صفحة الكاتب : السيد ابوذر الأمين

أرباب من دون الله !!!
السيد ابوذر الأمين
‏سئل احد الأخوة الأعزاء ان نتكلم عن شي من دلالات هذه الآية المباركة : (( وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ )) . فلبينا طلبه ونحن صاغرون . وارتأينا نشرها لتعم الفائدة بين المؤمنين . وأسئل العلي القدير ان يوفقكم وأيانا لما فيه الخير والصلاح انه مجيب الدعوات . 
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على محمد واله الطيبين الطاهرين . وبعد 
فقد قال الحق سبحانه في كتابه المجيد من سورة ال عمران في اية 64  : (( وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضُنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِّن دُونِ اللَّهِ )) . هذه الآية تتكلم كيفية العامل مع  النصارى وكيف يمكن ان نقيم معهم علاقات ، وهذا أمر واضح ويمكن الرجوع فيه للكتب التفسيرية ، والاطلاع على التفاصيل من كتب التاريخ ، ولا شغل لنا الان به . 
و نحن لا نريد الكلام أيضاً  عن العبودية التي ترسخت في نفوس الكثير من الناس في هذه الأيام ، حيث صاروا عباد لغير الله سبحانه وتعالى ، بإتباعهم الأهواء النفسانية و الأوامر الشيطانية مما زاد في قلوبهم الحجب الظلمانية . وهذا الصنف موجود في كل الأمم والشعوب و على مر التاريخ حيث نجد الزاهد العامل العابد ،  ونجد الظالم الجائر المارد . و هذا ليس موضع الكلام أيضاً  .
إنما موضع كلامنا عن المتحزبين الذين ازدادت أعدادهم هذه الأيام ، فكل حزب بما لديهم فرحون ، وهم عن الحق مبتعدون ، وللحق مُبعدون وللباطل مقربون ، مع شديد الأسف ، أصبحنا لا نفكر بمصلحة الأمة الإسلامية ، وما يجب علينا من الحفاظ على الشريعة المحمدية البيضاء ، وصارت التيارات والأحزاب هي من يوجهنا الى ما تريد ، ونحن وبلا وعي وتفكير نقول لكل امر منهم : نعم !!! .
كان حزب البعث المجرم سابقا يقول نفذ الأمر ثم ناقش ، ونحن آليوم ننفذ الأمر ولا نناقش أبدا ، لماذا يا ترى هل القادة وصلوا لمرتبة العصمة المطلقة التي لا مجال للسهو والنسيان وارتكاب الأغلاط والأخطاء فيها !!! هل صاروا هكذا  !!! 
إخوتي اخواتي اليوم نحتاج الى وقفة جادة أمام كل مفسد و كل ظالم ونصرخ بوجهه ( لا ) التي بدا بها الإسلام وقال لا لكل اله الا الله وبدا بها التشيع بقول لا لكل ظالم غاصب فاجر .
و هنا سؤال يتبادر الى ذهني وهو : بماذا اختلف الشيعة عن المذاهب الأخرى بغير المسائل العلمية العَقدية الفقهية ؟ 
وجدت الجواب ان كلمة ( لا ) هي محور الخلاف ، فالشيعة على مر تاريخهم كانوا يصدحون بها الى كل ظالم ومفسد ، ولقاء هذه الكلمة ، شردوا وقُتِلوا وذبحوا وسُبيت نسائهم .... الخ ، على عكس غيرهم من المذاهب ، حيث كانت خدمة السلطان طاغية على أكثرهم من وعاظ سلطان وفقهاء بلاط ! . 
في هذا الزمن هذه الكلمة قَل استعمالها مع الأسف فصار البعض منا يرى الباطل بعينيه و يقول ( نعم ) ويرى الحق بعينيه ويقول ( لا ) !!! انقلبت الموازين عنده ، رحماك يا رباه . والمصيبة العظمى والعقبة الكؤد أنهم يقفون بوجه كل من يقول ( لا ) للباطل ، ويعتبرونه أما خارجا عن القانون ، أو متشدد ، أو أحمق لا يفهم ......الخ . 
إخوتي نحتاج لشحذ الهمم ، نحتاج الى وقفة حسنية ضد الباطل وضد الضلال . 
إخوتي اخواتي نجد محال بيع الخمور في شوارعنا ونقول هذه حريات !!! نجد المراقص بين أظهرنا ، ونقول هذه حريات !!! تباً سحقاً  لتلك الحريات التي تفسد شبابنا وتسوقهم الى حانات السُكر ،وتسحب النساء الى غرف الزنا ، تباً وتعساً لحرية تعارض قانون الله عز وجل .   أقولها وبكل صراحة  ( ان كل قانون غير القانون الالهي ، فهو باطل ) ، كما قال الله سبحانه وتعالى : ( وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ) ، الإسلام هو من يجب ان يحكم لا القوانين الوضعية ، المسلمون هم من يحكموا لا المتأسلمين ، الحق يجب من يحكم ، لا الذي يتخذه غطاء تحته الاف الأبالسة  ،ليذر الرماد في العيون . ولا يقول لنا احد ان الاحكام الإسلامية غير شاملة لكل مفاصل الحياة !!! وهذا الكلام باطل  قطعاً ، وقد بُرهن على بطلانه بقاعدة اللطف ، وهناك الكثير من الروايات التي تحدثت عن ذلك .  
وهذا الكلام لا يعني ان نكون من النقاد الجهال ، اي الذي ينتقدون فقط من دون عمل وتغيير على ارض الواقع ، إنما يجب ان يكون النقد مُبتني على أسس علمية ، ووقائع صحيحة، لا مجرد ظنون وأوهام ، هذا ما ندعو اليه ونحث الجميع عليه .
متى يا الهي نرى الدولة العادلة الإسلامية الحقيقية تحكم أرضنا ؟؟؟ عجل الله فرجك يا سيدي يا صاحب الزمان . اللهم فرج عن نفوسنا بأزالة الأرباب الذي نعبدهم من دونك ، حتى يمكن لنا ان نقف وقفة صدق ونقيم دولتك العادلة التي لا يحكم فيها سوى دينك ، وتكون كلمة الله هي العليا وكلمة ما دونه هي السفلى ، انك على كل شي قدير

  

السيد ابوذر الأمين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/25



كتابة تعليق لموضوع : أرباب من دون الله !!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علاء المفرجي
صفحة الكاتب :
  علاء المفرجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الشهيد الذي أبكى المرجعية وأقرح جفون العلماء...!  : وليد كريم الناصري

 قراءة نقدية في إثارات السيد كمال الحيدري ق٢  : الشيخ حسن الجزيري

 ازالة النباتات المائية من المصدات المقامة على نهر دجلة في محافظة واسط  : وزارة الموارد المائية

 مناشدة من المنتدى الإعلامي الحر في العراق للسيد رئيس مجلس النوّاب  : اياد السماوي

 الحشد الشعبي يبدأ فتح مقابر جماعية للايزيديين في سنجار

 ماذا نعتقد كي نعتقد ؟  : بهاء الدين الخاقاني

 احذروا من دخول داعش الى مدينة بلد  : فراس الخفاجي

 ذي قار : ضبط عجلة محملة بـ 5844 علبة وقنينة مشروبات كحولية اثر وقوع حادث دهس  : وزارة الداخلية العراقية

 تحقيق الديوانية: القبض على متهم ابتز فتيات عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتصديق اعترافاته قضائياً  : مجلس القضاء الاعلى

 فيتو تركـي على اياد علاوي لتسلم رئاسة الوزراء  : د . زاهد عبدالله الساعدي

 يـوم الرّجوع!  : د . نزيه قسيس

  اربيل.. إختتام منافسات دورة سابيس الرياضية السنوية الثالثة في اقليم كوردستان العراق  : دلير ابراهيم

 العدد ( 453 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 شامنا ... يمننا ... مواجهات متجددة لمدخل جديد  : د . يحيى محمد ركاج

 سوزان السعد: تطالب بمناقشة موضوع ترقية مدير مكافحة المتفجرات في البصرة بجلسة الحكومة غدا  : صبري الناصري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net