاً في التعليقات، نحن أمام نصوص موجودة في الكتاب المقدس، نريد أن نفسرها أو نقتبس منها، لا بد أن ننقلها كما وردت ثم نعمل على تفسيرها، أما أن نقطع النصوص، ونزور في ترجمتها، ونغير مفرداتها للوصول إلى غرضنا، فهو برأيي إيهام للقاريء وضحك واستخفاف بعقله.

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : احمد الجوراني واحد من أسباب رفضي إخراج جنود الدولة الإسلامية عن الإسلام هو هذا: إن الدولة الإسلامية وما أنتجته على الساحة العراقية إجمالاً هو ملخص حي ماثل أمامنا للإسلام التاريخي الروائي. ولا أزيد.

 
علّق مصطفى الهادي ، على معقولة مات كافرا؟.. - للكاتب د . عباس هاشم : لا والله مؤمن وليس بكافر . ولكن الاهواء والحسد والحقد والمنافسة هي التي جعلت منه كافرا . ثم متى كفر أبو طالب حتى يكون مؤمنا وقد مدحت الاحاديث نسب النبي الشريف (ص) وهناك عشرات الروايات الدالة على ذلك اخرجها القاضي عياض في كتابه الشفا بتعريف حقوق المصطفى . ومنها ما نقله عن السيوطي في الدر المنثور - الجزء : ( 3 ) - رقم الصفحة : ( 294 )و ما اخرجه أبو نعيم في الدلائل ، عن إبن عباس قال : قال رسول الله لم يزل الله ينقلني من الأصلاب الطيبة إلى الأرحام الطاهرة مصفىً مهذباً ، لا تتشعب شعبتان إلاّ كنت في خيرهما. وقال المارودي في كتاب أعلام النبوة :وإذا إختبرت حال نسبه ، وعرفت طهارة مولده علمت أنه سلالة آباء كرام ليس فيهم مستزل بل كلهم سادة قادة وشرف النسب وطهارة المولد من شروط النبوة . وقال الفخر الرازي في تفسيره : أن أبوي النبي كانا على الحنفية دين إبراهيم ، بل أن آباء الأنبياء ما كانوا كفاراً تشريفاً لمقام النبوة ، وكذلك أمهاتهم ، ويدل ذلك قوله تعالى : (وتقلبك في الساجدين).ومما يدل أيضا على أن أحداً من آباء محمد ما كان من المشركين ، قوله : لم أزل أنقل من أصلاب الطاهرين إلى أرحام الطاهرات ، وقال تعالى : إنما المشركون نجس) . ولعل في كلام الآلوسي أنظر تفسير الآلوسي - الجزء : ( 7 ) - رقم الصفحة : ( 194 ) الدليل القوي على ان آباء النبي واجداده لم يكونوا كفارا فيقول : (والذي عول عليه الجمع الغفير من أهل السنة أنه ليس في آباء النبي كافر أصلاً لقوله : لم أزل أنقل من أصلاب الطاهرين إلى أرحام الطاهرات (والمشركون نجس) ، وقد ألفوا في هذا المطلب الرسائل وإستدلوا له بما إستدلوا ، والقول بأن ذلك قول الشيعة كما إدعاه الإمام الرازي ناشىء من قلة التتبع. وأنا اقول أن المدرسة السفيانية الأموية هي التي انفردت بقول ذلك .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإلهام، ما هي حقيقته القدرية؟ - للكاتب عقيل العبود : السلام عليكم . على موقع كتابات نشرت بعض المعلومات عن قصة اكتشاف نيوتن للجاذبية ، اتمنى مراجعتها على هذا الرابط . مع الشكر . https://www.kitabat.info/subject.php?id=83492

 
علّق Yemar ، على بعض الشيعة إلى أين ؟ راب صرخي وشور مهدوي.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : شيئ محزن اختنا العزيزه ولكنه ليس مستغرب لأن المعركه مستمره منذ آدم عليه السلام إهبطا بعضكم لبعض عدو والأكثر إيلاما في الأمر أن حزب الشيطان نشط وعملي واتباع الله هم قله منهم من نسي وجود معركه ومنهم منتظر سلبيا

 
علّق جولان عبدالله ، على هل أتى الكتاب المقدس على ذكر معركة الطف الجزء الثاني - للكاتب جولان عبدالله : الأخ الفاضل منير حجازي يبدو لي أنك لم تقرأ ردي على بولص هبهب: "لم أفهم لم أجهدت نفسك في تحليل ديني ومذهبي وعقيدتي، وهل يغير ذلك شيئاً مما ورد في المقال سواء اتفقت معه أم اختلفت؟؟ إنما اعتدنا أن نبحث عن دين المقابل لنقيم كلامه، على أساس مرتكزاتنا الذهنية: دينية، مذهبية، قومية، أو اجتماعية، لا على أساس ما ذلك الكلام من حق أو باطل مجرد عن تلك المرتكزات. " كما ولن أهدر وقتي في الرد على اتهامك فهو أسخف من أن يرد عليه، وطريقة طرحك كانت أكثر سخفاً. الموضوع الذي كتبته هو موضوع علمي بحت، تناولت فيه بالمصادر مواضع البتر والتدليس وتحريف النصوص عن معانيها كما حققتها والتي وردت في كتابات ايزابيل بنيامين. كنت أتمنى أن تحاور في الموضوع عسى أن تنفعني بإشكال أو تلفتني إلى أمر غاب عني. لكنك شططت بقلمك وركبت دابة عشواء بكماء وأنا أعذرك في ذلك. أكرر - ولو أنه خارج الموضوع لكن يظهر أن هذه المسألة أقضت مضجعك - أني لم أمتدح ابن تيمية إنما أبيت أن أخادع نفسي فأخرجه عن الإسلام، شيخ الإسلام ابن تيمية عالم من علماء الإسلام الكبار شأنه شأن الحلي والشيرازي والخوئي والنوري، وله جمهوره وأتباعه؛ وكون رأيه وفتاواه لا تطابق عقائد الشيعة، كونه تحامل على الشيعة لا يخرجه عن دائرة الإسلام التي هي شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، هذه هي دائرة الإسلام التي تحاول أنت وأمثالك من المغرر بهم تضييقها إلى مصاديق المصاديق حتى صارت الشيعة تتقاتل فيما بينها، ويبصق بعضهم في وجوه بعض، على التقليد. (أتمنى أن تراعي حرمة عقلك). وليتك حددت رموز الشيعة الدينية، فاليوم صارت حتى هيلة وحمدية وخضيرة وسبتية من رموز الشيعة الدينية، وتعدى الأمر ذلك إلى بعض موديلات السيارات، فلو انتقد أحد موديل سيارة مقدسة فكأنه انتقد رمزاً دينياً ولربما قتل على باب داره. وسأهديك هدية أخرى... روى الامام الذهبي في كتابه سير أعلام النبلاء عن الامام الشافعي. قال يونس الصدفي - وهو يونس بن عبد الاعلي وهو من مشايخ الائمة الستة أو من فوقه "قال ما رأيت أعقل من الشافعي، ناظرته يوماً في مسألة ثم افترقنا ولقيني فأخذ بيدي ثم قال: "يا أبا موسي ألا يستقيم أن نكون إخواناً وإن لم نتفق في مسألة؟" قال الذهبي : "هذا يدل علي كمال عقل هذا الامام وفقه نفسه فما زال النظراء يختلفون" قتدبر. ولو نار نفخت بها أضاءت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منتظر الخفاجي
صفحة الكاتب :
  منتظر الخفاجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الناشئة و التعليم  : فوزية بن حورية

 شيوخ عشائر اختفت وجوههم الكالحة بعد ان طبّل لهم الاعلام  : حميد العبيدي

 تحقيق الكرخ تصدق اعترافات سبعة متهمين نفذوا 70 عملية سرقة للعجلات وجرائم أخرى في العاصمة  : مجلس القضاء الاعلى

 شاحن المستقبل سيشحن الهاتف بحركة الإصبع

 داعش وملحقاتها!  : كفاح محمود كريم

 عاجل...المرجع السيستاني يزور المرجع الحكيم والمرجع الفياض يعود للنجف  : فراس الكرباسي

 فرقة العباس (عليه السلام) القتالية تزف بشرى تحرير تل فارس وناحية تل عبطة الاستراتيجيتين.

 التفقه في الدين اعتصام من الضلال  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 فَشَلْان..أَحْلْاهُمْا مُرٌّ  : نزار حيدر

 خفتم الا تعدلوا(١)  : احمد خضير كاظم

 ثقافة هزيلة  : محمد علي الهاشمي

 وَشَوْقَكِ يَعْزِفُ أَلْحَانَ حُبِّي  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 هل الحل في تقسيم العراق؟  : د . عبد الخالق حسين

 الشيعة يوميا مقتولين في بغداد بلا ذنب  : علي محمد الجيزاني

 الوقاحة الامريكية والبيت العنكبوتي  : عبد الخالق الفلاح

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net