صفحة الكاتب : هشام حيدر

كنا....نقبل يد السيستاني !
هشام حيدر

نعم ....هو رجل حكيم .....ونعم انه اثبت ان لامطامع ولانية للحوزة العلمية الشيعية في التدخل اليومي المباشر بالشؤون السياسية !
نعم ان مواقفه كانت ابوية....بعيدة كل البعد عن الفئوية والطائفية والحزبية ......نعم ! لقد كان صمام الامان في الكثير من المطبات التي مر بها العراق ....نعم ! انه اثبت واجب احترامه والرجوع اليه على الجميع...عراقيين وغير عراقيين !
ولكن......لماذا تقبلون يده ؟؟؟....في أي عصر نعيش ؟!!
مقدمة هي لسان حال بعض المتثيقفين هنا وهناك .....اعتادوا اجترارها حيث لم يجدوا في المرجعية العليا ولاسيما اية الله العظمى الامام السيستاني    ( دام ظله  الوارف )...مغمزا ومجالا للطعن والتشكيك بعد ان بائت كل محاولات السنوات الماضية بالفشل الذريع !
بعض المحاولات جائت على لسان محسوبين على التشيع ظلما ....وبعضها حيكت على لسان ساسة اميركان ...واخرى على السنة من يدعون ان العلم ... ليس الا انكار الدين ومعاداته!
اما الامام السيستاني فقد اكتفى بالجلوس في منزله المتواضع في مدينة النجف القديمة ....مرتضيا فرض الاقامة الجبرية الاختيارية على نفسه منذ اواسط التسعينات من القرن الماضي يوم بدأت الحملة البعثية لتصفية العلماء الشيعة في العراق تنفيذا لاوامر اسيادهم وتمهيدا للمرحلة اللاحقة وهي التي نعيش فصولها اليوم ....وبذلك حافظ الامام السيستاني على وجود المرجعية في النجف الاشرف رغم كل محاولات النظام البعثي اقناعه بالخروج ....حتى محاولة اغتياله داخل منزله الذي تقف على بابه دوما مفرزة رجال امن الطاغية !
وتحمل سماحته (دام ظله) هذا الحال بعد دخول اللاعب الاكبر وهيمنته على مقدرات العراق ....ورفض استقبال أي ممثل عن قوات الاحتلال الغاشمة وحملها مسؤولية تدهور الامن في العراق وفقا للقوانين الدولية !
فشلت محاولات اخراجه من النجف بعد ان امهلته عصابات قيس الخزعلي مهلة اربع وعشرين ساعة حيث اعلن وكيله سماحة الشيخ المهري الخبر عبر اذاعة الكويت فهبت عشائر الجنوب والفرات الاوسط باسلحتها لتحول النجف الى ثكنة عسكرية ارهبت الخزعلي ومن يقف خلفه !
ثم اعادوا الكرة لاحقا بمحاولة احراق النجف بالاعيب عصابات الخزعلي الصبيانية التي تمهد وتبرر اقتحام قوات الاحتلال للمدينة المقدسة وضربها بالراجمات وصواريخ طائرات الاباتشي ...وشائت الصدفة ان يتدهور الوضع الصحي لسماحة السيد الامام ويخرج من النجف ...فاستغل هؤلاء الفرصة واشاعوا ان المراجع الاربعة قد هربوا من النجف ....لكن ما ان استقر الوضع الصحي لسماحة الامام حتى فاجأ نجله الذي يرافقه بامر الاستفسار عن اقرب رحلة للكويت ....وباعلان بسيط عن وصوله للكويت خرج الملايين في استقبال تاريخي امتد من البصرة الى النجف ليدخلها ويجبر عصابات الطرفين على الخروج من النجف !
ثم وقف بوجه قانون ادارة الدولة الذي كتبه بريمر ....وخاطب مجلس الامن الدولي مطالبا اياه بعدم الاعتراف به لانه كتب من قبل غير العراقيين وعدم اعتباره اساسا لكتابة أي دستور عراقي لاحق....وهذا ماحصل بالفعل !
ويوم حاولوا اعادة السيناريو الافغاني الذي اداره زلماي خليل زادة الذي رتب نظام الحكم هناك وكتب لهم الدستور ....وقف الامام الكبير بوجه لجنة كتابة الدستور التي شكلها بريمر برئاسة فؤاد معصوم .....وقال ان الدستور يجب ان يكتب بايد عراقية...ومن قبل لجنة منتخبة ..ثم يعرض على الشعب لغرض الاستفتاء عليه .....وهذه قمة الممارسة الديمقراطية وافضل طرق كتابة الدستور بشهادة رجال القانون الدستوري الذين عددوا طرق كتابة الدستور واعتبروا هذه الطريقة افضلها !
(راجع - المدخل لدراسة القانون –جامعة بغداد -1989 الصفحة 89-90) او راجع الرابط
http://www.yahosein.org/vb/showthread.php?t=124989
وكان ملجأ للساسة بمختلف قومياتهم ودياناتهم ومذاهبهم في كل الازمات...ولم يقتصر الامر على العراق فحسب ...بل حاول الاستعانة به ساسة عرب واجانب , من لبنان قصده سعد الحريري ومن البحرين ارسل ملكها موفده الخاص اليه واخرون !
فاجأ الاخضر الابراهيمي بانه مطلع على مادار بينه وبين ادوارد سعيد ومحمد حسنين هيكل في مطعم لندني وهو القادم اليه متبخترا متعاليا مفكرا بالكيفية التي سيحاور فيها رجل دين مسن في زقاق قديم من ازقة النجف وهو السياسي,المخضرم, المثقف !
واجبر مراسل الاهرام على الخشوع امامه وطلب دعائه .....وفاجأ طارق الهاشمي الذي اتاه حاملا مايقول انه مشروع سياسي حيث اخرج له نسخة مشروعه مع بعض الملاحظات التي دونها عليه رغم عدم مضي اربع وعشرين ساعة على اعلانها !
http://www.sanabes.com/forums/showthread.php?t=81759
الساسة الشيعة كانوا الاكثر حضورا لديه ...لاسيما في السنوات الاولى لما بعد صدام .....رغم ان البعض كان مرغما لكنه لايظهر ذلك...ورغم انه اعلن لاحقا ان المرجع الاعلى (يحبني ويحترمني كثيرا ويوصلني الى الباب ولايوصل غيري!!!)...لكنه ما ان ظن انه تمكن وان (محد يكدر ياخذهه حتى ينطيهه)....حتى ادار له ظهره شيئا فشيئا !
انشق الائتلاف الى ائتلافين .....واراد الاخيار اعادة اللحمة مقدمين له كل التنازلات لكنه اصر واستكبر وكال لهم شتى التهم واقساها !
ورغم ان فترة الجدل قد طالت ...ورغم كثرة المطالبات بالجلوس الى المرجعية صمام الامان في كل نازلة ...الا انه صم اذنيه ولم يذهب لزيارة من يدعي انه (يحبه ويحترمه) الا بعد ان اغلقت المفوضية باب تسجيل الائتلافات ليعلن ان (رغبة المرجعية كانت كما يبدو في وحدة الائتلافين وانه وللاسف فان باب الائتلافات قد اغلق لذا سنعمل على الوحدة بعد الانتخابات مباشرة).....لكن هذا لم يحدث الا بعد ان يئس من الكتل الاخرى اولا...وبعد ان قام بشراء الذمم والضمائر هنا وهناك واللجوء الى دول اخرى للضغط على هذه الكتلة او تلك داخل الائتلاف لحسم امر ترشيحه !
ورغم مضي اشهر عجاف والبلد عاجز عن تشكيل حكومته حتى علت الاصوات هنا وهناك بين داعية لاعادة الانتخابات واخرى مطالبة بالتدخل الاممي..ورغم كل هذا ابى ان يجلس الى المرجعية مع الاخرين رغم ان اطرافا اخرى كثيرة قد سبقته ومنها قائمة علاوي والنجيفي !
وبعد تشكيل الحكومة الميتة سريريا....ورغم ان العرف والاداب تقضي بان يقوم قادة الرئاسات بزيارة المرجعية لاطلاعها على حيثيات تشكيل الحكومة وطبيعة عملها وطلب مباركتها(باعتبارها على الاقل راعية العملية السياسية ) الا انه امتنع كذلك عن زيارة المرجعية رغم ذهاب رئيس الجمهورية (الكردي) ورئيس مجلس النواب (السني)!
وخلال كل ذلك......كانت اذنه صماء عن كل نداءات المرجعية(كما ورد على لسان معتمد المرجعية في خطبة الجمعة بتاريخ 5\3\2011) المطالبة بحقوق الشعب حيث صمت اذناه من قبل عن اصوات الفقراء والمحرومين والمثقفين الواعين الذين يشخصون كم الاخطاء والعثرات والاخطار التي رافقت العملية السياسية في الفترة الاخيرة من ولايته الاولى وبداية الثانية!
حتى اذا ما فرحوا بما اوتوا ....وحيث نسوا انها لو دامت لغيرهم ما الت اليهم ....طفح الكيل بالشعب المنكوب بالطواغيت عبر تاريخه الاسود الملطخ بالدماء ....وحتى بانت ملامح الانتفاضة الشعبية .....ولكن وفي الوقت المناسب تبين ان هناك ذئابا وثعالب تتربص وتقف خلف موعد اعدت فيه العدة لقلب الطاولة واعادة عقارب الساعة الى الوراء محاولين ركوب ظهر الغضبة الشعبية الجماهيرية ....وبلغت القلوب الحناجر ....وبتنا نرقب (حواسم) جديدة...تحرق الاخضر واليابس !!!
النظام المنحرف ....وكبقية الانظمة التي تواجه غضب شعبها في عملية (التغيير) في المنطقة العربية....بدأ بتقديم بعض التنازلات ...وقام (السيد الرئيس) بتوجيه خطاب وعلى غير عادته في القاء الخطابات (العنترية) بدا وكانه يرتجف ....و(العراقية) بدورها....ارفقت شاشتها بـشريط جديد لايحمل اخبارا جديدة بل يحمل ماقيل انها العشائر التي لاتقبل لابنائها ان تشارك في التظاهرات ...وكاننا نعيش في عصر الاقطاع !
الخلاصة انه اعادة لسيناريو تغيير الانظمة العربية الاخير !
لم يكن كل هذا مقنعا بالمرة....وكانت كل الدلائل تشير الى وقوع المحذور...وهرع الناس لشراء خزين من المواد الغذائية والوقود...وقامت الدوائر بنقل ملفاتها الضرورية الى اماكن امينة .....الكارثة في الطريق !
كان واضحا ان هذه (التظاهرات) بالخصوص ستقوم باحراق الدوائر...وان عملية نهب وسلب ستحصل...وان هناك ارواحا ستزهق !
بيان من المرجع الاعلى الذي كان ينظر بعين الحكيم الحليم لسياسة (السيد الرئيس ) الذي لم يعد يقيم له ولا للشعب وزنا ....لم يحرم البيان التظاهر..ولم يدع اليه ....بل اشار الى الخشية من المتربصين والمتصيدين بالماء العكر !
فهم الجميع المطلب....عرفوا من يقف خلف تظاهرة يوم 25 بالخصوص فبترؤا منها وابتعدوا عنها ....فتنفس الناس الصعداء ....ورد كيد سعد البزاز وعون الخوشلوك الى نحور الشر-قية والبغدادية ومن لف لفهما !!!
وجاء دور المرجعية من جديد لتعلن مطالب الشعب بوجه الحكومة التي وصفتها رسميا بالقاصرة المقصرة ....بعد ان اثبتت الاحداث ان ماجرى كان استفتاء سريعا لحجم المرجعية العليا....وحجم طاووس السلطة المتباهي بريش ذيله !
وكانت صيغة البيان موفقة ....شكرت من تظاهر....وشكرت من فهم وتحذر ولم يتظاهر ....وهكذا تبنى المرجع الاعلى الجميع !
http://sistani.org/images/display/statements/ara-154.jpg

http://www.kitabat.info/subject.php?id=3671

يعرف متى يصمت .....حيث يكون صمته صفعة تنزع الشرعية عن مدع للمرجعية في بيروت حيث لايؤبن من المرجع الاعلى الذي يؤبن المبعوث الاممي سيرجيو ديميلو .....
http://www.kitabat.info/subject.php?id=163
وصفعة اخرى لمدع اخر لحب واحترام المرجع الاعلى حيث يتم تجاهل تشكيل حكومته مما يدفع بكلاب السلطة لان تنبح قافلة المرجعية السائرة بكل ثقة وثبات !
http://www.sotaliraq.com/printerfriendly-articles.php?id=76979
شخصيا....خبرت (السيد الرئيس)...وعرفت معنى حركاته وسكناته....ويبدو انه لايتعض ولايتعلم الدروس...وباموال البطاقة التموينية وموزانات السنوات الماضية سيقوم بتحريك الشيوخ المرتشين المكترشين في مجالس الاسناد وبعض عناصر المرتزقة هنا وهناك كغيره من حكام الانظمة العربية في حركة استعراضية يحاول فيها استعادة قليل من ماء الوجه المهدور , وليجيب على رسالة المرجعية في بيانها الاخير !
لكني اقول له بصراحة وبكل وضوح.....ارحل !
اليوم قبل الغد !!
هذه هي المرجعية....وهذا هو المرجع الاعلى على عجالة ....فمن تكون انت ؟؟؟!!!
وله اقول ايضا....ولبعض الجهلة المتثيقفين........نعم ! كنا نقبل يد السيستاني....والان تبين ننا كنا مخطئين !!!
كان علينا ان نقبل التراب الذي تطأه قدماك ....سيدي ...ابو محمد رضا السيستاني !
هشام حيدر
الناصرية
http://husham.maktoobblog.com/

 

  

هشام حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/03/04



كتابة تعليق لموضوع : كنا....نقبل يد السيستاني !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : عزيز الفتلاوي من : العراق ، بعنوان : صفعة الى كرار البصري في 2011/03/04 .

بعد بيان سماحة السيد السيستاني دام ظله والذي افردت له صفحات ومقالات بالاشادة واجريت عدة لقاءات في الفضائيات كافة ... يخرج علينا بغل من بغال الزمالي لهذا اليوم 3/4 ليقوم بالرفس والنطح كعادتهم مؤيدا من البغل الذي نشر مقاله والذي اغاضه موقف السيد من المظاهرات ليطبل كما تطبل الشرقية والبغدادية صنيعة البعث والبعثيين ...

نعم نقبل التراب الذي يسير عليه السيد السيستاني دام ظله الوارف
وليمت بغيضه انصار البعثيين




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علاء الجوادي
صفحة الكاتب :
  د . علاء الجوادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 لو كان الهواء بيد الحكومات ؟  : هادي جلو مرعي

 الفيس بووك في العراق ،ثلاجة الموتى  : عزيز الحافظ

 إعلان دورات  : اعلام وزارة الثقافة

 العدوان الامريكي على مطار (شعيرات) انتصار للإرهاب  : علي جابر الفتلاوي

 القوات العراقية تؤمن جنوب غرب نينوى وتحرر عدة مناطق وقرى بالموصل

  أحمد آغا  : فلاح العيساوي

 نوروز مثل الشموسِ تُكحِّلُ الأسرارا  : عبد الخالق الفلاح

 الالحاد والإعلان الرخيص..!  : اسعد عبد الرزاق هاني

 صدور المجموعة الشعرية (من بين طين وعشق)للشاعر علي مجيد البديري

 مؤتمر عمّان وقذيفة الملك حسين  : حميد الموسوي

 من يستحق ..أن يقام له تمثال في بغداد!!!  : حسين باجي الغزي

 مكتب السيد السيستاني يعلن السبت القادم غرة شهر ربيع الاخر

 قوى الخير تنتصر وقوى الشر تنهزم  : مهدي المولى

 آمال عوّاد رضوان تحاور اتّحاد الكرمل للأدباء الفلسطينيّين  : امال عوّاد رضوان

 تفكيك جميع العبوات الناسفة في تكريت بعد تحريرها من مجرمي داعش

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net