صفحة الكاتب : محمود كريم الموسوي

المرأة في اتحاد أدباء وكتاب بابل غياب الجرأة .. أم عنصرية الجنس
محمود كريم الموسوي
وأنا أستطلع مقالات مركز النور الالكتروني مساء يوم الجمعة 1 / 11 / 2013م  اطلعت على مقال الأستاذ الفاضل جواد عبد الكاظم محسن الموسوم ( غياب المرأة الحلية !!!) المؤرخ نشره في 23 / 8 / 2013م وهذا يعني إن الأستاذ جواد حبّر مقاله بعد أيام من إجراء انتخابات الهيأة الإدارية لاتحاد أدباء وكتاب بابل المعنية بالموضوع ، والتي جرت يوم الجمعة 16 / 8 / 2013م 0
وإذ أعهد في أستاذ جواد قوة الكلمة ، ودقة المعلومة ، وصدق الموقف ، عجبت من المقال ومما ورد فيه من أوهام تستدعي المناقشة ، فالمرأة الحلية ( الأديبة والكاتبة ) لم تكن غائبة عن انتخابات الهيأة الإدارية ، ولكنها عزفت عن الترشيح لعضوية الهيأة الإدارية برغبتها ، وهنا تكمن الدقة وليس في التغييب ، إذ ليس من مصلحة الطرف الذكوري تغييب الطرف الأنثوي ، وهو يعلم يقينا أن المنافسة في ميدان الأدب تخلق الإبداع 0
والسؤال لماذا عزفت الأديبة الحلية ، والكاتبة الحلية ، عن الترشيح لعضوية الاتحاد وهي القادرة المقتدرة على القيام بمهامها على أفضل وجه ؟ ، والجواب : أنها لا تملك الجرأة للوقوف أمام الظروف الاجتماعية التي تعيشها ، وعلى الأخص الأسرية  للتحرر من بعض قيودها ، ولا نعني بالجرأة الأدبية ، فلها في ميدانها الحضور والتميز ، ونتائج دراسة منظمة بنت الرافدين (العنف ضد المرأة ) الذي كتبنا عنها في جريدة الفيحاء الحلية ذي الرقم (402 ) في 26 / 9 /2012م ، ونشرناها في موقع (كتابات في الميزان) في 12 / 8 / 2013م ، واقتبسها موقع بلقيس اليماني لينشرها في 18 / 8 / 2013 كافية لمعرفة واقع المرأة الحلية،   إضافة إلى دراسات أخرى لمن يسعى للتوسع والاطلاع 0 
وإذ تأكد للأستاذ جواد وجود نساء أديبات وكاتبات في محافظة بابل ، وهذا ما لا شك فيه أبدا ، يسأل قائلا : لماذا حرمن من التمثيل في الهيأة الإدارية ؟ ، فإذا كان المقصود عدم الترشيح فالعضوات في الاتحاد رسميا خمس ، حضرن ثلاث ،وغابتا اثنتان لأسباب مقنعة ، وخارج إرادتهن ، وكان الأستاذ رئيس الاتحاد الشاعر جبار الكواز قد دعا إحداهن للترشيح قبل أيام من موعد الانتخابات فاعتذرت ، وليس لنا أن نخوض في أسباب الرفض ، واذا كان المقصود تخصيص نسبة تمثيلية ضمن عدد أعضاء الهيأة الإدارية فان تعليق الدكتورة القاصّة رغد السهيل المؤرخ في 23 / 8 / 2013م اغنانا عن مناقشة هذه الفكرة فتقول : ( هل تطالب أستاذ جواد بالكوتة النسوية ؟ هذا لا يجوز مطلقا في حقل الأدب ) ، بل وأساندها الرأي ، ولكني أختلف معها فيما ذهبت إليه قناعة وقولا : ( نعم الاتحاد والثقافة ذكورية محضة) ، ولو قالت ذكورية طاغية لاقتربت إلى الصواب ، وأحيلها دعما لما بنيت إلى معاجم كثيرة ، أقربها معجم الأستاذ جواد عبد الكاظم نفسه الموسوم ( معجم الأديبات والكواتب العراقيات في العصر الحديث ) الذي صدر بجزئين ، ونحن بانتظار صدور الجزء الثالث 0
وإذ يقول الأستاذ الكريم (ليس من الإنصاف أن نتجاهل عددا كبيرا من الأكاديميات في الكليات الإنسانية بجامعة بابل ) ، فاني أراه يتجاهل نظام الاتحاد ، ومن ينظوي تحت خيمته ، وإذا أسلمنا لما يقول ، فسيكون الاتحاد ليس للأدباء والكتاب ، إنما لنخبة مثقفة ، وفي هذا ما يستوجب تعديل نظامه ، وأهدافه ، ومثل هذا الموضوع كان يفترض أن يثار قبل انتخابات المركز العام لأن تعديل النظام ضمن صلاحيات المؤتمر العام 0
 ذكر الأستاذ جواد (11) اسما لأديبات وكاتبات حليات ، أربع منهن ( وداد الواسطي ، هدى الزبيدي ، سحر الجنابي ، كريمة السلطاني ) ، لم يذكر ترجمة لهن في معجمه بجزئيه الصادرين ، ولم يذكر أسماؤهن ضمن الأسماء التي أوردها نهاية الجزء الثاني والتي سيصنع منها الجزء الثالث المرتقب صدوره ، مع عدم إغفالنا كلمة ( وغيرهن ) في نهاية جدول الأسماء ، وهي كلمة فضفاضة تشير إلى استدراك ما يستجد لديه من أسماء على وفق المعلومات التي يحصل عليها ، وقد أخذت من عمره وجهده ما يزيد على عقد من السنين ، فيما ورد فيه اسم ( أميرة الخزاعي ) بالتسلسل 31 ، وهذا يعني إن الأستاذ جواد لم يوفق بالحصول على معلومات تفيد في صنع تراجم لهن ، وهن في مدينته الحلة الفيحاء مما يؤكد عدم اهتمامهن للحضور في معجمه ، فكيف سيكون الفعل في العمل الميداني للاتحاد لو كن في هيأته الإدارية ، إضافة إلى ذلك أن الدكتور صباح نوري المرزوك في أحدث إصداراته المعجمية ( حلة بابل أو بغداد الصغرى ) أغفل سبع منهن ، واستدرك لـ ( وداد الواسطي وسحر الجنابي ) في العدد (16 ) من مجلة (أوراق فراتية) وهو الببلوغرافي الميداني الذي لم يغفل عن أبسط النشاطات حضورا ، واني أكتفي بما ألمحت عن التوضبح 0 
ومن الأسماء التي ذكرها الأستاذ الفاضل ما ليس لهن انتماءً للاتحاد ، ليس لأنهن بلا نتاج أدبي ، وهو شرط مهم من شروط الانتماء ، فمنهن فاقت بنتاجها الأدبي والثقافي عدد من ادباء ومثقفين  00 ليس ذلك مطلقا ، وإنما لم يقدمن على هذه الخطوة التي تؤهلهن للترشيح والانتخاب للظروف التي أسلفنا القول فيها ، والتي تخص كل واحدة منهن بهذه النسبة أو تلك ،  وليس لعنصرية الجنس الذكوري ، فكلنا يعلم جيدا والأستاذ جواد يتقدمنا في ذلك ليس من صلاحية أي كان أن يحرم من حمل هوية الاتحاد من الترشيح للهيأة الإدارية ، ذكرا كان ام  أنثى 0
يقول الأستاذ جواد ( كنت أتمنى أن ينتبه المسؤولون في المقر العام للاتحاد والأدباء لهذا الامر ، ويضعوا ما يضمن تمثيل المرأة الأديبة في فروع الاتحاد المنتشرة في عموم  القطر 000 إذ ليس من الإنصاف أن نتجاهل عددا كبيرا من الأكاديميات في الكليات الإنسانية بجامعة بابل ) ، وأقول : إن الأكاديمية التي لم تنشر رسالتها أو أطروحتها وليس لها حضورا في المشهد الثقافي ، هي ليست أديبة ، ولا كاتبة ، لان رسالتها ، وأطروحتها شرطا لنجاحها وانتقالها من مرحلة إلى أخرى ، وليس صنيعا في ميدان الإبداع ، وإلاّ00 لمنح الاتحاد عضويته لكل الأكاديميات ، وسبق أن  اعترضنا على تصنيف الأستاذ جواد في قراءتنا للجزء الأول من معجمه والذي نشرناه في جريدة المشرق ذي الرقم ( 2409) الصادرة في 12/ 7 / 2012م ، واعاد نشره مشكورا في الجزء الثاني من معجمه ، وفي قراءتنا للجزء الثاني المنشورة في جريدة المشرق أيضا بعددها ذي الرقم (2576) الصادرة في 17 / 2 / 2013م ونحن إذ نعد الأكاديميات التي أشار لكثرتهن الأستاذ جواد مثقفات وهذا ما لا جدال فيه  ، نقول ليس كل مثقف هو أديب ، أو كل مثقفة أديبة ، لكن كل أديب هو مثقف ، وكل أديبة هي مثقفة على أساس إن الأدب والكتابة هي حالة متخصصة في عموميات الثقافة 0
يقول الأستاذ الفاضل : ( ونعمل على تغيبهن بقصد منا ) ، أقول ليس للكاتب الحقيقي والأديب الحقيقي منفعة في تغييب العنصر النسوي كما أسلفت ، بل العكس ، أرى حضورهن بالمحافل الأدبية يزيد الحضور بهجة وسرورا ، ويعطي البرنامج الاحتفالي قوة ودفعا ، وقد أشرت إلى حضور المرأة المميز في موضوعات مجلة أوراق فراتية مسرورا ، في قراءتي النقدية للعدد (16) التي نشرت في جريدة المشرق ذي الرقم (2768) في 14 / 10 / 2013م 0
وأنتقل لتعليقات القاصة الدكتورة رغد السهيل والقاصة سنية عبد عون رشو فانضم لاستغراب الدكتورة من طروحات القاصة سنية وأفتخر لموقفها تجاه الحالة المطروحة وهي تقول : ( استاذ جواد اثمن دعوتك لكني اقترح ان تكون باتجاه الاهتمام بما تكتبه الزميلات لمنحهن ما يستحق من الاهتمام والاطلاع على منجزاتهن ) ، والحق إن إصدار ( معجم الأديبات والكواتب العراقيات ) ما هو إلاّ حالة من اهتمامات الأستاذ جواد بنتاج المرأة الأدبي ، وتسليط الضوء عليه 0
وفي الختام نقول : إن ما أوضحنا يخص اتحاد أدباء وكتاب بابل ، دون الإشارة إلى لجنة أدباء وكتاب المسيب ، وانا لست ضمن الهيأة الإدارية للاتحاد ، إنما أردت إيضاح ما التبس ، مع العرض إن عدد أعضاء الاتحاد الكلي (143) عضوا بضمنهم (5) عضوات فقط ، وكان الحضور للانتخاب (101) عضوا بضمنهم (3) عضوات ومن الله التوفيق 0

  

محمود كريم الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/11/07



كتابة تعليق لموضوع : المرأة في اتحاد أدباء وكتاب بابل غياب الجرأة .. أم عنصرية الجنس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : سناء الأعرجي ، في 2015/02/06 .

السلام عليكم .. انا اتقاطع معكم في هذا الكلام وان ماوضحتموه من التباس لم يكن دقيقا .. أنا واحده من شواعر الحلة وكنت مواضبة جدا في الحضور ولدي قصائد منشوره بالصحف وشاركت في كثير من المهرجانات وحينما قدمت ملفي للحصول على هوية اتحاد الادباء ركن لمدة سنتين مع العلم المسؤولين عن الاتحاد اخبروني بأن اقدم لهم عشر قصائد منشورة في صحف معتمده وتصل خارج العراق وقدمت لهم بعدها ركنوا ملفي لمدة اكثر من سنتين وحينما سألتهم عن الهويه متى تصدر اجابوني بالقول ( يجب ان يكون لديك اصدار ) ... فقلت لهم انتم من اخبرني بأن يكون لدي نشر اكثر من عشر قصائد في الصحف علما بأنني قد نشرت العشرات من القصائد في الصحف وليست عشر ٌ فقط .. المهم اصدرت ديواني وانا انتظر رفع ملفي لاتحاد ادباء بغداد ولكن دون جدوى وحينما وجدت المماطلة والتسويف في ذلك انقطعت عن الاتحاد لانني ادركت التهميش بأم عيني فلم اعد احضر بالاتحاد وبعد فترة رجعت للحضور ولكن قليل جدا وحاولت ان ارفع ملف جديد ومعه طلب موجه للاتحاد ومعه صور وديواني وعن طريق شخصية معروفه تم رفع ملفي الى اتحاد ادباء بغداد وبعد جهد جهيد حصلت على الهويه وحينما سلموني الهويه جاءني زهير الجبوري وقال بان اتحاد بغداد لم يرضَ بعضويتك وانا قلت لهم بأن يقبلوك لديهم واخبرتهم بأننا نريد سناء الاعرجي .. فلم ارد عليه بشئ وبعدها جاء يوم الانتخابات واعلنوا الترشيح لمن يرغب واردت الترشيح لكن رئيس الاتحاد الكواز قال لي ( الاشخاص الذين يرشحون يجب ان يكون لديهم الهوية منذ خمس سنوات ولايجوز لمن لم تكن لديه هويه منذ خمس سنوات الترشيح وعندها لم ارشح ... بعدها سألت شخصية معرفة ومسؤول ثقلفي رفيع المستوى عن هذا القانون الذي سنّه اتحاد ادباء بغداد هو ان يمتلك الاديب الهويه وقد مضى عليها خمس سنوات فأجابني لايوجد قانون او فقرة في قانون الوزارة او اتحاد ادباء بغداد ينص على ذلك فعلمت ان اتحاد ادباء بابل لم يرضَ بترشيحي وافتعلوا هذا القانون لمنعي من الترشيح مما جعلني اقاطع الاتحاد نهائيا علما بأنني قبلها مرضت وانقطعت عن الاتحاد فلم يسأل عني احد بحجة انني انا اتغيب ولا اريد الحضور ... وكل الذي سردته لكم من كلام يعلم به الشخص المسؤول وهو د. علي الشلاه لانني اخبرته بوقتها بكل شيئ وهو من قام بتقديم طلبي وملفي للحصول على الهوية بعد ان علم باخفاء ملفي لمدة اكثر من سنتين .. ومنذ ذلك الحين لم اعد احضر اماسي الاتحاد بل احضر في اماسي جمعية الرواد ... شكرا للاستاذ جواد عبد الكاظم الذين تطرق لهذا الموضوع ... تحياتي

• (2) - كتب : سناء الاعرجي ، في 2015/02/06 .

السلام عليكم .. انا اتقاطع معكم في هذا الكلام وان ماوضحتموه من التباس لم يكن دقيقا .. أنا واحده من شواعر الحلة وكنت مواضبة جدا في الحضور وادي قصائد منشوره بالصحف وشاركت في كثير من المهرجانات وحينما قدمت ملفي للحصول على هوية اتحاد الادباء ركن لمدة سنتين مع العلم المسؤولين عن الاتحاد اخبروني بأن اقدم لهم عشر قصائد منشورة في صحف معتمده وتصل خارج العراق وقدمت لهم بعدها ركنوا ملفي لمدة اكثر من سنتين وحينما سألتهم عن الهويه متى تصدر اجابوني بالقول ( يجب ان يكون لديك اصدار ) ... فقلت لهم انتم من اخبرني بأن يكون لدي نشر اكثر من عشر قصائد في الصحف علما بأنني قد نشرت العشرات من القصائد في الصحف وليست عشر ٌ فقط .. المهم اصدرت ديواني وانا انتظر رفع ملفي لاتحاد ادباء بغداد ولكن دون جدوى وحينما وجدت المماطلة والتسويف في ذلك انقطعت عن الاتحاد لانني ادركت التهميش بأم عيني فلم اعد احضر بالاتحاد وبعد فترة رجعت للحضور ولكن قليل جدا وحاولت ان ارفع ملف جديد ومعه طلب موجه للاتحاد ومعه صور وديواني وعن طريق شخصية معروفه تم رفع ملفي الى اتحاد ادباء بغداد وبعد جهد جهيد حصلت على الهويه وحينما سلموني الهويه جاءني زهير الجبوري وقال بان اتحاد بغداد لم يرضَ بعضويتك وانا قلت لهم بأن يقبلوك لديهم واخبرتهم بأننا نريد سناء الاعرجي .. فلم ارد عليه بشئ وبعدها جاء يوم الانتخابات واعلنوا الترشيح لمن يرغب واردت الترشيح لكن رئيس الاتحاد الكواز قال لي ( الاشخاص الذين يرشحون يجب ان يكون لديهم الهوية منذ خمس سنوات ولايجوز لمن لم تكن لديه هويه منذ خمس سنوات الترشيح وعندها لم ارشح ... بعدها سألت شخصية معرفة ومسؤول ثقلفي رفيع المستوى عن هذا القانون الذي سنّه اتحاد ادباء بغداد هو ان يمتلك الاديب الهويه وقد مضى عليها خمس سنوات فأجابني لايوجد قانون او فقرة في قانون الوزارة او اتحاد ادباء بغداد ينص على ذلك فعلمت ان اتحاد ادباء بابل لم يرضَ بترشيحي وافتعلوا هذا القانون لمنعي من الترشيح مما جعلني اقاطع الاتحاد نهائيا علما بأنني قبلها مرضت وانقطعت عن الاتحاد فلم يسأل عني احد بحجة انني انا اتغيب ولا اريد الحضور ... وكل الذي سردته لكم من كلام يعلم به الشخص المسؤول وهو د. علي الشلاه لانني اخبرته بوقتها بكل شيئوهو من قام بتقديم طلبي وملفي للحصول على الهوية بعد ان علم باخفاء ملفي لمدة اكثر من سنتين .. ومنذ ذلك الحسن لم اعد احضر اماسي الاتحاد بل احضر في اماسي جمعية الرواد ... شكرا للاستاذ جواد عبد الكاظم الذين تطرق لهذا الموضوع ... تحياتي




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بشرى الهلالي
صفحة الكاتب :
  بشرى الهلالي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أزمة السياسة أم سياسة الأزمة ؟  : محمد حسن الساعدي

 الايادي البيضاء تمتد لأم الشهيد عمار بعد عشرة سنوات من معاناتهم  : حسين باجي الغزي

 هل حذّرت المرجعية الدينية العليا الأمّة من داعـش ؟ . حلقة رقم ـ 28  : نجاح بيعي

 اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ترسل عدد من المجاهدين الى خارج العراق لغرض العلاج .

 امام جمعة الناصریة یدعو للحفاظ على امن الشعائر الحسينية

 ضياعنا وضياع الوقت  : اعلام وكيل وزارة الثقافه

 الدواعش يهربون الى السعودية .. المكان المفضل لهم ..  : علي محمد الجيزاني

 نطالب بالتحرك الفوري لانقاذ حياة الصحفية افراح شوقي

 الفرات الأوسط تنجز طائرة مسيرة بأيادي عراقية 100%  : باسل عباس خضير

 محافظ ميسان يبحث مع مدير مشروع بتروجاينا واقع العمل في مشروع الحلفاية  : اعلام محافظ ميسان

 فديو اعترافات حماية النائب رافع العيساوي

 القصف الامريكي لقاعدة الشعيرات بداية للحرب العالمية الثالثة  : ايمن الابراهيمي

 هجرة العقول العربية..!  : شاكر فريد حسن

 السيد العبادي والقضاء على الفساد  : مهدي المولى

 لماذا العراق غير قابل للقسمة؟  : د . عبد الخالق حسين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net