صفحة الكاتب : عبد الصاحب الناصر

ما هكذا تُورد الابل
عبد الصاحب الناصر
ماذا قالت الدكتورة حنان الفتلاوي في جوهر كلامها ؟
الفتلاوي : (1) صبر الشيعة بدأ ينفذ .. (2) و قد نلجأ الى تشكيل إقليم الوسط والجنوب
اعترف مسبقا بان كثير منا في العراق و خارجه لم نزل  حبيسي سجون افكار الماضي و كننا نصر باننا اعداء ما نجهل في وقت كل العلم و المعلومات و الثوابت متوفزة لمن يرغب . 
ابداء بالرجوع الى حكمتان للامام على عليه السلام و مقالتان لكتاب اعتز بهم 
قال الإمام ع : 
(ليس بلدٌ باحقّ بك من بلدٍ، خيرُ البلاد ما حملك) وقال في مكان اخر: كل البلاد تصلح سكنا لكل إنسان، إنما أفضلها ما حملك، أي أعزّك و أطمعك و آواك.
و من مقالة قيمة للدكتور عبد الخالق حسين بعنوان:(نواب يمثلون الواجهة السياسية للإرهاب) قال فيها:(.... وهناك رجل الدين، مثل الشيخ عبد الملك السعدي، الذي ظهر علينا قبل عامين مع بدء الاعتصامات، فتظاهر بالورع والتقوى والوقار والحيادية، وأدعى أنه لا يفرق بين طوائف المسلمين، فاستبشرنا به خيراً، ولكن ما أن كسب ثقة الناس حتى وبدأ يصدر فتاوى ضد الحكومة وإثارة الفتن الطائفية… فتاوى تدعم تنظيم "داعش" المرتبط بالقاعدة. بل وراح يدعو العشائر إلى قتال الجيش العراقي والقوات الأمنية  "إلى الدفاع عن العقيدة والعرض والأرض" حسب ما جاء في إحدى فتاواه. هذا التحريض على الفتنة الطائفية لا يمكن أن يصدر من رجل دين حقيقي، بل من بعثي طائفي تلبس بالدين، وليستغل الدين لهلاك الزرع والضرع.)
 
وفي مقالة رائعة للدكتور صباح علي الشاهر بعنوان: [مقاربة لجغرافية مكان (إشكالية المواطنة)] قال فيها: "الوطن ليس بقعة أرض فحسب، فالأرض بدون بشر تضاريس جغرافية ليس إلا، كي تكون قطعة الأرض وطن، لابد من وجود الناس عليها، وجود وطن يعني بداهة وجود مستوطنين، ووجود مستوطنين يستوجب بداهة وجود وطن، والمواطنون في هذا الوطن، في هذه البقعة الجغرافية المستوطنة، يتمثل وجودهم ليس بالعيش على هذه البقعة، كما تعيش كائنات الغابة، التي تعتاش على الغابة فقط، وإنما في تعميرها، إذ أنهم مستخلفون فيها، هم معمرون، ومستثمرون، ومطورون، ينظمون أمورهم فيما بينهم، فيشكلون السلطة، أو السلطات الثلاث ( التنفيذية، والتشريعية، والقضائية)، وبتشكل هذا الثالوث، الوطن والمواطنين( الشعب) والسلطة، تتكون الدولة الحديثة، المنفصلة عن ما يُسمى دول سابقاً، والتي هي أنظمة التابعية والحاكم والرعية، سواء كانت ممالك، أو سلطنات، أو سلالات حاكمة، أو أمبراطوريات.)
فما الذي دعى الدكتورة الفتلاوي ان تذكر بهذا (التحذير)؟؟
صرح النائب عن العراقية او متحدون  دكتور سليم الجبوري يوم أمس عن حملة القناة العراقية الفضائية لنصرة الجيش العراقي، فلم يتمكن من تسمية الارهاب المتمثل بالقاعدة و داعش، فسمى المعركة الدائرة في الانبار بـ"ايقاف العنف" (كذا)، فهي في رأي السيد  النائب مجرد معركة "حبايب" بين العراقيين، و هذا دليل واضح على مساندته لهذا الخليط الإرهابي(داعش والبعث والقاعدة). فماذا على شيعة العراق الذين مازالوا متمسكين بتلابيب وحدة العراق في وقت تسيل دماء العراقيين في التفجيرات؟
فاذا كان الشركاء في الوطن هذا موقفهم من الإرهاب، الا يحق للدكتورة حنان باصدار تحذير بان صبر الشيعة بدأ ينفد؟ و أليس من حقها ان تذكر بان الشيعة قد نلجأ الى تشكيل إقليم الوسط والجنوب؟ 
 
فما معنى الوطنى بدون مواطنين؟ الجواب هو: لا معنى و لا قيمة و لا تفسير منطقي لصفة الوطن غير قطعة ارض جغرافية لا اكثر و لا اقل و انما قيمتها (قيمة الوطن) بسعادة اهلها، فهم الذين يطورنها و يزرعونها، والشعب هو من يسن القوانين ويخلق العادات والأعراف والتقاليد الاجتماعية  و الحضارة و التاريخ، كما اسس سكان هذه الارض منذ آلاف السنين بداية التحضر و التجمعات السكانية في فجر الحضارة. ونحن إذ نتساءل عن اي حضارة نمت في الجزيرة العربية قبل  مجيء الاسلام وبعد رحيل الرسول العظيم و خلفائه الراشدين الابرار،  لكي تتعدى على شعب العراق باسم الدين او العروبة. بل بالعكس من يدنس تلك الارض الطاهرة هم البدو، سكانها من لم يستمر مع رسالة الرسول العظيم الذي جاء ليكمل مكارم الاخلاق.
اتصور ان الدكتورة الفتلاوي انطلقت من مقولة رائعة للإمام على ابن ابي طالب (ع): ذمّتي بما أقول رهينة.
كانت و مازالت الدكتورة الفتلاوي من اشجع المدافعين عن حقوق الشعب العراقي و سيدة مثقفة مثلها عندما تشتكي يجب علينا اولا و قبل كل شيء التمحيص بما اشتكت منه. كانت و للسنوات العشر  الماضية من اشجع و اثبت و اصدق  نائب في مجلس النواب العراقي، فلماذا ننكرها اليوم وبهذه السهولة والسرعة،  ونتعنتر عليها و ننعتها بأوصاف ظالمة؟
 
"ذمّتي بما أقول رهينة" لمجرد انها تقف مع الناس، اي مع الشعب، اي انها تفضل الناس على (الوطن)، فما هو الوطن العراقي بلا شعب؟ ما هو تاريخه و حدوده؟ ففي تاريخ تجاوز الثمانية الاف عام لا يمسح و لا يغطى بتاريخ مئة عام فقط. اي منذ  تكوين الدولة العراقية الحديثة. لقد تحمل شيعة العراق من الظلم والإجحاف، ليس خلال العشر السنوات الماضية فقط، بل ومنذ تأسيس الدولة العراقية قبل تسعين سنة، وهم يشكلون الجزء الاكبر من الشعب العراقي، تحملوا ما لم تتحمله اية أكثرية شعب آخر في اي مكان في العالم، فتركت هذه  الاعمال التعسفية و الظلم و التهميش ما سبب نقطة يجب النظر اليها كنقطة تحول في مسيرة اي شعب. والسؤال الأهم اليوم هو: هل يجب التحمل ما لا يطاق من اجل ارض تسمى وطن يسكنها شعب لم يعتبرالشيعة  يوما ما كمواطنين  لهم الحقوق كغيرهم؟ و ما هي اهمية الوحدة الوطنية اذا كان على حساب معاناة القسم الأكبر من هذا الشعب؟
كتب الدكتور حسين حامد ( متسرعا او متحاملا على الدكتورة الفتلاوي) بهذه الجملة مثلا، و التي لا تمس جوهر ما اشتكت منه الدكتورة، انقل الجملة كما يلي: "ولماذا لا نلقي اذاً باسلحتنا ونتصالح مع البعثيين والسيد اسامة النجيفي بالذات ونعتذر له ونقول له :(مولانا الكريم تره احنا كنا مخطئين في حملاتنا لكشف عمالتكم، ونرجو المعذرة طالما صارحنا شعبنا نحن وإياكم معا من اننا نلتقي في هدف تقسيم العراق..) وكفى الله القتال؟؟؟؟!!!"
كيف تمكن الدكتور حسين من تركيب مفردات هذه الجملة و ربطها كتحليل لما قالته الدكتورة الفتلاوي؟ وما علاقة التصالح مع البعث و القاء السلاح و ربطه بالتصالح؟ 
استرشد بمقولة الامام على (ع): "أسوأ الناس حالا من لم يثق بأحد لسوء ظنّه، و من لم يثق به أحد لسوء فعله".
لا اجد اهمية بالكلام للتذكير بمن دعى و ما زال يداعي  بالانفصال في العشر السنوات الماضية من الطرف الآخر. لكننا على استعداد للجحود و لقصف الاصدقاء لنثبت للاعداء حسن نوايانا، هذه هي من اسوأ خصال المثقفين الشيعة عندما يتنازلون عن حقهم لإثبات حسن نواياهم  للآخرين، وهذه حالة مستمرة منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة. بينما ما يصلنا منهم اقل من تسعة بالمائة مما يجمع الشمل. وخمسة و تسعون بالمائة من القاعدة و الارهاب و داعش و البعث هم من المناطق الغربية و هذا ما يثبته حالة العراق اليوم، فلماذا الدفاع عمن لا يحمل هم كل العراقيين و الى هذا اليوم؟
ليس اسوأ من حشر اكثرية الشعب للدفاع عن وطن لا يشعرون بأنهم مواطنون فيه. و اول نتائج اخفاق الدكتور حسين  حامد جاءت بسرعة، فخلال سبعة عشر ساعة فقط من نشر مقاله، ومباشرة في مقالة السيد صائب خليل  الذي كتب: "وكيف بنينا تصوراتنا على ان العراق لا يمكن ان يحل مشاكله بنفسه؟…. اذا كانت أيديولوجية دولة القانون وحزب الدعوة وطموحاتهما المستقبلية تنصب في نفس النهج الانفصالي ولا فرق بينها وبين الايديولوجية الانفصالية للنجيفي والتي يجاهر بها السيد رئيس البرلمان…"
 
لاحظ الدس المشين بربط رأي حر لسيدة وطنية و اتهام حزب الدعوة و دولة القانون  بانهم اصحاب أيديولوجية، دولة القانون وحزب الدعوة ( وطموحاتهما المستقبلية تنصب في نفس النهج الانفصالي)  فساواهم بالسيد النجيفي الطائفي المرتبط بالمصالح التركية والخليجية على حساب وحدة العراق، كما هو واضح !و كما وصفه هو من قبل. هذا دس مشين لطائفي بامتياز يصدر من على صفحة شبكة (عراق القانون) التي اسست لنصرة و اهداف كتلة دولة القانون، وتوجيه اتهام مبطن وسخيف لحزب الدعوة المناضل كحقد و حسد على تردي شعبية الاحزاب اليسارية في  النتائج الانتخابية. 
هنيئا لك دكتور حسين حامد في تلاقيك مع السيد صائب خليل. و استشهد من جديد بما قاله اعلم و ارشد و اسمى العرب بعد الرسول العظيم، استشهد بما قاله امام المتقين على (ع): "لا صديق لمتلوّن، و لا وفاء لكذوب، ولا راحة لحسود، ولا مروءة لدني‏ء ".
 
خلاصة القول: لا قيمة لأية ارض بدون سعادة شعبها. و انظمة الاتحاد او الفدرالية منتشرة في كل العالم المتحضر. المملكة المتحدة ، الفدراليات الروسية الفدرالية السويسرية و الاتحاد المكسيكي و البرازيلي والهند وغيرها ويحق لجميع مكونات الشعب العراقي بالمطالبة بالفدرالية إلا الشيعة لا يحق لهم، وإذا صرحت نائبة شيعية بالمطالبة بالفيدرالية أقاموا الدنيا ولم يقعدها. فما اسعد الشعوب التي فرضت عليها فدراليات تعسفية من قبل، ما اسعدها بعد انعتاقها، الاتحاد السوفيتي و اليوغسلافي و اندونيسيا و السودان و الكونغو وغيرها.
مازال بعض الناس في اسكتلندا يطالبون بالانفصال و لا احد من يخونهم، وسوف يجرى استفتاء شعبي في العام القادم في هذا الخصوص و للمرة الرابعة ، الا نحن في العراق. احسن نظام للعراق هو نظام الولايات  او المحافظات ذو الاستقلال شبه التام إلا فيما يتعلق بالأمن و الدفاع و الخارجية و المالية و الطاقة ومصادر الثروة الطبيعية. تتوزع دوائر الدولة البريطانية الخدمية على كل المدن و لا توجد في لندن الا مقرات الوزارات المركزية. و هذا توزيع عادل يساعد في تنمية تلك المدن من ناحية توزيع الواردات و فرص تنوع الموظفين. 
لندن في 10/01/2014

  

عبد الصاحب الناصر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/11



كتابة تعليق لموضوع : ما هكذا تُورد الابل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن الحضري
صفحة الكاتب :
  حسن الحضري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أهوى الحسين  : حيدر حسين الاسدي

 حكومة إنقاذ وطني حقيقة أم خيال..؟  : اثير الشرع

 المرجعيّةُ الدّينيّةُ العُليا الشريفةُ :- تُعزّي باستشهادِ ثلّةٍ من المؤمنين الصادقين والّذين لبّوا نداءَ الإمام الحُسَين ( ع ) [ الا من ناصر ينصرنا ]

 رجال دولة أم رجال أعمال؟  : كفاح محمود كريم

 بيان للعمل العراقي يدعو اقليم كردستان الى تأجيل استفتاء الانفصال  : المجلس السياسي للعمل العراقي

 العمل تقدم المساعدات لأكثر من (300) من اليتامى والنساء المستفيدات وغير المستفيدات  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الطريق الاخر ?  : د . عبد الباقي خلف علي

 بعد حرب الارهاب جاء حرب الاقتصاد  : مهدي المولى

 حوار مع الكاتب والباحث في علم الاجتماع السياسي \  : محمد شفيق

 طبعة بغدادية جديدة لكتاب البروفسور ميثم الجنابي " الإمام علي - القوة والمثال"  : مازن لطيف

 الوائلي : للحفاظ على نوعية وجودة الاعمال المنفذة , على وزارة التخطيط الزام كل مقاول من الدرجة السابعة فما فوق بالتعاقد مع مهندس للأشراف على العمل .

 لماذا نؤمن بالله ؟!  : منار قاسم

 نساء عاصرنَ الأئمة وعشنَ أبداً/16! مارية: أليسَ الحُسين إبنُ بنت نبيِكم؟  : امل الياسري

 منظمة (اكسفام) الدولية تعلن انطلاق برنامج الدعم الانساني في المقدادية

 مكافحة الحركات الدينية الضالة في العراق مسؤولية جماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net