صفحة الكاتب : ايفان علي عثمان الزيباري

مافيا الصحافة تخترق اجواء الصحف والمواقع الالكترونية العراقية
ايفان علي عثمان الزيباري

 (1)

شيء يثير الدهشة عندما يتصفح المرء صحيفة او موقع الكتروني فيرى الكثير من الاشياء الغامضة فمن المعروف ان لكل صحيفة اوموقع الكتروني سياسة خاصة في كيفية نشر المواضيع والكتابات المرسلة من المبدعين فهذا شيء طبيعي فلكل صحيفة او موقع الكتروني الحق في تحديد شروط نشر الكتابات وانتهاج سياسة معينة في التعاطي مع المثقفين الكتاب ولكن الشيء الذي يلاحظه القارىء هو ان بعض الصحف والمواقع الالكترونية محصنة ضد الاقلام الواعدة والشابة فترى ان لكل صحيفة او موقع الكتروني مجموعة من الكتاب تنشر كتاباتهم بأستمرار فحتى جريان المياه في النهر تتوقف احيانا بسبب الجفاف ولكن جريان عملية نشر كتابات هؤلاء لا تتوقف ولها عقار ضد الجفاف العقلي والفلسفي والفكري .

 

 

 

(2)

 

معظم ما يكتبه هؤلاء الكتاب الملتفين حول صحيفة او موقع الكتروني تربطهم علاقات وثيقة وصلات قوية لا يمكن تفتيتها بقنبلة نووية وذلك يعود لعدة اسباب اهمها انهم عبارة عن مصفوفة متكاملة الجوانب لا تخضع لمعادلات اللوغارتم الرياضية فلكل صحيفة اوموقع الكتروني واجهة سينمائية مغلفة بمجموعة شعارات وهمية حول العلمانية والديمقراطية والرأي والرأي الآخر .

 

 

(3)

الكتابة والابداع عبارة عن عملية فكرية وفلسفية تخرج من اعماق العقل الانساني وهي بذلك غير قابلة للتغير او التعديل ولكن ما يكتبه هؤلاء القوم من الكتاب والمثقفين يخرج عن مسار هذه العملية الفكرية والفلسفية التي يفرزها العقل الانساني فهم مجموعة من الابواق والالات الموسيقية التي تعزف الحان وانغام جهات واطراف ومؤسسات معينة وتربطهم علاقات قوية مدفوعة الثمن .

 

 

(4)

 

عندما يدير المثقف او المبدع  مؤسسة صحفية او موقع الكتروني فمن المهم ان يتحلى قبل كل شيء بالأخلاق الصحفية في تنظيم عمل المؤسسة او الموقع وادارة كادر العمل بكفاءة وتنظيم اداري متميز لا يمكن ان تتعدى نسبة الخطأ فيه 1%  فأذا تعدت نسبة الخطأ هذه النسبة فهذا يدل على عدم كفاءة المثقف او المبدع في قيادة المؤسسة او الموقع ولكن ما يلاحظه المرء في معظم الصحف والمواقع الالكترونية انه لا يوجد تخطيط وتنظيم لأدارة العمل الصحفي وبالتالي نشوء ما يسمى بمافيا الصحافة .

 

 

 

(5)

الرجل عندما يدير اي مؤسسة صحفية اوموقع الكتروني فهذا دال على العقلية المتميزة في التعاطي مع اقلام الكتاب والمبدعين والشعراء ولكن ماذا لو كانت المرأة هي من تدير المؤسسة الصحفية او الموقع الالكتروني فهذه احدى علامات الفشل في العملية الادارية والصحفية  وتؤدي الى تفشي ظاهرة العقلية المتعفة التي تنشأ في ذاكرة المرأة فيختلط الحابل بالنابل فالمرأة يجب ان توضع بين قوسين فمهامها يجب ان لا تتخطى حدود وظيفتها وواجباتها المنزلية تجاه حاجات ومتطلبات الاسرة فقيادة المرأة للمؤسسة الصحفية او الموقع الالكتروني دليل على انهيار عالم الابداع ومن اهم عوامل نشوء مافيا الصحافة هي نتاج عمل المرأة في عملها في المجال الصحفي والاعلامي فهي كالسرطان المتفشي ويجب استأصال الورم من الجذور وتعقيم وتطيعم مكان الورم بالمبيدات الذرية .

 

 

(6)

 

معظم ما تكتبه هذه الابواق والالات الموسيقية من كتابات في الصحف والمواقع الالكترونية التي تحتل صفحاتها الاولى كل يوم وكل اخر تحديث للصحيفة او الموقع يجعلني اعيش حالة هيستيرية وشيزوفرينية من الضحك فكتاباتهم ومضامين مواضيعهم فيها العديد من التناقضات والاشكاليات من كل الجوانب بدءا باللغة واسلوب الكتابة وصولا الى المعطيات والاهداف التي تحاول لفت انتباه القارىء .

 

 

(7)

 

للحظ دور هام في وصول الكاتب او المثقف الى الوسط الابداعي والتعايش فالكثير من هؤلاء الابواق والالات الموسيقية لا تملك من القلم والورق الابيض سوى مجموعة مجموعة من الصلات والعلاقات القوية بالمؤسسة الصحفية او بالموقع او بمعرفة شخصية تتخللها الكثير من الاحداث من كلا الطرفين اي الكاتب والمثقف ومن يدير المؤسسة او الموقع هنا الحظ يلعب دورا هاما في تحديد كل شيء للكاتب او المثقف ولو تمعن القارىء في كتاباتهم لوجد العديد من نقاط الضعف في اقلامهم المحظوظة فكتاباتهم لا ترقى لمستوى النشر في اي وسيلة اعلامية ولكن دائما اقول ان هنالك اسرار وخفايا في كتابات واقلام هؤلاء وخير دليل على ذلك ان المبدع جان دمو كتب وابدع وقال ما لايقال في الادب والفكر والفلسفة ولكنه لم يحالفه الحظ ولأسباب مجهولة ضاع تراثه وابداع قلمه مع الماضي ولكن اليوم يكتب هؤلاء القوم سطور وهمية غير قابلة للتفسير ولا تحظى لمعايير الجدل العقلي والفلسفي ولكن تسلط عليهم الاضواء عليهم وهذا ما لا افهمه في عالم مافيا الصحافة .....

لذا انا اعتبر نفسي شاعرا وقاصا وكاتبا وفنان تشكيليا غير محظوظ لأنني بكل بساطة لست الة موسيقة ولست بوقا لأي جهة اوطرف او جماعة  لأنني مبدع حر وقلم حر اكتب ما اؤمن به نفسيا وعاطفيا وفلسفيا وفكريا دون خطوط حمر لأنني اذا ما لم اتجاوز الخطوط الحمر في كتاباتي فعار على قلمي ان يكتب وحينها يجب ان اتحول الى بودي كارد يحمي العاهرات من السكارى والمقامرين في ملهى ليلي لكي اكسب لقمة العيش .....

  

ايفان علي عثمان الزيباري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/28



كتابة تعليق لموضوع : مافيا الصحافة تخترق اجواء الصحف والمواقع الالكترونية العراقية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم .

 
علّق منير حجازي ، على بالصور الاستخبارات والامن وبالتعاون مع عمليات البصرة تضبط ثقبين لتهريب النفط الخام - للكاتب وزارة الدفاع العراقية : ولماذا لم يتم نصب كمين او كاميرات لضبط الحرامية الذين يسرقون النفط ؟؟ ومن ثم استجوابهم لمعرفة من يقف خلفهم ام ان القبض عليهم سوف يؤدي إلى فضح بعض المسؤولين في الدولة ؟

 
علّق منير حجازي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : التوريث في الاسلام ليس مذموم ، بل أن الوراثة تاتي بسبب أن الوريث عاصر الوارث ورأى تعامله مع الاحداث فعاش تلك الاحداث وحلولها بكل تفاصيلها مما ولد لديه الحصانة والخبرة في آن واحد ولذلك لا بأي ان يكون ابن مرجع مؤهل عالم عادل شجع ان يكون وريثا او خليفة لأبيه ولو قرأت زيارة وارث لرأيت ان آل البيت عليهم السلام ورثوا اولاولين والاخرين وفي غيبة الثاني عشر عجل الله تعالى فرجه الشريف لابد من وراثة العلماء وراثة علمية وليس وراثة مادية. واما المتخرصون فليقولوا ما يشاؤوا وعليهم وزر ذلك . تحياتي

 
علّق سعد جبار عذاب ، على مؤسسة الشهداء تدعو ذوي الشهداء لتقديم طلبات البدل النقدي - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : استشهد من جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الإرهابي بموجب شهاده الوفاة(5496 )في ٢٠٠٦/٦/١٩ واستناداً إلى قاعدة بيانات وزارة الصناعة والمعادن بالتسلسل(١١٢٨ )والرقم التقاعدي(٤٨٠٨٢٣٢٠٠٤ )

 
علّق حكمت العميدي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : ماشاء الله تبارك الله اللهجة واضحة لوصف سماحة السيد ابا حسن فلقد عرفته من البداية سماحة السيد محمد رضا رجل تحس به بالبساطة عند النظرة الأولى ودفئ ابتسامته تشعرك بالاطمئنان.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ راضي حبيب
صفحة الكاتب :
  الشيخ راضي حبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اصابة جنديين من قوات الجيش المنسحبة من الفلوجة برصاص قناص

 مكافحة اجرام النجف تلقي القبض على عصابة بعد نصف ساعة من ارتكابهم لجريمة سرقة.  : وزارة الداخلية العراقية

 ناشئة الحشد التركماني تختتم دورتها العسكرية في رحاب مرقد أمير المؤمنين (عليه السلام)  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 لكل امراة  : روعة سطاس

 البحث الفقهي / الأصولي أدواره ومدارسه قراءة في الكتاب الرابع من الموسوعة العلمية البحثية ( النجف الاشرف وحوزتها ) للدكتور عبد الهادي الحكيم 4/ 6  : محمد علي المعموري

 القضاء الاعلى: أنتداب قضاة لإصدار قسامات وحجج وصايا لشهداء الحشد الشعبي

 وزير النفط يوعز بتجهيز عربات متحركة فورا لنقل الحجاج من عوائل الشهداء والحشد الشعبي وضحايا الارهاب  : وزارة النفط

 مجزرة على قارعة الطريق  : ثامر الحجامي

  (موظفوالحروب ) فى وسائل الاعلام العراقية  : بدر ناصر

 نقل الطاقة الفرات الاوسط تنجز اعمال معالجة انهيار العازلية لمحولة الفولتية في محطة السدة  : وزارة الكهرباء

  العجز عن سداد الديون يعمق الازمة الاقتصادية  : ماجد زيدان الربيعي

 تحريفات الأناجيل وتناقضاتها : حقيقة وواقع .. !  : مير ئاكره يي

 الاعلام الكاذب  : لؤي الموسوي

 حينما يحلو للسيد رئيس البرلمان الاساءة لوطنيته ...  : ا . د . حسين حامد

 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تنفذ حملة خدمية لنصب مطبات اصطناعية وإشارات مرورية ورفع الانقاض في محافظة نينوى  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net