الوفاق ترفع علم الائتلاف في سار: الحوار حول وثيقة المنامة أو "ما لا يعلم الا الله مآله"

 مرآة البحرين: خطاب يمكن وصفه بالناري، تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، قيادي وفاقي يرفع في يده علم الائتلاف ويرسل كلمات تحمل من الصراحة الشيء الكثير جداً، لا خيارات استسلامية لدى المعارضة، هناك بند واحد فقط،   القبول بوثيقة المنامة وطرحها للحوار، أو "ما لا يعلم إلا الله مآله".

 
الخطاب الذي ألقاه خليل المرزوق المعاون السياسي للأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الإسلامية، خلال الاعتصام الجماهيري في بلدة سار تحت عنوان "حقكم لن يضيع"، وجه فيه رسائل واضحة للسلطة أن اعتمادها على المعادلات الاقليمية لن يخرجها من الاستحقاقات السياسة داخل البحرين، وطالب المرزوق العائلة الحاكمة بالتخلي عن فكر الغزو والفتح. وكان لافتاً وصول أحد الثوار إلى المنصة وتسليم خليل المرزوق عَلَمَ ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير.
 
وخلال الاعتصام قال المرزوق "هذا النظام مارس كل الانتهاكات ولعلّي أقول كلمة ليس فيها استفزازاً ولكنها كلمة سياسية، لو قرر آل خليفة اليوم وهم في الزبارة أن يأتوا إلى البحرين غزاة لن يتمكنوا، لأن النظام العالمي تغير والمنظومات تغيرت".
 
مضيفاً "بعد 230 سنة، العقل الغازيّ لا زال يسيطر على طريقة التعاطي مع هذا الشعب، 230 سنة لم تستطع العائلة الخليفية أن تندمج مع هذا الشعب، 230 سنة وهي تميّز مع هذا الشعب، لو أن السجينة الحامل (نادية علي) كانت موجودة قبل 230 سنة لتم التعامل معها بنفس العقلية، العقلية هي ذات العقلية، متى تعي العائلة أن تتخلى عن فكر الغزو والفتح وأنها جزء من هذا الشعب؟، لتتعاطى كمسؤولة عن حماية باقي مكونات الشعب اذا كان لها موقع في السلطة، وليس كما لو أنها اليوم غزت البحرين ولابد أن تقهر الشعب وتعامله كشعب مغزو ويجب أن يقهر وأن يوضع في السجون 230   سنة..!!”.
 
ووجه المرزوق ما أسماه رسالة سياسية، للسلطة، قائلاً  "متى تتنازلون وتنتبهون؟، اليوم لو يتكرر التاريخ لا تستطيعون أن تأتوا للبحرين.. ألم تنسوا بعد؟ كأنكم جئتم اليوم".
 
ووجه المرزوق "تحية لعلم الائتلاف الذي يرفرف هنا في الساحة، ونقول لكل من يصف الائتلاف بالإرهابي، فنقول له أنت الإرهابي، نحن مساندون للائتلاف، و(الائتلاف) وجد ليبقى، و(تمرد) وجد ليبقى إلى أن تتحقق هذه المطالب، لكن السلطة لم تفهم عنوان 14 فبراير، ظنت أنها مسيرة أو مسيرتين، أو دواراً تهدمه، ما حدث في 14 فبراير هو انعطاف، ولم يعد الشعب بإمكانه أن يقبل بفكر الغزو".
 
وتابع المرزوق "الرسالة السياسية، أكرر على الحكم أن يراجع نفسه، ويراجع البيئة السياسية بأن فكر الفتح والغزو انتهى، وعليه أن يتعاطى بأسلوب آخر".
 
وعن اعتماد النظام على اللعبة الاقليمية، قال المرزوق "حتى السيد (باراك) أوباما لا يعلم، لا أحد يعلم أين يسير العالم فوضى عارمة ودمار وحرب أم تسويات، لا يمكن أن يتخيل أن هناك شيئا محدودا، هناك إما تسويات سياسية أو دمار، على ماذا تراهنون؟ تراهنون على ما بعد تدمير المنطقة؟ رهانكم على الخارج خاسر في كل الاحتمالات، ورهاننا على الله ووطنية حراكنا هو المنتصر".
 
وأكد "جعلنا قوتنا الاستراتيجية من داخل هذا الوطن، ولم ننجر للاستقواء بالخارج، ولكي نُحمّل المجتمع الدولي مسؤوليته الأخلاقية تجاه هذا الشعب، كما يريد أن يصور أنه يتحملها لشعوب أخرى، وإذا كان الخارج لا يحترمنا ولا يصدق ما نقول فلماذا تمنعونا من خلال قرار من التواصل مع الخارج؟، لأنكم كَذَبَة.. ولو كان العالم يصدقكم لما احتجتم لهذا القرار (قرار وزارة العدل بمنع اتصال الجمعيات بالسفرات ومنظمات العالم دون إذن حكومي)، هذا القرار هو تحت أقدامنا.. ليس استفزازاً، لأن هذا القانون خارج عن القانون الدولي والمحلي".
 
وأردف "أنتم تحفزون هذا الشعب بأن يتمرس في المقاومة المدنية وهذا ما ستشهدونه في الأيام القادمة والشهور القادمة اذا لم نتوصل إلى حل، واذا كنتم تعتقدون أنكم أذكياء، وتجرون الساحة لانتخابات، أقول اذا لم يتغير الوضع أبشركم بالمقاومة السلمية المدنية التي لم تتعودوا عليها".
 
وأشار "قد جربتم في انتخابات تكميلية ماذا جرى، من صدق هذا المجلس يعبر عن الشعب؟ ومن صَدّق أن الحوار (التوافق الوطني) أفضى لتعديلات دستورية، لذلك لا تراهنوا على الوهم، لا تراهنوا على الخارج، لا تراهنوا على فكر الغزو".
 
وصارح المرزوق السلطة بقوله "الرسالة السياسية موجودة اليوم، ولكن هي ليست فرصة دائمة، وقد تنقلب المعادلات، وما يمكن أن نتوافق عليه اليوم لن يقبل به الشعب غداً وهو صاحب القرار. نحن نعمل من خلال استراتيجية إبعاد وطننا الحبيب من الاستقواء بالخارج، نحتاج لمعادلة فيها عقد اجتماعي يحدد رئاسة الدولة، اذا كنتم تريدون أن تقولوا حكومة ونتشارك في هذه الحكومة، نقول إنه لا يمكن أن نقبل بحكومة الا حكومة قرارات شعب، وتمثل الشعب، وليس قرارات شخص يوهم نفسه أنه لا مجال إلا مكافحة الإرهاب".
 
وأكد "لو أراد الملك اليوم أن يلج في حل سياسي لما بقت هذه الحكومة دقيقة، فعلام الغرور؟، سيكون من المستغرب أن لا يحاسب هذا الشعب من قتل شبابه وشاباته وانتهك حرماته ومن هدم مساجده وهتك أعراضه، سيكون مستغرباً، وسيكون مستحيلاً أن تأتي حكومة وطنية لا تعوض ولا تنصف المتضررين، وسيكون مخجلاً أن يأتي برلمان لا يُحاسب على هذه الانتهاكات. كيف تفكرون؟ أين تعيشون؟ وَهم".
 
وقال "الفاتورة تكبر.. المصالحة مهمة، هذا الشعب طيب ولكن من أعطاكم صك الغفران؟، سنكسر طغيانكم على صخرة صمودنا، وسترون، إن الفرصة (موجودة) اليوم لحلٍ وطنيّ والقوى السياسية مستعدة لهذا الحل، وثيقة المنامة تُفصل ومستعدون للنقاش والحوار، وهذه الفرصة قد لا تكون موجودة غداً، وستضطرون للاستجابة لإملاءات الخارج، والحل الذي يأتي من الخارج ويفرض عليكم أنتم ستضطرون للقبول به، أما نحن لن نضطر لشيء، نحن أصحاب أرض ومشروعية، وأنتم إما أن تكونوا مندمجين مع هذا الشعب ومتفاعلين مع طموحاته وآماله ومصالحه أو ما لا يعلم إلا الله مآله. عليكم أن تختاروا".

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/07



كتابة تعليق لموضوع : الوفاق ترفع علم الائتلاف في سار: الحوار حول وثيقة المنامة أو "ما لا يعلم الا الله مآله"
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ا . د . لطيف الوكيل
صفحة الكاتب :
  ا . د . لطيف الوكيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نائب عن التحالف الوطني : الحشد الشعبي محمي بالمرجعية والشعب العراقی

 المواطن ينتظر الأحسن ..

 الارهاب طال الجميع .. ولنا ان نتفكر في ذلك  : اكرم آل عبد الرسول

 فتوى الدفاع المقدس وتفعيل الخطاب الديني  : علي حسين الخباز

 اللواء 33 بالحشد الشعبي ينتشر بمداخل سنجار للبحث عن مطلوبين

 المدرسي: العالم على شفير "حرب عالمية" وعلى الرئيس السوداني أن يحل مشاكل "دارفور" قبل المشاركة في الحرب "العبثية" على اليمن  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 العبادي .. هل سيكون سيسي العراق ؟  : د . عبد الكاظم جعفر الياسري

 فيزياء الروح الكونية/ سلسلة مقالات فلسفية  : عقيل العبود

  نظرة واقتراحات في بحوث مهرجان الغدير الأول  : د . خليل خلف بشير

 المرصد السوري للحقوق : انفجار ضخم بالقرب من مطار دمشق

 لأول مرة في الديوانية مهرجان دولي للتعريف بأكبر موسوعة حضارية  : المركز الحسيني للدراسات

 تبلّدْ أيُّها العقلُ الكبيرُ  : رزاق عزيز مسلم الحسيني

 سيروان احمد: مفوضية الانتخابات استكملت استعداداتها الامنية بالتنسيق مع اللجنة الامنية العليا للانتخابات

 السفير العراقي في إيران: فتوى السيد السيستاني قرار تاريخي وتحول استراتيجي في مسار المعركة ضد الإرهاب

 هاجس المقاتلين "الروس" بداعش يُقلق موسكو

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net