صفحة الكاتب : المركز الحسيني للدراسات

أمسية ثقافية في لندن تكرّم داعية التقريب في باكستان
المركز الحسيني للدراسات
المركز الحسيني للدراسات- لندن
بحضور نخبة من العلماء والأعلام الناشطين في الحياة اليومية في لندن ومن بلدان مختلفة من العراق والهند وباكستان وإيران والكويت والجزائر، استضاف المركز الحسيني للدراسات في أمسية ثقافية يوم الإثنين 5/8/2013م داعية التقريب بين المذاهب والأديان في الباكستان العلامة الشيخ محمد حسين أكبر أمين عام جامعة إدارة منهاج الحسين.
في بداية الأمسية تحدث راعي دائرة المعارف الحسينية ومؤلفها آية الله الدكتور الشيخ محمد صادق الكرباسي عن الدور الذي تضطلع به المؤسسات الحضارية في نشر الثقافة الإنسانية على طريق صلاح الإنسان ومحيطه، مستشهداً بمؤسسة المزدهر العالمية في السنغال التي احتفى الشيخ الكرباسي بمؤسسها الشريف الدكتور محمد علي حيدره يوم الجمعة 26/7/2013م، كما استشهد بجامعة إدارة منهاج الحسين التي يحتفى بها اليوم، واصفاً العلامة الحجة الشيخ محمد حسين أكبر بأنه داعية أهل البيت الحريص على جمع كلمة المسلمين على الخير والمحبة ونبذ العنف والكراهية، متقدماً اليه بالشكر للجهود الكبيرة التي بذلها ورعايته لأول مؤتمر دولي من نوعه ينعقد في باكستان في العاصمة الدينية لاهور تحت شعار: "مؤتمر الإمام الحسين على ضوء دائرة المعارف الحسينية" يومي 15 و16 حزيران يونيو 2013م.
المنشد السيد جعفر الموسوي، قرأ على مسامع الحاضرين وبطور المقام البغدادي قصيدة من نظم الأديب الشيخ محمد صادق الكرباسي من بحر مجزوء المشترك وعنوانها: "عليُّ المرتضى عليٌّ"، ومطلعها:
عليٌّ في العلا عليُّ *** عطاءٌ جادهُ العليُّ
أما الباحث في دائرة المعارف الحسينية الدكتور نضير الخزرجي الذي كان حاضراً في مؤتمر لاهور ضمن وفد مثّل الموسوعة الحسينية، أكد في حفل تكريم داعية التقريب العلامة محمد حسين أكبر، أن جامعة إدارة منهاج الحسين في لاهور، والتي تضم مؤسسات علمية وحوزوية وتربوية واجتماعية وثقافية، تمثل واحدة من معالم مدينة لاهور وتمكنت بفضل سياسة رئيسها وراعيها القائمة على التقريب المذهبي والديني مع الإحتفاظ بالهوية الولائية، أن تستقطب أعلام الأمة من داخل باكستان وخارجها في مؤتمر دولي حاضر فيه على مدى يومين في أربع جلسات صباحية ومسائية أكثر من 50 شخصية علمية وعلمائية وأكاديمية وسياسية وعسكرية ورسمية من مذاهب وأديان مختلفة سماوية وأرضية وبلغات مختلفة قدموا من أقطار عدة مثل بنغلاديش وإيران، وكشمير، والعراق وألمانيا والمملكة المتحدة وغيرها، وقد شكّل هذا الحضور تظاهرة نوعية متعددة الأعراق واللغات والجنسيات والمذاهب اجتمعوا تحت خيمة الإمام الحسين(ع).
كما تطرق الخزرجي في كلمة الترحيب إلى تفاعل وسائل الإعلام الباكستانية المختلفة من صحف ومجلات وفضائيات وإذاعات مع الموسوعة الحسينية بخاصة وأنّ مؤلفها أفرد لها مجلدات عدة في بيان التراث الحسيني في الأدب الباكستاني بلغاته المشهورة الأردوية والپنجابية والسرائيكية وغيرها، حيث يعد الدكتور الكرباسي أول محقق ناطق باللغة العربية يوثق للغة الأردوية وآدابها عبر كتاب "المدخل إلى الشعر الأردوي"، إذ أثار الكتاب وأمثاله من قبيل "معجم المقالات الحسينية" الذي يضم بياناً مختصراً لمقالات بقلم كتّاب وأدباءَ باكستانيين، اهتمام الباحثين والمهتمين في المحافل الباكستانية، لاسيما وأن الكرباسي استطاع في عدد غير قليل من أجزاء الموسوعة الحسينية التي تصدت للتراث الحسيني في اللغات الأخرى أن يوجد جسوراً معرفية وثقافية بين المجتمعات.
الأدب الجزائري كان حاضرا في الأمسية التكريمية بقصيدة  الشاعر الدكتور عبد العزيز شَبين من بحر الرجز بعنوان: "الحسينُ الأكبرُ"، ومطلعها:
قَدْ كظمَ الأسى فؤادي الأصغرُ *** والحبُّ حَوْلَهُ خضيلٌ أكبرُ
سرُّ الهَوى يكتُمُهُ العشَّاقُ، والــ *** ـــحُسينُ بَوْحُ العِشْقِ فينا يَظْهَرُ
ثم يُنشد مشيراً إلى جامعة إدارة منهاج الحسين:
عندكَ منهاجُ الحسين شِرْعةٌ *** أنتَ على نشر هُداها أصبرُ
مُقدَّمٌ يقفو خُطاكَ مُغرماً *** بالآل عند السعي، والمؤخَّرُ
ثمُ يُعرّج على لاهور منشداً:
مثلُكِ باكستانُ، أرضَ مَوْثِقٍ *** لَم تمحِهِ أيّامُهُ والأشهُرُ
لاهورُ للحُسينِ قُبَّةٌ سَمَتْ *** إلى معاليها اشتياقي أصْوَرُ
ثم يختتم قصيدته بأبيات يشير فيها إلى صاحب الموسوعة الحسينية الفقيه الدكتور محمد صادق الكرباسي:
يلقاكَ كرباسُ مَطيرَ الوُدِّ مِنْ *** شيمتِهِ ما يَرتضيهِ الأشترُ
أكْرَمتَ في شُبَيْرَ مَوسُوعتَهُ *** نِعمَ النَّدى، منظَرُهُ والمَخْبَرُ
مَنْ يَتْبَعِ الحسينَ يرتَفِعْ، فلا *** يَطالُهُ نُمْرودُهُ المُسْتَكْبِرُ
من جانبه عبَّر العلامة الشيخ محمد حسين أكبر عن سروره بوجوده بين نخبة من الناشطين المسلمين في المملكة المتحدة، معتبراً أن رعايته لـ"مؤتمر الإمام الحسين على ضوء دائرة المعارف الحسينية" في لاهور يمثل فخراً له على طريق خدمة العلم والعلماء ولاسيما مع موسوعة معرفية بحجم الموسوعة الحسينية في نحو 750 مجلداً تتمحور حول شخصية واحدة هي الإمام الحسين(ع) وبقلم مؤلف واحد، مؤكداً أن مؤتمر لاهور يُعتبر الأول من نوعه على مستوى باكستان جمع أطياف المذاهب والأديان المختلفة تحت سقف واحد تناول النهضة الحسينية من منظار دائرة المعارف الحسينية، بل أن شخصيات كثيرة ومن مذاهب أخرى في مدن باكستان القريبة والبعيدة تتصل بنا إلى اليوم معبرة عن أسفها لعدم حضورها المؤتمر، كما أن التغطية الإعلامية الواسعة للمؤتمر واللقاءات الصحفية التي أجراها وفد المركز الحسيني للدراسات فتح الآفاق على الموسوعة الحسينية، وأبدت الكثير من الفعاليات الباكستانية رغبتها في التعاون المعرفي.
وأكد الضيف أن نجاح مؤتمر لاهور الدولي مهّد لنا السبيل لعقد مؤتمر واسع في النصف من شهر رمضان في ذكرى ميلاد الإمام الحسن بن علي(ع)، شاركت فيه شخصيات متنوعة المذاهب والأديان، كما أبان للحاضرين الحفاوة التي تلقاها وفد الموسوعة الحسينية من قبل المسؤولين في باكستان وخاصة لقاؤهم في لاهور برئيس الجمهورية السابق القاضي محمد رفيق تارر يوم 19/6/2013م واستضافته لهم على مائدة الغداء في لقاء استمر ساعة كاملة، ولقاؤهم في العاصمة اسلام آباد بوزير الشؤون الدينية وتوافق الأديان الباكستانية في الحكومة الجديدة الپير محمد أمين الحسنات شاه يوم الإثنين 17/6/2013م.
وفي ختام الأمسية الثقافية والتكريمية أجاب العلامة الحجة الشيخ محمد حسين أكبر على عدد من الأسئلة تقدم بها الحاضرون عن الوضع العام في باكستان.

  

المركز الحسيني للدراسات
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/07



كتابة تعليق لموضوع : أمسية ثقافية في لندن تكرّم داعية التقريب في باكستان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وائل الطائي
صفحة الكاتب :
  وائل الطائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 أيها العراقيون .....إن أمريكا تتآمر عليكم ..  : عامر هادي العيساوي

 المالكي بعد اجتماعه بنائب الرئيس الإيراني 15 مليار دولار حجم التجارة بين بلدينا  : وكالات

 اصحاب الكساء في نظر الغرب والشرق  : الشيخ عقيل الحمداني

 منافسات كبيرة في الفن النبيل  : وزارة الشباب والرياضة

 تميز نوعي لجراحي المركز العراقي لأمراض القلب في مدينة الطب في مجال إجراء العمليات الجراحية الدقيقة  : اعلام دائرة مدينة الطب

 نائب محافظ ميسان يتابع اعمال فتح الشوارع في منطقة الجبيسة ضمن خطة العمل اليوميه  : اعلام نائب محافظ ميسان

 اصلاح الاصلاح /4  : عبد الزهره الطالقاني

 صدى الروضتين العدد ( 267 )  : صدى الروضتين

 لجنة النفط والطاقة تطلب من سومو أجوبة تحريرية بشأن العقود

 وزارة النقل تفتتح جناحها في معرض بغداد الدولي في دورته 44  : وزارة النقل

 رئاسة الجمهورية تعلن استلام أحكام الإعدام الخاصة بجريمة سبايكر

 فرسان يعيشون في الظل  : جواد بولس

 محافظة بغداد تنطلق بفعاليات مهرجان التعزية الحسيني الدولي الثالث على قاعة المسرح الوطني  : اعلام محافظة بغداد

 الحماية الاجتماعية تزور مخيم السلام للنازحين للاطلاع على احوالهم وتلبية احتياجاتهم  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 المغيسل  : عقيل العبود

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net