صفحة الكاتب : عامر محمد هلال العبادي

على خطى الديمقراطية .... خطوط حمراء
عامر محمد هلال العبادي
 
         لكي نستطيع ان نبني دولة تسير على خطى الديمقراطية والتحضر ولكي تصل الى مستويات ما نطمح له او يطمح له شعبنا في ان يكون مثل بقية شعوب العالم التي استطاع مثقفيها ان يرسموا خارطة طرق لسياسييها الذين استجابوا لمنطق العقل والعلم  والحكمة وتمكنوا من التعاون مع بعضهم للنهوض ببلدانهم الى مستويات صار غيرهم يحسدهم عليها رغم افتقار دولهم للمقومات والامكانيات التي نمتلكها والتي تسهل علينا او تدفعنا بقوة لنكون افضل منهم ولنا في اندنوسيا وماليزيا الدولتين الحديثتين الذين لا يمتلكون تاريخا قديما او أي حضارة فقد عرفتها البشرية قبل اقل من ثلاثة قرون اوتركيا وايران الذين نماثلهم في كثير ونتميز عنهم باننا من جئنا بهم الى حاضرة الاسلام ودفعناهم بضعفنا حتى يكونوا دولا.... اليوم هم متقدمون علينا اجيالا ودول الخليج التي لاتمتلك سوى النفط باتت اليوم منارا حضاريا يستقطب العالم ....والجزائر وجنوب افريقيا الذين تحرروا من المستعمر بعدنا بسنين استطاعوا ان يثبتوا لهم وجودا بين شعوب ودول العالم .....والمانيا في اوربا والبرازيل في امريكا الجنوبية وغيرها ....وغيرها.... والقائمة تطول من دول العالم والذين يتمنون ان يمتلكوا ما نمتلك من مقومات النجاح من موارد اقتصادية وموارد بشرية ومقومات حضارية وتاريخية وجغرافية  المشكلة الحقيقية اننا نمتلك كل شيء ولانستثمره لصالحنا بل نساعد غيرنا ان يستثمره ضدنا ونحن مشغولون بتفاصيل تم دفعنا لها بقوة ونحن مهيئين لاستقبالها فكان ما كان من حروب وقتل ودم وتخلف وامية وفساد اداري ومالي بابشع صوره 
اليوم ونحن نسير على خطى الديمقراطية والتي هي حالة حضارية  متقدمة عمل بها اجدادنا العظام وفقدناها وجاءنا بها الغربي الامريكي ...ليعيد تاسيسها في العراق...نحتاج ان نقوم (شدة على الواو) بعض الانحرافات التي تحصل على تنفيذ بعض الياتها ونضع خطا طويلا تحت الخروقات التي تحصل 
ولان الانتخابات من اهم ادوات التغيير في الديمقراطية وان روح الديمقراطية مركزة فيها فان مرضت مرضت معها الديمقراطية وان ماتت  ماتت معها الديمقراطية فمن الضروري ان نتعاون من اجل تصحيح ماهو يحتاج الى تصحيح وتاشير ما هو يضر بهذا الاداة ويخرجها عن مضمونها الذي جاءت من اجله 
ولان الانتخابات مهمة لذلك وضعت لها مؤسساتها التي تنفذها.... ومؤسسات اخرى تراقبها ...واخرى تبنى عليها ...ولكي تنجح يجب ان تتضافر جهود هذه المؤسسات والافراد المهتمين بهذا الشان لانجاحها 
من الامور الهامة في كل انتخابات ان تكون هناك حملة دعائية وهذا ما اقره الدستور في المادة 38 حيث نص على حرية الاعلام والدعاية والنشر والمادة  102 التي اعطت للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات ان تنظم اعمالها ومهامها بقانون   وهو ايضا ما تناوله الفصل السادس المادة 27 من قوانين المفوضية العليا المستقلة للانتخابات رقم (36) لسنة 2008  
والتي تنص ان ((الدعاية الانتخابية الحرة حق مكفول للمرشح بموجب أحكام هذا القانون تبدأ من تاريخ قبول ترشحه رسمياً وتنتهي قبل (24) ساعة من تاريخ إجراء الانتخابات )) 
هذه الحملة الدعائية يجب ان تتقيد بمجموعة من الضوابط القانونية والتي نصت عليها القوانين التي ذكرت اعلاه وتتقيد ايضا بضوابط اخلاقية وذوقية عامة  ولكي نسلط الضوء على بعض الملاحظات التي حصلت في انتخابات مجالس المحافظات الماضية نود ان نسرد ادناه اهم هذه الخروقات والنصوص القانونية التي تعالجها:
 
اولا :  المخالفات التالية تنطوي تحت حالة خداع الناخبين وغشهم حسب  المادة (35):والتي تنص
((يحظرعلى المرشحين القيام بأية دعاية انتخابية تنطوي على خداع الناخبين أو غشهم أو استخدام أسلوب التجريح أو التشهير بالآخرين في الدعاية الانتخابية))
 
 
1. مرشح يحاول ان يبين انه حاصل على شهادات كثيرة مثل احدى مرشحات قائمة دولة القانون في كربلاء حيث بينت انها تحمل الشهادة الاعدادية بفرعيها العلمي والادبي وهذا يقينا غير مقبول قانونا 
2. مرشحة تبين للجمهور انها حاصلة على اكثر من شهادة وباختصاصات مختلفة مثل بكلوريوس قانون وبكلوريوس لغة فرنسية ومعهد تكنلوجيا وهي ربة بيت حاليا فلا ندري باي شهادة ستعمل لخدمة الجمهور  
3. صياغة الرسالة بشكل مقبول ومثير ولا يكون محل سخرية واستخفاف كما في رسالة المرشح الرياضي عامر العلي (المنقذ في الربع ساعة الاخيرة من الشوط الثاني)....  
4. تكون الرسالة طائفية مذهبية (انا لا اتقدم على المرجعية ولا اتاخر)   
5. استخدام العبارات التي تدل على ان للمرشح ارتباطات مع المرجعيات الدينية مثل المرشحة العلوية فلانة او السيد فلان او الرادود الحسيني فلان 
6. الرسالة تكون قصيرة ومؤثرة وذات دلالة واحدة ولا تقبل اكثر من تفسير ولا تكون مثل رسالة  مريم الريس (صوت لمن تريد فصوتك لن يكون بعيدا عنا) حيث واضح انها تقبل التاويل السلبي والايجابي  
7. تعريف المرشح من خلال شخص اخر معروف اجتماعيا مثل المرشحة ام سجاد زوجة السيد احمد جاسم الكناني اخو الشيخ مالك الكناني تدخل منباب خداع الناخب بادعاء القدرات والامكانيات 
8. حملة قناة الشرقية ضد مرشح صلاح الدين السيد عمار اليوسف واتهامه باختلاس اموال وغيرها واستمرت هذه الحملة طوال فترة الدعاية الانتخابية وتوقفت تماما بعد يوم من الانتخابات فلا ندري سبب توقفها فان كان الامرصحيحا لماذا توقف تكرار الخبر بعد انتهاءالانتخابات
 
 
 
 
ثانيا :الفقرات ادناه استخدام المواقع العامة والابنية الحكومية للدعالية الانتخابية مخالفة للمادة (34) :
((يمنع استخدام دوائر الدولة ويقصد بها مواقع العمل والوظيفة للدعاية الانتخابية ويسمح باستخدام دور العبادة لذلك .))
 
1. وضع لوحات على جسر عبورالمشاة في الخطوط السريعة تكون نازلة عن مستوى اسفل الجسر الامر الذي يجعلها معرضة لاصطدامها بالسيارات العالية فتلحق ضررا في الطرق العامة وقد تسقط وتعرض حيات الناس للخطر
2. وضع لوحات فوق صورالرموزالدينية او على صور مقامات ذات قدسية كما في صورة السيد المالكي فوق صورة الحسين ‘ع
3. تعليق بعض اللوحات على المؤسسات العامة كما في لوحة دولة القانون حيث علقت احدى اللوحات الكبيرة على فندق بابل استخدام المواقع التابعة للدولة وهي مخالفة 
4. ربط لوحات كبيرة على المحولات الكهربائية في الشوارع العامة الامر الذي يمنع صعود عمال الكهرباء لصيانة المحولة استخدام المواقع التابعة للدولة 
5. وضع اللوحات على لوحات الدلالا ت المرورية 
ثالثا :   التاثير على حملات مرشحين اخرين من خلال العبث في وسائلهم الدعائية وهي مخالفة للمادة المادة (42): 
(((يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر ولا تزيد على سنة كل من :: 
أولا- تعمد الاعتداء على صور المرشحين أو برامجهم الملصقة في الأماكن المخصصة لها لحساب آخر أو جهة معينة بقصد الإضرار بهذا المرشح أو التأثير على سير العملية الانتخابية . 
ثالثاً - الاعتداء على وسائل الدعاية الانتخابية المسموح بها قانونا لأي سبب كان سواء أكان بالشطب أو التمزيق آو غير ذلك أو كل تصرف من هذا القبيل))))
1. نصب لوحة امام اخرى لمرشح اخر وبمسافات متقاربة بحيث تغطي على اللوحة التي خلفها وهذا يعني التاثير على حملة مرشح اخر
2. نصب لوحة فوق لوحة لمرشح اخر
3. تعرض بعض اللوحات لعبث متعمد من اطراف مجهولة
4. هدر حق الناخبين من خلال عدم وجود سجلات لهم وهذا اضرار بسير العملية الانتخابية
5. عدم رفع الحضر التجوال عند الساعة الثانية بعد الظهر لمناطق بعينها ورفعه بعد توقف عملية الانتخابات عند الساعة الخامسة عصرا الغرض منها التاثير على سير العملية الانتخابية
رابعا :عدم رفع مضاهر الحملات الدعائية والملصقات من المناطق العامة وهي مخالفة المادة (29) :
       ((ثانياً - على الكيانات السياسية المشاركة في الانتخابات إزالة ملصقات الدعاية الانتخابية وبموجب تعليمات تصدرها               المفوضية)))
1. بقاء بعض اللوحات في المناطق الرئيسية العامة كسا حة التحرير ولا يتم رفعها كما في لوحات دولة القانون الخاصة بانتخابات 2010 (عزم وبناء)       
.
 
 
خامسا : استخدام بعض الكتل اسلوب الضغط والتخوين للكتل البقية والاغراء للناخبين وهي مخالفة للمادة  (33) والتي تنص على :          أولا- يحظر على أي حزب أو جماعة أو تنظيم أو كيان أو أفراد أو أي جهة كانت ممارسة أي شكل من أشكال الضغط أو التخويف أو التكفير أو التخوين أو التلويح بالمغريات أو منح مكاسب مادية أو معنوية أو الوعد بها
 
1. اسلوب العنف في الحديث الاعلامي للمرشح وزعماء القوائم والتهديد في مؤتوراتهم في المحافظات فقد كان يردد بعضهم انهم يجب ضرب المعارضين بيد من حديد وكان يتهمون المعارضين بعرقلة  تحرك عجلة القانون والنظام
2. تدعيم الترويج التلفزيوني بصورة للمرجعية وللسيد السستاني واناشيد عدائية واقصائية ترتبط بصور الرموز 
3. اغاني واناشيد القوائم بعضها يستخدم لغة  ميليشياوية تدعو للقتل والثار كما في الاغاني الخاصة باحدى القوائم والتي تبتدأ 
اشرد لا يسمعونك ....على كبرك يدلونك
على حدهة ترة مجندين..... تذب روحك يضيعونك 
 
 
 
سادسا: الاعلان عن انسحاب احد المرشحين كذبا وهي مخالفة للمادة (42)والتي تنص : 
((يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر ولا تزيد على سنة من أعلن عن انسحاب مرشح أو أكثر من العملية الانتخابية وهو يعلم بأن الأمر غير صحيح بقصد التأثير على الناخبين أو تحويل أصوات المرشح إليه ))
 
1. قامت قناة الشرقية بحملة تشهير كبيرة على احد مرشحي صلاح الدين وقبل ايام من الانتخابات اعلننت خبر انسحابه وكذبت الخبر كل الفنوات الاخرى 
 
سابعا اغراء الناخب في المؤتمرات والتجمعات التيتقوم بها كتلة معينة وهو مخالفة لنص المادة () الفقرة  ثانياً ) والتي تنص على:- أعطى أو عرض أو وعد بان يعطي ناخبا فائدة لنفسه أو لغيره ليحمله على التصويت على وجه معين أو على الامتناع عن التصويت.
قامت بعض الكتل بالادعاء بانهم سيقومون بتعيين ومساعدة الناخبين في ترويج معاملتهم لاغراض التطوع بالجيش وغيره وهذا ما صرح به اكثر من مشارك في المؤتمرات ومنها كما ظهر على الفضائيات كان بعضهم حاملا فايله بيده  
 
 
ثامنا : انطلاق الحملة الخاصة ببعض المرشحين قبل الموعد المقرر وهي مخالفة للمادة  (27) والتي تنص :
((الدعاية الانتخابية الحرة حق مكفول للمرشح بموجب أحكام هذا القانون تبدأ من تاريخ قبول ترشحه رسمياً وتنتهي قبل (24) ساعة من تاريخ إجراء الانتخابات)) 
1. سبق الحملة الانتخابية بلوحات ضمنية المعنى الدعائي كما في لوحة (عشائر الشمر تهنئ ابنها البار وسام الشمري لترشحة لانتخابات مجالس المحافظات)  
 
تاسعا :  وجود نسبة من التزوير في كل المحافظات وهذا ما تبين صحته من خلال الغاء بعض الصناديق في بعض المحافظات وهذا مخالف للمواد التالية :
 المادة (39) :
يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة كل من :
سابعاً - العبث بصناديق الاقتراع أو الجداول الانتخابية أو أية وثائق تتعلق بالعملية الانتخابية
 
المادة (40):
يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن (100000) مائة ألف دينار و لاتزيد على (500000) خمسمائة ألف دينار كل من:
أولا- استحوذ أو أخفى أو عدم أو اتلف أو افسد أو سرق أوراق الاقتراع أو جداول الناخبين أو غير نتيجتهما بأية طريقة من الطرق.
 

  

عامر محمد هلال العبادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/13



كتابة تعليق لموضوع : على خطى الديمقراطية .... خطوط حمراء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة ، لم اقصد عدم النشر إنما اقصد اني ارسلت موضوع قبل كم يوم ، يتناسب وهذه الايام ، فلم يتم نشره . وبما أني ادخل كل يوم صباحا لأرى واقرأ ما يستجد على الساحة العالمية من احداث من خلال صفحتكم وكذلك تفقد صفحتي لأرى الردود والتعليقات . فلم اجد الموضوع الذي نشرته بينما ارى كثير من المواضيع تُنشر انا في بعد اغلاق صفحتي على تويتر وفيس اشعر هاجس المطاردة الالكترونية لكل ما يرشح مني على وسائل التواصل الاجتماعي ، حيث أني لا استطيع تاسيس صفحة أو فتح مدونة ، وحتى عندما كلفت احد الاخوات ان تؤسس لي صفحة بإسمها استغلها للنشر ، بمجرد ان بدأت بتعميم هذه الصفحة ونشر موضوعين عليها توقفت. فلم يبق لي إلا موقع كتابات في الميزان ، وصفحة أخرى فتحها لي صديق ولكني لا انشر عليها مباشرة بل يقوم الصديق بأخذ صورة للموضوع وينشره على صفحته. وعلى ما يبدو فإن اسمي في قاعدة البيانات الخاصة لإدراة فيس بوك ، كما أني لا استطيع ان انشر بإسم آخر نظرا لتعلق الناس بهذا الاسم . تحياتي >>> السلام عليكم ... الموقع لم يتواني بنشر اي موضع ترسلونه ويبدو انه لم يصل بامكانكم استخدم المحرر التالي  http://kitabat.info/contact.php او عن طريق التعليقات ايضا لاي موضوع والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب

 
علّق محمد السمناوي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : عليكم السلام ورحمة الله وبركاته اخي وعزيزي الاخ مصطفى الهادي اسال الله ان اوفق لذلك لك مني جزيل الشكر والاحترام

 
علّق مصطفى الهادي ، على الإمام الحسين( عليه السلام) بدموع اندلسية - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة الله بركاته . بارك الله بكم على هذه الدراسة الطيبة التي كنا نفتقر إليها في معرفة ما جرى في تلك الجهات واتمنى ان تعمل على مشروع كتاب لهذا الموضوع واسأل الله أن يوفقكم.

 
علّق ماجده طه خلف ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : هل ينفع لسرطان الغدة الدرقيه وكيف يمكنني الحصول على موعد...خاصة اني شخص تحليلي سرطان غدة درقيه من نوع papillury المرحله الثانيه.. واخذت جرعة يود مشع 30m فاحصة..واني حالتي الماديه صعبه جدا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غانم سرحان صاحي
صفحة الكاتب :
  غانم سرحان صاحي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الانتخابات القادمة والاصلاح في الدستورالعراقي  : عبد الخالق الفلاح

  حركة التصحيح والتجديد  والإبتكار في الأدب العربي   لجنة الذرائعية للنشر  : كريم عرفان

 مفهوم الانسانية  : احمد رشيد الشيحاني

 وزارة الموارد المائية تواصل تطبيقها لنظام المراشنة في محافظة بابل  : وزارة الموارد المائية

 جنرال تركي في قبضة الاسد  : بهلول السوري

  وزارة الاعمار والاسكان: 1،6 مليون مواطن في بغداد يسكنون العشوائيات  : زهير الفتلاوي

  شدة ورد الى ابطال الفساد  : جمعة عبد الله

 الإقتصاد العراقي وعملية الخصخصة  : ضياء رحيم

 ابناء زنا المحارم أم ابناء الله؟   : مصطفى الهادي

 التمييز: نظر النزاع الحاصل بين طرفي عقد سداد القرض خاضع لولاية القضاء العراقي  : مجلس القضاء الاعلى

 محسن: تيار الإصلاح الديمقراطي حاضر بقوة الميدان ومن ينكر جماهيريته واهم

 المتاجرون باسم الدفاع عن حرية الاعلام في العراق اين انتم من محاولات تكميم صحيفة الكوثر  : خالد الحمداني

 الصلاة معراج المؤمن الى الله...  : خيري القروي

 فرقة العباس (عليه السلام) القتالية تستنكر الاحداث الإجرامية الأخيرة في بغداد وتخول هيأة ابطال الفتوى لاستدعاء قوات الاحتياط في حال تطلب الأمر ذلك...

 وتسلمُ اوطانٌ لنا وشعوبُ  : وسمي المولى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net