صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

الارهاب والارهابيون و الارهابي والجريمة الارهابية .
مجاهد منعثر منشد

 1-.الارهاب .
 قال الراغب الأصفهاني: \"الرَّهبة والرهبُ: مخافة مع تحرز واضطراب.. قال تعالى: ( لَأَنْتُمْ أَشَدُّ رَهْبَةً) 1، وقال: ( تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ) 2..
وهكذا يتضح من خلال فهم معنى كلمة الرهبة والرهب في اللغة انّها تعني : الخوف والاضطراب والفزع .. وبذا يكون معنى الارهاب هو كل عمل عدواني يؤدي إلى إخافة الآخرين ، وتكوين الفزع والاضطراب عندهم ، بغض النظر عن وسائل تنفيذه ونوعية الفاعل ..
 و  في دائرة المعارف أن الإرهاب مصدر أرهب : أخاف، راع، خوّف، روّع، فهو الإخافة والترويع يستعمله بعض المعاصرين بمعنى التخويف والتفزيع ويستعمله البعض بمعنى التهديد في سبيل الابتزاز والأخذ، وكلمة تهويل أولى بهذا المعنى، وقد يستعمل بإلقاء الخوف الجماعي وخلق جو من الذعر . 
لقد كانت الكلمة التي تدل على الرهبة والرعب في اللغة الفرنسية terreur وهي نفسها في اللغة الانكليزية المشتقة من الأصل اللاتيني terror و terroris وتفيد معنى يرتعد ويرتجف، ففي قاموس الأكاديمية الفرنسية المنشور عام 1694م نجد تفسير هذه المفردة \" رعب أو خوف شديد أو اضطراب عنيف تحدثه في النفس صورة شر حاضر أو خطر قريب.
ونجد كلمة ارهاب  في القران الكريم لبعض الايات الكريمة في تصريفات للجذر رهب مثل سورة البقرة |40 وردت كلمة واياي فارهبون ..وهو الخوف  . و الأعراف| 116 واسترهبوهم اي أخافوهم..ونفس السورة اية 154 يرهبون أي يخافون والأنفال | 60 ترهبون أي تخيفون وفي القصص | 32 وردت كلمة الرهب .وفي الحشر | 13 وردت كلمة رهبة أي الخشية .
وقد وردت هذه المفردة عند الزمخشري اذ يقول “يقشعرّ الاهاب اذا وقع منه الارهاب، 3
يبدو واضحا انها قد استعملت هنا بصيغة المصدر من فعل ارهب،
- الإرهاب: كل فعل من أفعال العنف أو التهديد به أياً كانت بواعثه أو أغراضه، يقع تنفيذاً لمشروع إجرامي فردي أو جماعي ويهدف إلى إلقاء الرعب بين الناس أو ترويعهم بإيذائهم أو تعريض حياتهم أو أعراضهم أو حريتهم أو أمنهم أو حقوقهم للخطر أو إلحاق الضرر بالبيئة أو بأحد المرافق أو الأملاك العامة أو الخاصة أو احتلالها أو الاستيلاء عليها أو تعريض أحد الموارد الوطنية أو المرافق الدولية للخطر، أو تهديد الاستقرار أو السلامة الإقليمية أو الوحدة السياسية أو سيادة الدول المستقلة. 4.
 ومن التعريفات المعاصرة للإرهاب: (أنه العمل الإجرامي المصحوب بالرعب أو العنف أو الفزع بقصد تحقيق هدف أو غرض معين . . وأنه الاستخدام العمدي والمنظم لوسائل قادرة على خلق خطر عام يهدد الحياة والسلامة الجسدية أو الصحة أو الأموال العامة) . 5.
 
  (الإرهاب هو الأسلوب الأكثر عنفًا في التعبير عن اتجاه مرفوض من السلطة القائمة ، وهو ينشأ ويتطور ويمارس نشاطه في العادة بعيدًا عن القنوات الشرعية المعترف بها . . . ويعمل في سرية شديدة ، ويوجه ضرباته إلى مواقع غير متوقعة . . . ويستهدف المدنيين الذين لا حول لهم . . . لإشاعة الذعر بينهم ، وزعزعة الاستقرار في المجتمع ، وهَزِّ السلطة القائمة في الدولة) . 6
 تطلق كلمة “ارهاب” اليوم على كثير من الجرائم العادية الواقعة ضممن اطار الحق العام وعلى اعمال العنف المختلفة التي يقوم بها الافراد كمحاولات الاغتيال التي يتعرض لها اشخاص  لهم صفة سياسية او معنوية او اناس عاديون ابرياء، وعلى اعمال التخريب التي تتعرض لها الممتلكات الخاصة او العامة. كما تطلق كلمة “ارهابي” او “ارهابيون” على الاشخاص الذين يقومون بتلك الاعمال وعلى المجموعات السياسية والاقليات الاتنية التي تضرب من تعتبره عدوا لها، بشكل دموي رهيب ثم تختفي عن الانظار بسرعة، او تقاوم طويلا على ساحة الصراع وترغم اعدائها على خوض غمار صراع صعب، باهظ الثمن وطويل الامد7.
والارهاب ظاهرة ارتبطت بوجود الانسان فى كل مكان وزمان ،وكانت تسمى سابقا بجرائم العنف ،وذلك من خلال أستخدام القوة الفيزيائية ،وأنه فايروس حامل القسوة والقتل البشرى . وفى علم نفس الشخصية تسمى الشخصية الاجرامية . 8.
 كما يعني الإرهاب أيضا محاولة الجماعات والأفراد فرض أفكار أو مواقف أو مذاهب بالقوة لأنها تعتبر نفسها على صواب والأغلبية مهما كانت نسبتها على ضلال، وتعطي نفسها وضع الوصاية عليها تحت أي مبرر… ومن هنا يأتي أسلوب الفرض والإرغام .
 ويوجز الباحثين الترتوري وجويحان نماذج للارهاب بالنقاط التالية :ـ
1. إرهاب الشعب \" وهو الإرهاب الطالع من بين صفوف الشعب نحو رأس الهرم المتمثل بالسلطة والدولة
2. إرهاب الدولة \" وهو الإرهاب النازل من رأس الهرم نحو القاعدة الشعبية.
3.\" الإرهاب الدولي \" وهو المتمثل بين الدول مع بعضها البعض.9..
فرجال الارهاب السياسي ورجال ارهاب (الجريمة المنظمة)تتلاقى في خصائص وعوامل مشتركة من وجهة نظر علم النفس، اي ان اكثرهم مصابون بنوع من مرض (الباثولوجيا الاجتماعية) 10.
 
2. الارهابيون
{إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فساداً أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم. إلا الذين تابوا من قبل أن تقدروا عليهم فاعلموا أن الله غفور رحيم} 11 .
{مِنْ أَجْلِ ذَلِكَ كَتَبْنَا عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً وَلَقَدْ جَاءتْهُمْ رُسُلُنَا بِالبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيراً مِّنْهُم بَعْدَ ذَلِكَ فِي الأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ }12 .
 في المعجم الوسيط ، الإرهابيون: (وصف يطلق على الذين يسلكون سبيل العنف والإرهاب لتحقيق أهدافهم السياسية) . 13.
 قال تعالى : (وفرعون ذي الأوتاد * الذين طغوا في البلاد * فأكثروا فيها الفساد * فصب عليهم ربّك سوط عذاب ) 14.
 ومن هنا يتبين ان فرعون ارهابي ومعه مجموعة ارهابيين هؤلاء استكبروا وقبل ذلك بغوا وطغوا وعلو في الارض بعد ذلك استكبروا وامثالهم كثير .
ايات الاستكبار
{.. فاستكبروا وكا نوا قوماً مجرمين }15 وقال سبحانه: { .. يقول الذين استضعفوا للذين استكبروا لولا أنتم لكنّا مؤمنين... وقال الذين استضعفوا للذين استكبروا بل مكر الليل والنهار .. }16 .. وقال عزّاسمه: { استكباراً في الأرض ومكر السيء ..}17، وقال عزّ وجل: { .. إنّه لا يحبّ المستكبرين }18 .
3..الارهابي
قال تعالى :ـ {ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين} 19.
وقال عزوجل :ـ (إن فرعون علا في الأرض وجعل أهلها شيعاً يستضعف طائفة منهم يذبّح أبناءهم ويستحيي نساءهم إنّه كان من المفسدين ) 20 .
 يقول العلاّمة الحلي : «كل مَن جرَّد السلاح للإخافة في بر أو بحر ، ليلاً أو نهاراً ، تخيَّر الإمام بين قتله وصلبه وقطعه مخالفاً ونفيه ، ولو تاب قبل القدرة عليه سقط الحد دون حقوق الناس ، ولو تاب بعدها لم يسقط ، وإذا نفي كتب إلى كل بلد بالمنع من معاملته ومؤاكلته ومشاربته ومجالسته إلى أن يتوب» .
 ويقول الفقيه الكبير الشيخ محمد حسن النجفي 21:ـ
«المحارب كل مَن جرّد السلاح أو حمله لاخافة الناس ، ولو واحد لواحد ، على وجه يتحقق به صدق إرادة الفساد في الأرض ، وفي كشف اللثام المسلمين ، ولعله الذي أراده المفيد ، وسلار ، حيث قيدا بدار الاسلام ، وفيه إنّ التقييد بها يشمل المسلمين فيها وغيرهم من أهل الذمة والأمان ونحوهم ، كما إنّ التقييد بالمسلمين يشمل مَن كان فيها منهم ، وغيرهم ممن هو في غيرها ، ولعل الموافق لعموم الكتاب والسنّة ومعقد الاجماع تحققه باخافة كل مَن يحرم عليه اخافته من الناس من غير فرق بين المسلم وغيره ، وفي بلاد الاسلام وغيرها ، ولعله لذا قال في الدروس : «هو مَن جرد السلاح للاخافة» .
 وفي المنجد كلمة الإرهابي تدل على كل (من يلجأ إلى الإرهاب لإقامة سلطة)22.
والإرهابي هو من يلجا إلى العنف غير القانوني أو التهديد به لتحقيق أهداف سياسية سواء من الحكومة أو الأفراد والجماعات الثورية المعارضة 23.
 والارهابي هو عنصر عدواني مصنف قانونياً في صنف المجرمين ، وهو حسب مصطلح علم النفس شخص سادي يتلذذ بآلام الآخرين ، وإثارة الرعب والفزع ، وبالتالي فهو شخص غير سوي من الناحية السلوكية ، ويتسع مصطلح الارهاب ليشمل القتل العدواني والتهديد والتخريب والاغتصاب الجنسي والممارسات المثيرة للرعب والاحتلال الأجنبي ، وتسلط الأقوياء على الضعفاء بتهديد وجودهم وأمنهم ، وقطع الطرق  والاختطاف .. الخ .
ان الشخصية الارهابية هى الشخصية التى تتسم بسلوك عدوانى وتسلطى ودموى ، وهو نمط من السلوك الذى يتصف بالغش والخداع والتهور والاندفاعية بدون أعتبار للنتيجة لسلامته وسلامة الاخرين ،فضلا عن القسوة الزائدة على الاخرين وتدمير ممتلكاتهم ،وعدم تقدير المسؤولية مع الاستهتار الشديد وعدم أبداء أي أهتمام لمشاعرأو حقوق الاخرين
تحديد مفهوم الشخصية الارهابية :- يعرف علم نفس الشخصية الارهابية الاجرامية \"وهى الشخصية الغير طبيعية والتى يمكن تعريفها بشخصية معينة التى بسببها لا يتمكن لحامل هذه الشخصية من التأقلم والتعامل مع التغيرات التى تطرأ على حياته وعلى حياة الاخرين\".
فالشخصية الارهابية هى نتاج مجموع من العوامل المتشابكة التى تشمل الجوانب الوراثية والاجتماعية والاقتصادية ، والقدرات العقلية والخبرات المكتسبة ،والحالة المزاجية والانفعالية ، فضلا.عن العوامل البيئية والثقافية الاخرى، ومع ذلك فقد اتجه. بعض العلماء الى ربط الانحراف الاجرامى بأنماط جسمية أو نفسية أو مزاجية معينة . .
 وتفسير مدرسة التحليل النفسي :- تعتمد أراء هذه المدرسة من منظور نفسى وذلك من خلال ان السلوك الارهابى هو نتاج للصراع القائم بين \"الهو\"وبين \"الانا\" فأذا نجحت الانا في مساعيها اتزن السلوك وعاش الفرد متكيفا مع البيئة المحيطة به، أما في حالة فشلها فقد ينحرف السلوك فيصبح شاذاً أو أجراميا في اتجاهاته ، أي تكون هناك دوافع مكبوته في اللاشعور تعمل بطريقة بعيدة عن وعي الفرد وادراكه ويتم توجيهه بشكل منحرف، وهذا يكون حصيلة صراعات لا شعورية يتعرض لها الفرد خلال فترة طفولته المبكرة وتبقى في اللاوعي .والانسان تحركه غريزتان هما غريزة الموت وغريزة الحياة ،اللتان تمدانه بالطاقة الحيوية فغريزة الموت هدفها التدمير والقتل والتخريب وتفكيك الكائن الحي ،وانها تأخذ كل اشكال العدوانية والعنف ،وذلك من خلال الصراعات الداخلية التى تؤدي الى تدمير الاخرين عندما تتوجه الى الخارج،اما غريزة الحياة فأنها تكون مسؤولة عن كل ربط أيجابي في الحياة24 ويحمل  الارهابي  صفات ملازمة لعمله وهي (البغي و الطغيان والعلو في الارض والاسنكبار ) .ويتضح ذلك في سورة القصص: 77 عن البغي وسورة الفجر / 10 ـ 13عن الطغيان . وسورة القصص / 44 عن العلو .و اما الاستكبار ,فتم ذكر الايات في موضوع الارهابيون كون الصفات الملازمة السابقة تاتي في البداية مع الفرد .وعندما يكونوا مجاميع ترافقهم صفة الاستكبار بشكل حتمي .

4.الجريمة الارهابية :ـ
ان الركن المعنوي في الجريمة الإرهابية يتجلى في غاية الإرهاب ذاته وهو توظيف الرعب والفزع الشديد لتحقيق مآرب سياسية أيا\" كان نوعها .25.
اغلب الجرائم الارهابية تدخل ضمن اطار الجريمة المنظمة وعلى سبيل المثال في زمن امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام ) كان الخوارج يتابعون الامام ويقتلون اتباعه وشيعته كما حدث في النهروان واخيرا استشهد الامام على يد الملعون ابن ملجم الذي هو من الخوارج وكذلك الامام الحسن السبط (عليه  السلام ) حيث استشهد مسموم على يد زوجته جعيدة بنت الاشعث الذي كان والدها من الخوارج .
 والخوارج  جماعة إرهابية منظمة كانت تهدف إلى تحقيق غايات سياسية 0
 وكذلك مايطلق عليه بارهاب الدولة الذي تجلى بأعمال القتل والسبي أبان الحكم الأموي بقيادة  الحجاج بن يوسف الثقفي انه كان يعرض جثث المقاتلات من الخوارج عارية في الأسواق لردع النساء من الانضمام اليهم0 26.

 الجريمة الإرهابية: هي أي جريمة أو شروع أو اشتراك فيها، ترتكب تنفيذاً لغرض إرهابي في أي من الدول الأطراف أو ضد رعاياها أو ممتلكاتها أو مصالحها أو المرافق والرعايا الأجانب المتواجدين على إقليمها مما يعاقب عليها قانونها الداخلي. 27.
ويوعز علم النفس الى أن هناك أسباباً نفسية تكمن وراء الظاهرة الإرهابية، كاليأس والشعور بالاحباط وشهوة الانتقام والحقد، وغياب الأمن وتدهور الأوضاع الاقتصادية أو السياسية والظلم الاجتماعي والطبيقية .وكذلك العداء الطائفي والمذهبي
فالأعمال الإرهابية لا يكون المقصود منها هو ضحايا تلك الأعمال، بقدر ما يكون المقصود من تنفيذها إيصال الرسالة الاعلامية الى الرأي العام، وحمل الطرف المستهدف على الرضوخ لمطالب الطرف الإرهابي والاذعان لرغبته.
و الاسلام  يتبرأ تماما من اساليب الارهاب خصوصا التكفير بدون دليل و من سفك الدماء، وتخريب المنشآت، وإزهاق الأرواح البريئة وإتلاف الأموال وزعزعة الأمن  بل يضع لهم الاسلام ردع عسكري واشعار بقوته ويجيز التدابير الوقائية او العمل الوقائي ضدهم ..ووردت اية كريمة في ذلك سواء على اعداء الاسلام او ممن يجعل الاسلام كغطاء لاعماله الاجرامية وذكرنا منهم الخوارج ولايزال اليوم من ورثة الخوارج المتمثلين بتنظيم القاعدة والوهابية واعمالهم الاجرامية واضحة العيان في العراق حيث يستهدغون الابرياء بحجج واهية تحت شعار دولة العراق الاسلامية والمقاومة الكاذبة ضد الاحتلال .وعند الدخول للواقع هؤلاء تجد انه يستهدغون العراقيين بمختلف دياناتهم وقومياتهم .
ولذلك نجد التشديد عليهم في كتاب الله تعالى حيث يقول الله عزوجل :ـ وأعدوا لهم ما استطعتم من قوّة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم وآخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم وما تنفقوا من شيء في سبيل الله يوف إليكم وأنتم لا تظلمون * وإن جنحوا للسلم فاجنح لها وتوكل على الله إنّه هو السميع العليم * وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله هو الذي أيّدك بنصره والمؤمنين ) 28 .
 ولكن للاسف الشديد القانون لدى المشرع العراقي ضعيف في العقوبة لمنع هؤلاء المرضى من اعمالهم العدوانية .
يقول الدكتور/ مازن ليلو راضي  29 :ـ
    تناول المشرع العراقي الارهاب من حيث انه عنصر من عناصر بعض الجرائم المعاقب عليها كجريمة التأمر لتغيير مبادىء الدستور الاساسية او الاعتداء على النظم الاساسية للدولة او الاعتداء على الموظفين والمواطنين .
    فقد ورد في المادة (200/2 ) من قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969((يعاقب بالسجن مدة لاتزيد على سبع سنوات أو الحبس كل من حبذ أو روج ايأ من المذاهب التي ترمي الى تغيير مبادىء الدستور الاساسية أو النظم الاساسية الاجتماعية أو لتسويد طبقة اجتماعية على غيرها  من النظم الاساسية للهيئة الاجتماعية متى كان استعمال القوة أو الارهاب او اى وسيلة اخرى غير مشروعة ملحوظأ في ذلك )) . وورد في المادة (365) (( يعاقب بالحبس أو الغرامة أو باحدى هاتين العقوبتين من اعتدى أو شرع في الاعتداء على حق الموظفين أو المكلفين بخدمة عامة في العمل باستعمال القوة أو العنف أو الارهاب أو التهديد أو اية وسيلة اخرى غير مشروعة )).
    كما نصت المادة 366 على انه (( …يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على سنه أو بغرامة لا تزيد على مائة دينار من استعمل القوة أو العنف أو الارهاب أو التهديد أو اية وسيلة اخرى غير مشروعة ضد حق الغير في العمل  أو على حقه في ان يستخدم أو يمتنع  عن استخدام أي شخص )) .
    ومن الجدير بالذكر ان تعبير الجرائم الارهابية قد ورد في الفقرة ( أ- ه ) من المادة 21 من قانون العقوبات العراقي في سياق تعداد الجرائم الارهابية التي لا تعد سياسية ولو كانت قد ارتكبت بباعث سياسي ولكن القانون لم يعرف هذه الجرائم ولم يأت بامثله تطبيقية لها ونرى انه وان لم يكن من واجب المشرع ايراد التعاريف فان من واجبه تجريم الارهاب بوصفه جريمه مستقله قائمة بذاتها لازال العراق يعاني من الكثير من صورها  من قبيل القتل والاختطاف والابتزاز والتخريب . 
 ثانيأ//ان التشريع الجنائي العراقي لم يعلج الجريمة الارهابية بأعتبارها جريمة مستقلة ولم يسعى الى تحديد لمقصود بها ونرى ان في ذلك نقص جوهري في التشريع يجب تلافيه لما تتطلبه معالجة الارهاب من اخضاعها الى نظام قانوني خاص لمواجهة أثارها الخطيرة على المجتمع وردع مرتكبيها .ــــ


1.     الحشر:13
2.    الأنفال:60.
3.    اساس البلاغة، ص 181، انظر د.ادونيس عكرة، الارهاب السياسي.. ص 39.
4.    معاهدة منظمة المؤتمر الإسلامي لمكافحة الإرهاب الدولي اعتمدت من قبل مؤتمر وزراء الخارجية دول المنظمة المنعقد في أواغادوغو المنعقد خلال الفترة من 28 حزيران يونيو إلى 1 تموز/يوليو 1999 الباب الأول: تعريفات وأحكام عامة المادة 1.
5.    د . محمد محيي الدين عوض: تشريعات مكافحة الإرهاب ، ص 54 .
6.     الدكتور اللواء عبد الرحمن رشدي الهواري ، الإرهاب والعولمة ، ص 9 .
7.     د. ادونيس العكرة، الارهاب السياسي، بحث في اصول الظاهرة وابعادها الانسانية،ص 13.
8.     د. ليلى احمد عزت النعيمي | جامعة بغداد / كلية التربية للبنات| الشخصية الأرهابية والعوامل المؤثرة فى تكوينها | الفصـــل الاول.
9.    تاريـخ الإرهـاب| المبحث الثاني| الترتوري وجويحان، 2006.
10.    د. محمد عاطف غيث، قاموس علم الاجتماع، ص 431.
11.المائدة:33-34.
12. المائدة32.
13. معجم اللغة العربية ، المعجم الوسيط ، ص 282.
14. الفجر / 10 ـ 13.
15. الأعراف/133.
16. سبأ/31ـ33.
17. فاطر/43.
18. النحل/23.
19. القصص|77.
20. القصص / 44.
21. جاء في تعليق الفقيه الكبير الشيخ محمد حسن النجفي على متن كتاب الشرائع الفقهي للمحقق الحلي .
22. المنجد ص 280.
23. د. امام حاسنين عطا الله – الارهاب البنيان القانوني للجريمه – دار المطبوعات الجامعية 2004-ص97.
24. . د. ليلى احمد عزت النعيمي | جامعة بغداد / كلية التربية للبنات| الشخصية الأرهابية والعوامل المؤثرة فى تكوينها | الفصـــل الاول.
25. -د. فكري عطا الله عبد المهدي – الارهاب الدولي – المتفجرات ص13.
26. د- هيثم المناع | الارهاب وحقوق الانسان – دراسة مقدمه الى مجلة
التضامن المغربية نت ص1 .
27. معاهدة منظمة المؤتمر الإسلامي لمكافحة الإرهاب الدولي
اعتمدت من قبل مؤتمر وزراء الخارجية دول المنظمة المنعقد في أواغادوغو المنعقد خلال الفترة من 28 حزيران يونيو إلى 1 تموز/يوليو 1999 الباب الأول: تعريفات وأحكام عامة
المادة 1.
28. الأنفال / 59 ـ 62.
29. الدكتور/ مازن ليلو راضي  استاذ في كلية القانون جامعة القادسية|العراق   .

الكاتب

مجاهد منعثر منشد

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/08/24



كتابة تعليق لموضوع : الارهاب والارهابيون و الارهابي والجريمة الارهابية .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي الخياط
صفحة الكاتب :
  علي الخياط


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مركز الفرات يناقش إدارة السلم الأهلي في ظل النزاع الطائفي والعرقي  : انتصار السعداوي

 تحرير قريتي هزيل الغربية وتل الحظيل

 السنة العرب وانتخابات ٢٠١٤  : د . هشام الهاشمي

 رئيس مجلس محافظة ميسان يعتذر عن استقبال المهنئين بمناسبة عيد الفطر المبارك  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 قافلة أهالي ناحية الاصلاح وعشائرها في ذي قار تواصل اغاثة النازحين في الموصل

 خوفا على هيبة السيادة العراقية  : حمزه الجناحي

 "السبهان" مهاجما الحشد الشعبي: السعودية تريد إنقاذ وحدة العراق ونبذ الطائفية!

 الخير للغير والزبل عالخانچي  : علي علي

 الحرب الناعمة.. استراتيجية أمريكية جديدة للنفوذ والهيمنة  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 نصيحة من مغيبات التاريخ  : مجاهد منعثر منشد

 صدق نفسه ..عازف القانون  : جعفر العلوجي

 مثقفون مسلمون وعرب يحتفون بالطاقات العلمية العراقية في لندن  : المركز الحسيني للدراسات

 ولادة الامام المنقذ فكرة اسلامية ...؟ ام تشترك فيها الاديان الاخرى... !!؟  : علي قاسم الكعبي

 العمل تنجز مسح العوائل النازحة الى مخيم (عربد واشلي)  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 داعش ینصب مدرس فيزياء سابقا من الموصل زعيما مؤقتا له

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net