صفحة الكاتب : ميشيل نجيب

الإعلام فى قفص الأتهام
ميشيل نجيب
أختبار قدرة وقوة الإرادة الشعبية على رغبتها الحقيقية فى التغيير والقضاء على الفوضى والفساد، هو أختبار يمر بأصعب أوقاته لأنه أختبار يضع الإعلام فى قفص الأتهام ويجعله مجبراً على الإجابة على أسئلة مصيرية فى هذا الوقت الذى تحاول فيه أنصار المعزول أو بعبارة أوضح ميليشيات الجماعة المحظورة إستعادة وجودها بقوة الفوضى والرعب والإرهاب، ومحاولاتها أستغلال التمويل المالى الكبير الذى تتلقاه ممن يريدون تدمير مصر الحضارة والمدنية وتسليمها لأنصار الجماعة المحظورة وأنصارها من الجماعات التكفيرية التى تعيش بأموال وأفكار قادة الجماعة المحظورة وتجنيد الشباب البلطجية والعاطلين عن العمل للخروج فى مظاهرات تشعل الشارع المصرى، وواضح على وجه هؤلاء الشباب أنهم لا علاقة لهم بالتيارات الإسلامية إلا عندما يتعرفون على العمل الواجب عليهم القيام به وأستلامهم الأموال.
 
عندما أتصفح صور المتظاهرين فى الصحف والمجلات ومواقع الأنترنت، أكتشف حقيقة وواقع مؤلم لا يتكلم عنه أحد من خبراء الصحافة والمحللين الإعلاميين للأحداث، نعم أشعر بالشفقة والألم على صور شبابنا التى تدل ملامحه أنهم من المناطق الريفية أو الفقيرة من سكان العشوائيات وغيرها من الأحياء المعروفة بمستواها الأقتصادى المنخفض، أشعر بالشفقة لهؤلاء الشباب والشابات المتحمسين لأنهم قبضوا ثمن الصراخ وأستخدام القوة والعنف ضد رجال الشرطة وكأنهم أعداء وليسوا رجال الامن المسئولين عن حماية مجتمعهم، الإعلام فى قفص الإتهام لأن أهتمامه الوحيد بنشر أخبار المتظاهرين وصورهم لشغل القراء بأخبار سطحية، دون التوقف أمام هؤلاء المشتركين فى المظاهرات والتمعن فى وجوههم البسيطة التى تدل على الحرمان وإنعدام الأمل فى توفر فرصة عمل، وتعبر عن أزمة المجتمع المصرى الذى لم تستوعب بعد الحكومة المؤقتة أو وسائل الإعلام روح الثورة المصرية، إن غياب الروح الوطنية عن وسائل الإعلام ومؤسسات التعليم لها دور كبير فى هذا الفشل والأزمات المجتمعية المتوالية.
 
إن الخطأ الكبير الذى يقع فيه الإعلام المصرى هو بحثه والسعى بإهتمام زائد عن الحد عن أخبار الجماعة المحظورة وأنصار المعزول وأى تجمعات لبضعة أفراد أو عشرات الأشخاص ليعلنوا خبراً عن مظاهرة هنا أو هناك، وتلك الأخبار تفيد كثيراً أصحاب تلك المظاهرات ليثبتوا للعالم  أنهم ما زالوا متواجدين على الساحة ولن يستسلموا للهزيمة والفشل، بل دخلوا مع الدولة والمجتمع فى صراع دموى هدفه أسترجاع السلطة وعودتهم من جديد ليركع أمامهم الشعب المصرى حتى يشفع لهم المرشد وشيخ القبيلة ويقبلهم عبيداً فى عالمه الغيبى، من هنا يبرز دور وسائل الإعلام المختلفة فى توضيح الصورة الواقعية لما يتم أرتكابه يومياً من المشاركين فى تلك المظاهرات التخريبية، وأن التصعيد فى الحرب الإعلامية والمعلوماتية التى يقوم بها أنصار الجماعة المحظورة فى الخارج بالأخبار الكاذبة يراد بها تشوية صورة مصر وثورتها، لذلك فالإعلام الوطنى عليه ممارسة دوره فى مواجهة هؤلاء الذين يريدون تدمير الوطن لخدمة مصالحهم.
 
لابد أن تشعر تلك القلة المنحرفة الفكر والسلوك بأنها أقلية مرفوضة من الإرادة الشعبية، وأن الشعب المصرى الآن يمتلك إرادته وسيدافع عنها ضد كل عنف وفوضى وإرهاب، سيدافع عن وطنه مصر ضد أعداء الحرية ليضع كل أعداء المدنية والحضارة والتنوير والحداثة فى قفص الإتهام ليحاكموا عما أرتكبوه من جرائم فى حق مصر العظيمة الذين أرادوا بها شراً ليجعلوها قبيلة تخضع لشيخ الجماعة المحظورة وصالوا وجالوا فى جميع شوارع المجتمع المصرى يسيطر عليهم الأنفجار العدائى لكل ما هو مصرى، لزعزعة الأستقرار الأمنى والإجتماعى بعد أن عزمت ملايين المصريين على وضع حداً للفشل والأنهيار السريع فى مؤسسات الدولة بفضل سياسات مرسى وجماعته المحظورة.
 
إن جرى الصحفيين وراء كل من يقول عن نفسه أنه إسلامى أى أنه ينتمى لجماعات إسلامية لينقلوا عنهم ما يقولون من أخبار أو أحاديث، هو إعلان مجانى لنشر أفكار التخلف والعنف والأصولية لتلك الجماعات الإسلامية ومسمياتها المختلفة، إن الصحفيين بنشرهم ما يصدر عمن يزعمون أنهم قيادات فإنهم يعطونهم الشرعية فى الوجود والفرص الكبيرة لتصل أفكارهم إلى أكبر عدد من أبناء المجتمع لتضليلهم وإرهابهم، وبذلك يشترك الإعلاميون فى التواصل مع جماعات وأفراد يعملون فى الخفاء ضد الدولة وضد القانون، لأن ميثاق الشرف الصحفى والوطنى مغلق للتحسينات وكل ما يهتمون به هو القيام بسبق صحفى، عندما تنشر بعض الجرائد والمواقع الألكترونية فى صدر صفحاتها الأولى بعبارة: قيادى بالجماعة الإسلامية يشبه مرسى بحفيد الرسول والسيسى بمعاوية، وفى تفصيل الخبر نكتشف أن هذا القيادى هو مجرد فرد يطلق على نفسه شيخ وأنه عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية.
 
إن الإعلام المصرى غير المسئول وغير الوطنى يثبت بنشره تصريحات هؤلاء الأفراد أنه يبعث فيهم الحياة مرة أخرى، ليمارسوا مزيداً من الفوضى والعنف والأرهاب لأبناء الشعب المصرى، وأن وسائل الإعلام الغير أخلاقية تسلط الضوء على جماعات دينية خرجت ملايين المصريين لتخرجهم من دائرة الضوء بعد فشلهم إلى دائرة المواطنة ليكونوا مثلهم مثل أى مواطن يمارس حقوقه وواجباته نحو الوطن والمجتمع، لكنهم للأسف خرجوا على الإرادة الشعبية فى تظاهرات غير سلمية الغرض منها إشعال النار فى الدولة التى يعيشون تحت سقفها، بل أنهم أعلنوا بأعمالهم وتصريحاتهم أن المواطنة لا وجود لها فى مبادئ جماعاتهم وتنظيماتهم الإسلامية المحظورة.
 
للأسف فالإعلام الذى يمارس عمله بحرية أصبح يتخبط فى ممارسة دوره فى هذه الفترة الهامة من تاريخ مصر، ونسى الإعلاميون أن الوطن يحتاج إلى دعمهم لقيم الحداثة والتنوير وإعلام المواطن بدوره الوطنى فى بناء المجتمع وحمايته وإصلاحه من الأضرار اليومية التى يرتكبها أفراد فقدوا وطنيتهم وباعوا أنفسهم ليمارسوا أعمال التخريب والبلطجة وكأنهم عصابة إجرامية محترفة، لأن أهدافهم هى الخروج على القانون وإحداث الشغب فى المجتمع لخلق الصراعات والفتن التى تخدم مخططاتهم التآمرية على الوطن المصرى، فالأعمال الإنتقامية التى يمارسها المنتمين إلى تنظيم جماعة المحظورة منذ فوزهم فى الأنتخابات الرئاسية بالتزوير والتكفير وحتى اليوم، هى طعنات قاتلة فى قلب المجتمع المصرى ونحتاج الآن لإعلام نزيه قادر على تضميد جراح هذا الشعب وضرورة توعيته بحقوقه وواجباته.

  

ميشيل نجيب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/11



كتابة تعليق لموضوع : الإعلام فى قفص الأتهام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حمزه الحلو البيضاني
صفحة الكاتب :
  حمزه الحلو البيضاني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لماذا الحرب على إيران؟  : توفيق الدبوس

 آخر التطورات لعمليات قادمون يا نينوى حتى 08:45  الثلاثاء  16ـ 05 ـ 2017  : الاعلام الحربي

 هل حقاً نُحسن قراءة التاريخ ؟  : عدي عدنان البلداوي

 موكب أهالي المجر الكبير في محافظة ميسان يقدم دعمه اللوجستي لقوات الحشد الشعبي في “تل الزلط” غربي محافظة نينوى

  إغتيال عيد!!  : د . صادق السامرائي

 رسالة إلى نظرائنا الأمريكان  : محمد الحمّار

 صدفة  : حسين البغدادي

 اصابة 11 من زوار الامام الكاظم وامن بغداد تؤكد دخول عناصر إرهابية لاستهداف الزوار

 الفرسان لايستنسخون!!  : رباح التركماني

 الوائلي : قانون الاستثمار عرقل مشروع مصفى ذي قار الكبير , وتعويضات اصحاب الاراضي في حقل الغراف غير مجزية

 احذر أزرار التفاعل الجديدة في "فيسبوك"!

 سجل، أنا "هندي"!  : احمد الملة ياسين

 نائب مستقل يطالب كتلتي المالكي والكردستاني بتوضيح موقفهما من "اساءة" الشابندر والاتروشي للمرجعية  : مكتب د عبد الهادي الحكيم

 العمل : اللجنة العليا ترد 319 طلب اعتراض وتؤيد شمول اكثر من 3 آلاف باعانة الحماية الاجتماعية في بغداد  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 من الحماقة ان تتألم مما يمكنك ان تتحاشاه  : رسل جمال

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net