صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تاملات في القران الكريم ح171 سورة الحجر الشريفة
حيدر الحد راوي

بسم الله الرحمن الرحيم

 

وَالأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ شَيْءٍ مَّوْزُونٍ{19} 

بعد ان ذكرت الايات الكريمة السابقة نبذة مختصرة عن الابراج وبينت بعض احوالها , انعطفت الاية الكريمة الى ذكر الكرة الارضية , فكان في ثلاثة محاور : 

1- ( وَالأَرْضَ مَدَدْنَاهَا ) : بسطناها . 

2- ( وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ ) : جبالا ثوابت لئلا تتحرك بأهلها ."تفسير الجلالين للسيوطي " . 

3- ( وَأَنبَتْنَا فِيهَا مِن كُلِّ شَيْءٍ مَّوْزُونٍ ) : مقدر , معلوم , كل شيء في الكون يتكون من عناصر معينة وبنسب ثابتة , لا تزيد ولا تنقص .   

( قال لكل ضرب من الحيوان قدرنا شيئا موزونا ) . " تفسير القمي ".

 

وَجَعَلْنَا لَكُمْ فِيهَا مَعَايِشَ وَمَن لَّسْتُمْ لَهُ بِرَازِقِينَ{20} 

تستكمل الاية الكريمة موضوع سابقتها الكريمة ( وَجَعَلْنَا لَكُمْ فِيهَا مَعَايِشَ ) , من الثمر والحبوب مطعما , وايضا ما تصنع منه الثياب , ( وَمَن لَّسْتُمْ لَهُ بِرَازِقِينَ ) , ( وجعلنا لكم من لستم له برازقين من العيال والخدم والمماليك والحيوانات وسائر ما تحسبون أنكم ترزقونه حسبانا كاذبا فإن الله يرزقكم وإياهم ) . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني".      

 

وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ عِندَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلاَّ بِقَدَرٍ مَّعْلُومٍ{21}

نستقرأ الاية الكريمة في موردين : 

1- ( وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلاَّ عِندَنَا خَزَائِنُهُ ) : للمفسرين عدة اراء في ( خَزَائِنُهُ ) فمنها : 

أ‌) مفاتيح خزائنه ."تفسير الجلالين للسيوطي " .

ب‌) قيل الخزائن عبارة عن القدرة على إيجاده . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني". 

ت‌) الخزانة الماء الذي ينزل من السماء فينبت لكل ضرب من الحيوان ما قدر الله له من الغذاء . ( القمي ) .       

2- ( وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلاَّ بِقَدَرٍ مَّعْلُومٍ ) : وفقا لمقتضيات المصلحة .  

 

وَأَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ فَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَسْقَيْنَاكُمُوهُ وَمَا أَنتُمْ لَهُ بِخَازِنِينَ{22}

نستقرأ الاية الكريمة في موضعين : 

1- ( وَأَرْسَلْنَا الرِّيَاحَ لَوَاقِحَ ) : فيها عدة اراء , نذكر منها : 

أ‌) تلقح السحاب فيمتلئ ماء ."تفسير الجلالين للسيوطي " .

ب‌) التي تلقح الأشجار . " القمي " .

من المؤكد علميا ان الرياح تنقل اللقاح , وهذا الامر معروف ايضا لدى المزارعين .     

( أمير المؤمنين عليه السلام قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لا تسبوا الريح فإنها بُشر وإنها نذر وإنها لواقح فاسألوا الله من خيرها وتعوذوا به من شرها ) . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني".

2- ( فَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَسْقَيْنَاكُمُوهُ وَمَا أَنتُمْ لَهُ بِخَازِنِينَ ) : لعل افضل كلاما حول النص المبارك ما جاد به الفيض الكاشاني في تفسيره الصافي ج3 حيث قال ( نفى عنهم ما أثبته لنفسه في قوله وإن من شيء إلا عندنا خزائنه أي نحن الخازنون للماء القادرون على خلقه في السماء وإنزاله منها ولا تقدرون على ذلك ) .  

 

وَإنَّا لَنَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ وَنَحْنُ الْوَارِثُونَ{23}

نستقرأ الاية الكريمة في موردين : 

1- ( وَإنَّا لَنَحْنُ نُحْيِي وَنُمِيتُ ) : وحده جل وعلا القادر على احياء الميت بخلقه من العدم , او بعثه بعد الموت , وهو جل وعلا القادر على ان يميت الاحياء بعد انقضاء اجالهم .   

2- ( وَنَحْنُ الْوَارِثُونَ ) : وحده جل وعلا الوارث لكل شيء ( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ{26} وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ{27} ) سورة الرحمن الشريفة .            

 

وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَقْدِمِينَ مِنكُمْ وَلَقَدْ عَلِمْنَا الْمُسْتَأْخِرِينَ{24} 

هناك اراء كثيرة حول الاية الكريمة , نذكر منها اثنين : 

1- (ولقد علمنا المستقدمين منكم) أي من تقدم من الخلق من لدن آدم (ولقد علمنا المستأخرين) المتأخرين إلى يوم القيامة ."تفسير الجلالين للسيوطي " . 

2- عن الباقر عليه السلام المؤمنون من هذه الامة . "تفسير العياشي ".

 

وَإِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَحْشُرُهُمْ إِنَّهُ حَكِيمٌ عَلِيمٌ{25} 

تبين الاية الكريمة ( وَإِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَحْشُرُهُمْ ) , للحساب والجزاء , ( إِنَّهُ حَكِيمٌ ) , في صنعه , يضع الشيء المناسب في مكانه المناسب , ( عَلِيمٌ ) , بالحال والاحوال , في الافعال والاقوال , بالسر والجهر .       

 

وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنسَانَ مِن صَلْصَالٍ مِّنْ حَمَإٍ مَّسْنُونٍ{26}

تبين الاية الكريمة على نحو التأكيد ان الله تعالى قد خلق الانسان ( مِن صَلْصَالٍ ) , فيه رايان :   

1- طين يابس يسمع له صلصلة أي صوت إذا نقر ."تفسير الجلالين للسيوطي , تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني " .

2- هو الماء المتصلصل بالطين . "تفسير القمي ".

( مِّنْ حَمَإٍ ) , الطين الاسود , ( مَّسْنُونٍ ) , متغير اللون والرائحة . 

( وفي نهج البلاغة ثم جمع سبحانه من حزن الأرض وسهلها وعذبها وسبخها تربة سنها بالماء حتى خلصت ولاطها بالبلة حتى لزبت فجعل منها صورة ذات أحناء ووصول وأعضاء وفصول أجمدها حتى إستمسكت وأصلدها حتى صلصلت لوقت معدود وأجل معلوم ثم نفخ فيها من روحه فمثلت إنسانا ذا أذهان يخيلها وفكر يتصرف فيها وجوارح يختدمها وأدوات يقلبها ومعرفة يفرق بها بين الأذواق والمشام والألوان والأجناس معجونا بطينة الألوان المختلفة والأشباه المؤتلفة والأضداد المتعادية والأخلاط المتباينة من الحر والبرد والبلة والجمود والمساءة والسرور الحديث ) . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني". 

 

وَالْجَآنَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ مِن نَّارِ السَّمُومِ{27}

تبين الاية الكريمة على نحو التأكيد ايضا ان الله تعالى قد خلق الجان ( وَالْجَآنَّ خَلَقْنَاهُ مِن قَبْلُ ) , قبل ادم (ع) , ( مِن نَّارِ السَّمُومِ ) , نار شديدة الحرارة تنفذ في المسام .       

يختلف المفسرون في من المقصود بــ ( الْجَآنَّ ) , فمنهم من يرى :     

1- انه ابليس (لع) ."تفسير الجلالين للسيوطي " .

2- ابو ابليس (لع) . "القمي" . 

3- الجان هو ابو الجان . "تفسير الصافي ج3 للفيض الكاشاني".

4- قد يكون المقصود بــ ( الْجَآنَّ ) خلق الجن ( المعروف ) , كما يطلق على الانسان ( بشر – بني ادم ) , وهناك روايات تشير الى ان ابو الجن ( المعروف ) كان اسمه ( سوميا او سومي او شوميا او شومي ) . 

جاء في الخصال عن الصادق عليه السلام : الآباء ثلاثة آدم ولد مؤمنا والجان ولد مؤمنا وكافرا وابليس ولد كافرا وليس فيهم نتاج إنما يبيض ويفرخ وولده ذكور وليس فيهم اناث .

( الجن ولد الجان منهم مؤمنون وكافرون يهود ونصارى ويختلف أديانهم والشياطين من ولد إبليس وليس فيهم مؤمنون إلا واحد إسمه هام بن هيم بن لاقيس ابن إبليس جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فرآه جسيما عظيما وامرء مهولا فقال له من أنت قال أنا هام بن هيم بن لاقيس بن إبليس كنت يوم قتل قابيل هابيل غلام إبن أعوام أنهى عن الأعتصام وآمر بإفساد الطعام فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بئس لعمري الشاب المؤمل والكهل المؤمر فقال دع عنك هذا يا محمد فقد جرت توبتي على يد نوح ولقد كنت معه في السفينة فعاتبته على دعائه على قومه ولقد كنت مع إبراهيم عليه السلام حيث القي في النار فجعلها الله بردا وسلاما ولقد كنت مع موسى حين أغرق الله فرعون ونجّى بني إسرائيل ولقد كنت مع هود حين دعا على قومه فعاتبته ولقد كنت مع صالح فعاتبته على دعائه على قومه ولقد قرأت الكتب فكلها يبشرني بك والأنبياء يقرؤونك السلام ويقولون أنت أفضل الأنبياء وأكرمهم فعلمني مما أنزل الله عليك شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لأمير المؤمنين عليه السلام علمه فقال هام يا محمد إنا لا نطيع إلا نبيا أو وصي نبي فمن هذا قال هذا أخي ووصيي ووزيري ووارثي علي بن أبي طالب عليه السلام قال نعم نجد اسمه في الكتب إلِيّا فعلّمه أمير المؤمنين عليه السلام فلما كانت ليلة الهرير بصفين جاء إلى أمير المؤمنين عليه السلام ) . "تفسير القمي ج1" . 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/02



كتابة تعليق لموضوع : تاملات في القران الكريم ح171 سورة الحجر الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : المختار حري ، في 2016/12/10 .


السلام عليكم:
من قال أن العلم يثبت كيفية تكوين ماء المطر (تبخر- تكثف - مطر) فقد كذب على العلم
و من استدل بالقرآن لاظهار الاعجاز العلمي في ما يتعلق بهذه النظرية المضللة فقد كذب على الله أ- بل القرآن
( Coran ) يبطل كل ما قيل الى حد اليوم بكلمة واحدة و هي "لواقح" (ذرات الهيدروجين تلقح ذرات الأكسيجين فانزال الماء) الآية 22 من سورة الحجر( و أرسلنا الرياح لواقح فأنزلنا من السماء ماء) 1-ارسال الرياح: ارسال الرياح هو ارسال التيارات الهائية الصاعدة و التيارات الهوائية الهابطة (courants d'air ascendants et descendants ) التي هي فيزيائيا عبارة عن التقاء قوتين ميكانيكيتين متعاكستين يعني انضغاط (compressions المعصرات من فعل يعصر الواردة في الأية 14 من سورة النبأ) ،فالهيدروجين يكهرب (يؤين ايجابا) و الأكسيجين (سلبا) فتلقح ذرات الهيدروجين ذرات الأكسيجين بفعل التصادم العنيف. 2-أنت تعلم أن هذه العملية هي علميا انفعال كيميائي انفجاري ( و كل انفجار يعني شرارة كهربائية و هي البرق”flash- eclair”وصوت الانفجار هو الرعد”thunder-tonnerre” 3-و نتيجة هذا الانفعال مولود اللقاح و هو الماء “rain-pluie”). 4-و الماء الذي ينشأ نتيجة هذا الانفعال هو طهور حتما لأنه يتكون من غازين بسيطين فقط و هو ما جاء في الآية 48 من سورة الفرقان. فاليكم سيداتي سادتي في صفحة واحدة (بما فيه الرسومات https://pdf.lu/7Owm (البرق + الرعد + المطر = عملية واحدة) و كل شيء يتضح ان شاء الله. أضن أن ما أقوله يطرح كثيرا من الأسئلة حتما: و أنا عجوز (عمري 66 عام) متهيء للاجابة عليها باذن الله لرفع اللبس نهائيا. ب- بل العلم يقول هذا كذلك في صفحة واحدة: http://pdf.lu/64G6 و في الأخير أنظر الآية 12 من سورة الرعد "يريكم البرق خوفا من الصواعق و طمعا في انزال الما ء وينشيء السحاب ( أرأيت كيف أن البرق و الرعد و المطر (الماء) هي عملية واحدة أنظر الدقة) و الـلـــــــه و رســــــولــه أعــــلــــــــم
Un niveau de COLLEGIEN qualifie la théorie "évaporation-condensation-pluie" d'incomplète, il dit que:
"l'éclair+ tonnerre + pluie = une opération" et qu'il est disposé à répondre à toutes les questions y afférentes aux scientifiques les plus éminents du monde (de la nucléosynthèse primordiale jusqu'à son hypothèse).
synthèse de l'eau dans l'atmosphère =une véritable réaction chimique explosive (La lumière est perçue en premier (vitesse de la lumière 299.792.458 m / s), en second; le son de l'explosion qui est le tonnerre (vitesse du son 340 m / s), enfin les gouttelettes d'eau dont la vitesse de chute est inférieure à celles de la lumière et du son)
Si l'eau de pluie se forme comme on nous l'a toujours martelé depuis des siècles, il aurait beaucoup plu en été qu'en hiver puisque l'évaporation est plus importante en été qu'en hiver.
Dans une page http://pdf.lu/zui0/
1-La photolyse (photodissociation ou photo-décomposition) des eaux océaniques consiste en la décomposition de la molécule d'eau en molécules d'hydrogène (H2) libres et en atomes (O) libres sous l'effet du rayonnement solaire (UV ).
https://en.wikipedia.org/wiki/Photolysis www.google.dz/search?q=photolysis
En raison de l'abondance des molécules H2 et des atomes O libres, un petit nombre d'entre eux entre en collision lors de leur ascension rapide et forme des molécules qu'on appelle vapeur d'eau ou eau à l'état gazeux H2O ( je veux dire que les molécules d'eau ne se détachent pas en tant qu'H2O de leur ensemble pour former la vapeur mais à la suite d'un choc H2 et O se combinent)
2- Maintenant une question se pose quel est le sort de la vapeur qu'elle soit formée d'une façon ou d'une autre?
Je dis que cette vapeur d'eau H2O est à son tour décomposée en H2 et O, car les UV qui ont pu décomposer l'eau de l'océan (le point le plus bas de la terre et le plus loin du soleil "niveau 0") peuvent la décomposer car en s'élevant la vapeur est encore plus proche des rayons UV à courtes longueurs d'onde (très énergétiques). la dernière étapes, les molécules plus légères H2 se tiennent le plus haut (ce qu'on appelle nuage positif à tort parce que n'importe quel nuage est formé de molécules d'eau bipolaire en eux-mêmes + et -) et les atomes O plus lourds se tiendront en-dessous de la couche d'hydrogène (ce qu'on appelle nuage négatif à tort parce que n'importe quel nuage est formé de molécules d'eau bipolaire en eux-mêmes + et -) C'est la véritable sublimation, les deux corps simples gazeux sont libres (état final).
3- D'où vient donc la pluie?
Les courants d'air ascendants représentent une force mécanique opposée à celle des courants d'air descendants (opposition de deux forces mécaniques) on assiste à une compression et sous l'effet de l'agitation et du frottement ainsi que du rayonnement solaire, l'hydrogène s'ionise positivement et l'oxygène négativement et au taux favorable de compression, les deux gaz se combinent dans une réaction chimique explosive (la synthèse de l'eau est explosive comme tout le monde le sait), ils forment l'eau, enfin la condensation
Qui dit explosion,dit étincelle électrique, détonation donc:
(éclair + tonnerre + eau = une seule et unique opération).
4-Condensation: Une fois les molécules d'eau nées comme je l'ai détaillé, il suffit qu'un certain nombre de molécules d'eau puissent s'unir par coalescence et acquérir un poids influençable par l'attraction terrestre pour tomber sous forme de gouttelettes d'eau ).
5-Données scientifiques clefs:
a) La densité de l'air (29/29 = 1), (H2 = 2/29 = 0.06), (O = 16/299 = 0.55), ils sont très légers, ils s'échappent à grande vitesse, et puis 78% de diazote, 21% de dioxyde et 1% (hydrogène, gaz rares, aérosols et humidité c'est très minoritaire non ?).
b) Il se produit autour de la terre entre 2000 à 5000 orages par seconde (c'est-à-dire entre 172.800.000 à 432.000.000 orages en 24 H)
http://www.planetoscope.com/atmosphere/252-nombre-d-orages-dans-le-monde.html
c) Chaque cellule orageuse peut produire plus de 100 éclairs par minute (c'est-à-dire entre 17.280.0 00.000 et 43 200 000 000 éclairs par minute donc entre 24.883.200.000.000 à 3.732.480.000.000.000 éclairs en 24 H) et comme chaque éclair est l'indice d'une réaction de synthèse chimique de l'eau (H2 + O -> H2O), vous pouvez imaginer le volume d'eau qui peut se former dans notre atmosphère à chaque seconde, la condensation ne vient qu'après.
http://www.astrosurf.com/luxorion/meteo-orages3-eclairs.htm
Et vous qu'en pensez-vous?




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق رحيم الصافي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخي الفاضل.. ان من يحمل اخلاق الانبياء - حملا مستقرا لا مستودعا - لا يستغرب منه ان يكون كالنهر العذب الذي لايبخل بفيضه عن الشريف ولا يدير بوجهه عن الكسيف بل لا يشح حتى عن الدواب والبهائم.، وكيف لا وهو الذي استقر بين افضل الملكات الربانية ( الحلم والصبر، والعمل للاجر) فكان مصداقا حقيقيا لحامل رسالة الاسلام وممثلا واقعيا لنهج محمد وال محمد صلو ات ربي عليهم اجمعين.

 
علّق علي الدلفي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : شيخنا الجليل انت غني عن التعريف وتستحق كل التقدير والثناء على اعمالك رائعة في محافظة ذي قار حقيقة انت بذلت حياتك وايضا اهلك وبيتك اعطيته للحشد الشعبي والان تسكن في الايجار عجبا عجبا عجبا على بقية لم يصل احد الى اطراف بغداد ... مع اسف والله

 
علّق محمد باقر ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا المجاهد

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقةٌ تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله مع الأحداث التي جرت في ضل تلك الحقبة ولازالت ومدى خطورتها بالنسبه للعراق والمنطقه نرى انه تعاطى معها بحكمة وسعة صدر قل نظيرها شهد بها الرأي العام العالمي والصحافة الغربيه فكان (أطال الله في عمره الشريف) على مدى كل تلك السنين الحافلة بالأحداث السياسيه والأمنية التي كان أخطرها الحرب مع تنظيم داعش الوهابي التي هزت العالم يحقن دماءًتارةً ويرسم مستقبل الوطن أخرى فكان أمام كل ذالك مصداقاً لأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وحكمتهم فلا ريب أن ذالك مافوت الفرص على هواةالمناصب وقطاع الطرق فصاروا يجيرون الهمج الرعاع هذه الفئة الرخيصة للنعيق في أبواق الإعلام المأجور بكثرة الكذب وذر الرماد في العيون و دس السم في العسل وكل إناءٍ بالذي فيه ينضحُ .

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على السكوت مقتضيات مرحلة وسياسة ادارة . - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : أحسنتم فضيلة الشيخ،ما تفضلتم به حقيقه تأبى النكران فعندما نتمعن جيدابسيرة هذا السيد المبارك خلال حقبة مابعد الصقوط وكيفية تعامله معها

 
علّق اسطورة ، على الصيدلي يثمن جهود مدير مدرسة الرفاه لافتتاحه مدرسة في ميسان - للكاتب وزارة التربية العراقية : رحم الوالديكم ما تحتاج المدرسة كاتبة

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : وما هي التعددية في عرفك اخ احمد ؟ ثم كيف تكون التعددية والاسلام على طول التاريخ سمح للمماليك ان يُقيموا دولة ، وامبراطوريات تركية ومغولية وفارسية ، لا بل كان هناك وزراء نافذون من اليهود والنصارى في الدولة الإسلامية على طول التاريخ ثم ألا ترى النسيج الاسلامي إلى اليوم يتمتع بخصائص تعددية الانتماء له ؟ ألا ترى أن الإسلا م إطار يجمع داخله كل الاعراق البشرية . وهل التعددية في المسيحية المتمثلة في أوربا وامريكا التي لازالت تعامل الناس على اساس عنصري إلى هذا اليوم . ام التعددية في الدولة العبرية اللقيطة التي ترمي دماء الفلاشا التي يتبرعون بها للجرحى ترميها بحجة أنها لا تتوافق والدم النقي للعنصر اليهودي. . ولكن يا حبذا لو ذكرت لنا شيئا من هذه الأدلة التي تزعم من خلالها ان الاسلام لا يقبل التعددية فإذا كان بعض المسلمين قد غيروا بعض المعالم فإن دستور الاسلام وما ورد عن نبيه لا يزال نابضا حيا يشهد على التسامح والتعددية فيه. هذا الذي افهمه من التعددية ، وإلا هل لكم فهم آخر لها ؟

 
علّق أحمد حسين ، على الإسلام وقبول الآخر - للكاتب زينة محمد الجانودي : الإسلام لا يقبل التعددية و الأدلة كثيرة و إدعاء خلاف ذلك هو اختراع المسلمين لنسخة جديدة محسنة للإسلام و تفسير محسن للقرآن.

 
علّق محمد عبد الرضا ، على كربلاء ثورة الفقراء - للكاتب احمد ناهي البديري : عظم الله لكم الاجر ...احسنتم ستبقى كربلاء عاصمة الثورات بقيادة سيد الشهداء

 
علّق مصطفى الهادي ، على عزاء طويريج وسيمفونية الابتداع - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الجليل حياكم الله . مسيرة الامام الحسين عليه السلام مستمرة على الرغم من العراقيل التي مرت بها على طول الزمان ، فقد وصل الأمر إلى قطع الايدي والأرجل وفرض الضرائب الباهضة او القتل لا بل إلى ازالة القبر وحراثة مكانه ووووو ولكن المسيرة باقية ببقاء هذا الدين وليس ببقاء الاشخاص او العناوين . ومسيرة الامام الحسين عليه السلام تواكب زمانها وتستفيد من الوسائل الحديثة التي يوفرها كل زمن في تطويرها وتحديثها بما لا يخرجها عن اهدافها الشرعية ، فكل جيل يرى قضية الامام الحسين عليه السلام بمنظار جيله وزمنه ومن الطبيعي ان كل جيل يأتي فيه أيضا امثال هؤلاء من المعترضين والمشككين ولكن هيهات فقد أبت مشيئة الله إلا ان تستمر هذه الثورة قوية يافعة ما دام هناك ظلم في الأرض.

 
علّق حكمت العميدي ، على الدكتور عبد الهادي الحكيم بعد فاجعة عزاء طويريج يقدم عدة مقترحات مهمة تعرف عليها : لو ناديت حيا

 
علّق منير حجازي ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعم حتى في الكتاب المقدس امر الله بعدم تقبل ذبائح الوثنيين رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 10: 28 ( إن قال لكم أحد: هذا مذبوح لوثن فلا تأكلوا). توضيح جدا جيد شكرا سيدة آشوري.

 
علّق منذر أحمد ، على الحسين في أحاديث الشباب.أقوى من كل المغريات. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عن أبان الأحمر قال : قال الامام الصادق عليه السلام : يا أبان كيف ينكر الناس قول أمير المؤمنين عليه السلام لما قال : لو شئت لرفعت رجلي هذه فضربت بها صدر أبن ابي سفيان بالشام فنكسته عن سريره ، ولا ينكرون تناول آصف وصي سليمان عليه السلام عرش بلقيس وإتيانه سليمان به قبل ان يرتد إليه طرفه؟ أليس نبينا أفضل الأنبياء ووصيه أفضل الأوصياء ، أفلا جعلوه كوصي سليمان ..جكم الله بيننا وبين من جحد حقنا وأنكر فضلنا .. الإختصاص ص 212

 
علّق حكمت العميدي ، على التربية توضح ما نشر بخصوص تعينات بابل  : صار البيت لام طيرة وطارت بي فرد طيرة

 
علّق محمد ، على هل الأكراد من الجن ؟ اجابة مختصرة على سؤال. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : $$$محرر$$$.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قاسم بن علي الوزير
صفحة الكاتب :
  قاسم بن علي الوزير


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الطبيب مهاتير محمد وأطباؤنا المتسيسون؟!!  : د . صادق السامرائي

 التعايش أو التقارب مع الاديان؟  : محمد تقي الذاكري

 حكومتنا من تقول للعدو هذه مواقعنا وهؤلاء ولد الخايبة اقتلوهم انحروهم !!!  : احمد مهدي الياسري

 الامام المهدي عليه السلام وأهداف مواجهة الإرهاب  : محمد عيدان العبادي

 وليد الحلي : عيد الشرطة احتفال بالنصر المظفر والمضي قدما لفرض النظام وسيادة القانون  : اعلام د . وليد الحلي

 العدد ( 389 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 قائد فرقة المشاة الخامسة عشرة: ضبط الحدود يساهم في القضاء على الخلايا النائمة  : وزارة الدفاع العراقية

 حلال على المسؤول حرام على الصحفي  : علي علي

 حماية المسئولين وراء الفساد والارهاب  : مهدي المولى

  الشاعر اوات حسن امين ارى الأشياء بنظرة مختلفة وبعيدة عن سائد  : عبد الحسين بريسم

 العنف والسلام بين (انشتاين) و(فرويد) مراسلات قبل اكثر من 70 عاماً(ح1)  : حسن الجوادي

 السبيل إلى بر الأمان  : السيد ليث الموسوي

 التوثيق الشعري والدلالي في (سيرح)  : علوان السلمان

 اهوار العراق ... تاريخ وحضارة ...  : وزارة الموارد المائية

  أطلقوا سراح الصحفيين العراقيين والزميل عدي الزيدي فوراً  : زكية المزوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net