صفحة الكاتب : علي جابر الفتلاوي

بايدن والكذب المفضوح !
علي جابر الفتلاوي

صرح نائب الرئيس الامريكي بايدن ، أن التوترات والصراعات الطائفية في العراق تهدد المصلحة القومية الامريكية ، وتهدد بقطع أمدادات الطاقة ، بمعنى هي تهديد للأقتصاد الامريكي ، هذا الكلام يوحي أن امريكا غير راضية عما يجري من أرهاب وعنف وتوترات طائفية تريد المجموعات الارهابية نشرها في العراق ، وفي جميع دول المنطقة ، نحن نرى عكس ما يقول بايدن أن الطائفية والارهاب المنتشر في المنطقة مبرمج لمصلحة امريكا واسرائيل .

في تقديري أن كلام بايدن هذا كذب مفضوح وفيه مغالطة كبيرة ، وهذا هو منهج السياسة الامريكية كذب وخداع وعدم مصداقية ، أقول كلامي هذا ليس من باب التحامل ، بل بناء على تجارب عشناها مع الامريكان ، لا أحد يستطيع أن ينكر أن  امريكا هي طرف في خلق الفتن الطائفية في المنطقة ، ولا يمكن نسيان دورها الخبيث الذي لعبته في العراق أيام الأحتلال البغيض ، عندما كانت ترعى الارهاب الطائفي ، مقابل عدم التعرض لقطعاتها العسكرية ، واكثر من هذا كان الكثير من أبناء الشعب العراقي يعرف أن قوات الأحتلال تقوم أحيانا بتوفير الحماية للأنتحاريين وللسيارات المفخخة ، لغرض أيصال الأنتحاريين أوسيارات الموت المفخخة لمناطق محددة يريدها الامريكان ، لتحقيق غايات سياسية ، بل أن بعض المطلوبين من قيادات الأرهاب يعملون عند الامريكان بأجور عالية ، وبعضهم يعمل داخل مؤسسات الدولة تحت المظلة الامريكية ، ولا يزال البعض منهم متخفي داخل بعض المؤسسات ، ومهمتهم تخريب الاقتصاد ، أوتعويق تقديم الخدمات ، أو تسهيل الأختراقات الأمنية ، والشعب العراقي يعرف الدور الامريكي القذر هذا ، ورغم هذا الجهد التخريبي المدعوم امريكيا واقليميا ، استطاع الشعب أن يعبر ويتجاوزالمرحلة بصبر وأناة من أجل الحفاظ على وحدة الشعب العراقي ، ومن أجل سلامة العملية السياسية الجديدة والمحافظة عليها من الأنهيار .

بايدن يعلن تخوفه من تأثير التوترات الطائفية في العراق على المصلحة القومية الامريكية ، ونحن بدورنا نسأل بايدن من الذي يصنع ويدعم هذه التوترات الطائفية والعنف والقتل العشوائي في العراق ؟

 الكل يعرف أن هذه التوترات والارهاب تنشره أذرع امريكا والصهيونية في العراق وفي جميع دول المنطقة التي يُشم منها روح المقاومة ! لأجل أضعافها وتفتيتها ، لماذا لا يتخوف بايدن مما يجري في هذه الدول من أرهاب وتمييز طائفي ؟ 

 لماذا لا يتخوف بايدن مما يجري من توترات طائفية في سوريا مثلا ؟

أرى أن دعوة بايدن هذه تخفي وراءها شيئا مبيتا للعراق ! سيما وأن الشعب العراقي لم ينس بايدن ومشروعه الذي طرحه أيام الأحتلال لتقسيم العراق الى ثلاث ولايات او أقاليم على أساس طائفي وقومي خدمة لأسرائيل ، وتنفيذا لمشروع اللوبي الصهيوني الجديد لدول الشرق الاوسط ، لتقسيمها الى دويلات صغيرة ممزقة بحيث لا تشكل خطرا على أسرائيل ، تصريح بايدن في هذا الوقت بالذات ، والمنطقة بأجمعها تشهد صراعات طائفية عنيفة بدعم أذرع امريكا في المنطقة وهي السعودية وقطر وتركيا ، أستشف منه أن بايدن يبيت شيئا مدبرا للعراق ، قد يبغي من ورائه تغيير المعادلة السياسية لصالح الجهات السياسية المحسوبة على السعودية وقطر وتركيا ، ليوحي أن التوترات الطائفية في العراق التي تهدد الأمن القومي الامريكي حسب زعمه ، لن تنتهي الا بأستلام هذه الجهات السياسية لمصدر القرار في العراق،  وقد صرح بذلك أحمد العلواني عضو مجلس النواب العراقي من ساحة ما يسمى (الأعتصامات ) في الانبار ، وأكد ذلك أيضا (المعتصمون )في الموصل والانبار والفلوجة ، هؤلاء الطائفيون المرتبطون بأجندة خارجية سعودية او قطرية او تركية ، لا يروق لهم أن يروا أبناء الشعب العراقي بكل ألوانه وأطيافه يعيشون متحابين متعاونين لبناء بلدهم بعيدا عن النعرات الطائفية اوالقومية ، لأن أسيادهم الذين يغذونهم بالمال والسلاح والدعم الاعلامي الكبير لا يرضون بذلك ، يريدون أن تكون المعادلة السياسية بأيدي عملائهم من السياسيين ، ويسعون على الأقل تأسيس أقليم طائفي مستقل عن العراق في المنطقة الغربية ، يديره محور الشر من خارج الحدود، وبذلك يتحقق مشروع بايدن الصهيوني لتقسيم العراق الذي أراد تطبيقه في بداية الأحتلال الامريكي للعراق . 

الارهاب والطائفية صناعة لها منتجون ومصدرون ، الصناع معروفون وكذلك المصدرون ، والفكر التكفيري الذي تتبناه السعودية ومنظومة دول الشر الاخرى برعاية امريكية صهيونية ، هو المنهج الفكري لجميع الارهابيين والطائفيين في الساحة ، نسأل بايدن ، هل هو يجهل هذه الحقائق ؟

الواقع يقول أن أمريكا وحلفاؤها هم من يصنع الارهاب ويصدره ويرعاه ويدعمه ، خدمة للحركة اليهودية العالمية التي سلاحها ( المال والبغاء والقتل المقنن ) ، امريكا تدعم بشكل مباشر، او غير مباشر من خلال الدول التي تدور في فلكها وتقع تحت نفوذها ، قد يصادف أن تتقاطع مصلحة امريكا أو أسرائيل مع بعض توجهات خلايا الارهاب في هذه الدولة او تلك ، حينئذ لا مانع من قتلهم لأنهم عندهم مجرد حشرات تستخدم لتنفيذ غايات واهداف تخدم امريكا واسرائيل ، يتحكمون بهم من خلال أذرعهم في المنطقة .

أن ما يدعيه بايدن من تخوف امريكي من الصراعات الطائفية في العراق وتأثير ذلك على الاقتصاد الامريكي محض دعاية أعلامية ، وكذب مفضوح ، لأن امريكا لو أرادت فعلا القضاء على الارهاب والطائفية في بلد ما كالعراق مثلا ، لأوعزت الى أذرعها التي ترعى وتدعم الارهاب ، بالتوقف عن دعمه في العراق ، لكن امريكا وأذرعها ، مع بعض المجموعات السياسية العراقية التي تتلقى تعليماتها من خارج العراق ، هي من يصنع الارهاب ويسوّق الطائفية ، ولو كانت امريكا فعلا تريد أنهاء التوترات الطائفية في العراق ، لأوعزت الى السعودية  وقطر وتركيا ، وهم من يصنع الارهاب والطائفية في العراق ، بالتوقف عن دعم الارهاب وأثارة النعرات الطائفية فيه ، لأن هذه الدول هي أذرع امريكا واسرائيل في المنطقة ، ومن المعلوم أن هذه الدول لن تقوم بأي فعل خارج الارادة الامريكية والصهيونية .

قد تكون امريكا عاجزة عن الوقوف بوجه اللوبي اليهودي الامريكي ، وبوجه اسرائيل المستفيد الاول من أنتشار الطائفية والارهاب في المنطقة ، لأن من مصلحة أسرائيل أن تشيع الطائفية والارهاب في دول العالم الاسلامي ، خاصة في تلك الدول التي تشعر بخوف منها ، في هذه الحالة يجب على بايدن أن كان يحمل شعور المواطنة الامريكية ، أن يعلن عجز امريكا في مقاومة رغبات اللوبي  الصهيوني الامريكي - هذا في حالة أن لم يكن هو واحدا منهم - ويعلن عجز امريكا في كبح رغبات أسرائيل وصهاينة امريكا ، وتصميمهم على نشر الطائفية والارهاب في دول الشرق الاوسط ، حتى لو كانت هذه الرغبات الصهيونية تتقاطع مع مصالح امريكا ، لأن مصلحة أسرائيل أهم من مصلحة امريكا عند الامريكان الصهاينة ، لذا بدل أن يكذب بايدن بادعائه في مقاومة الارهاب والطائفية التي تنتشر في المنطقة ، كأنتشار النار في الهشيم ، عليه أن يضغط على السعودية وقطر وتركيا ، لمنع هذه الحكومات التي تقع ضمن دائرة النفوذ الامريكي من دعم الارهاب والطائفية في بلدان المنطقة ، وفي العراق خاصة على أعتبار أن أنتشار الطائفية والارهاب في العراق هو تهديد للمصالح القومية الامريكية حسب أدعاء بايدن ، وهو يعرف أن الطائفية في العراق لن تنتهي الا بعد قطع الايادي التي تدعم الارهاب والطائفية من خارج الحدود ، وكذلك قطع الايادي الداخلية التي تمتد لتصافح الايادي الممتدة من خارج العراق ، هذه المعادلة يفهمها ويعرفها بايدن جيدا ، لكنه يغالط نفسه ، ويصرح ويكذب علنا كذبا مفضوحا .

بالمجمل لا ثقة للشعب العراقي بامريكا لأنه صاحب تجربة معها ، وآخر موقف مشين لها ، هو في  6 / 10 / 2013 عندما سمعنا تصريح بعض أعضاء اللوبي الصهيوني في الكونجرس الامريكي ، وهم يهددون العراق بقطع المساعدات عنه ، بحجة عدم تعاونه فيما يتعلق بقضية معسكر أشرف ، والشعب العراقي يعرف جيدا من هم سكان معسكر أشرف ، أنهم عملاء امريكا والصهيونية ، ولهم مواقف مشينة مع الشعب العراقي ، عندما أصطفوا مع صدام في ذبح الشعب العراقي ، أضافة الى أنهم أجانب متواجدون على الارض العراقية بصفة غير شرعية ، وقد تورطوا بجرائم ضد أبناء الشعب العراقي ، ومارسوا الارهاب من الارض العراقية ، فلابد أذن من التخلص منهم ومن شرهم ، لأن وجودهم غير قانوني ويهدد مصلحة العراق الوطنية ، هذا الموقف الامريكي الاخير هو أستمرار لمواقف سابقة ، وهؤلاء هم الامريكان أنتصار للظالم على المظلوم ، ولا تهمهم مصلحة الشعوب ، بقدر ما يهمهم مصلحتهم ومصلحة الصهيونية ، وليت بايدن يطل علينا ليعطي رأيه في هذه القضية التي يدافع فيها بعض أعضاء الكونجرس من اللوبي الصهيوني عن مجموعة أرهابية هم سكان معسكر أشرف . 

أذن سيد بايدن أن كنت تريد حقا القضاء على الارهاب والطائفية ! توجه الى حلفائك من دول الشر في المنطقة ، وامنعهم من دعم الارهاب والطائفية في العراق ، لأنهم واقعون بالفعل تحت نفوذكم ، وأنتم أسيادهم ، وهم مسيرون من قبلكم ، حينئذ ستؤمّن أستمرار تدفق النفط لبلادك ، وتحافظ على المصلحة القومية الامريكية .

 لكني أقول بقناعة أنك عاجز عن فعل ذلك !

  

علي جابر الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/10/07



كتابة تعليق لموضوع : بايدن والكذب المفضوح !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن يوسف
صفحة الكاتب :
  حسن يوسف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فضائح وتسريبات يكشفها الجيش السوري الإلكتروني عن إمارة "آل ثاني" وعمالتها ؟!!

 ميلاد الزكي  : سعيد الفتلاوي

 الشركة المنفذة لملعب الكفل سعة ١٠٣٠٠ متفرج تباشر بفرش الثيل الصناعي للملعب الرئيسي والاستمرار باكمال الفقرات الاخرى  : وزارة الشباب والرياضة

 لغز تفجير باص السياح الاسرائيليين في بلغاريا

 المرجع المدرسي: قيم الوحي التي تصدت بها المرجعية للإرهاب قادرة على حل مشاكلنا  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 بري: الخطوات الإصلاحية بناء على توجيهات السيد السيستاني هي بأهمية انتصارات الجيش العراقي

  مقتل أكثر من 1000 "داعشي" في معارك تحرير الرمادي بالعراق

 خلية مواجهة السيول : الموقف المائي ليوم 25-4-2019

 شيعة رايتس ووتش: عاشوراء ذكرى اسلامية وانسانية شاملة رسالة المنظمة الى حكومات العالم الاسلامي كافة  : منظمة شيعة رايتس

 من أنت ؟ كيف تختار؟  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

 كيف دخل القناصة الصرب الى الفلوجة ؟  : حمزه الجناحي

 ( إيذانا بقدوم شهر الأحزان ) القاسم المقدسة تشهد مراسيم تبديل راية قبة الأمام القاسم بالسوداء  : نوفل سلمان الجنابي

 عقدت نقابة معلمي بابل مؤتمرها السنوي الرابع .  : نوفل سلمان الجنابي

 التاريخ والحضارة الانسانية  : اسراء العبيدي

 دعوات لـ : " أسود الشام " إلى استحضار " فتاوي الجهاد" في قتالهم  : سعيد سليمان سنا

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net