صفحة الكاتب : احمد الشيخ ماجد

وقفة مع شاكر السماوي
احمد الشيخ ماجد

 

يزخر العراق بالشعراء الشعبيين بكثرة. وهذا في اعتقادي نابع من طابع الحزن المتغلب على هذا الشعب، حيث ان الشعر الشعبي يفصح عما يختلج في الذات، وصراخ من داخل النفس عن الرفض بلغة بسيطة تنسجم مع العامة. من هؤلاء الشعراء، شاكر السماوي الذي ولد سنة 1936 واسمه: شاكر عبد سماوي دون ان يكون للقبه اية صلة بمدينة السماوة، فهو ولد بمحافظة الديوانية ... احسب ان هذا الشاعر قد ظلم اعلامياً, وعومل باجحاف من قبل الكثير، فهو احد اعمدة القصيدة الشعبية العراقية، ويعتبر من جيل ذهبي خرج منه: (مظفر النواب، وعريان السيد خلف، وكاظم اسماعيل الگاطع, والكثير من الاسماء التي سجلت حضوراً واسعاً في معترك الادب الشعبي). عاش هذا الشاعر معاناة قوية, ولاقى من الظلم مايصعب تحمله . فوالده الذي ينحدر من الريف كان ذو قلب قاس، حتى طرد زوجته وابنائه، ومنهم شاكر السماوي. فكانت لهذه الحادثة اثر بليغ في صقل شخصية الشاعر واخوته: الشاعر عزيز السماوي، والدكتور سعدي السماوي. وكان ثمار هذه المعاناة انهم مثلوا صوتاً ثقافياً بارزاً منذ بداية الستينيات الى الآن . الحديث عن هذا الشاعر لايسعفه مقال او مقالين ، فهو ذو مواهب متعددة اضافة الى الشعر منها المسرح, والكتابة الفلسفية, والخوض في طرق ثقافية عدة . وكذلك عاش في منعطفات يجب الوقوف عندها فهو مناضل، وقائداً في الحزب الشيوعي العراقي, وقد كان للنضال اثر في شعره... اثبت السماوي نفسه من خلال قصائده وحضوره المميز في الشارع العراقي فقد كتب قصائده منحازاً الى الانسان كقيمة مطلقة تسقط ازاء المعاناة والعذابات الفردية كل الاعتبارات الايدلوجية. حتى وإن كان منتمي الى حزب او جهة معينة فإنه من خلال هذه الجهة استطاع ان يحقق مايصبو اليه من رفض لكل الانظمة الجائرة . استقال من عضوية الحزب الشيوعي العراقي. واعلن أنه سيكرس نفسه للادب والكتابة والدفاع عن الفقراء الذين هو منهم..وقد تكلم ذات مرة, عن انتمائه للحزب الشيوعي, وكذلك ارادوا من خلال هذه هوية النيل منه ومن نضاله حتى انه لجأ الى المباشرة في تأكيد هويته وماكان الهدف منها، وهو مالمسناه في قصيدة (ياحزبنا) التي يقدم فيها اعترافاً صريحاً بفضل الحزب على ماوصل اليه الشاعر من معرفة وعلو في حياته الثقافية: (حزبنه ياحزبنه ياحزب كل زين تمتحنه التجاريب, ياحزب المعامل والمناجل والمراجل والصدكَـ والطيب, تعلمنه الشهامه منك وبيك, اوتعلمنه الشعب تفديه ويفديك, اوتعلمنه العصر تهديه ويهديك, اوتعلمنه الوطن بس بيك ينطينه). استخدم اليسار طريقاً لتحقيق الاحلام الانسانية التي يهفو لها الاحرار في العالم، وحينما رأى المصلحة ان يواصل طريقه في الكتابة ترك الحزب, واتجه نحو اليراع النقي المتدفق بخلايا الجمال والابداع . اهتم ابا طلعت في الوطن فهو الاول والاخير في اهتماماته التي تنصب على الهموم الانسانية التي يعيشها الانسان في العالم. فقد اخذته امواج الغربة كغيره من الشعراء العراقيين الاحرار . خرج شاكر حاملاً انتماءه الى العراق ليهاجر بفكره وقلمه ليرسم اشعاره من دون اي قيد من قبل السلطات الظالمة التي تريد ان تكمم افواه الشاعر وتجعله يكتب وفق اهوائها وسياستها . خرج السماوي من وطنه يصرخ الصرخة تلو الاخرى ليصور لنا عذابات الانسان المعاصر, ويحمل من بين قصائده جراحه وهمومه في ظل الانظمة المستبدة . فكان يصرخ الصرخات الثورية التي لاتعرف للسكوت معنى: (ابد مو عيب تلگه السيف مثلوم ابطعن خنجر, لچن العار.. كل العار.. على كل سيف لو زنجر, الجرح نيشان ذاك السيف. چان ابحومته يفتر, نجمه السيف تضوي ابليل.. من تزرگ تضوي اكثر, شرف للنور ما فكر بالمجازاة لو نور, يفيض او ما تلمه اجفون (حاتم) عالزمن يكبر). انه الشاعر الذي لايرضى بالخنوع ولايعرف الذل ابداً. تجد قصائده مكللة بالعذاب الذي يشعره المجتمع العراقي, فيطالبهم بان يكونوا صوتاً صادحاً بالحق, وان لايخنعوا في مسيرتهم الثورية العظيمة: (ابد لا لا تگل للهم.. رضيت ابعشرة العلگم, ولا ريدن جفن بالضيم.. يتندى ابضباب الهم, ونچان السهم مض بيك، عيب اعله الجرح يندم, باچرنا اعله جرح الطيف، جرح اعله الجرح بلسم). قصائد السماوي تأملت كثيراً في الكينونة البشرية الهشة والعدالة التي تفرزها, والمورثات الاجتماعية التي اصبحت مقدسة , انها قصائد لاتثق الا بالالم الانساني الذي يفترض ان يثير من خلاله الكثير من الاسئلة, والمحاورة للضمير البشري الاعمى . اسئلة تكاد تكون عتاباً مريراً عن السلوكيات التي يتخذها الانسان في ظلم اخيه الانسان, فهو يقول مخاطباً الحسين (ع) مذكراً بما فعله البشر معه من ظلامات يندى لها الجبين الانساني انهم لازالوا يتكررون كل يوم وكل ساعة (يحسين الجفوف الباعتك بالماي, لهسّه اتبيع كل حسين, العطش ذاك العطش، محد..شتل عالمشرعه اجدامه, الشمر ذاك الشمر، لساع.. يحد اسيوفه بالهامه). وكذلك استمد هذا العتاب من وضع الوطن فهو يسري في السماوي, وينبض في قلبه, وضميره الحي, خارطته, نخيله, اشجاره, وتاريخه السومري العظيم :(من سومر.. من بابل، جيتچ, يا دنيا او شايل بعيوني, باچر والعگبه او ما گالت, گاع الطف او گاع البصره, وسوالف بحروف الشمعه، وفاضت آيات اعله اشفافي, اشما شابت خضرة الصفصافه) . كذلك انه يفخر بالشخصية العراقية الاصيلة التي تصمد امام الملمات, ولاتكترث لكل المصائب التي تحدث امامها, وكذلك انها شخصية ذات نزعة ثورية بدأت معها منذ القدم, وانها متميزة بعطاء ثوري لاينضب : (يبحر المايريد ايموت هذا آنه مضيف الجاع, هذا آنه درب للضاع, هذا آنه الأطش الروح, ملح للسعفات للصفصاف للياس الذبل مهضوم, تراني الكل طفل محروم صوغه اوعيد, لصوغن من بيابي العين للفانوس شيشه اتلملم انواره, هذا آنه ألف جاره, وحك ماي الفرات الماحوى اكتاره, لاكت اعلى العدو فالات, واعلك للشمت عارات تتشفن اوتكله, شوف: موكل من تفيض ادماه حسبالك نشف لومات , سيف آنه ابثلاثه احدود, دبيه موت, حد قداح, حد يلمض, اودرعي الموت كلي الموت بيه الموت هم ايمض؟). شاكر السماوي شاعر عظيم, جعل من شعره رسالة وإرثا ثقافيا لا يمكن الا أن يكون محطات مضيئة للأجيال اللاحقة التي تبحث عن الابداع والجمال والرسالة الانسانية السامية التي تكون مناراً وعلماً يهتدى به . وكما اريد ان اذكر, ان هذا الذي كتبته ليس بحثاً وافياً, او دراسة نقدية ممنهجة, وخاضعة للمقاييس التي يكتب فيها النقد, وانما تسليط الضوء على هذه القامة الشعرية العراقية الباسقة .
 

  

احمد الشيخ ماجد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/16



كتابة تعليق لموضوع : وقفة مع شاكر السماوي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : شلال الشمري
صفحة الكاتب :
  شلال الشمري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  العكيلي : المالكي حاول عدم الحديث عن الولاية الثالثة خلال زيارة وفد المواطن له

 نجيب محفوظ ... ذاكرة لم ترحل  : حيدر عاشور

 ممثل المرجعية الدينية العليا: تضحيات شباب العراق لم تأتِ من فراغ بل هي ثمرة وسائل عدة

 المقاطعون انتصروا على أنفسهم!!  : د . عبد الخالق حسين

 ممثل المرجعية العليا يدعو إلى تخصيص الليلة السادسة من المحرم لشهداء العراق

 محافظ ميسان يعلن عن تشكيل مجلس أعلى لمحو الأمية في ميسان  : اعلام محافظ ميسان

 لغة القباب  : عقيل العبود

 مديرية شهداء كربلاء وبرعاية شركة لافارج الفرنسي تقيم احتفالية بمناسبة الانتصارات في الموصل  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مدير عام النقل الخاص يطلع على عمل مكاتب الشركة في بغداد  : وزارة النقل

 التعيينات بعقود في وزارة التربية  : ماجد زيدان الربيعي

  المعلم الذي خالف القانون !!  : صادق مهدي حسن

 ممثل منظمة الامام الشيرازي يشيد بالنائبين الكويتيين صالح عاشور وعبد الحميد دشتي  : مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

 اللاعنف العالمية تدين الاعمال الارهابية التي تستهدف المجتمع الليبي  : منظمة اللاعنف العالمية

 هروب قیادات داعش لسوريا والقوات الأمنية تتقدم في الرمادي وتقتل عشرات الإرهابيين

 العنف وعلاقته بالوضع الجغرافي للعراق..التاريخ واللحظة المعاصرة  : د . آمال كاشف الغطاء

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net