صفحة الكاتب : ريم أبو الفضل

إطلالة عالمٌ دُمَى
ريم أبو الفضل
كثيرا ما تستوقفنى أحداث..أشخاص..مواقف قد أكون فيها بطلة، أو كومبارس ..متفرج، أو قارئ
 
وليس ما يستوقفنى الحدث نفسه، أو الشخص ذاته.. بل أننى دوما ما أشرد أمام الحدث ، أو أتأمل الموقف ..أو أغوص بداخل الشخص.. فتنجلى لى أمور كثيرة، أو هكذا تبدو لى
 
من هنا كانت إطلالتى على شخص، أو موقف أو خبر ليس لممارسة دور المتأمل فقط..ولكن لعمق قد أراه بداخل أى منهم
 
وأثناء وحدتى التى أقتنصها من يومِ مشحون، أمارس تأملاتى من خلال إطلالتى على يوم يطل... أو يطول
 
 
 
مطلوب دمية..
*********
 
شُوِه معنى العفة حين غزا الأسواق العربية منذ فترة "غشاء البكارة" الصينى، وأثار جدلا واسعا ثم خمد
واليوم تصل للأسواق العربية "دمية جنسية" قامت بتصنيعها الصين ، وهى من قد تقيأت من قبل ب"غشاء البكارة"
حمل خبر وصول الدمية الجنسية الصينية معلومات عن سعرها الذى يصل ل3 آلاف دولار، وتتمتع بمواصفات تتناسب مع طبيعة الرجل العربى ، وقيل فى الخبر أنها صنعت خصيصا للرجال غير الاجتماعيين والذين لا يستطيعون الزواج أو إقامة علاقة مع امرأة
مازلت أجهل ما المواصفات التى تعتقدها الصين فى الرجل العربى حتى تصنع له دمية بمواصفات تتفق مع طبيعته
ويحضرنى سؤال  ساخر 
ألم تعلم الصين أن الرجل العربى قد يغار حين يعلم أن دميته التى فى فراشه هى نفسها فى فراش آخرين ؟
يبدو أننا فاشلون حتى فى تصدير قيمنا ومبادئنا وتعاليم ديننا..فعلمت الصين بمواصفات المرأة التى يستحسنها الرجل العربى ،وجهلت بأن تلك المواصفات مقننة فى شريكة ، وليست خليلة
فمن قبل اختزلنا العفة فى غشاء البكارة وحلت لنا الصين تلك الأزمة
واليوم نختزل قيمة الزواج فى امرأة جميلة تشارك الرجل فراشه ؛ فتقوم لنا الصين مرة أخرى بحل الأزمة بصنع دمية جنسية تتناسب مع مواصفات الرجل الشرقى
لا أجد انتفاضة من قبل علماء الدين، والنفس، والتنمية البشرية وغيرهم من المعنين بأمر الفرد على مستوى الأسرة والمجتمع
لم أجد من يتكلم عن قداسة تلك العلاقة الزوجية التى وصفها الله سبحانه وتعالى "بالمثياق الغليظ" ،ووصف العلاقة الحميمة ب"الحرث"
هل رأى الجميع أن العلاقة الزوجية هى علاقة رجل بدمية جميلة؟؟!!!!!
كنت أسخر من إعلانات الزواج التى تحمل مواصفات تحت عنوان
مطلوب عريس..مطلوب عروسة
ويبدو أننا سننتقل لمرحلة أخرى نقرأ فيها  مواصفات تحت إعلان "مطلوب دمية" 
ولكن بما أن الصين قد حلّت لنا مشكلتين "الغشاء والدمية"
فلن أتعجب غدا من حلها لمشكلة العنوسة وصناعتها ل"دمية" رجل يتناسب مع مواصفات المرأة العربية ،وقد تكون على شكل الفنانين والرياضيين الذين يتمتعون بجاذبية ما
حينها سنجد انتفاضة من كل من ذكرتهم ليس لأن الموضوع يمّس قيم ومبادئ مجتمعنا
ولكن لأننا مجتمع لا نرى الخطأ إلا عندما تمارسه امرأة..........
 
 
عالمٌ دُمَى
********
 
تذكرت دُميتى الأثيرة، ومعها أيام طفولتى حين رأيت صورة "ديفيد كاميرون" رئيس الوزراء البريطانى، وهو يحمل دمية ابنته ويسير بلاحرج فى طريق "وايت هول" مصطحباً إياها للحضانة دون حراسة، ولا سيارات مصفحة ،ولا تشريفة تاركاً مهامه الثقيلة كرئيس وزراء ؛ ليمارس مهامه كأب
لم يكن "ديفيد" حاملا لدمية ابنته دون خجل فقط .. بل كان يساعدها فى تزلجها ب"الاسكوتر" 
لم يكن يؤدى مشهد "ديفيد" وابنته مشهدا  تمثيلا ؛ ليظهر فى فقرة دعائية  كمسئول يشرب "الشاى" مع مواطن بسيط،بل تم بشكل تلقائى وسط المارة أو "شو إعلامى" لآخر يُقّبل فيه رأس والد أحد الشهداء فى حضرة الكاميرات والصحفيين
فيُعلق صاحب القبلة "إن قبلته أعادت له الروح" تذكرت حينها كوبليه" أم كلثوم""القبلة إن كانت للمحبوب.... فى فيلمها "سلامة"
ويستطرد أن ابنه فداءً لمن وهبه تلك القُبلة 
وعليه فالقبلة قد أدت حق الشهيد الذى أعطى الوطن روحه فنال مقابلها قبلة لوالده 
فكيف لو كانت من "هيفاء" أو "نانسى"  كان قال إيه؟؟
علاقة دمية "ديفيد" بقبلة "السيسى"
1- أن كليهما دمى.....بلا مشاعر
2- مشهد رئيس الوزراء كان طبيعيا بينما مشهد القبلة كان تمثيلياً
 
لن أقول مرة أخرى نحن شعب يصنع الطواغيت
ولن أقول نحن شعب عاطفى حتى السذاجة والبلاهة
لكننا شعب نرضى أن يُؤدى حق الضحايا "قُبل"... وعقاب الجناة "شتيمة"..............
 
 
 
أبلة فاهيتا
********
 
منذ فترة قريبة كانت كل معلوماتى عن الفاهيتا مستقاة من ال"منيو" الموجود فى المطاعم ذات الأكل السريع 
وكما للفاهيتا شهرة واسعة عالميا كطبق مكسيكى معروف ..كان للفاهيتا عندنا شكلا آخر حين كان ذلك اسماً لدمية تقوم ببطولة إعلانات ترويجية لإحدى شركات المحمول
فقد خرج علينا فى ليلة حمقاء شخص يحمل اسما لشخصية كرتونية قد تكون دمية أيضا ولا يتحرج أبدا من أن يطلق عليه اسم "سبايدر"
وبما أنه لا يتحرج من اسمه المستعار فبالتالى لن يتحرج من تأسيسه لحركة "آسفين يا ريس" التى يدعو فيها لعودة الرئيس المخلوع "مبارك" وربما كان هذان المبرران عذرا  له فى تقديمه بلاغ يتهم فيه الدمية "فاهيتا" بالجاسوسية وبثها شفرات عبر الإعلان تحتوى على رموز لتفجيرات تخطط لها جماعة الإخوان
وعليه قامت النيابة العامة باستدعاء مسئولين من شركة المحمول للتحقيق معهم فيما تضمنه البلاغ
تداولت وسائل الإعلام الخبر ربما لجذب الناس لكى يجدوا ما  ينشغلوا به بعيدا عن السياسة وما يجرى فى كواليسها
فاليوم تستخدم السلطة الإعلام كوسيلة حربية إلى جانب الآلة العسكرية لخدمة أهدافها
وتذكرت الأمين العام السابق للأمم المتحدة حين ثَّمّنَ على دور الإعلام قائلاً
 " أن وكالة الأنباء التليفزيونية  CNN هى العضو رقم 6 فى مجلس الأمن"
لا حرج على "سبايدر" عندما يتهم "فاهيتا"
فكلاهما دمية يشاكس أحدهما الآخر
ولكن العجب فى النيابة التى تستدعى دمية
والشرطة التى تقبض على دمية
والإعلام الذى يجعل من الدمية  قضية
والقضاء الذى يحكم على دمية
والمشاهدون الذى يتضامنون مع الدمية أو يدينونها
 
إنه حقاً عالم ...............!!!
 

  

ريم أبو الفضل
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/02/05



كتابة تعليق لموضوع : إطلالة عالمٌ دُمَى
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جسام محمد السعيدي
صفحة الكاتب :
  جسام محمد السعيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تاملات في القران الكريم ح95 سورة الانعام  : حيدر الحد راوي

 حوار مع الرسامة ايمان الموسوي...المرأة لها القدرة برسمها إنقاذ وطن!  : منار قاسم

 العجلات التابعة لوزارة الصحة شاركت بنقل زوار كربلاء المقدسة بمناسبة زيارة العاشر من محرم  : وزارة الصحة

 الرسول الاعظم والقيادة المعاصرة للعالم اليوم  : النائب شيروان كامل الوائلي

 إيضاح المحجة في بيان حقيقة آراء نواب الحجة(٢)  : مرتضى شرف الدين

 الاهتداء إلى طريق الحق والتعرف على أسباب اختلاف المسلمين  : صادق الموسوي

 القيادي في دولة القانون النائب موفق الربيعي يشدد على تشكيل لجنة امنية للتنسيق بين بغداد وواشنطن وحلف الناتو

 الطبال مؤيّد ودماء حزب الدعوة !  : حيدر العازف

 ذكرى استشهاد الامام علي الهادي (ع) في سامراء  : مجاهد منعثر منشد

 بيان حول اختيار اعضاء مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 النائب الحكيم : ثورة العشرين مدرسة أساتذتها مراجع النجف يتعلم منها أحرار العالم ان مصلحة البلاد العليا هي الهدف وليس المناصب والرئاسة  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 تظاهرة صاخبة في مدينة مالمو/ جنوب السويد تندد بالتدخل العسكري السافر لبعض الدول العربية  : محمد الكوفي

 ناصبي ورافضي! قصة حقيقية  : فوزي صادق

 مؤسسة الشهداء تبحث وضع الحلول المناسبة لملف شهداء المهجر  : اعلام مؤسسة الشهداء

 التحالف الوطني: مافعله معصوم من مشاكل تحمل بعداً سياسياً

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net