صفحة الكاتب : ا . د . محمد الربيعي

الجامعات العراقية على طريق التطور وليس على طريق النكوص
ا . د . محمد الربيعي

كلما تم الاعلان عن نتائج تسلسل او تقييم عالمي للجامعات سارع البعض في تفسير هذه النتائج بما يتناسب ورأيه الشخصي وموقفه السياسي بالمدح والاستحسان او بالذم والنقد، والقاء اللوم في خيبة النتائج على سياسات الدولة والوزارة، ومن دون اية اعتبار لمدى اهمية هذا النتائج، او حتى معرفة بسيطة بآلياتها واساليبها. واليوم تتناقل الشبكة العنكبوتيىة لرسالة الكترونية حول حصول جامعة بغداد على المركز 701 في تقييم كيو اس (ٍَََQS) العالمي وبتراجع مائة درجة عن العام الماضي. هذا التراجع ادى بالبعض ان يعزي سببه الى تردي التعليم والمستوى الاكاديمي، والذي يعود بدوره الى سياسات الوزارة. يؤسفني جدا ان اجد بين اساتذة الجامعات العراقية من يساهم بنشر مثل هذه الايميلات السيئة، وقد يكون سبب النشر هو الشعور بالاسى والاحباط.

 

هل يعرف هؤلاء ان مثل هذه النتائج ليس لها اهمية عملية، فهي ككل المسابقات يترجى فيها الفائز مفخرة وشموخ عندما يفوز فيها ويتناساها ويهملها عندما يخسرها. التقييمات العالمية كثيرة هذه الايام وكل منها له اسلوبه وطريقته ونتائجها لا تسمن ولا تشبع الا المتصدرين في سلالمها. وكثير من الجامعات العالمية المتميزة لا تظهر في هذه السلالم او لا تحرز الا تسلسلا واطئا بالقياس الى جامعات اخرى اعتيادية. وكثيرا ما استغربت عند المقارنة وجود جامعات في المنطقة العربية تتفوق على جامعات امريكية واروبية معروفة ومتميزة خصوصا الجامعات الالمانية والفرنسية والهولندية والاسبانية والروسية التي تحرز على مراكز واطئة نسبيا. هل حاول احد من هؤلاء الذين يذمون جامعة بغداد والجامعات الاخرى ان يقارنوا مستواها بمستوى مئات من الجامعات الامريكية والاوربية التي لم تجد مكانا لها ضمن هذا او ذاك التصنيف او التقييم. وهل يعلم هؤلاء ان الجامعات لايمكنها ان تبقى في مركز ثابت او ان تحرز تقدما بصورة دائمية، والا لحشرت كلها في نفس المواقع المتقدمة ولم يعد لاي تصنيف او تقييم أية اهمية. 

 

اني حقا لا ارى ايه اهمية ولن اقلق لتراجع جامعة بغداد من مركز 601 في العام الماضي الى 701 في هذا العام، بل اني على العكس ارى انها استطاعت ان تحافظ باقل تقدير على مركز في التقييم ولذلك فاني اتقدم لها بالتهنئة، مع ذلك فاني احب ان اسأل الذين يتهمون الجامعة بالتقصير كيف للجامعة ان تدخل هذا التصنيف او ذاك او تتفوق فيه؟ وبماذا افتقدت جامعة بغداد في عام واحد فتراجعت في التصنيف؟ هل يعرف هؤلاء معايير تصنيف كيو اس؟ اني متأكد انهم لا يعرفون لماذا حصلت الجامعة على هذه النتائج، ولا يريدون معرفتها. ما يهمهم هو النتيجة، الا ان ما يهمني هو كيف يتم الحصول على نتائج عالية وكيف للجامعة ان تصبح جامعة متميزة. هل من الممكن ان تكون جامعة بغداد قد حافظت على مستوياتها الاكاديمية الا ان جامعات اخرى تفوقت عليها لأنها استطاعت تطوير مستوياتها؟ إذن، الترتيب نسبي ولا يعني ان جامعة فقدت الصدارة بسبب تردي ادائها الاكاديمي.

 

الجامعات المتميزة الامريكية والبريطانية كهارفرد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (ام اي تي) وكلية لندن الجامعة (يو سي ال) واكسفورد وكامبردج وستانفرد وييل تتصدر دائما التصنيفات المختلفة لان لها تاريخ علمي مرموق وتختار طلبتها من الاذكياء والمتفوقين مدرسيا واساتذتها من العلماء المتميزين ولها إمكانيات مالية ملائمة وقوة أكاديمية مؤهلة وبنية تحتية شاملة، وكذلك لانها مستقلة، ويتمتع اساتذتها بكامل الحرية الاكاديمية ويحصل خريجوها على احسن الوظائف.  ومعظم الجامعات الاخرى بالرغم من جودة النوعية والبيئة العلمية التي تتميز بها الا انها لسبب أو لاخر تبقى تراوح في اماكنها وتتنافس على المراكز الوسطية على حسب المعلومات المتوفرة للتصنيفات العالمية. اما بعض الجامعات العربية فقد تبوأت مراكز متقدمة لانها استطاعت التعاقد مع علماء متميزين مقابل عروض مادية مغرية مثل رواتب عالية جداً وصلت الى 90 ألف دولار مقابل العمل في الجامعة لمدة أربعة أسابيع فقط خلال العام.  استطيع ان اضمن تفوقا لأية جامعة عراقية اذا ما تم "تعيين" اساتذة عالميين "من اصل عراقي" في الجامعة بصورة دوام جزئي على سبيل المثال. اليس هذا اسلوب سهل وبسيط وغير مكلف ماليا لتحقيق التميز في التصنيفات العالمية؟ 

 

مع ذلك  اعود لأقول ان على الجامعات العراقية عدم الاكتراث بدرجة ترتيبها  في التصنيفات العالمية، ولا ان يكون الوصول الى مرتبة عالية في التصنيفات العالمية هدفا بحد ذاته، وانما يجب الاهتمام بالتحسين والتطوير وبدونهما فإن الجامعات العراقية ستبقى مهما كانت مراكزها في التصنيفات، ومهما كانت اعداد طلبتها وامكانياتها الاكاديمية والمالية تتزاحم على الكراسي الخلفية مثلها مثل معظم جامعات العالم العربي والدول النامية. التحسين على أساس خطط مدروسة في كل قسم وكل كلية وكل جامعة ويمكن قياس نتائجه ومقارنتها بنتائج الجامعات الاخرى لهو افضل وسيلة للوصول الى القمة. 

 

ويلاحظ القارئ اني دائما اؤكد على التحسين في كتاباتي لاني مؤمن ايمانا راسخا ومستندا على خبرة دولية، انه السبيل الوحيد للتفوق العلمي والتميز. ولو تمت دراسة مقالتي حول تحسين الجودة والنوعية والمعنونة: كيف يمكن لنظام الجودة من تحسين جودة التعليم في الجامعات العراقية؟ * لوجدت الجامعات العراقية فيها كثير من الاقتراحات العملية لتطوير التعليم والتعلم والبحث العلمي وخصوصا بما يتعلق بتطوير قابليات التدريسين الاكاديمية والاحترافية. واعيد تأكيد ما ذكرته في نهاية المقالة حول اهمية المبادرات متساءلا وباحثا عن جواب من الجامعات: "هل هناك في الجامعة اية مبادرة أو مشروع لتحسين الجودة (النوعية)؟ ومن هم المنتفعون من هذه المبادرة، ومن هم المسؤولون عنها؟ وكم عدد التدريسيين والطلبة الذين شاركوا في دورات لتحسين الجودة؟ وهل تم توسيع هذه الدورات لتشمل الاقسام الاخرى؟ وما هي التحديات التي تواجه تنفيذ مثل هذه المبادرات؟ وما هي وسائل الجامعة في تشجيع مثل هذه المبادرات؟ وما هي وسائل مراقبة هذه المبادرات وضمان نجاحها، وما هي معايير النجاح". 

 

وأخيراً، أود ان أؤكد بأن مستقبلاً مشرقاً ينتظر الجامعات العراقية، لأنها بدأت تبحث في معايير النجاح والتقدم، ويدفعها في ذلك حرص قياداتها على التميز والتفوق. 

------------------------------------------------ 

مقال ذو علاقة بالموضوع

* أ.د. محمد الربيعي:  كيف يمكن لنظام الجودة من تحسين جودة التعليم في الجامعات العراقية؟

http://alakhbaar.org/home/2013/4/145071.html*  

ا . د . محمد الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/15



كتابة تعليق لموضوع : الجامعات العراقية على طريق التطور وليس على طريق النكوص
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



ساعات الحسم :



 الاتحادية تحرر 63 هدفا وتقتل 20 من قادة داعش بأيمن الموصل

 مقتل 6 ارهابيين حاولوا التسلل الى بحيرة الرزازة غربي كربلاء

 تحرير حي النصر بالساحل الأيمن

 استخبارات الشرطة الاتحادية تحبط هجوما ارهابيا على مدينة الكاظمية

 طائرات f-16 تدمير وكر لمبيت خبراء داعش للتفخيخ ومخزن للمواد المتفجرة

 القوات الامنية تدمر تحصينات مهمة لداعش

 العمليات المشتركة تصدر تعليمات مهمة للمدنيين المحاصرين في أيمن الموصل

 بالصور : انسانية القوات الامنية

 القوات الامنية تقتل عشرات الدواعش وتدمر معملين لتفخيخ العجلات

 تحرير حيي السكك واليرموك وسط الموصل

 بيان من وزارة الدفاع عن اخر التطورات في قواطع العمليات

 مقتل 14 ارهابياً وإنهاء خطر مواد متفجرة لـ”داعش” بالانبار

 القوات العراقية تتقدم ببادوش وتطوق داعش بحي الزنجيلي

 تحرير حي المطاحن ومقتل قادة داعش بالموصل

 هجوم لداعش تحبطة القوات العراقية على منفذ الوليد

 الحشد الشعبي يُفشِل محاولات تهريب قيادات داعش في الحويجة

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى حتى الساعة 09:20 الجمعة 07 ـ 04 ـ 2017

 مقتل 6 من قادة داعش ورفع 35 الف عبوة وتطهير 400 الف منزل مفخخ بالموصل

 بيان من وزارة الدفاع عن آخر التطورات في قواطع العمليات

 عملية نوعية لخلية الصقور الاستخبارية التابعة لوزارة الداخلية العراقية

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى حتى الساعة 17:15

 القوات العراقية تقترب من استعادة أيمن الموصل وتقتل 50 داعشیا وتدمر دبابة بالبعاج

 القوات العراقیة تدمر 190 عجلة مفخخة وتردم 20 نفقا ومعملا للتفخيخ ببادوش وتلعفر

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الأحد 02 ـ 04 ـ 2017

 بيان من وزارة الدفاع عن آخر التطورات في قواطع العمليات 02/ 04/ 2017

 “داعش” يعدم مسؤول كتيبة بالتنظيم ویفخخ مختل عقلياً بالموصل

 القوات الأمنية تستعد لاقتحام جامع النوري

 القوات العراقية تحرر حي الصابونية في الموصل

 الشرطة الاتحادية تقترب من منارة الحدباء

 الفرقة المدرعة التاسعة تحرر قرية الصابونية ومحطة قطار الصابونية غرب بادوش

 اللواء 29 بالحشد يصد تعرضا لـ”داعش” ويحرق عجلة للتنظيم جنوب الشرقاط

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الخميس 30 ـ 03 ـ 2017

 فرقة العباس القتالية تعاني من ضم القليل من مقاتليها ضمن ميزانية الحشد الشعبي

 الأمم المتحدة: داعش يحتجز المدنيين بالموصل لاستخدامهم كدروع بشرية

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الثلاثاء 28 ـ 03 ـ 2017

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الإثنين 27 ـ 03 ـ 2017

 الحشد الشعبي يحبط تعرضا كبيرا لداعش على القامشلية غرب الموصل

 الجيش العراقي يحرر سد بادوش غربي الموصل

 القوات الأمنية تكبد داعش خسائر كبيرة بالشرقاط

 عاجل : توضيح هام : تقصي الحقائق حول قتل مدنيين في الموصل

 القوات العراقیة تحرر مركز قيادة داعش وتتقدم بمحيط جامع النوري

 القوات العراقیة تحرر حي اليابسات وتتقدم بالموصل

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الجمعة 24 ـ 03 ـ 2017

 بالأرقام: هذا ما حقّقته فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتاليّة خلال المعارك التي خاضتها لتحرير الساحل الأيمن من الموصل..

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى الخميس 23 ـ 03 ـ 2017

 اسقاط طائرة مسيرة واجلاء 1150 من ايمن الموصل

 آخر التطورات الميدانية لعمليات قادمون يا نينوى السبت 25 ـ 03 ـ 2017

أحدث التعليقات كتابة :



  علّق شاخوان زنكي كلار ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نعم اهالي ديالى في امارة بني اسد يرحبون بالشيخ عصام زنكي مسول عشيرة زنكي

 
علّق عثمان زنكي موصل الكوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرون عشيرت زنكي في الموصل

 
علّق ابو علي الاسدي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : امارة بني اسد في ديالى ترحب بالشيخ عصام زنكي الاسدي شيخ عشيرة الزنكي

 
علّق احمدابو سامان الزنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في السعدية قبل 200 سنة الان لايوجد ذكر لهم لانهم مرتبطين مع عشائر اخرى اكثر ال زنكي نكرو نسبهم الحقيقي الا القليل منهم ولايوجد شيخ زنكي في السعدية كي يجمعهم والان تناقلت اخبار في محافظة ديالى عن الشيخ عصام الزنكي كي يجمعنا من جديد ونتمنى ان ننجمع من جديد واهل ديالى فخورين جدا بالشيخ غصام الزنكي رفعت راس ال زنكي في ديالى

 
علّق ابو ايمن الركابي ، على الامام السيد محمد الشيرازي ره في حوار تاريخي له: الإمام الخميني مخلص في تطبيق حكم الله في الأرض : بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم يرجى تزويدنا بالمصدر الذي يبين مصداقية التفاصيل الواردة في هذا المقال. من قبيل لقاء السيد محمد الشيرازي بالسيد الخميني، وغيرها من التفاصيل. وشكرا لجهودكم.

 
علّق احمد زركوش سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نعم الاصل زنكي لاكن الان معروفين بالرزكوش نسبة خوال جدي سلمان الزنكي ارتبط مع خوال جدي الزركوشواصبحنا معهم الان الزنكي في سعدية متفرقون وشكرا لكم

 
علّق محمد خانقيني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا بكم ومرحبا بشيخ عصام زنكي في ديالى نحن كثيرون ال زنكي في خانقين لاكن عدم التواصل سببت لنا الابتعاد عن زنكي ونحن معكم في التجمع في ديالى وماذا عن نور الدين الزنكي هل يربطنا بة عشيرة الزنكي

 
علّق حميد زنكي كلار ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي في كلار نرحب بالشيخ عصام عصام الزنكي على التجمع ال زنكي في ديالى

 
علّق علي حسين ، على مشكلة كادر تلفزيوني - للكاتب علي حسين الخباز : الأستاذ المحترم علي حسين الخباز : إجادة متميزة ترتقي في ايصال المنهجية المعرفيه بأسلوب محبب وشيّق وتُعَدّمن أولويات طرائق التدريس وما أحوجنا اليوم لهكذا إعدادات تمسك بأيادي جيلنا الواعد وتُركِبَهم سفينة النجاة ليصلوا الى اغوار بحور العلم وبها تنوّط الأمة وسام "كنتم خير أمّةأُخرجت للناس جميعا". علي حسين الطائي /بغداد

 
علّق حجي سلمان السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بالشيخ عصام الزنكي خطوه جميلة والى الامام في ال زنكي في لم الشمل وصله الرحم

 
علّق علي حسين ، على لكل امام سلام الله عليه طف وحسين - للكاتب علي حسين الخباز : نعزيكم بأستشها د الإمام موسى بن جعفر الكاظم ". ع. " سحائب الدموع ليس لها فصول ،تدفعُها رياح الأحزان مواكباً يوشِّحُها السواد فتلوي على ظهورها زناجيل البرق لتُعلِنَ رعدها أمطار البكاء من بغداد لكربلاء . علي حسين الطائي /بغداد

 
علّق سيف ، على ضاع العراق مابين الفساد والعشائرية - للكاتب صادق غانم الاسدي : ايها الكاتب اعتقد لو كان العنوان للمقالة هو كالاتي: ضاع العراق مابين الفساد والطائفية والعشائرية لكان افضل معبراً عن ما جرى ةيجري في عراق اليوم

 
علّق محسن نوري الزنكي السعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشائر ال زنكي غير متواجدة حاليا في السعدية لانهم مع الزنكنة وزركوش والاكوازية واغلبهم مع القومية الكردية واقع الحال لان ال زنكي عشيرة جدا ضعيفة في ديالى وانشاء الله جهود الشيخ عصام الزنكي في خير لعشيرة الزنكي وكلنا مع الشيخ عصام الزنكي

 
علّق بارق السعداوي ال زنكي يعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نرحب بالتجمع في ديالى ولاكن كل اولاد العم في عشائر ثانية والبركة في عمامنا في صحوة ال زنكي المتاخرة والحمد لله ابارك شيوخ ال زنكي ورجالهم وشبابهم واتمنى التكاتف لخدمة ومصلحة كل زنكي

 
علّق علي حسين ، على بانوراما أدبية... (زيارة لصديقي جويرية) - للكاتب علي حسين الخباز : بسمه تعالى : إنَّ آية ( رجوع الشمس ) مَثَلُها كمثلِ آية ( الّذين يؤمنون بالغيب ) فالمؤمنون بالغيب لايحتاجون أكثر من دلائل القدرة وعليه بنوا إيمانهم العقلي والقلبي ؛عن الامام أمير المؤمنين ( عليه السلام) " لو كشف الغطاء مازددت يقينا " وها هم ثلة ٌ من الذين يؤمنون بالغيب وبرسل الغيب وبأوصياء الغيب يقلدونهم بلا شك أو أرتياب لأنهم متجذرون بوحي العقيدة السماوية وانغمسوا بالنورانية الربانية فلا يشقّ على أولي الألباب ضياء الشمس إن بزغت في الليل الأليلِ . علي حسين الطائي / بغداد .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جلال علي محمد
صفحة الكاتب :
  جلال علي محمد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 القسوة لدى صدام حسين : قوانين واوامر الأعدام....الجزء الأول  : د . محمد مجيد

 عاش فرعون المجيد  : محمود السيد اسماعيل

 خانقين كوردستانية هل هي البداية العلنية لانفصال الاكراد؟  : سلمان داود الحافظي

 العلوم السياسية.. مزايا وفضائل  : معمر حبار

 شرطة واسط تلقي القبض على متهم وفق المادة 4 ارهاب  : علي فضيله الشمري

 إحصائيات نسبة الفقر في العراق بين السائل والمجيب  : عامر عبد الجبار اسماعيل

 الراديكالية في العراق بين اليمين واليسار  : محمد باسم

 العمل: قانون التقاعد والضمان الاجتماعي سيخفف العبء على القطاع الحكومي ويضمن رواتب تقاعدية للعاملين في القطاع الخاص  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 عراقيون  : هادي جلو مرعي

 طلبة الحوزة العلمية في النجف الاشرف يستنكرون الحكم الصادر بحق الشيخ النمر

 علِّقْ تمائمَ جرحي  : غني العمار

 دبابة  : حيدر الحد راوي

 المجتمع الجزائري الى أين ؟  : بوقفة رؤوف

 عسكرة المجتمع ومجزرة الديمقراطية  : د . سامر مؤيد عبد اللطيف

 من أوراق شاعر فلاح الشابندر شاعر فحم وطباشير..بين نص الجدل وجدالية النص  : رائدة جرجيس

إحصاءات :


 • الأقسام : 18 - المواضيع : 90674 - التصفحات : 70591468

 • التاريخ : 24/04/2017 - 04:42

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net