صفحة الكاتب : د . نضير الخزرجي

منتهى المآل في شريعة الآل
د . نضير الخزرجي
لطالما نسمع أن من خلّف لم يمت، ونسمع عن الولد الصالح أنه خير خلف لخير سلف، ونسمع أن الولد على سرّ أبيه، وأنّ البنت على سرّ أمها، وما إلى ذلك من أقوال ومأثورات كلها تتحدث عن جيلين أو أكثر وما يُشار إليهما من نقاوة المحتد وسلامة السيرة وطهارتها فلا يذكر الخلف بخير إلا ويذكر السلف به وربما قيل هذا الشبل من ذاك الأسد للدلالة على القوة والصلابة والسيرة الحسنة فتتنزل الرحمات والدعوات الصالحة على الأموات جسديا والأحياء روحيا بفعل سلوك الأحياء جسدياً وروحيا، والعكس صحيح، فلطالما تنزّلت اللعنات ودعوات السوء على الأموات جسدياً بفعل سلوك الأبناء الأحياء جسديا والأموات روحيا، وهي معادلة غير بعيدة عن محيطنا نلحظها في حياتنا اليومية نظريا ونمارسها كل يوم تجريبيا، والإنسان على نفسه بصيرة، فبيده أن يجعل الناس يغدقون عليه بحنانهم ومحبتهم ويترحمون على آبائه وأجداده، وبيده أن يجعلهم ينفرون منه ويلحقون اللعنات به وبمن خلّفه، فإما أن يترضّون على أمِّه ويباركون في حليبها، أو يدعون عليها بالويل والثبور ويلعنون ما درّ ثديها من خبث آدمي، هذه هي سنة الحياة الدنيا لا محيص عنها وليس للإنسان من خيار إلا أن يقف في صف الخير يتلقى دعوات المترضين فيبعث إلى أمواته رحمات الأحياء أو يصطف الى جانب الشر فيبعث الى أمواته لعناتهم.
ولو دار الإنسان بناظريه في شرق الأرض وغربها، فلا يجد أسرة كبيرة كأسرة النبي محمد(ص) التي تعد بالملايين، فما من قطر من أقطار الأرض إلا وفيها ما يُعرف بالسادة أو العلويين أو الأشراف، وليس بالضرورة أن يتحدثوا العربية، فدواهي الزمن منذ القرن الأول الهجري وحتى يومنا هذا لم تترك البيت العلوي على حاله، فتوزعوا في الأقطار قسراً  وتحدث الأبناء بلغات العالم حسب موطن الآباء يجمعهم مع الإسلام المعتقد ومع صاحب الرسالة الإسلامية  الحسب والنسب والمحتد.
وبعد هذه القرون المتمادية، والقرآن الكريم لازال يصدح في اسماعنا مخاطباً أب السادة وجدهم الأعلى: (إنا أعطيناك الكوثر)، حين عيّره القوم في انقطاع نسله، فأكرمه بفاطمة(ع) وجعل نسله منها، فكانت هي الكوثر التي لا ينضب ماؤها، وكان أبناؤها من الحسنين أبناء النبي محمد(ص) وآله، وهو القائل على رؤوس الأشهاد: (ألا إنَّ كل نسبٍ وسببٍ منقطع يوم القيامة ما خلا سببي ونسبي، وكل بني أنثى فعصبتهم لأبيهم ما خلا ولد فاطمة فإني أبوهم وأنا عصبتهم) فنعم الأب ونعم البنت ونعم السبطين من آل علي وفاطمة.
 
وللآل شريعة
مفهوم الآل ومصاديقه وما يتعلق به من مسائل شرعية مستوجبة على أتباع الرسالة في التعاطي مع آل النبي محمد(ص)، والفرق بين الآل والأهل من حيث اللغة والإصطلاح؟ وغيرها من المسائل الفقهية ذات العلاقة المباشرة بآل محمد(ص) يتابعها الفقيه آية الله الشيخ محمد صادق الكرباسي في كتيب "شريعة الآل" الصادر حديثا عن بيت العلم للنابهين في بيروت في 48 صفحة ضمَّ 107 مسائل، قدّم وعلق عليها في 45 مسألة فرعية القاضي الفقيه آية الله الشيخ حسن رضا الغديري، بل والحديث للغديري كما جاء في تعليقه: (ولعله أول كتاب أُلِّف حول الموضوع باستقلالية، بينما يوجد ذكر بعض الأحكام المختصة بآل النبي(ص) ضمن المباحث الحقوقية والمالية فقط، كالخمس والزكاة والصدقات ونحوها، بينما توجد أحكام أخرى تتعلق بهؤلاء السادة الأشراف الذين خصّهم الله تعالى بالميزات المعنوية والروحانية والتي لا حظّ لأحد فيها غيرهم).
وربما يقع الكثير في شبهة "الآل" و"الأهل" من حيث المصطلح ولا يميز بينهما عندما تأتي النسبة الى النبي محمد(ص) أو أسرته الشريفة، وقد لا يجد المرء مائزاً بين الإثنين، ولكن الفقيه الكرباسي يرى أنه من الخطأ الشائع في مفردتي الآل والأهل عند الاستعمال: (لأن للرجل آل، وللبيت أهل) فيقال "أهل البيت" ولا يُقال "آل البيت"، متناولاً في المقدمة مفهوم أهل البيت في قوله تعالى: (إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا) الأحزاب: 33، ويرى أنّ الأهل في الآية  الكريمة قاصرة على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها، وشمولها زوجات النبي(ص) بحاجة الى دليل: (ومن المعلوم إذا اختلفت الآراء وتعارضت فإنهم يلجأون إلى أصل عدم الشمول لأنه يحتاج الى دليل، وما يقال بأن الحديث في الآية جاء عن الزوجات لا يكفي لأن الضمائر كلها تحولت من ضمير الإناث إلى ضمير الذكور مما لابد وأن يدل على تحول في المعنى)، بل ويرى الفقيه الكرباسي أن كون زوجات النبي أمهات المؤمنين: (كل ذلك كرامة للرسول(ص) وليس لما في أنفسهن، وكونهن أمهات المؤمنين ليس فضلا لهن بل في ذلك كرامة للرسول(ص) وليس امتيازاً على الآخرين، وقد قال تعالى: "النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم" الأحزاب: 6، بل نوع من التخصيص، فزوجاته كلهن في ذلك سواء، ومن هنا حرّم الزواج منهن، تكريماً للرسول(ص) والكلام في ذلك متشعب). فالنصوص النبوية دالة على حصر الآل والأهل في أصحاب الكساء الذين أذهب عنهم الرجس، وفيهم قال صلوات الله عليه كما جاء في مسند أحمد بن حنبل: 4/107: (اللهم هؤلاء آل محمد، فاجعل صلواتك وبركاتك على محمد وعلى آل محمد إنك حميد مجيد)، وهم الذين جاء فيهم الحديث القدسي: (إني ما خلقت سماءً مبنية ولا أرضا مدحية ولا قمراً منيراً ولا شمساً مضيئة ولا فلكاً يدور ولا بحراً يجري ولا فُلكاً تسري إلا في محبة هؤلاء الخمسة الذين هم تحت الكساء).
 
تشريف مع التقوى
صحيح أن الإنتساب الى رسول الإنسانية(ص) هو تشريف وتكريم، ولكنه كما يؤكد الفقيه الكرباسي: (تكريم لأجل الرسول(ص)، ويُشترط في مثل هذا التكريم أن يكونوا بمستوى المقام، فإذا كانوا على قسط من التقوى والإيمان كانوا مفضّلين على سواهم، بمعنى أنّ كونهم من سلالة أشرف الخلق لا يعني أنهم مفضلون على الآخرين حتى وإن كانوا فسّاقاً أو كافرين، ولا مجال لإلغاء الآية الكريمة: "إنّ أكرمكم عند الله أتقاكم" الحجرات: 13) فالأمر مع الشريف من نسل فاطمة(ص) دائر مدار التكريم والإحترام مع خصوصية في عدد من الأحكام الشرعية من قبيل الخُمس، وإلا: (إذا كان غير الشريف فيه الكفاءة فهو المقدّم)، وهو ما أكده في المسألة (96) أيضا إذ: (كل الهاشميين والطالبيين متساوون مع سائر الناس في الأحكام، وإن كان تكريمهم مستحب وبالأخص آل فاطمة(ع) لمكانة الرسول(ص) ويُشترط في ذلك أن يكونوا مؤمنين، أما الفاسق فلا حُرمة له)..
ويتفرع الفقيه الكرباسي في شريعة الآل معرفاً "آل الرسول"، "أهل البيت"، "الشريف"، "السيد"، "الهاشمي" و"الطالبي"، مؤكداً على مسألتي التكريم والتشريع ومفصلاً في الثانية، فعلى سبيل المثال فإن: (الصلاة على محمد وآله واجبة في تشهد الصلاة، فريضة كانت أو نافلة، وأقلّ صيغة في نهاية الشهادة: "اللهم صلِّ على محمد وآل محمد"..)، ولخصوصية الصلاة على النبي وآله فإنه: (يُستحب رفع الصوت بالصلاة على محمد وآله خلافاً لمطلق الدعاء الذي يفضّل أن لا يكون بصوت عال)، فيما يرى الفقيه الكرباسي أن: (الشهادة بالولاية لعلي(ع) وأولاده المعصومين(ع) في الأذان والإقامة مستحبة، والإحتياط في عدم تركها)، وعلّق الفقيه الغديري على المسألة بقوله: (يجب ذلك إذا قلنا بشمول قول النبي(ص): "مَن قال لا إله إلا الله محمد رسول الله فليقل علي ولي الله" للمورد، كما قال به البعض، والحق أنه لا يشمله). ومن الولاء للنبي وآله أن: (زيارة قبر الرسول(ص) وقبور أهل بيته مستحبة، وإذا عُدَّ عدم الزيارة من الجفاء فهو محرّم)، وكما: (يُستحب زيارتهم بالمأثور وإن جاز بغيره) ولكن يُشترط في ذلك: (أن لا يكون فيه شي من الغلو أو الإجحاف بحقهم)، وذلك لأنَّ: (الغلو في الرسول(ص) وأهل بيته(ع) محرّمٌ)، إذن يعود الفقيه الكرباسي ليؤكد أن: (الغلو في حقّهم محرّم، والجفاء بحقّهم محرّم)، وصدق رسول الله حينما قال(ص) لعلي(ع): "يهلك فيك اثنان محب غال ومبغض قال"، وهو ما أكده الأمير(ع) بقوله: "يَهلَكُ فيَّ رجلان محبٌّ مُفرِطٌ يُقرِّظُني بما ليس فيَّ ومُبغضٌ يحملُه شَنَآني على أن يَبْهتني"، من هنا يؤكد الفقيه الكرباسي في أهل البيت(ع) أن: (حبّهم واجب شرعي، وبغضهم حرام شرعي، وعداؤهم وبغضهم بمثابة الكفر).
وفي الوقت الذي يرى الفقيه الكرباسي أنه: (من الأفضل أن لا يتزوج على بنات فاطمة(ص) إلا بإذنها تكريما لهذا البيت الشريف)، فإنه لا يذهب مذهب من يرى حرمة زواج غير السيد من السيدة كما هو السائد لدى بعض الأسر العلوية، إذ: (هناك من يرى عدم زواج غير السيد من السيدة (العلوية) ولكنه ليس بحرام) بيد أنَّ الشيخ الغديري يعلق على المسألة الأولى بالقول: (ولكن لا مانع عنه في الشريعة، ولا يتوقف على الإذن إذا حصلت الكفاءة في سائر الأمور) ويرى في الثانية إمكانية: (القول بالجواز تشرّفا بالإنتساب المقدس).
فخلاصة الأمر أن احترام الأسر المنتسبة الى أهل البيت(ع) هو جزء من احترام أهل البيت(ع) أنفسهم ومودتهم، كما أن هذه المنزلة تحمّل أهلها كما يؤكد الكرباسي مسؤولية كبيرة إذ: (على المنتسبين إلى بيت فاطمة وعلي(ع) أن يكونوا المثل الأعلى لهذا البيت الشريف) وفي المقابل: (يُثاب من يحترم المنتسبين إلى الرسول(ص) في جميع مجالات الحياة لأجل الرسول(ص) إلا إذا كانوا فسّاقاً، أو كان ذلك ينافي الحقوق الشرعية والعدالة)، فالعملية متبادلة، ومآل الأمر الى التقوى، فكلنا من آدم وآدم من تراب.
الرأي الآخر للدراسات- لندن

  

د . نضير الخزرجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/20



كتابة تعليق لموضوع : منتهى المآل في شريعة الآل
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد الله ، على الحيدري وأهم مقولات الحداثيين..هدم أم تقويم؟ - للكاتب د . عباس هاشم : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

 
علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ حيدر الشمري
صفحة الكاتب :
  الشيخ حيدر الشمري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net