صفحة الكاتب : عزيز الخزرجي

فنُّ آلكتابَةُ و آلخطابَةُ(4)
عزيز الخزرجي

 

أدَواتُ آلكتابة و آلنّسخ:
أورد إبن آلنّديم في كتابه"ألفهْرسَت" مَسْحَاً عن ألموادّ ألتي إستعملها مُختلف آلنّاس للكتابَة فبآلأضافة إلى آلحجر و آلمعدن ألّلذين إسْتُعمِلا للنقوش مُنذ آلأزل؛ إستخدم النّسّاخون ألخشب و آللّحاء و أوراق الأشجار خصوصاً ألنخيل و آلحرير و آلجلود و آلرّقاع و آلبردي ثم الورق أخيراً, كما إستخدم المسلمون عضام كتف آلجمال و آلغنم و آلحمير و من آلأحجار ألرّقيقة ألبيضاء و كسرات و قطع ألأواني ألخزفيّة و إستخدم آلكتان في مصر لغزارتها هناك و إستخدم الصينيّون المواد الثلاثة (الخشب و الحرير و الكتان), و أول ما إستخدم الأنسان الطين الفخاري ثم الجلد المدبوغ حتى تمخضت عنها تجارة الجلود للتصدير و الأستيراد(1).
 
 
 
ذكر "غروهان" عن آلملك "خسرو برويز" نقلاً عن "البلاذري" في فتوح البلدان؛ إنّ آلتقارير ألتي كانت تُقدّم من آلسّلطات ألغربيّة إلى ملك ألفرس كانتْ مكتوبة على لفافة من آلجلد ألأبيض و لأنّ رائحتها كانتْ تُزعج ألملك لذلك أصبحتْ تُعامل بآلزعفران و تُرش بماء ألورد, كما أُدخل فيما بعد ألجلد ألأصفر كأداة للكتابة عليه في آلأدارة ألعامة ببغداد نسجاً على آلطريقة ألفارسيّة و كانتْ ألجلود تُعالج بصورة عامّة بآلكلس أو آلجبر أو آلملح و لكن هذا آلحال كان يجعله أكثر جفافاً ممّا أوجب إستخدام ألتمور بدلاً عنها و سميّتْ هذه الطريقة بآلكوفية نسبة لمدينة "الكوفة" عاصمة أول دولة إسلامية بعد المدينة المنورة.
 
 
 
أمّا آلرقاق فكانتْ غالية الثمن و لذا لم يستخدمهُ آلمسلمون بكثرة, فبدؤا بآلبحث عن مادة أرخص و كانت هذه ألمادّة هي البردي ألذي إستخدم من قبل, و قدْ أشار له آلقرآن في أسفار موسى ألّتي كُتبتْ على هذه المادة بقوله تعالى:
[و لو نزّلنا عليك كتاباً في قرطاس فلمسوهُ بأيديهم لقال آلذين كفروا إن هذا إلّا سحرٌ مُبين](2), و فيما بعد إستخدم البردي لصناعة الورق كآخر مادّة مستخدمة و رخيصة إلى يومنا هذا!
 
 
 
صناعة ألورق:
 
يُصنع ألورق من ألياف رقيقة مُتشابكة بعضها ببعض، يسمى بالغليون (سليلوز) و هو مادة موجودة في جميع آلنّباتات، و بعد حصول ألأمتزاج بين الألياف تعوم على الماء، و يتمّ تصفيتها، ثم نشرها على نسيج معدني و يترك ليجف ماءَها و تُترك الألياف في الاتجاه الذي تختاره له الصدف، وعندما تجف هذه العجينة تشكل الورق, و أصبحت ألياف الغليون اللازمة لصنع الكاغد(الورق) تؤخذ إما من خرق الكتان أو القطن و الخشب، أو من الحلفاء أو من تبـن القمح و الشعير و  يمكن ترتيب المواد الأولية لصناعة الورق بحسب شيوعها، فنقول :
 
إنّ آلخشب يأتي في آلطليعة، ثم يليه ألحلفاء, ثم آلخرق، ألتي كانت تحتل المكانة الأولى و فى الوقت الحاضر نجد أن البلدان ذات ألغابات المديدة ككندا و إستراليا قد نمت فيها صناعات ألأخشاب حيث إستخدمتْ فضلات هذه الصناعة أي ما يسقط من نشارة الخشب و باقي الغصون الفرعية ألغير الصالحة للنجارة و التصنيع، لاستحضار عجين الورق و هكذا إنتشر إستخدام الخشب بكثرة لتوفره و رخص ثمنه عوضاً عن ألمواد الأخرى.
 
و جديرٌ بالذّكر:  أنّ آلطراز أو النوع الأفضل من الورق يُصنع حتّى آلآن من خرق ألكتان و تختلف طرق ألصّناعة الفنيّة حسب نوع الورق المراد صنعه.
 
لقد إستعمل آلصّينيون ألقدماء ألحرير ألطبيعيّ ألمُستخرج من شرانق "دودة ألقز" و برعوا في ذلك و نظراً لإرتفاع ثمنه فقد صنع آلصّينيون ألورق من نفايات ألحرير ألطبيعيّ بعد عجنها و فردها في رقائق (و هو ما عُرف بالورق ألحريري) و لكن حتى هذه الخامات كانتْ غالية التكاليف أيضاً.
 
 و فكرة صناعة أوراق مرنة و ملساء ترجع بآلأساس إلى الصّينيين أيضا، و هُم أوّل من أخترع الورق أو (الكاغد) و كان ذلك بعد ميلاد ألسّيد ألمسيح(ع) بقرنٍ واحدٍ تقريباً.
 
 و كان "اتساي لون" وزير الفلاحة بالصين وقتها قد أشار إلى تشيد ألمصانع سنة 105ميلادي – حيث قام بصناعة الورق من خامات نباتيّة مثل نبات البوص و آلبامبو و نفايات ألقطن و شباك الصيد القديمة و آلخرق ألبالية و ذلك لإنتاج ورقٍ رخيصٍ كان يتداوله السلاطين و آلكتّاب و طلبة العلم فقط.
 
 صناعة ألورق في آلصّين ألقديم:
 
 تُلقى حُزماً من سيقان ألبردي في آلماء لمدّة أسبوعين لتطريتها بعد ما يتمّ تقطيعها إلى قطع ذات أطوال مناسبة, و توضع في مضرب أو هون مع قليل من الماء  لهرسها و تحويلها إلى لب باستخدام مطارق خشبية, و بعد تنقيتهُ من الأجزاء التي لم يتمّ هرسها؛ تُخزن في وعاء كبير فيه ماء بكمية مناسبة إلى أن تصبح عجينة مناسبة لصناعة الورق, ثم تُفرّد العجينة كأوراق و تُجهّز على حصر مُشبّك من البوص المجدول تسمح بتسرّب المياه منها تاركة عليها حصيرة من الألياف المتشابكة و التي بضغطها و تجفيفها بتم آلحصول على الورق, الذي يتمّ صقله و معالجة بالغراء أو الشبه.
 
ألورق عند آلعرب و آلهنود:
 
أنْتَقَلَتْ صناعة ألورق إلى آلعرب عندما وَقَعَ صُنّاع صينيّونَ في آلأسر بسقوط "سمرقند" على يد ألعرب سنة 705م.
 
كما أدخلت صناعة ألورق إلى آلهند في آلقرن ألسّابع تقريباً – و كانَ آلهنود يحفظون آلنصوص و يتناقلونها شفهيّاً من جيل إلى جيل لذلك لم يتمّ إنتشار أو تطور صناعة ألورق هناك حتّى آلقرن 12.
 
و في نهاية ألقرن ألثّامن بدأتْ صناعة ألورق في بغداد بافتتاح أول مصنع ورق عربي فيه سنة 795م.
 
ثم إنتقلتْ صناعتهُ إلى دمشق في عصر (هارون الرشيد) حيث إستخدم آلقطن كخامٍ جديدٍ لصناعة ألورق ألجّيد, ثمّ إنتقلت صناعة ألورق بعد ذلك من بلاد ألشّام إلى مصر و ليبيا فاليمن.
 
و إسْتقرّت في آلمغرب ألعربي في مدينة(فاس) أّلتي أصبحت مركزاً مُشعّاً و منها إنتقلت صناعة ألورق إلى أوروبا في آلقرن 12.
 
و تقع مدينة "سمرقند" في آسيا الوسطى، و أصل ألاسم "شمرأبوكرب"، ثم حُرِّفَ آلاسم إلى "شمركنت" ثمّ عُرِّبَتْ إلى "سمرقند"، و معناها وجه ألأرض, و قد وصفها "ابن بطوطة" بقوله: [إنّها من أكبر المدن و أحسنها و أتمها جمالا، مبنية على شاطئ وادٍ يُعرف بوادى القصَّارين، و كانت تضمّ قصورًا عظيمة، و عمارة تُنْبِئ عن هِمَم أهله], و في سنة 87هـ 705 م تم الفتح الإسلامى لتلك المدينة على يد القائد "قتيبة بن مسلم الباهلي" ثمّ أعيد فتحها مرة أخرى سنة 92هـ 710م.
 
و بعد آلفتح ألإسلاميّ قام المسلمون بتحويل عدد من المعابد إلى مساجد لتأدية الصّلاة، و تعليم الدين الإسلامي لأهل البلاد.
وفى بداية ألغزو ألمغولى للمدينة تمّ تدمير معظم ألعمائر ألإسلاميّة، و بعدها اتجه "آلمغول" أنفسهم بعد اعتناق ألإسلام إلى تشييد ألعديد من العمائر الإسلاميةّ، خاصة في العهد ألتيمورىّ، و ذلك على مدى (150) عامًا و هي فترة حكمهم لبلاد ما وراء النهرين - من 617هـ 1220م إلى عام 772هـ 1670 م.
 
صناعة ألورق في أوربّا و أمريكا:
 
  بعد أنْ غزاها آلعرب و أدخلوا فيها صناعة الورق في مدينة جاتيفا "Jativa " سنة 1150م. ومن أسبانيا إنتقلتْ صناعة ألورق إلى أوروبا عن طريق البحر الأبيض المتوسط, كما نقل ألمسلمون صناعة الورق من بلاد الشام إلى إيطاليا, حتّى أنشأ "فبريانو" أول طاحونة هواء ميكانيكية لصناعة الورق في إيطاليا سنة 1276م.
 
إنتشرتْ صناعة ألورق من إيطاليا إلى باقي أوروبا فظهرت في فرنسا و ألمانيا في القرن 14 حيث أنشأ الفنان الألماني أولمان سترومر "Uiman Stromer" بالمانيا" سنة 1390م أوّل طاحونة ورق مستخدماُ الطريقة ألصّينية ألتي أخذوها من المسلمين في صناعة ألورق بعد تطورها.
 
في القرن 15 ظهرت صناعة الورق أيضاً في هولندا و سويسرا و إنجلترا.
 
و في سنة 1580م انتشرت صناعتهُ في المكسيك ثم باقي المستعمرات ألإنجليزيّة.
 
 
 
في القرن (16 – 17) انتشرت صناعتهُ في أمريكا آلوسطى و آلشماليّة حيث كندا و من ثمّ باقي دول ألعالم.
و من هنا يتبيّن بأننا سبقنا آلغرب في هذا آلمجال بقرون طويلة كما سبقناهم في إختراع الكتابة و الأرقام المستخدمة حالياً.
 
 
 
صناعة ألألوان:
تمّت صناعة ألألوان بحسب  رواية ألأدريسي إبتداءاً من مزج بعض عصارة الفواكة أو المواد الطبيعية التي كانت تستخرج من النباتات أو المواد الأخرى, فآلأزرق مثلاً كان يستخرج من النبلة أو الصبر(3), و آللون الأصفر من الزّعفران أو آلليمون, و آلأحمر من الشمع ألمُذاب لحشرة  البق ألمرّقط وآللون ألأخضر الزّيتوني من مزج الأزرق و الأحمر, و كانت لهذه الألوان أهمّية كبيرة في جداريات دواويين الحكام و الملوك و آلوزراء, أمّأ تضمين ألأسرار في الكتب السرية كي لا يقرأها غيير المعني به ففيه فنون يجب معرفتها؛ و كيفية ذلك هي : أن تأخذ لبناً (حليباً) فتكتب به في القرطاس ثمّ يُذرّ المكتوب له رماداً ساخناً عليه من رماد القراطيس أو الخشب فيظهر ما كتب جليّاً بسبب تعلّق ألرّماد بآلكلمات المكتوبة, كذلك إستُخدمَ ألزّاج ألأبيض بعد تحويله إلى رماد ثمّ رشّه على  المكتوب, و لو أردّتَ أنْ لا يُقرأ الكتاب نهاراً إلا في الليل فقط؛ فيجب كتابتهُ بمرارة ألسّلحفاة أو بماء البصل و بمجرد تقريب الورقة إلى الحرارة تبرز الكتابة جلياً و يمكن قراءتها بوضوح(4).
 
 
 
صناعة ألأقلام:
كانت آلأقلام و ما تزال تُصنع من آلقصب ألمنتشر بكثرة في أغلب ألبلدان على شكل أنواع و أحجام مُختلفة حيث تُقطّع بسكينٍ حادٍ حسب آلطلب لتحديد عرضهُ و طولهُ و شكله و زاوية ميلانه عند آلرأس, و آلمحابر كانتْ مصنوعة من آلنّحاس و آلبرونز و آلحديد و مُطرّزة بآلزخارف, و آلطّريف أنّ النساء كانتْ لَهُنّ دورٌ في عمليّة ألكتابة و آلرّسم و الزّخرفة بجانب ألرّجال, إلّا أنّ التقاليد الظالمة حالت دون ظهورهنّ على مسرح ألحياة و آلأعلام بآلشكل ألمطلوب على آلرّغم من مساواتها مع الرّجل في الأسلام المحمدي الأصيل!
 
و آلجدير ذكره أن هذه الصناعة تطّورت خصوصاً خلال القرن الماضي بعد ما أُكتشف الكرافيت الطبيعي ثم الصناعي لأستخدامه في صناعة أقلام الرصاص , ثم تطورت المواد و آلوسائل المستخدمة في ذلك و أخيراً أصبحت معظم الكتابة الحالية تُنجز عن طريق الطابعة و الحاسبة الألكترونية, لكن القلم يبقى هو الأصل و الأساس الذي لا يستغنى عنه آلأنسان مهما تطورت العلوم و التكنولوجيا.
 
عزيز الخزرجي
 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
 
(1) يوهنست بترسون – الكتاب العربي/ مصدر سابق.
 
(2) سورة ألأنعام/7.
 
(3) يوهنست بترسون – الكتاب العربي / مصدر سابق.
 
(4) إبن النديم – الفهرست / مصدر سابق.

  

عزيز الخزرجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/19



كتابة تعليق لموضوع : فنُّ آلكتابَةُ و آلخطابَةُ(4)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سعيد العذاري
صفحة الكاتب :
  سعيد العذاري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 اسباب انكار الصحابة لبيعة الغدير. لو كان لرسول الله (ص) ولد لقتلوه.   : مصطفى الهادي

 مديرية شباب ورياضة الديوانية تقوم بدورات للنسوة في تعليم فن الخياطة  : اعلام مكتب وزير الشباب والرياضة

 النجف الاشرف :تستقبل مئات الآلاف من المسلمين لإحياء «يوم الغدير» عيد الله الأكبر  : نجف نيوز

 اكثر من ملياري دينار ايرادات قسم التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال / البصرة خلال شهر ايلول  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 رب ضارة نافعة .  : الشيخ عطشان الماجدي

 الاسبوع المقبل انطلاق فعاليات مهرجان محترف ميسان المسرحي لمونودرما الطفل 2016

 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير حول تصريحات الخارجية الأمريكية وطلبها المصالحة بين النظام  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 الى اهالي البصرة ...المجهول يتربص بكم حذاري من الفتنة  : سامي جواد كاظم

 المجلس الأعلى الإسلامي العراقي ينظم حفلاً بهيجاً بمناسبة مولد الإمام علي (ع)  : احمد محمود شنان

  مواقف تكشف الولاءات  : اسعد عبدالله عبدعلي

 بعد استشهاد العلامة البوطي من سيتصدى للإرهابيين؟  : د . حامد العطية

 حكومة التوافق.. من العثرة إلى تأكل الأطراف!  : حازم الشهابي

 عامر عبد الجبار: الجماهير تطالب بإلغاء تقاعد البرلمانيين والبرلمان يقرر زيادة رواتب حماياتهم رغم عدم تعينهم  : مكتب وزير النقل السابق

 أغيثوا " تازة " يا شرفاء العالم وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة من القصف الكيمياوي  : عقيل غني جاحم

 الطموح والمهنية في اعلام وزارة التجارة  : مصطفى الاسدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net