صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تاملات في القران الكريم ح140 سورة يونس الشريفة
حيدر الحد راوي

بسم الله الرحمن الرحيم

ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى وَهَارُونَ إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ بِآيَاتِنَا فَاسْتَكْبَرُواْ وَكَانُواْ قَوْماً مُّجْرِمِينَ{75} 

نستقرأ الاية الكريمة في اربعة موارد : 

1- ( ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى وَهَارُونَ ) : يشير النص المبارك الى ان الله تعالى ارسل من بعد هؤلاء الرسل موسى وهارون (ع) .

2- ( إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ بِآيَاتِنَا ) : يبين النص المبارك الجهة التي يقصدها موسى وهارون (ع) بما لديهم من المعجزات البينات فكانت فرعون وحزبه ( قومه ) .

3- ( فَاسْتَكْبَرُواْ ) : موسى وهارون (ع) كانا يرتديان ملابس الرعاة , فأستكبر فرعون وحزبه من اتباعهما . 

4- ( وَكَانُواْ قَوْماً مُّجْرِمِينَ ) : كان فرعون وقومه مجرمين , منكبين على المعاصي , لذلك تهاونوا في ما جاءهم به موسى وهارون (ع) , وتجرئوا عليهما .    

 

فَلَمَّا جَاءهُمُ الْحَقُّ مِنْ عِندِنَا قَالُواْ إِنَّ هَـذَا لَسِحْرٌ مُّبِينٌ{76} 

تبين الاية الكريمة امرين : 

1- ( فَلَمَّا جَاءهُمُ الْحَقُّ مِنْ عِندِنَا ) : يدل النص المبارك على امرين : 

أ‌) ان ما جاء به موسى وهارون (ع) كان حقا ثابتا من الله تعالى . 

ب‌) ادرك فرعون وقومه بما لا يقبل الشك ان ما جاء به موسى وهارون (ع) لا يمكن دحضه او حتى تفنيده , لذا لجأوا الى اسلوب الضعيف العاجز امام البينات الساطعة , فعمدوا الى اتهامه (ع) بالسحر .  

2- ( قَالُواْ إِنَّ هَـذَا لَسِحْرٌ مُّبِينٌ ) : التهمة ( الاتهام ) سبيل العاجزين والضعفاء , اكتشف فرعون وحزبه ان لا سبيل لدحض ما جاء به موسى (ع) فلجأوا الى اتهامه بالسحر , كون السحر هو السائد في ذلك الزمان . 

ينبغي الاشارة الى ان كل الانبياء والرسل اتهموا بتهم مختلفة , منها السحر , ومنها الجنون وغير ذلك .   

 

قَالَ مُوسَى أَتقُولُونَ لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءكُمْ أَسِحْرٌ هَـذَا وَلاَ يُفْلِحُ السَّاحِرُونَ{77} 

تروي الاية الكريمة جواب موسى (ع) وكان على محورين : 

1- ( قَالَ مُوسَى أَتقُولُونَ لِلْحَقِّ لَمَّا جَاءكُمْ أَسِحْرٌ هَـذَا ) : اتطعنون بالحق وتقولون انه سحر ! . 

2- ( وَلاَ يُفْلِحُ السَّاحِرُونَ ) : يقرر النص المبارك ان الساحر لا يفلح ابد , لا في عمله , ولا في الفوز في الدنيا والاخرة .    

 

قَالُواْ أَجِئْتَنَا لِتَلْفِتَنَا عَمَّا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا وَتَكُونَ لَكُمَا الْكِبْرِيَاء فِي الأَرْضِ وَمَا نَحْنُ لَكُمَا بِمُؤْمِنِينَ{78}

تروي الاية الكريمة جواب فرعون وقومه لموسى (ع) وفيه ثلاثة محاور :

1- ( قَالُواْ أَجِئْتَنَا لِتَلْفِتَنَا عَمَّا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءنَا ) : لتبعدنا وتصرفنا عما توارثناه عن ابائنا من عبادة الاصنام . 

2- ( وَتَكُونَ لَكُمَا الْكِبْرِيَاء فِي الأَرْضِ ) : يكون لكم الملك والسلطان في مصر والاراضي التابعة لها .  

3- ( وَمَا نَحْنُ لَكُمَا بِمُؤْمِنِينَ ) : لا نصدق بما جئتما به .      

 

وَقَالَ فِرْعَوْنُ ائْتُونِي بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ{79}

تبين الاية الكريمة ان فرعون طلب حضور كل ساحر بارع وماهر في صنعته , بناءا على اقتراح قومه , لعلهم يهزمون موسى وهارون (ع) .  

 

فَلَمَّا جَاء السَّحَرَةُ قَالَ لَهُم مُّوسَى أَلْقُواْ مَا أَنتُم مُّلْقُونَ{80}

تبين الاية الكريمة ان عند حضور السحرة في الموعد , بادرهم موسى (ع) (  أَلْقُواْ مَا أَنتُم مُّلْقُونَ ) حبالهم وعصيهم , ويستفاد من ذلك , ان موسى (ع) اراد ان يبدأ السحرة ويستعرضوا كل ما لديهم من مهارات , ومن ثم يقوم (ع) بابطالها والتغلب عليها , فلا يكون للحاضرين من حجة او عذر .    

 

فَلَمَّا أَلْقَواْ قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللّهَ لاَ يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ{81} 

تبين الاية الكريمة (  فَلَمَّا أَلْقَواْ ) حبالهم وعصيهم , (  قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ ) , قال لهم موسى (ع) ان سحركم هذا سيمحقه الله تعالى وسيثبت لكم بطلانه وعدم جدوته , (  إِنَّ اللّهَ لاَ يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ ) , يبين النص المبارك ان الله تعالى لا يؤيد ولا يقوي ولا يثبت اي عمل فاسد يصدر من مفسدين .      

 

وَيُحِقُّ اللّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ{82} 

تبين الاية الكريمة ان الله تعالى يؤيد ويثبت الحق بأوامره , فيظهره وان كره المجرمون ذلك . 

 

فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إِلاَّ ذُرِّيَّةٌ مِّن قَوْمِهِ عَلَى خَوْفٍ مِّن فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِمْ أَن يَفْتِنَهُمْ وَإِنَّ فِرْعَوْنَ لَعَالٍ فِي الأَرْضِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الْمُسْرِفِينَ{83} 

تبين الاية الكريمة ( فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إِلاَّ ذُرِّيَّةٌ مِّن قَوْمِهِ ) قومه هنا فيها رأيان :  

1- قوم موسى (ع) وهم بنو اسرائيل ."تفسير الصافي ج2 للفيض لكاشاني" . 

2- ثلة من قوم فرعون , اهل مصر . "تفسير الجلالين للسيوطي , تفسير الصافي ج2 للفيض لكاشاني ". 

كانوا قد امنوا بما جاء به موسى (ع) لكن ( عَلَى خَوْفٍ مِّن فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِمْ أَن يَفْتِنَهُمْ ) , يخشون فرعون وحزبه ان يصرفونهم بالتعذيب , ( وَإِنَّ فِرْعَوْنَ لَعَالٍ فِي الأَرْضِ ) , متجبر طاغ , ( وَإِنَّهُ لَمِنَ الْمُسْرِفِينَ ) , في الكفر والبغي والظلم وادعائه الربوبية .    

 

وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ{84}

اوردت الاية الكريمة ما قاله موسى (ع) لقومه ( من امن به ) ( إِن كُنتُمْ آمَنتُم بِاللّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُواْ ) لتكن فيه  ثقتكم واسندوا كل اموركم اليه جل وعلا , بعد ان شاهد ورأى تخوفهم من فرعون وحزبه , ( إِن كُنتُم مُّسْلِمِينَ ) , ينبغي للمسلم ان ينقاد الى الله تعالى وطاعته , ويفوض جل اموره له جل وعلا .    

 

فَقَالُواْ عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ{85} 

تروي الاية الكريمة جواب قوم موسى (ع) عليه ( فَقَالُواْ عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا ) , وثقنا واسندنا كل امورنا اليه جل وعلا , ( رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ ) , يسألون الله تعالى ان لا يسلط قوم فرعون عليهم فيفتنون بهم وفي ذلك رأيين :    

1- قد يصرفوننا عن ديننا تحت طائل الحبس والتعذيب . 

2- يتبادر الى ذهان ال فرعون عند تسلطهم على قوم موسى (ع) انهم على حق , وان قوم موسى على باطل , ولو لا ذاك لما سلطهم الله تعالى عليهم , وهذا ما حدث فعلا , حيث جاء في تفسير الصافي ج2 للفيض لكاشاني (  والقمي : عن الباقر عليه السلام إن قوم موسى استعبدهم آل فرعون وقال لو كان لهؤلاء كرامة كما يقولون ما سلطنا عليهم ) . 

وايضا ما اورده السيد هاشم الحسيني البحراني في تفسير البرهان ج3 ( العياشي :  لا تسلطهم علينا فتفتنهم بنا ) .

 

وَنَجِّنَا بِرَحْمَتِكَ مِنَ الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ{86}

تستمر دعوة قوم موسى (ع) في الاية الكريمة , فيسألون الله تعالى النجاة من كيد ال فرعون , حيث كانوا يستعبدونهم , ويسخرونهم في الاعمال الشاقة .

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/10



كتابة تعليق لموضوع : تاملات في القران الكريم ح140 سورة يونس الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : اخي الكريم والمحترمالسيد سعيد الشكر كل الشكر لشخصكم الكريم دمت بكل خير .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي البدري
صفحة الكاتب :
  علي البدري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المديرية العامة للتنمية الصناعية تشارك في ندوة نظمها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية حول تطبيق انظمة استدامة المطابقة  : وزارة الصناعة والمعادن

 السبب الحقيقي  : مصطفى عبد الحسين اسمر

 العشق في المنظور الإسلامي  : د . عبد الهادي الطهمازي

 إغتيال الطاقات في بلديi  : امل الياسري

 قوات التحالف الدولي تدرب القوات الخاصة بالجيش العراقي على الاسلحة الثقيلة في معسكر التاجي  : وزارة الدفاع العراقية

 افتتاح معرض الصور والنتاجات الخاصة بطالبات معهد اعداد المعلمات في واسط  : علي فضيله الشمري

 اتحاد تنس بابل يناقش عمل الاتحاد خلال الأشهر الماضية في اجتماعه الدوري  : نوفل سلمان الجنابي

 الأمن الثقافي  : محمد المبارك

 كلام حق من حرة تونسية عن سوريا وحزب الله وثورة البحرين على منبر في تونس - أزعج الحاضرين  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 خير البلاد ما حملك!...  : عبدالاله الشبيبي

  تاريخ عميل من عملاء الاحتلال ماذا يفعل نوري صبيحة في المنطقة الخضراء ؟ (3-7)  : رسول الموسوي

 كتائب حزب الله: سنذهب لکل بقعة في العراق لمحاربة الدواعش

 التيار الصدري: بعض السياسيين والبعث والقاعدة يشتركون بتفجيرات اليوم  : السومرية نيوز

 مديرية شهداء كربلاء: 233 طالبا وطالبة من ذوي الشهداء قدّموا على الدراسة الصباحية لهذا العام  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 تحرير 61 منطقة بعمليات غرب الموصل وكسر خطوط صد داعش

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net