صفحة الكاتب : حميد الشاكر

اتسائل : هل هناك تنسيق بين داعش ونوري المالكي
حميد الشاكر
كلما اُعيد قراءة ممارسات  رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي الامنية والسياسية الخاطئة وكيفية معالجته للملف الامني داخل العراق كلمايزداد السؤال عليّ الحاحا وهو يشير الى :
اين تكمن مشكلة الملف الامني ومعالجاته المتكررة الاخطاء الفاضحة في كل صولة على الارهاب داخل العراق ومنذ  عشرة سنوات متوالية ؟. 
هل في كون السيد رئيس الوزراء نوري المالكي هو رجل محدود الكفاءة السياسية والامنية ، ولذالك هو غارق في بحر من الاجترارات والقرارات الامنية والسياسية الكارثية عل راس العراق واهله كل مرة ؟؟.
أم ان هذا الرجل له حسابات سياسية  وانتخابية ، وحزبية ( كما يشاع ) ترى في استمرارالارهاب والعنف والفوضى... في العراق من جانب اخر استمرارا لحكمه الذي لايمتلك سوى ورقة الارهاب والرعب ليوزعها كل يوم على الشعب العراقي مع رغيفهم الصباحي ليعيدانتاج نفسه وشعبيته في كل انتخابات محلية او عراقية عامة ؟.
بمعنى اخر : في كل صولة يقودها القائد العام للقوات المسلحة ، ورئيس وزراء العراق والراسم لاستراتيجيات هذا البلد السيد نوري كامل المالكي ضد الارهاب منذانطلاقته في العراق وحتى اليوم تعترضنااشكالية قرارات سياسية وامنية يصدرها هذا الرجل تشيربشكل لالبس فيه على انها تصب في صالح انعاش الارهاب في العراق واستمرارية حركته وحياته بدلا من ازهاقه والقضاء عليه  وهنا نقف لنتسائل كالعادة : هو لماذا اتخذ رئيس وزرائنا المحترم لمثل هكذا قرارات سياسية وامنية اعاقت انتصارنا على الارهاب بل وصبت بشكل مفضوح في اناء صالح الارهاب واستمراره في العراق  وليس العكس ؟. 
هو هل من الممكن ان عبقرية رئيس وزرائنا  المالكي السياسية والامنية هي فوق منسوب مستوى التفكيرالبشري المتوازن الطبيعي بحيث لايمكن مجاراتها من قبل المتابعين والمراقبين ، ولذالك فرئيس الوزراء العراقي لاينبغي ان يسئل عمّاَ يفعل وجميع الخلق لابد ان يسئلون ؟.
ام ان هذه الاخطاء في القرارات السياسية  والامنية التي يصدرها رئيس الوزراء المحترم ،وما تصنعه من كوارث ومن دماء عراقية ينبغي تسليط الاضواء عليها  ونقدها كي لاتسهم اكثر ، فاكثر بازهاق ارواح العراقيين وتدمير حياتهم وحاضرهم ومستقبلهم ؟. 
مثلا قرار فض اعتصامات الارهاب والجريمة المنظمة في الانبار كان من المفروض ان يكون قبل ذالك الوقت بكثير كي لايُقتل القائد محمد الكروي لنجد انفسنامضطرين للمطالبة بفض هذه الاعتصامات التي تحولت لاوكار لقادة وعتاة مجرمي القاعدة ، ولكن مع ذالك كل شيئ  في وقته وجاءت الفرصة وتهيئ  الراي العام العالمي ضد داعش والقاعدة بعد ان اصبحت داعش ورقة محترقة عند المخابرات الامريكية والسعودية ، وتهيئ ايضا الوضع الداخلي والاقليمي للعراق للقضاء على الارهاب !!.
وعندئذ توقعنا من السيد رئيس الوزراء نوري المالكي، باعتباره صاحب القرار العسكري والامني الاول والاخيرفي العراق ان يستغل هذه الفرصة الذهبية التي تهيئت للعراق وتجربته السياسية ، بافضل استغلال لاجتثاث القاعدة والفوضى وتوقعنا ان اول قرار سيتخذه رئيس وزرائناهو: ضرب طوق امني حول المعتصمين ، وفتح نوافذ ، ونقط تفتيش وتحقيق لجميع المتواجدين داخل هذا الاعتصام لاعتقال الارهابيين وايداعهم في السجون وترك الناس المغرربهم  ليذهبوا الى بيوتهم من غير سوء وبهكذا اجراء يكون الجيش ، والقوى الامنية اصطادت عشرات العصافير بضربة واحدة بدون ان  تترك منفذا لاختلاط الحابل بالنابل !!.
لكن ماتفاجئنا به حقيقة من قرارات امنية سياسية من قبل رئيس وزرائنا نوري المالكي هوالعكس تماما وتم بالنقيض من ذالك فتح جميع الطرقات للارهابيين والمعتصمين ليتركوا ساحات الجريمة المكشوفة ليذهبوا بامان الى مخابئهم تحت الارض ، وبين المدن ليعيدوا تنظيمهم ويسيطروا على المدن من الداخل ، وليصنعوا لنا مشكلة اكبر من مشكلة الاعتصام نفسها ؟.
والآن هل كان قرارفسح المجال للارهابيين ان ينجوابجلودهم من ساحات الاعتصام ليختبئوا داخل المدن من قبل المديرالعام للقوات المسلحة قرارا يصب في صالح الامن العراقي واجتثاث الارهاب من العراق ؟.
ام انه كان قرارا يصب في صالح الارهاب والقاعدة وداعش واستمرارها على الارض ، كي تعيد تنسيق عملها من داخل المدن  بدلا من ان يقضى عليها في صحراء الانبار وعلى الطريق الدولي ؟.
طبعا الجواب ليس بحاجة الى حنكة امنية ولا الى عبقرية سياسية ، بل هو من الوضوح بحيث انه لايحتاج حتى الى اعمال فكر ووجود تجربة !!.
نعم كان خطأ فادحا ذاك القرارالمتسرع والغير مدروس الذي سمح بفض الاعتصام بهذه الطريقة الفوضوية واللامسؤولةالتي اعطت فرصة لايمكن ان تعوض لداعش والقاعدة ،  وبقايا البعث ان يعيدو تنظيم انفسهم داخل المدن ومن ثم الانقضاض عليها والسيطرة على جميع مقدراتها وتحويل هزيمتهم الى نصر اخر للقاعدة والارهاب بدون اي ضحايا ومقابل !!.
الخطأ الاخر الاكثر فضاعة من الاول ، والذي يمكن اعتباره في اي دولة محترمة وصاحبة مؤسسات ، وشعب واعي من ضمن الخيانات العسكرية الكبرى في وقت الحروب هوما اتخذه رئيس وزرائنا المحترم نوري كامل المالكي هو قرار انسحابه من الانبار ، او قرار انسحاب الجيش العراقي من الانبار وترك الانبار والمنطقة الغربية طعمة سهلة كي يستولي عليها الارهاب والقاعدة من جديد !!!.
والحقيقة انا ، وربما غيري ايضا في ذهول من مثل هذه القرارات  ومن كيفية وصف هذه القرارات فعلا وفي ارض المعركة مع الارهاب !!.
وربما لواعطينا وصف هذه القرارات لاي قائد عسكري يفقه معنى القرار في ارض المعركة لما توانا ابدا بوصف هكذاقرارات انها خيانة مفضوحة يجب تقديم طالقها الى المحاكمات العسكرية بتهمة الخيانة العظمى للوطن !!؟.
والا ماذا يعني اطلاق قرار سياسي وامني يطلب انسحاب قواتنا العسكرية من ارض هو مسيطر عليها  ليأتي العدو ويستولي عليها بدون ان يطلق رصاصة واحدة ؟.
وكيف لقائد  يناهظ الارهاب، ويدرك من خلال المعلومات الاستخبارية ان الارهاب انسحب من الصحراء بعدالضربات الجوية الناجحة لجرذانه ومن خيم الاعتصامات بفضل فسح المجال له ليتمترس داخل المدن ، كيف بعد هذاكله يصدررئيس وزرائنا امرابترك الارض لتكون قاعدة تجميع لشتات الارهابيين واعادة تنظيم صفوفهم من جديد ليستولواعلى المنطقة الغربية بدون اي مقاومة ؟؟.
واذا كان قرار الانسحاب العسكري صائبا فماذايسمى الرجوع بالقرار بعد اربع وعشرين ساعةمن قبل رئيس الوزراءنوري المالكي واعادة القوات العسكرية الى المناطق التي تلغمت مفخخات ، وارهابيين وقتلة ومجرمين من قبل داعش والبعث المباد ؟.
من الذي سيحاسب هذا القائد العام للقوات المسلحة (الاهوج) الذي يصدر قرارات ليس فيها الا خدمة الارهاب واستمرار عمله داخل العراق وقتل جيشنا وابنائنا ونسائنا في الاسواق وفي جميع طرقات العراق ؟.
بل الانكى من ذالك هل قبل ان يصدر نوري المالكي قراره بالانسحاب من المناطق الغربية عسكريا وامنياكان على ادراك انه ليس فقط يعيد انعاش حياة الارهاب في هذه المناطق ، بل انه يغدر بمن وقف الى جنب الدولة العراقية من قبائل الانباروالغربية وجماهيرهاوالذين ساندوا تواجد الدولة وفض اعتصامات الفتنة في الانبار ليتركهم لقمة سائغة للارهاب وداعش كي تنقض عليهم من جديد ، وتقتلهم وتذلهم وتخضعهم...  لحكم القاعدة والارهاب مرة اخرى ؟.
نعم قيل بالاعلام العراقي الرسمي الفاسد ، والمنتفع والمرتشي والمتخلف ان هناك مطالبات قبائلية اورسمية من قبل محافظة الانبار تطلب انسحاب الجيش العراقي من المناطق الغربية ؟؟.
ولكن من قال ان ((الامن القومي العراقي ))  العام يخطط له او يتحكم به شيوخ القبائل او محافظ هنا وهناك لايمتلكون اي معلومات استخبارية وليس من وظائفهم تحديد وظائف الجيش والقوى الامنية الفيدرالية في العراق اليوم ؟.
ومن ثم من قال ومن خطط ان عملية (القائد محمد ) هي عملية مختصرة على الارهاب في الانبار فحسب ؟؟.
الم يكن الاعلام الرسمي العراقي الموبوء بداء التطبيل للسلطان وخطابات رئيس وزرائنا المحترم صريحة: ان هذه العملية هي بداية عمليات كبرى ستجتث الارهاب من عموم العراق في الانبار  والرمادي والموصل ..... الخ ؟؟. 
فعلى اي اساس ، وعلى اي فلسفة سياسية استند رئيس وزرائنا المالكي بقرار انسحاب الجيش من الانبار الى بغدادمرتدا على عقبيه حتى قبل ان تكمل مهتمها المناطة بها في القضاء على الارهاب في الانبار ؟.
وهل يمكننا الا ان نعتبر ان هذه الخطابات والتصريحات ماهي الا ضحك على ذقون العراقيين المساكين الذين قدموا كل ما لديهم من دعم لقواتهم العسكرية على اساس انها ستجتث الارهاب من العراق والى الابد ، واذا بهم يفاجئوا (بارتداد ) قواتهم العسكرية من بداية الطريق وعلى اعقابهم ليتركوا الساحة للارهاب والبعث المباد وداعش و.. يعيث بها كيفما يشاء وليطلق صراح (مئات الارهابيين) من سجون الانبار  والفلوجة والرمادي ....الخ ؟؟.
طبعالا اناولاغيري بامكانه القاء المسؤولية على قوات جيشنا البطلة التي هي على اهبة الاستعداد للقضاء على الارهاب ،لاسيما بعد توفر الاسلحة القادرة على اقتناص الارهابيين كالجرذان لكن المسؤوليةطبعاستلقى على صاحب القرار السياسي الذي يتحرك في وقت لاينبغي التحرك فيه ويقف في زمان يجب التحرك فيه ، وكأنما هو في تنسيق متواصل مع الارهاب واستمراره وكلماارادت روح الارهاب ان تزهق ياتي قرار السيد رئيس الوزراء نوري المالكي ليرفع الضغط عنه ليتنفس الصعداء من جديد !!.
نعم اقولها وبصريح العبارة : اما ان يكون نوري كامل المالكي من العجز والفشل وعدم الكفاءة  بحيث انه رجل اصغر كثيرا من ادارة بلد كالعراق واماانه متواطئ مع الارهاب ويرى ان استمرارحكمه قد ارتهن باستمرار الارهاب الفوضى في العراق وفي كلاالحالتين ينبغي على الشعب العراقي والمسؤولين في هذا البلد ان ينقذوا العراق من هذه الكارثة !!. 

  

حميد الشاكر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/05



كتابة تعليق لموضوع : اتسائل : هل هناك تنسيق بين داعش ونوري المالكي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : زائر ، في 2014/01/07 .

خطوة ممتازة عندما سمح لهم بالفرار لسببين
الاول : سوف يخرج علينا متحدون باعتبار هؤلاء شهداء وسوف تقوم القيامة ولن تهدأ واليك حادثة العلواني عندما تم القاء القبض عليه
الثاني : كيف ستعرف القوات الامنية جميع الارهابيين وكيف سيتم القبض عليهم من خلال محافظ الرمادي هنالك 30 او اكثر بقليل بين المعتصميين فكيف سيتم التمييز بينهم وبين المعتصميين






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين"..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زاهد البياتي
صفحة الكاتب :
  زاهد البياتي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الراصد الاسبوعي في مركز دراسات جنوب العراق  : مركز دراسات جنوب العراق

 القائد التربوي هو رسول الله ص  : سيد صباح بهباني

 صدام والقذافي .. أحدهما شهيد والاخر زنديق  : محمد الوادي

  بيانات حول منهاج اللغة عبادة (التناظر والتطابق)  : محمد الحمّار

  في رحاب النبي الأكرم ( ص )  : عادل القرين

 ارتفاع الضغط والصيام (الصيام والطب الجزء الثامن)  : د . رافد علاء الخزاعي

 العمل : زيارة تفقدية للعوائل النازحة في حي اور وتقديم مساعدات عينية لهم

 رسالة مفتوحة الى الحكومة والجماهير المعتصمة  : د . ماجد اسد

 بلدي المنھوب  : عبد الستار یاره الفلاح

 متحدث: نحو 40 ألف مدني غادروا آخر معقل لتنظيم داعش بسوريا

 قطعات مكافحة الارهاب تحرر حي التنك بالكامل في الساحل الايمن

 النجيفي ودعوته الصادقة  : علاء الخطيب

 الاختلاف المقدس.......!!!!!  : علاء الخطيب

 العدد ( 155 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 وزير التخطيط يبارك تحرير الرمادي ويكشف عن تشكيل فريق عمل لاعداد خطة لاعمار المناطق المحررة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net