قراءة في كتاب (المنهج القويم في إثبات الإمامة من الذكر الحكيم) لسماحة آية الله العظمى السيد محمد الرجائي
مجلة الأمين
بسمه تعالى
 
أولى ذكرياتي مع هذا الكتاب القيم والنتاج الثر تعود لسنين مضت حين قدم سماحة آية الله الشيخ محمد سند الى بلدة السيدة زينب عليها السلام - حفظها الله ورعاها - للزيارة وإلقاء المحاضرات ، فهناك وفي إحدى الجلسات معه حدثنا عن كتاب قيم لأحد علماء قم المقدسة في إثبات الإمامة، وشرائط وصفات الإمام من القرآن الكريم، دون الاستدلال بالروايات الشريفة، وشكر كثيرا جهد المؤلف وأثنى على المؤلف والكتاب - كعادة علمائنا في التنويه بجهود الآخرين وعدم الحسد مع انه للشيخ السند كتاب الإمامة الإلهية في 3 مجلدات- مما شوقنا للاطلاع عليه، وبعد مدة وفقني الله لاقتناء الكتاب وقراءته؛ فوجدته كما قال الشيخ السند وفوق ما وصف؛ لأنه كتاب قيم بالفعل وللغاية.
 
فقد استنطق سماحة السيد الرجائي فيه الآيات القرآنية التي تتكفل بإثبات الإمامة، واحتياج المكلفين إلى الحجة من نبي أو إمام، وأن الله عز وجل قد جعل في كل زمان حجة للمكلفين، وبحث مفصلا عن الأوصاف المعتبرة في الإمام وخليفة النبي الأعظم (صلى الله عليه وآله) ومناقبه، بعد التدبر التام دون الاستشهاد بخبر من طرق الشيعة أو العامة.
 
هذا كله في المرحلة الأولى وهي المرحلة النظرية، وفي المرحلة الثانية، وهي المرحلة التطبيقية وذلك لمعرفة الشخصيات التي تنطبق عليها المواصفات القرآنية للإمام والخليفة، وهذا يتم بالرجوع إلى المصادر الحديثية الموثوقة المتفق عليها، لتجلي لنا تلك الشخصيات التي تمثلت فيها تلك الصفات، حيث تنطبق عليها الآيات القرآنية انطباقا طبيعيا دون توسط العاطفة وبكل حيادية.
 
ومما ينبغي التنبه له أن سماحة السيد الرجائي إنما تصدى لاثبات الإمامة وشرائطها قرآنيا لا لقصور في الأحاديث، ولا طعنا بها، ولا إعراضا عنها، بل هي متواترة دالة على المطلوب، كما صرح في المقدمة - خلافا لما صنع الحيدري حينما نعى استدلال علمائنا بالحديث واعتبرهم منساقين مع السنة - بل لتكون الحجة على المخالفين أتم وأكمل ولله الحجة البالغة.
 
ولكن مما ذكرني بالكتاب الآن ما اطلعت عليه من تسجيلات لكمال الحيدري من مدة، يتحدث فيها عن تقصير علمائنا وحوزاتنا في البحث والتأليف حول الإمامة وشرائطها، وأخذ يتبجح بأن بحثه قرآني ويتحدى الحوزات، ومما قاله - في تسجيل له على اليوتيوب تحت عنوان مسؤليات وشروط وموانع الإمامة قرآنيا - : (أتحدى كل من كتب إلى الآن كتب في الإمامة القرآنية) ، مع ان كتاب السيد الرجائي طبع قبل كلامه بسنوات. 
 
فأخذني الذهول والدهشة والاستغراب !!!!
 
فلم كل هذا الإنكار لجهود العلماء ولماذا انعدم الإنصاف عند الرجل ؟!!
 
فإن كتاب آية الله السيد الرجائي قد طبع مرتين على حد علمي وبقم المقدسة وهو من علماء وأساتذة بحث الخارج في حوزة قم المقدسة.
 
ومسألة الإمامة من المسائل التي طالما كتب فيها علماؤنا من الكتب والموسوعات كالغدير والعبقات وغيرها ، مما لا يعد ولا يحصى، - وبحثوها من مختلف جوانبها وأدلتها القرآنية والحديثية ودلالة العقل - بل لو أفردنا مؤلفا كاملا ببليوغرافيا نحصي فيه فقط أسماء مؤلفات علمائنا حول الإمامة لبلغ مئات الصفحات.
 
ولكنني تأكدت أكثر حينها بضرورة تعريف المؤمنين بجهود علمائنا ونتاجاتهم العلمية ؛ ليطلعوا ويعلموا عمق مذهبنا الحق؛ ولئلا يغتروا بادعاءات تأتي من هنا وهناك؛ يتبجح أصحابها بالجدة والتجديد والاصلاح والابتكار، والأدهى والأمر هو إدعاء تقصير العلماء .
 
فمن العادي والمقبول في الأوساط العلمية الحوزوية ان يبتكر عالم دليلا أو مبنى أو يلتفت إلى نكتة علمية لم يلتفت إليها غيره .
 
ولكن من غير المقبول بتاتا التبجح والافتخار ، وتنكر جهود الآخرين وتجاهلها، فهذا ليس ديدن علمائنا ولا من أخلاقهم.
 
ومما لفت نظري أكثر تبعية الحيدري للسيد الرجائي في كلا المرحلتين النظرية والتطبيقية، فقد قال في نفس التسجيل : (الرواية تطلع إلنا المصداق).
 
ومما قاله أيضا في ذلك الفيديو: ( أقسم لكم بالله العظيم أن أهل البيت مفردة مفردة مما قالوه في أنفسهم استدلوا بهذه الآيات).
وهذا الأمر أخذه أيضا من السيد المحقق الرجائي إذ أشار إليه في مقدمة كتابه في الصفحة 8 ولكن دون هذا القسم والتهويل .
 
فهل يرى الحيدري ان دليل الامامة منحصر بالقرآن؟
هل يريد الحيدري من الناس ان تعتقد بالإمامة كما يفهم هو دون غيره؟
أم لا هذا ولا ذاك، وإنما هو حب الظهور والجري على قاعدة: خالف تعرف. 
 
وأخيرا نقول للحيدري إن شئت أن تعمل وتحقق - إن كنت من أهلها - فاعمل دون الطعن بالآخرين، ودون التنكر لجهود الآخرين، وفي أروقة العلم لا التشدق بها على الفضائيات.
 
وتعلم من العلماء الحقيقيين أمثال سيدنا المحقق الرجائي دام ظله .
 
رابط كلام كمال الحيدري
 
 
 

  

مجلة الأمين

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/11



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في كتاب (المنهج القويم في إثبات الإمامة من الذكر الحكيم) لسماحة آية الله العظمى السيد محمد الرجائي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : عبد الله ، في 2014/08/18 .

هل يمكنك أن توفر الكتاب على الانترنت كشبكة الفكر أو مكتبة نرجس أو غير ذلك؟

• (2) - كتب : بو رضا ، في 2013/09/03 .

هل الكتاب (المنهج القويم في إثبات الإمامة من الذكر الحكيم ) متوفر على الانترنت؟




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد الزهراوي
صفحة الكاتب :
  محمد الزهراوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  شئ مهم اود قوله وسؤال كبير اتمنى ان تطلعوا عليه  : احمد مهدي الياسري

 شركة NES الأمريكية تعرض النتائج الأولية لنصب المقاييس الذكية وتشغيلها في منطقة زيونة  : وزارة الكهرباء

  المتسللون الفلسطينيون إلى قطاع غزة  : د . مصطفى يوسف اللداوي

 اتحزم للواوي بحزام سبع  : علي علي

 دعوة: لحضور محاضرة بعنوان (أمسية شعراء الثورة )

 تحية تقدير ووفاء لاصحاب المولدات الاهلية فلولاهم لعشنا باكثر من جحيم  : باسل عباس خضير

  الأغبياء فقط هم من يتهجمون على المراجع الدينية  : محمود الربيعي

 ناجي شلقم في مفوضية الانتخابات واعضاء في مجلس النواب يلتقون مجلس المفوضين في مقر المفوضية .  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 ماذا قال البهلول.. ياشروكية  : اوروك علي

 كوبر يوضح تأثير إصابة محمد صلاح على المنتخب المصري

 عاصفة ثلجية تضرب العراق والسعودية والاردن وايران

 بين الرسول الاكرم، والمرجعية يكتمل الدين  : امجد العسكري

 نعم القدس عاصمة لأسرائيل ..  : رحمن علي الفياض

 من اجل انتخابات نزيهة ومسئولين نزيهين  : مهدي المولى

 كلمات غاضبة  : شاكر فريد حسن

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net