صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

موضوع خطير بحاجة إلى تأمل ..الجزء الثاني أين هي كنيسة المسيح ؟
إيزابيل بنيامين ماما اشوري

  

قبر القديس بطرس بين الحقيقة والخيال. اسطورة كعبة الفاتيكان . 
 
لم يذكر الكتاب المقدس أن (بطرس) سافر إلى روما . ولم تؤيد المراجع ذلك .لأن يسوع المسيح امره أن يكون في فلسطين ويبني كنيسته على الصخرة التي اشار له عليها .ولم يفكر بطرس يوما أن يذهب إلى روما وهو صياد متواضع من مدينة الجليل ولكن في سنة (1950) فاجأ البابا (بيوس الثاني عشر) الناس باعلانه عن اكتشاف ضريح القديس بطرس في روما!!؟. 
 
كنيسة يسوع أولا . 
 
حاضرة الفاتيكان قبلة المسيحية في العالم ومكان (حجهم الأكبر) هل هي فعلا بهذه المواصفاة وهل هي فعلا مكان مقدس ومدفن لشيخ الرسل ورأسهم (بطرس)؟
التاريخ لا يقول بذلك ولا اي مرجع آخر يزعم بأن الفاتيكان مكان مقدس او مدفن لمعتمد يسوع . بل أن جميع المراجع التاريخية اجمعت على أن أصل الفاتيكان مكان وثني بامتيار وإلى هذا اليوم. ثم تحولت تلة الفاتيكان إلى مكان لدفن المجرمين. 
قبل ميلاد يسوع المسيح بسنوات أنشأ الإمبراطور الوثني (آغريبّا) معبد ((البانتيون)) في روما ، إيطاليا الحالية ،وذلك نحو سنة (27) قبل ميلاد يسوع المسيح . ثم أعاد بناءه (هادريان) نحو سنة (120) بعد الميلاد. ومعبد البانتيون من بين الأنصاب الوثنية الكثيرة التي لا تزال كما هي وتُمثل الواجهة الامامية التاريخية للفاتيكان الحالي. 
جمع الامبراطور(آغريبا) و(هادريان) فيما بعد كل اصنام الآلهة الوثنية ووضعها في البانتيون لتوحيد العبادة .فكان هذا المكان وثنيا بامتياز. 
ثم استعار هادريان (مسلة نصب الشيطان) من الوثنيين وهي المسلة الحالية التي تتوسط ساحة الفاتيكان والتي لا تزال على حالها ، لا يزال التعبد لهذه المسلة الشيطانية قائما.حيث يؤدي البابا صلاته من شرفته في الفاتيكان امام الجموع كل يوم أحد مشيرا للمسلة بعلامة الصلاة. 
في سنة (609) بعد الميلاد، أعاد البابا (بونيفاس) تدشين هيكل البانتيون بعد اجراء اصلاحات عليه ثم رسمه ((كنيسة رسمية لعموم الديانة المسيحية)) مع الابقاء على كل الاصنام والنصب الوثنية والشيطانية والتي لازالت إلى هذا اليوم قائمة ولكن تم تغيير اسماءها إلى (القديسين) ثم أطلق البابا بونيفاس على البانتيون في بداية الأمر إسم (كنيسة سانتا ماريّا روتُندا) . وذكرت المجلة الإيطالية اليسوعية (لا تشيفيلتا كاتوليكا) : (( أن الاستعمال الخصوصي للهيكل الذي كان البابا بونيفاس يفكر فيه كان تمجيد جميع شهداء الحقل المسيحي ، او بالأحرى جميع القديسين ، وقبلهم جميعا أم الله العذراء)). (1) والمقصود بالقديسين هي تماثيل البانتيون الوثنية التي ابقى عليها الامبراطور هادريان. 
أما اليوم فقد أعطت الكنيسة الرومانية الكاثوليكية اسمان للبانتيون هما (سانتا ماريّا آد مارتيوس) أو (سانتا ماريّا روتُندا)، وهما اسماء يرمزان إلى النصب الشيطاني الجاثم على مدخل الفاتيكان في ساحته المقدسة العامة.
إذن مما تقدم فإن (الفاتيكان) حتى سنة (609) بعد الميلاد ـــ بعد بعثة الرسول في الجزيرة العربية ـــ كان معبدا وثنيا. أي بعد رحيل يسوع بأكثر من ستمائة عام ، كان هذا المكان معبدا وثنيا تجتمع فيه كل نصب وتماثيل العبادات الباطلة. فماذا كان يفعل (رأس الرسل وشيخهم بطرس) هناك ؟؟ولماذا هذا الزعم بأنهم مات ودُفن هناك؟ علما أن بطرس مات بعد رحيل المسيح ببضع سنوات .. 
في سنة (1950) أعلن راديوا الفاتيكان البشرى السارة بأنهم عثروا على ضريح القديس بطرس شيخ الرسل ومالك مفاتيح الملكوت تحت ابنية الفاتيكان وكان البيان الأول اذاعه البابا بيوس الثاني عشر شخصيا . 
فخلال سنوات طويلة كان هدف الحجاج من زيارة روما هو اللقاء بخليفة بطرس (البابا) ونيل بركته وغفرانه. ولكن بماذا يُبرر الفاتيكان وجود كنيسة يسوع في روما وليس في أورشليم (فلسطين) كما اوصى يسوع . لأن النص المقدس صريح واضح لا غبار عليه يسوع يأمر وصيه بطرس أن يبني كنيسته في أورشليم على الصخرة المقدسة كما في إنجيل متى 16: 18 ((وَأَنَا أَقُولُ لَكَ أَيْضًا: أَنْتَ بُطْرُسُ، وَعَلَى هذِهِ الصَّخْرَةِ أَبْني كَنِيسَتِي. وَأُعْطِيكَ مَفَاتِيحَ مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ، فَكُلُّ مَا تَرْبِطُهُ عَلَى الأَرْضِ يَكُونُ مَرْبُوطًا فِي السَّمَاوَاتِ. وَكُلُّ مَا تَحُلُّهُ عَلَى الأَرْضِ يَكُونُ مَحْلُولاً فِي السَّمَاوَاتِ)). 
إنها مغريات هائلة ومسؤوليات يسيل لها اللعاب يسوع يعطي امكانية لمن يجلس في كنيسته بأن يكون نائبه في الأرض كل ما يحله ويربطه في الأرض ، يجده محلولا او مربوطا في السماء . نائب يسوع يمتلك مفاتيح ملكوت السماوات يمتلك صلاحية ادخال كل من هب ودب إلى السماء حتى لو جاء بجرائم وذنوب الثقلين. 
فكما نعلم أن يسوع قال لبطرس : على هذه الصخرة تبني كنيستي .. أي في فلسطين . ولكن المسيحية انتقلت إلى روما بانتقال (بولس) إليها. فبولس يُعتبر مؤسس المسيحية الحقيقي هذا اليهودي المارد الذي زعم انه رسول المسيح وان الوحي الروح القدس ينزل عليه وجاء بإنجيلا لم اقرأ في حياتي كتابا (ارك اسلوبا) منه ولم ار مثيلا لخزعبلاته حتى في مقامات الحريري وقصص ألف ليلة وليلة. فمن اجل سواد عيون (بولس) شاول الطرسوسي ، عمد الآباء إلى تأسيس كنيسة يسوع في روما على قبر بولس زاعمين انه قبر بطرس مخالفين بذلك رغبة يسوع الأخيرة بأن تكون له كنيسة مقدسة في أورشليم. طبعا وهذا يعرفه كل مسيحيوا العالم حيث يعرفون بأن كنيسة يسوع كانت في فلسطين حتى الفتح الإسلامي ــ سنة 15 هجرية ــ عندما فتحت فلسطين على عهد عمر بن الخطاب وكتب لهم العهدة العمرية لبطريرك القدس صفرونيوس والتي من شروطها أن لا يدخل يهودي إلى البيت المقدس. وهذا يعني ان كنيسة يسوع كانت في فلسطين حتى سنة (638) ميلادية بينما كان الفاتيكان في روما او البانتيون وثنيا حتى هذه السنة.
 
إذن أين هي الحقيقة . وهل دُفن بطرس في روما ؟ 
 
نسبة عالية من مثقفي المسيحية وعلمائها ينكرون ان يكون بطرس دفن في روما . وهذا ما تؤيده كل عمليات التنقيب الفاشلة والخائبة التي أجريت تحت الفاتيكان. فقد بدأت عمليات التنقيب للبحث عن ضريح بطرس سنة (1940) ودامت عشر سنوات وبعد هذه السنين تفاجأ الآباء المقدسين أنهم وجدوا مدفنا وثنيا يحتوي على ضرائح عديدة وتماثيل مدفونة مع الموتى!. 
واستمر البحث ليجدوا تحت المذبح البابوي الحالي مباشرة (أيدكيولا) وهي كوة او مدفن مصممة لوضع التماثيل والصور. وفي هذا المدفن تم العثور على عظام كثيرة مدفونة هناك معها تماثيل لآلهة روما . ولكن في سنة (1968) أعلن البابا بولس السادس اكتشاف (البقايا البشرية للقديس بطرس الجديرة بالتعبد والتوقير)؟!. 
ولكن يأبى الله إلا أن تخرج الحقيقة كاملة لكي تكشف خداع رؤوس الكنيسة الكاثوليكية للناس والتمويه عليهم من اجل الكسب المادي. فبعد اذاعة البيان احتج عالم الآثار الكاثوليكي (انطونيو فِرووا) وهو يسوعي شارك في عمليات التنقيب ، وقال : ( إنه لم يُسمح له بنشر كل ما يعرفه عن الموضوع ). فتم اسكات هذا العالم وإلى الأبد. 
وكانت المفاجأة الثانية عندما نشر الكردينال الكاثوليكي (يوبار) تقريرا في دليل روما سنة 1991 قال فيه : ( أن الفحص العلمي للعظام البشرية الموجودة تحت اساسات الحائط الأحمر لم يَبدُ أنه يمت بأي صلة إلى الرسول بطرس) . ولكن نذالة الآباء أبت إلا أن تستمر في غيها ، حيث ظهرت الطبعات الجديدة من كتاب : دليل روما لسنة 1991. وهي خالية من تصريحات الكردينال يوبار حيث تم حذفها ووضع مكانها جملة تقول : (حقيقة ثابتة: بطرس في كاتدرائية القديس بطرس). (2) 
 
ولكن ماهي الحقيقة التي تم اخفائها بأمر من البابا بولس السادس؟ 
 
الحقيقة هي أن الذي تم اكتشافه تحت (الكوة) هو ((قبر لمجرم خطير كان اشهر من قيصر روما نفسه، عاش في تلك الفترة فالبقايا البشرية التي تم العثور عليها تعود للمجرم (برغرينُس) الذي ازعج روما بأسرها بغاراته )). (3) ومن خلال هذا يتبين ان الفاتيكان إنما يعود في اصوله معبد للوثنيين وان المكان المقدس الوحيد فيه هو قبر لمجرم خطير تم اعدامه من قبل امبراطور روما.
لابل أن اللاهوتي (أوسكار كولمان) يذهب أبعد من ذلك عندما يقول : لا تُعين عمليات تنقيب الفاتيكان مطلقا ضريح بطرس. وإنما تم العثور على العظام في مقبرة وثنية كانت على تلة هي الآن تلة الفاتيكان . (4) والرب انه مكان شيطاني بامتياز . 
اضافة إلى كل ما تقدم فإن المؤرخ الدكتور : د . و . اوكونر يقول : لا تذكر المصادر الباكرة والجديرة بالثقة مكان استشهاد بطرس . ولكن المراجع والمصادر الحديثة والتي اشرف على تأليفها الفاتيكان تتفق على أن ضريح بطرس في الفاتيكان. وهذا رأي مؤسس على تقاليد غير جديرة بالثقة.دفعت بسطاء الناس أن يؤمنوا باخلاص أن قبر بطرس في الفاتيكان. لابل أن مراكز اكليريكية مختلفة من اجل تحقيق فوائد مادية زعمت أن لبقايا جسد بطرس قوى عجائبية فاندفع الناس بمئآت الألوف للحج إلى الفاتيكان وزيارة ضريح بطرس. 
المشكلة أننا نعجب من الحضارة التي بلغها الغرب المسيحي ولكننا لا نتعجب من بقاء هذا الغرب على الخرافات وهي تسير جنبا إلى جنب مع مظاهر الرقي والتحضر . فكيف ذلك .. 
يقوم الحجاج إلى قبر بطرس في الفاتيكان بشراء قطع قماش خاص يُباع هناك في الفاتيكان من خاصية هذا القماش أنه يُعيّن وزن البركة التي سوف يحصل عليها الحاج على قدر إيمانه . حيث يقوم الحجاج برمي قطع القماش هذه على القبر (بعد وزنها بعناية) وكتابة اسم الحاج عليها . فإذا كان إيمان الحاج راسخا وقويا ، فستمتلئ قطعة القماش عند استردادها ( من الفضيلة الإلهية) وسوف يزداد وزن قطعة القماش . يعني إذا كان وزن قطعة القماش قبل رميها على الضريح (100) غرام . فعند استردادها سيكون وزونها (250) غرام او اكثر حسب إيمان الشخص . وهناك حكاية تقول بأن البابا عندما رمى (خرقته) على القبر كان وزنها( 100) غرام ولكن عند محاولة استردادها لم يستطع أربعة من الكرادلة حملها لثقل البركة التي حلت بها .. 
على مر السنين ساهمت هذه الخرافات والتقاليد إلى زيادة هيبة كنيسة الفاتيكان الكاثوليكية على حساب الكنائس الأخرى التي كانت اكثر شهرة منها. وقد وقف كثيرون من المنصفين ضد مزاعم الفاتيكان هذه ودفعوا ثمنا غاليا جراء معارضتهم . ومن هؤلاء (الولدووين) الذين اوضحوا بأن بطرس لم يذهب إلى روما قط مستدلين بذلك باقوال الكتاب المقدس نفسه. وكذلك ذهب مؤيدوا الإصلاح البروتستانتي إلى ذلك وانكروا ان يكون بطرس قد ذهب إلى روما ويقولون : كيف يُخالف بطرس قول الرب يسوع بأن يبني كنيسته في اورشليم على الصخرة . ثم يذهب إلى روما . (5)
 
الأدلة النافية لذلك من الأنجيل . 
 
بعد اكثر من ثمانية عشر عاما على رحيل يسوع قال بولس في انجيله بأن بطرس كان معه في أورشليم ــ فلسطين ــ كما جاء في رسالة بولس إلى اهل غلاطية 2 : 1- 9 . (( ثم بعد أربعة عشر سنة صعدت أيضا إلى أورشليم مع برنابا وأخذت معي تيطس ...كما بطرس على إنجيل الختان.فإن الذي عمل في بطرس لرسالة الختان عمل أيضا للأمم)).
لا بل أن الكتاب المقدس يخبرنا بأن بطرس ذهب إلى العراق وبالذات إلى منطقة بابل (6) الضاحية الجنوبية لكاريبلا حيث بعث برسالة من هناك يقول فيها كما في رسالة بطرس الرسول الثانية 5 : 13 ((تُسَلِّمُ عَلَيْكُمُ الَّتِي فِي بَابِلَ الْمُخْتَارَةُ مَعَكُمْ، وَمَرْقُسُ ابْنِي)).
يضاف إلى ذلك أن بولس الرسول كتب رسائل كثيرة من روما وارسلها إلى اورشليم ففي سنة (60 ــ 61) بعد الميلاد سلم بولس في رسالته على اكثر من (30) عضوا في جماعته من دون أن يذكر بطرس معهم (7). 
من كل ذلك يتبين لنا أن ما قام به بابوات الفاتيكان مبني على الخداع والكذب وتزوير الحقائق . فهل يوجد في عالم المسيحية المترامي الاطراف عقل يُفكر قبل أن يُسافروا إلى روما لزيارة ضريح بطرس وهل تقبل عقولهم تقاليد باطلة . وهل ستكون عبادتهم مقبولة من الرب يسوع . 
ألم يُحذركم الرب يسوع عندما اوصاكم قائلا : (( احترزوا من الأنبياء الكذبة الذين يأتونكم بثياب الحملان،ولكنهم من داخل ذئاب خاطفة)). 
ثم لماذا لا يتم تقديس مكان ولادة يسوع او مكان قبره في فلسطين التي ولد وترعر فيها ولماذا يتم اعطاء بطرس هذه الاهمية الفائقة على حساب النبي يسوع المسيح وأمه الصديقة؟؟ 
هذه هي حقيقة قبر بطرس وهذه هي حقيقة الفاتيكان أيها القابع في الفاتيكان وانت تعلم علم اليقين انك تجلس على اوهام ...
 
إيزابيل بنيامين ماما آشوري . استوكهولم. في 19/8/ 2013 . 
 
المصادر ـــــــــــــــــــ 
1- المجلة اليسوعية الإيطالية الأسبوعية (لا تشيفيلتا كاتوليكا) عدد سنة 3/ 1900.
2- راجع كتاب دليل روما فصل قبر بطرس لسنة 1991 تجد ان العبارة تم حذفها واستبدالها ، بينما لا زالت الطبعات القديمة تذكر كلام الكردينال يوبار الذي ينفي فيه وجود قبر لبطرس في روما. 
3- انظر كتاب : ضريح القديس بطرس المقدس وعمليات تنقيب الفاتيكان، بقلم جاسلن توينبي وجون وارد بيركينز . 
4- انظر أوسكار كولمان . لغز تلة الفاتيكان الفصل الأول منه . المقابر الرومانية الوثنية في روما . 
5- وهذا ما ذهب إليه القس انطونيوس فكري في تفسيره لسفر رسالة بطرس الأولى حيث يقول : ثابت تاريخيا أن الرسول بطرس لم يصل إلى روما قبل استشهاده بها بفترة طويلة كافية لإرسال رسالتين ترتيب الولايات كما جاءت في الرسالة من الشرق إلى الغرب، مما يؤيد أن الرسالة كتبت من مكان ما بالشرق .. وهنا يقصد بابل المذكورة في رسالة بطرس. 
6- وهذا ما يذهب إليه أيضا القس انطونيوس في تفسيره حيث يقول : كتبت الرسالة من بابل . قيل أنها بابل القديمة فعلا وكان هناك جالية كبيرة في بابل في مدينة عرفت باسم بابل الجديدة إلى جوار خرائب بابل القديمة . 
7- انظر رسالة الرسول بولص إلى رومية 1 : 1 ، 7 ؛ 16 : 3 ــ 23 . وفي سنة (65) بعد الميلاد ، كتب بولص ستة رسائل من روما كلها موجودة على انجيله الذي بين أيدينا ولكنه لم يذكر بطرس ولا حتى في رسالة واحدة . ثم كتب من روما رسائل كثيرة إلى اهل افسس ، فيليبي ، كولوسي ، فيلمون ، العبرانيين ، ثم إلى تيموثاوس . وفي هذه الرسائل كلها لم يذكر بولص إسم بطرس ..

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/19



كتابة تعليق لموضوع : موضوع خطير بحاجة إلى تأمل ..الجزء الثاني أين هي كنيسة المسيح ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 6)


• (1) - كتب : جوزف ، في 2017/03/22 .

لم اقرا كل المقال الا كلام المسيح بوصيته لبطرس عندما قال انت الصخره على هذه الصخره ابني كنيستي
في اشاره على قوه وايمان بطرس بالمسيح وبرسالته ..تحياتي

• (2) - كتب : علاء الحسيني ، في 2013/11/19 .

هذا تحدي كبير للفتيكان ايتها السيدة المحترمة
اعجب من شجاعتك الفائقة

• (3) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2013/08/26 .

شكرا اخي الطيب أحمد القرشي رعتك العناية الإلهية برعايتها وشكرا للكمات الطيبة والمداخلة المفيدة .

الثقافة يا اخي سهلة التناول ومادتها السعي والصبر . وهي منازل قد تبدأ من الانكار ثم الشك الذي هو اولى سلالم المعرفة وهكذا تتدرج حتى تصل مرحلة ((الليّسية )).. عندها تقف حدود قابليات العقل البشري . إلا أن يأتيه الفيض .. ولكن مما اشاهده ان الكثير من رجال الدين ولمختلف الاديان مع الاسف ليسوا مثقفين حتى بأمور دينهم . لا بل ان ضررهم اكثر من فعلهم ، وانا رأيت رجال دين عندما تعوزهم الحجة يكذبون ويختلقون من اجل أن لا يُقال لهم انهم لا يفهمون .واكثر هؤلاء رأيتهم في الاسلام في الدين السلفي والوهابي والاحمدي والبهائية وهؤلاء لي مساجلات طويلة معهم .
واتذكر يوما في كندا تكلمت مع قس زائر فاعتقد بأني امرأة لا افهم انطلاقا من احكام مسبقة تعلمها من مجتمعه في الشرق فكذب علي ونسب للانجيل قولا ليس فيه .. فلم اعترض لأني اعرف كيف اصيده امام الناس .. وعندما سألني سؤالا لم اعرفه . قلت له : لا أعرف . فالتفت إلى الحضور وقال . انظروا إلى هذه التي تُحاججني وهي لا تعرف .. فقلت له على الفور : قولي لا أعرف خير من الكذب . فقال : وهل كذبت انا ؟ قلت له : نعم واسوأ انواع الكذب أن تنسب للرب قولا لم يقله وتضع نصا لم يرد ذكره في الكتاب المقدس . ثم بينت له كذبته .فما كان منه إلا أن رماني بالكتاب المقدس الذي تناثرة اوراقه على رؤوس الناس . فقام اغلب الناس متذمرا لاعنا وبعضهم يصيح .. بعد بمن نضع ثقتنا ؟؟ هذا حالهم .. اخي الطيب . ولذلك حرصت انا كباحثة ان لا اقع بمثل ما يقع به هؤلاء ، ولعل افضل ساعات الزهو عندي . هو عندما اقول لا أدري . على شيء فعلا لا أعرفه .. تحياتي اخي الطيب .

• (4) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما ، في 2013/08/22 .

أخي الطيب حيدر . تابع الرب خطواتك بالتوفيق ... شكرا للمرور

• (5) - كتب : أحمد القريشي ، في 2013/08/22 .

الأخت الفاضلة أيزابيل المحترمة
تحية طيبة وأعجاب
{ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين}
أختنا الموضوع فيه جسارة كبيرة لالأن الآباء والقسسين غير ملمين أوعارفين وأنت خير العارفين بهذا الموضوع بل يعز عليهم أنهم ينكشفون أمام الملأ من الناس وعلى كل الديانات بالأخطاء الجسيمة التي أظلو بها الناس عن طريق الصواب ليهديهم للطريق الذي يوصلهم لرضاء الله سبحانه وتعالى وهذا سيهز عروشهم ولا يبقى لهم باقية ويحرمهم من النعيم الذين هم فيه {يريدون لطفئو نور الله بأفواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون} 9 سورة الصف
ألا يعلمون أنهم يحملون أوزارهم وأوزار الذين يتبعونهم فما هذا التجني على جلال الله سبحانه وتعالى .
{ويحق الله الحق بكلماته ولو كره المجرمون} 82 التوبة
نعم أنهم مجرمون أمام الله سبحانه لأنهم يظلون الناس عن معرفة الحقيقة وهذا ليس بأرادتهم ولكن بتوجيه اليهود والصهيونية ليبعدو المسيحيين عن قبلتهم ومقدساتهم حتى لايتنافسو معهم على نفس المكان المقدس وبهذا تتضارب المصالح بدل ماهم مؤازرين وواقفين معهم ضد العرب والمسلمين سيكونون لهم الند .
أبارك لك ظهور الحق وبيانه على يديك لأن الله سبحانه يظهر الحق من خلال هداية الناس له لاأنه عز جلاله ينزل ويظهر للناس حتى يبينه لهم .
لقد دخلت على صفحتك في الفيس بوك وقرأت حديثك مع القس الذين فوضوه لأعتراضك وتخطيئك على مقالتك لكنه أنسحب
ولم يجاريك بما قلت له {ويعلم الذين يجادلون في آياتنا مالهم من محيص } 39 الشورى
نعم لقد جادلتيه بآيات الله سبحانه لا بالبدع التي يؤمن بها .
وما أراد أن يعرف عنك التفاصيل حتى يصلو أليك وأسكاتك عن كشف زيفهم والغي الذي فيه ينعمون.
ليحميك الرب جل جلاله من كيد الكائدين .

• (6) - كتب : حيدر ، في 2013/08/21 .

انا من المتابعين ومن المعجبين بماتنشرين وفقك الرب




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم

 
علّق منبر حجازي ، على الصين توقف شراء النفط الايراني تنفيذاً للعقوبات الأميركية : الصين تستطيع ان توقف اي قرار اممي عن طريق الفيتو . ولكنها لا تستطيع ايقاف القرارات الفردية الامريكية . ما هذا هل هو ضعف ، هل هو ضغط اقتصادي من امريكا على الصين . هل اصبحت الصين ولاية أمريكية .

 
علّق مصطفى الهادي ، على (متى ما ارتفع عنهم سوف يصومون). أين هذا الصيام؟ - للكاتب مصطفى الهادي : ملاحظة : من أغرب الأمور التي تدعو للدهشة أن تقرأ نصا يختلف في معناه واسلوبه وهو في نفس الكتاب . فمثلا أن نص إنجيل متى 9: 15يقول : ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن ينوحوا ما دام العريس معهم؟) .فالنص هنا يتحدث عن النوح ، وهو كلام منطقي فأهل العريس لا ينوحون والعرس قائم والفرح مستمر لأن ذلك نشاز لا يقبله عقل . ولكننا نرى نص إنجيل مرقس 2: 19يختلف فأبدل كلمة (ينوحوا) بـ كلمة (يصوموا) وهذا تعبير غير منطقي لأن الفرق شاسع جدا بين كلمة نوح ، وكلمة صوم .فيقول مرقس: ( فقال لهم يسوع: هل يستطيع بنو العرس أن يصوموا والعريس معهم؟ ). فأي نص من هذين هو الصحيح ؟؟ النص الصحيح هو نص إنجيل متى فهو كلام معقول منطقي فاتباع السيد المسيح لا يستطيعون البكاء على فراقه وهو بعد معهم ، وإنما البكاء والنوح يكون بعد رحيله ولذلك نرى السيد المسيح قال لهم : (هل يستطيع ابناء العريس ان ينوحوا والعريس معهم؟). وهذا كلام وجيه . ولا ندري لماذا قام مرقس باستبدال هذه الكلمة بحيث اخرج النص عن سياقه وانسجامه فليس من الممكن ان تقول (هل يصوم ابناء العريس والعرس قائم والعريس معهم). هذا صيام غير مقبول على الاطلاق لأن العرس هو مناسبة اكل وشرب وفرح ورقص وغناء. لا مناسبة نوح وصيام..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سليم الحسني
صفحة الكاتب :
  سليم الحسني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 هل ملك الاردن اشجع منكم يا قادة العراق ؟  : جمعة عبد الله

 إيران تتطلع لإعفائها من أي تخفيضات في إنتاج النفط

 عين الزمان السواد في العلم العراقي  : عبد الزهره الطالقاني

  الكربلائي يزور جناح مؤسسة العين في معرض تراتيل سجادية ويبارك بالجهود المبذولة.  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

 وزير النفط يستقبل نائب رئيس شركة بتروناس الماليزية ويبحث معه تعزيز التعاون المشترك  : وزارة النفط

 حوار مع المهندس فلاح احمد اللامي :رئيس الجمعية العراقية للحاسوب والمعلومات  : زهير الفتلاوي

 يا داحيَّ البابْ أجرنا من سَطوةِ الأحزاب !!!  : حسين محمد الفيحان

 وزير النقل يهنيء النوارس ويشجب رفع الشعارات المسيئة  : وزارة النقل

 سيدي العبادي: يبدو إنك نكثت العهد..!  : سلام محمد جعاز العامري

 الطاغوت كفور والامام علي هو الشكور  : سيد جلال الحسيني

 عذراً يا جدي فأنت حفيد المباهلة!  : امل الياسري

 أبحث عن نفسي في نفسي  : صالح الطائي

 الشركة العامة للسمنت العراقية تفتتح مبنى معاونية السمنت الشمالية في محافظة نينوى  : وزارة الصناعة والمعادن

 وفد من مديرية شهداء الكرخ يزور أسرة الشهيد علي عبد الوهاب غازي من شهداء ضحايا الارهاب  : اعلام مؤسسة الشهداء

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء: ح2 - القيمة العلمية لكتاب (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)  : الشيخ محمد مهدي الاصفي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net