صفحة الكاتب : نزار حيدر

نزار حيدر في تصريحاته عن المجازر التي يرتكبها آل سعود في البحرين
نزار حيدر
لا تؤتوا السفهاء..سلطة
   دعا نــــزار حيدر، مدير مركز الاعلام العراقي في واشنطن، الادارة الاميركية وشخص الرئيس باراك اوباما، الى ان تتحمل مسؤوليتها الاخلاقية ازاء المجازر التي ترتكبها الاسر الفاسدة التي تحكم في دول الخليج ضد الشعوب الامنة والمسالمة، خاصة اسرتي آل خليفة وآل سعود ضد شعب البحرين الابي الذي يتعرض اليوم لمجازر وحشية على يد قوات هتين الاسرتين الفاسدتين، والتي تذكرنا ببعض المجازر التي كان يتعرض لها العراقيون على يد نظام الطاغية الذليل صدام حسين على مدى نيف وثلاثين عاما.
   واضاف نـــــزار حيدر الذي كان يتحدث لعدد من وسائل الاعلام العربية والاجنبية التي حضرت لتغطية التظاهرة الحاشدة التي نظمها اليوم ظهرا ناشطون امام سفارة آل سعود والبيت الابيض في العاصمة الاميركية واشنطن للتنديد بالمجازر التي ترتكبها قوات ما يسمى بدرع الجزيرة ضد شعب البحرين الابي الذي يتظاهر وينظم المسيرات الحاشدة المسالمة للتنديد بالنظام القبلي الحاكم في البلاد من اجل تحقيق الاصلاح السياسي الحقيقي بما يضمن بناء نظام ديمقراطي يشارك فيه كل شعب البحرين من دون تمييز:
   ان على الادارة الاميركية ان تحذر من ان تتعامل بازدواجية مع ما يجري في دول مثل البحرين والجزيرة العربية، كما ان على الرئيس الاميركي ان يقرر فورا الوقوف الى جانب الشعوب المطالبة بالديمقراطية وعدم الاستمرار في سياسة تبني الانظمة الشمولية والديكتاتوريات التي تحكم بالحديد والنار وبالتمييز الطائفي والعنصري في البحرين والجزيرة العربية وفي غيرها من دول المنطقة.
   ان على الولايات المتحدة ان لا تقايض قيمها الحضارية وشعاراتها وخطابها السياسي الداعي الى نشر ودعم الديمقراطية في منطقة الشرق الاوسط بالبترول، كما ان عليها ان لا تخاطر بسمعتها، لان ذلك سيعرض مصداقيتها الى الخطر مرة اخرى، بعد ان بذل الرئيس اوباما جهدا دبلوماسيا مشهودا على مدى السنتين الماضيتين من اجل تغيير الصورة النمطية التي تنظر فيها الشعوب العربية والاسلامية، وشعوب المنطقة تحديدا، الى الولايات المتحدة الاميركية.
   على الادارة الاميركية ان تقف بحزم ضد الجرائم التي يرتكبها حلفاؤها التقليديين في المنطقة كاسرتي آل خليفة وآل سعود الفاسدتين، اللتين اثبتتا مرة اخرى مدى دمويتهما ووحشيتهما وهمجيتهما في التعامل مع الشعب المسالم في البحرين، والذي لا يطالب باكثر من حريته وكرامته في تظاهرات ومسيرات سلمية.
   على الولايات المتحدة، والمجتمع الدولي، ان لا تكتفي باطلاق التصريحات الاعلامية الخجولة وهي تنظر الى الدماء الطاهرة التي تراق في البحرين على يد حلفائها من اسرتي آل خليفة وآل سعود؟ فالى متى تظل واشنطن تتفرج على هذه المجازر من دون ان تتدخل لردع هذه الانظمة الفاسدة والحيلولة دون استمرار منظر الدم؟.
   اين هي، اذن، شعارات الديمقراطية وحقوق الانسان والحرية التي تتحدث فيها وعنها الولايات المتحدة وغيرها من دول المجتمع الدولي؟ ام انه الكيل بمكيالين فيحق لشعب ان ينعم بالحرية والديمقراطية وحقوق الانسان ولا يحق لاخر؟ انه النفاق السياسي بعينه اذا ظل المجتمع الدولي يتصرف بهذه الطريقة ازاء قضايا الشعوب المطالبة بالديمقراطية.
   اذا استمر المجتمع الدولي يتعامل بمثل هذه الازدواجية ازاء قضايا الشعوب، وهي واحدة لا تختلف ابدا، فان ذلك سيعرض مصالحها الحيوية في المنطقة والعالم الى الخطر، لان هذا النوع من السياسات سيغذي الكراهية عند الشعوب ضد الغرب، كما انها ستمنح المتطرفين في العالم العربي والاسلامي عموما، مادة اعلامية دسمة وفرصة ذهبية جديدة لخداع المغرر بهم، ما يدفعهم الى ان ينضموا الى جماعات العنف والارهاب، الامر الذي سيغذي الارهاب في المنطقة والعالم مرة اخرى، ولا نعتقد ان كل ذلك يصب في مصلحة السلم والامن الدوليين، فبعد ان عانت البشرية ما عانت من الارهاب الذي غذته ورعته المدارس الدينية تحت سلطة آل سعود، ففقس فيها وفرخ، لا ينبغي ان تستمر الولايات المتحدة تحديدا في انتهاج نفس السياسة القديمة التي كانت تعتمد الدعم اللامحدود للديكتاتوريات في العالم العربي والمنطقة والتي انتجت كل هذا الارهاب الاعمى، ان بشكل مباشر او غير مباشر.
   لقد آن الاوان للولايات المتحدة وغيرها من القوى العظمى في العالم ان تغير سياساتها القديمة فتنفض يدها عن الديكتاتوريات الحاكمة في المنطقة، خاصة اسرة آل سعود الفاسدة، اذ لم يعد بامكان احد ان يسند هذه الانظمة المهترئة والمتخلفة، فينقذها من السقوط الحتمي، كما لم يعد بامكان احد، كائنا من كان، ان يقف بوجه رياح التغيير التي هبت في المنطقة والتي ستاتي على ما تبقى من هذه الانظمة الفاسدة والمتخلفة، ولذلك فان على هذه القوى ان تترك هذه الانظمة تلاقي مصيرها المحتوم لوحدها، وان عليها ان تراهن على العلاقة الايجابية مع الشعوب بدلا من الرهان على الحمار الاسود الخاسر بكل تاكيد.   
   اما شعب البحرين الشقيق، فان عليه ان يطمئن بان النصر آت لا محالة، وان شعوب المنطقة وشعوب البلاد العربية، بل وشعوب العالم الحر اجمع تقف معه، وليس خلفه، تنصره وتتبنى قضيته العادلة، وما هذه التظاهرات الحاشدة التي انطلقت هذه الايام في العاصمة الاميركية واشنطن وفي غيرها من عواصم العالم، الا دليل على مدى عمق التعاطف الذي يبديه الاحرار مع قضايا الشعب البحريني الشقيق والمسالم والطيب.
   لقد حفر آل سعود قبرهم بايديهم عندما بعثوا بقواتهم الهمجية المدججة بالسلاح الفتاك الى البحرين لقتل وذبح الشعب البحريني، واذا كانوا يتصورون بان ذلك سيساعدهم على تصدير ازمتهم الداخلية الى خارج الحدود، فانهم مخطئون جملة وتفصيلا، وستشهد الايام القليلة القادمة صحة ما نذهب اليه، فان مثل هذا القرار الاحمق الذي لوث يد آل سعود بدم الشعب البحريني سوف يظل على مر التاريخ دليل ادانة لهذه الاسرة الدموية الفاسدة التي ما فتئت تقتل وتدمر وتذبح الابرياء في شرق الارض وغربها منذ اكثر من (300) عام وهو عمر العلاقة السفاح الذي ابرمه آل سعود مع مؤسس الحزب الوهابي، واذا كانت جريمتهم في مدينة كربلاء المقدسة في يوم عيد الغدير الاغر قبل اكثر من قرن من الزمن قد مرت وقتها من دون حساب وعقاب، فان جرائمهم هذه المرة سوف لن تمر بلا عقاب ابدا، فشعب الجزيرة العربية وبقية شعوب المنطقة والعالم سيقتصون هذه المرة من هذه الاسرة الفاسدة التي اثبتت سياساتها الرعناء انها تتصرف بطريقة سفيهة ولذلك يجب ازاحتهم عن السلطة، ولا ينبغي ان تأمن جانبهم شعوب المنطقة والعالم بعد الان، فمثلهم كمثل السفيه الذي نهانا الله تعالى عن ان نعطيه مالا فما بالك بالسلطة والمال والفتوى وكل شئ، كما هو اليوم حال آل سعود في الجزيرة العربية؟.
   ان على شعوب دول الخليج العربية ان تهب هبة رجل واحد لنصرة شعب البحرين، فبعد ان تدخل آل سعود بالشان البحريني وباسوأ طريقة دموية، لم يعد يحق لاحد ان يعتبر نصرة الشعوب بعضها للبعض الاخر تدخلا في الشان الداخلي ابدا، اذ هل يعقل ان يحق لسلطة آل سعود، مثلا، ان تتدخل بدباباتها وقواتها المسلحة في الشان البحريني لتقتل الشعب لصالح اسرة آل خليفة الفاسدة، ولا يحق لشعوب المنطقة ان تتدخل لنجدة شعب البحرين من المجازر الدموية؟.
   يجب ان ننتبه الى حقيقة في غاية الاهمية الا وهي ان شعب البحرين الابي يضحي اليوم ليس من اجل تغيير السلطة الفاسدة في بلاده، فحسب، وانما يضحي بالنيابة عن بقية شعوب دول الخليج العربية، لان نظام آل خليفة هو جزء من منظومة سياسية حاكمة في هذه المجموعة من الدول، فاذا تغير الوضع في البحرين تبعه تغيير مشابه في بقية دول هذه المجموعة، ولذلك انبرى آل سعود يدافعون عن آل خليفة وهم في الحقيقة يدافعون عن انفسهم، ولكن هيهات، فقد سبق السيف العذل.
   اما وعاظ السلاطين وفقهاء بلاط آل سعود وجوقة المطبلين من حملة الاقلام المسمومة الذين يسودون صفحات وسائل الاعلام المسموعة والمقروءة والمرئية التي تشرف عليها مخابراتهم، فلقد اثبتت التجربة مرة اخرى انهم اتفه من ان يصدقهم المتلقي بعد ان ثبت لكل ذي عينين وبصيرة انهم طائفيون بامتياز وانهم اعوان الظلمة يصدرون الفتوى متى ما طلب منهم البلاط وبالطريقة التي يتسترون بها على جرائمهم، ويكتبون وينشرون ما يغطون به سوءات اولياء نعمهم القبيحة وافعالهم الاجرامية الرعناء.
   انهم يوظفون الدين اسوأ توظيف، كما انهم يلوون عنق الحقيقة بكل وسيلة غير شريفة، وكل ذلك من اجل تشويه الحقيقة والطعن في نوايا الشعوب الابية والحرة، ومن اجل خداع الراي العام، ناسين او متناسين بان العالم اضحى اليوم قرية صغيرة وان الفضاء مفتوح للجميع ولذلك لم يعد بامكان احد ان يحتكر الحقيقة او يخدع الناس او يخفي منظر الدم الذي تسفكه قوات درع الجزيرة في البحرين العزيزة.
   لم تعد مخابراتهم تتحكم بعقول الناس من خلال الاعلام المضلل، ولم يعد اعلامهم يسيطر على الفضاء، ابدا، ولذلك فان الخبر الصادق والحقيقة الناصعة تنساب اليوم الى الراي العام من دون ان يحجبها البترودولار.
   انه عصر الشعوب الحرة والواعية، انه عصر الشارع وليس عصر القصور. 
   18 آذار 

  

نزار حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/03/20



كتابة تعليق لموضوع : نزار حيدر في تصريحاته عن المجازر التي يرتكبها آل سعود في البحرين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ محمد رضا الساعدي
صفحة الكاتب :
  الشيخ محمد رضا الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزير الثقافة يستقبل وفدا من إعلام العتبة الحسينية المقدسة  : اعلام وزارة الثقافة

  تونس: إنقاذ وطني بلا سلطة للتجديد الديني؟  : محمد الحمّار

 الإعلام وإختيار من لا يصلح  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 العدد ( 413 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 وتبقى مسيرة العراق على الطريق الصحيح  : عبد الصاحب الناصر

 النجف تستكمل كافة استعداداتها لإحياء ذكرى وفاة النبي الاكرم (ص)  : احمد محمود شنان

 البيت الثقافي في نينوى ينال شهادة إعداد المدربين  : اعلام وزارة الثقافة

 الدخيلي يطالب البرلمان العراقي لاختيار ذي قار عاصمة الثقافة العراقية لعام 2019  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 وزير التخطيط: العتبات المقدسة في كربلاء انجزت مشاريع تعتبر الأولى من نوعها على الصعيد العمراني والخدمي في العراق  : الموقع الرسمي للعتبة الحسينية

 منتدى الثقافة والفنون في الكاظمية ينظم مبادرات متنوعة  : وزارة الشباب والرياضة

 رقم مخيف.. 30 ألف دراسة طبية قد تكون خاطئة

 أغاني البنفسج  : زينب محمد رضا الخفاجي

 الجيش يقتل 400 إرهابي في ديالى ويبدأ بحملة تطهير تكريت

 التربية : تشرف على حملة مدرستنا بيتنا في (ديالى والقادسية) وتوعز بإكمال المشاريع قبل حلول العام الدراسي الجديد  : وزارة التربية العراقية

 خطباء الانبار: تفجيرات الناصرية خطوة لإشعال نار الفتنة بين العراقيين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net