صفحة الكاتب : ا . د . محمد الربيعي

حسنا فعلت وزارة التعليم العالي في الاستفادة من خبرة الخارج
ا . د . محمد الربيعي

خلال زيارة وزير التعليم العالي السيد علي الاديب للندن التقى بالمعمارية العراقية زها حديد وذكر مصدر صحفي ان "اللقاء تضمن استعراضا لأهم المشاريع التي يمكن أن تشارك فيها المعمارية حديد بما فيها مشاريع المدن الجامعية التي تضمنتها إستراتيجية وزارة التعليم للأعوام المقبلة"، مشيراً إلى أن الأديب أشاد بالمنجز الإبداعي للمعمارية زها حديد، ودعاها لأن تضع بصماتها الإبداعية في المؤسسات التي تعتزم الوزارة تنفيذها خلال المرحلة المقبلة". 

 

رائع جدا ان يشيد السيد الاديب بانجازات احد اكثر المبدعين العراقيين في المهجر، وان يدعوها الى المشاركة في بناء الجامعات العراقية وهو المعروف عنه دعواته العديدة للعلماء والمبدعين العراقيين للمساهمة في تطوير التعليم العالي، والى عودتهم للوطن للعمل فيه، واتمنى ان يكون قد وجه مثل هذه الدعوة للمعمارية زها حديد.

 

عندما تم بناء جامعة الملك عبد الله للعلوم والتكنولوجيا قامت الجامعة بالاستعانة بشركة هندسية امريكية مختصة بتصميم وبناء الجامعات ومختبرات البحوث واختارت الشركة علماء واساتذة جامعات في اختصاصات مختلفة وكان منهم احد زملائي العلماء ليعملوا كمستشارين، واذكر ان الجامعة عرضت علي في ذلك الوقت ان اكون "بروفسور مؤسس" الا ان ظروفي لم تسمح لي بقبول العرض. السبب في اختيار شركات متخصصة ومستشارين من اساتذة الجامعات هو ان تصاميم الجامعات من المواضيع التخصصية التي ترتبط بكلف بناء عالية وكلف تشغيل اعلى مما يتطلب الاستعانة بخبرات تخصصية من داخل الحقل التربوي والتعليمي بما يتجاوز دائرة عمارة الرمز والجماليات. لذا اهيب بالوزارة الاستعانة بالمعماريين العراقيين من المهتمين بعمارة المؤسسات التعليمية والبحثية، وباساتذة الجامعات لانهم اعرف من غيرهم بشعابها وبطلب الاستشارة والنصيحة منهم لكي تتتوج جهود الوزارة في بناء جامعات عصرية تتناسب وعصرنا هذا. 

 

الجامعات العراقية بحاجة ماسة الى اسهامات العلماء العراقيين في الخارج سواء كان ذلك لاجل تطوير مناهجها واداراتها ومستوياتها العلمية او من اجل استحداث بناها التحتية الملائمة من خلال وضع تصاميم ملائمة تتناسب والبيئة العراقية والعالمية في القرن الواحد والعشرين. وكما بين لي احد المعماريين المقتدرين العاملين في بريطانيا بانها إما مجموعة من المباني تزايد عضويا كاستجابة لنمو القدرات وتنوع التخصصات مما يؤدي إلى شبكة فوضوية من المباني المختلفة أو بناء مستند على خطة رئيسية تتيح تنفيذ استراتيجية لإدارة وتنظيم التعلم والتعليم. ولخص لي هذا المعماري المختص بعمارة الجامعات مبادئ التصميم  على النحو التالي:

 

1- يجب أن يكون هناك تكامل بين المساحات الداخلية والخارجية نظرا للتغير في درجات الحرارة الموسمية، والأنماط الاجتماعية المحلية، وتدفق حركة المرور، وحجم البنايات والمساحات المبنية (من مفتوحة تماما الى شبه مفتوحة الى مغلقة تماما) وغيرها من العوامل البيئية.

 2- تصميم القاعات بحيث يسمح بالنظر على مستوى العين للطلاب ويسمح بدخولهم وخروجهم من القاعات من دون ضجيج وان يسمح للمحاضرين بالتحرك بحرية.

3- البناء بطريقة يزيد فيه من الانعكاس لزيادة كفاءة الطاقة الشمسية، وكثرة التظليل، ودرء الرياح، الخ

4- تصميم يسمح بالاخلاء السريع للطلاب في حالة حدوث حريق او حادث طارئ، ووضع تدابير للتحكم بالدخول.

5- تصميم ملائم يتضمن عزل الصوت او تخفيف الاصوات الخارجية ويحافظ على الخصوصية.

6- الاخذ بنظر الاعتبار العلاقة المساحية بين المرافق التعليمية والادارة، وان تكون الاقسام الداخلية قريبة من الجامعة او بضمن الحرم الجامعي لكي لا يحتاج الطلبة الى وسائل النقل. كذلك لابد من بناء مواقف للسيارات على شكل طوابق لعدم التفريط بمساحات واسعة من الاراضي كما هي الحال في مواقف السيارات التقليدية في العراق. هذا علما ان احد اسباب عدم تمكن الطلبة من البقاء في الجامعات بعد الساعة الثانية هو عدم توفر النقل من الجامعة الى دور سكناهم.

7- يجب على المصمم الاخذ بنظر الاعتبار وضع الحرم الجامعي كشبكة وظيفية يمكن الوصول الى اي جزء منها من نقاط محدودة، وقابل للتوسيع لتحقيق بعض الغايات، وخصائص محددة للاقسام والكليات، واعتبارحركة المرور في الشوارع الرئيسية لإيجاد طريقة ورؤية ملائمة، كما ويشجع الحرم الجامعي على ركوب الدراجات والمشي بين المباني، ويسمح لوصول الأشخاص الذين يعانون من صعوبات الحركة، ويخلق  صورة بانورامية للمشاهد، ويدمج المشهد الثابت مع المناظر الطبيعية، وان تكون للجامعة بنى تحتية منفصلة للنظم التشغيلية. 

 

هذا واننا على ثقة ان الوزارة ستحرص على ان يتناسب مظهر الجامعة مع الطابع المعماري للمدينة العراقية الحديثة والبيئة ذات درجة الحرارة المرتفعة وليس كما هي عليه حاليا بعض البنيات الجامعية التي لا يليق مظهرها الصارخ بالمؤسسات التعليمية او التي لا يمكن تكيفيها بصورة ملائمة.

 

اعود الى موضوع الاستعانة بالخبراء والعلماء العراقيين في المهجر لابين انهم عنصر مهم واساسي في انشاء وتطوير الجامعة العراقية لتصل الى المستويات العالمية ومن دونهم فان مسارات التطور محفوفة باخطار الفشل. وقناعاتي راسخة بان العراق لا يحتاج فقط الى ابناءه من خبراء الخارج وانما الى الخبرة الاجنبية بصورة عامة بعد ان شاهدت عن كثب تصاميم ومباني ومنشأت وطرق "حديثة" وكأنها تعود الى عصر ساحق وتتخلف كثيرا بجودتها ومستوياتها عن مثيلاتها في العالم. 

 

وما نصبو اليه هو ان يتم تطوير النشاط الحالي لوزارة التعليم العالي والجامعات العراقية بمشاركة الخبراء والعلماء في بناء الجامعات وبتحسين النشاط التدريبي والاستشاري والبحثي وتعزيز فاعليته وبحيث يصبح مشاركة العلماء في مشاريع الوزارة وفي هياكلها التنظيمية وفي لجانها عملا مستمرا. وهذا يتوجب العمل وبسرعة ان تقوم الوزارة بوضع الاجراءات الضرورية وخلق الاليات العملية التي تؤدي الى تسهيل العمل المشترك مع علماء وكفاءات الخارج مثلما فعلت الوزارة حسنا مع المعمارية الدولية زها حديد.

ا . د . محمد الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/24



كتابة تعليق لموضوع : حسنا فعلت وزارة التعليم العالي في الاستفادة من خبرة الخارج
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق دلال عبدعلي سلمان فنجان البو محمد ، على وزير العمل يوجه باعتماد التقديم الالكتروني للشمول براتب المعين المتفرغ في هيئة رعاية ذوي الاعاقة - للكاتب اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني المعاق محمد راضي خزعل تعرضت الى حادث سيارة عام 2009 وادى ذالك الى شلل الاطراف السفلى وزوجتي دلال عبد علي سلمان هي المعين الوحيد الى

 
علّق dana ، على مفتي السعودية : لايجوز قتال الإسرائيليين ويمكن الاستعانة بهم لضرب حزب الله وحماس حركة ارهابية - للكاتب شبكة فدك الثقافية : اذا كان من الممكن ان تزودوني باسم البرنامج

 
علّق نورالدين ، على الإسراء والمِعْراج رحلةٌ حيَّرت العقول نظرة قرآنية حول عروج سيد الخلق'إلى آفاق الكون - للكاتب حسين عبيد القريشي : للآسف لماذا يتعمد الشيخ الكذب على ابن تيمية!!؟؟ ألا يعلم بأن الكذب ذمه الله عزوجل ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم!! وهذا تصرف شخص ضعيف الحجة والبرهان ولو كنت صادقا لذكرت أين ذكر ابن تيمية ما افتريته عليه حتى يعلم القراء صدقك من كذب!! ألا لعنة الله على الكاذبين

 
علّق احمد الربيعي ، على هل أصبحنا أمة الببغاوات ؟! - للكاتب احمد الجار الله : احسنت استاذ مقال رائع يضع الاصبع على الجرح المكلوم لامة الاسلام بعد ان شاع فيها الفساد والاشاعه وانتشر الفكر المتطرف التكفيري .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على استدراك على مقال السيدة إيزابيل آشوري حول كنيسة بطرس . - للكاتب مصطفى الهادي : شكرا لفضلكم شيخي الكريم كنت قد ارسلت ردا في السابق لكنه للاسف لم يتم نشره انا شاكر لفضلكم كثيرا ؛ الا انني مدين للسيده ايزابيل بتعريفي بحضرتكم. حفظكما الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على رؤية الله ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكَ سيدتي؛ ويشرفني تهنئتكم بتحريري الموصل ولا ايالغ عندما ارى ما يحدث اليوم بانه رد على حرب جيش يزيد على الحسين عليه السلام؛ من دمشق الى كربلاء. من ناحيتي انا عايشت عقيدة تغتال عقلي وانسانيتي وفكري وتحولني الى مسخ بشري؛ عقيدة دين يمسخك ويحولك الى حثالة لا تمت الى البشر بصله؛ هي تلك العقيده: صحابه : لا تفكر ولا تستنتج ولا تبحث.. كلهم عدول. اجتهدوا: لا تحرك اي انسانيه في داخلك؛ فابشع جريمه؛ كقتل مالك بن نويره واغتصاب زوجته "اجتهاد"! ان اخطأ غله اجر واحد فقط! الاعراض عما شجر: لا تبحث! الجهل قمة الايمان واساس العقيده! اتباع السلف الصالح (الصحايه): تحول الى بهيمه تتبع بدون اي خاصية فكريه اخلاقيه وانسانيه. انه دين اغتيال اي خاصة بشرية وتحويلك الى مسخ حثالة بشريه. هذا ما وجدته دين الشيطان؛ وهذا فهمي للايه الكريمه: ( وَلأُمَنِيَنَّهُمْ وَلآمُرَنُّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الأَنْعَامِ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِياًّ مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَاناً مُّبِيناً * يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُوراً ) (سورة النساء 119-120)

 
علّق قاسم خشان عبدالرضا الركابي ، على الأسدي يعلن صدور كتاب من مجلس الوزراء بتفعيل المادة الخاصة بزيادة رواتب مقاتلي الحشد : بسم الله الرحمن الرحيم سيداتي الكرم يتجدد العطاء مع كل إشراقة شمس الحشد الشعبي ونطالب بتغير اسم الحشد الوطني بدل من التسمية القديمة ونقترح مسودة قانون جديد باسم الهيئة الوطنية للدفاع عن المواطن...وأتمنى أن يسمح لنا بزيارة هيئة الحشد لغرض تقديم المشروع أو إلى رئاسة مجلس الوزراء الافاضل

 
علّق محمد علي الغرابي ، على الى الشيخ جلال الدين الصغير رسالة مفتوحة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : لم تبقي لغيرك شيئا يقال ... كم تمنيت لو ساعدني الحظ لاكتب ما كتبت مع انها كانت في ذهني بدون صياغة بليغة كصياغتك احسنت واجدت وافدت

 
علّق اثير الخزاعي ، على الشعب الفيلي... المطلوب قيادة موحدة صادقة - للكاتب عبد الخالق الفلاح : لو تركتم الركض وراء هذا وذاك وكونتم كيانا مستقلا بكم ، لحصل المراد ، ولكنكم مع الاسف بركضكم وراء الاحزاء النفعية التي لا يهمها إلا مصالحها اضعتم فرص كثيرة وضيعتم شعبكم الذي ملأ المنافي . وهناك امر ثاني ، هو اتمنى ان تتركوا تضخيم الامور والادعاء بما لا تملكونه والتبجح والفخفخة باشياء هي صغيرة في واقعها ولكنكم تخلقون منها موضوعا لا وجود له إلا في حجمه الطبيعي ، كلامي هذا ليس شيتمة ابدا بل نصيحة اخوية ، لأن الذي اضاع عليكم الفرص هو ما ذكرته آنفا. تحياتي

 
علّق اثير الخزاعي ، على الى الشيخ جلال الدين الصغير رسالة مفتوحة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : التحلي بالشجاعة ليس بالامر الهين في هذا الزمن الذي غلبت فيه المصالح وحكمنا كل طالح . نعم الرسالة واضحة كل الوضوح في زمن قلّ فيه الوضوح وقل فيه استخدام الضمير لا بل قل قول الصدق إلا فيما يعود على الشخص من منفعة فاصبح الحق يدورونه ما درت معائشهم . اشكركم شيخي الفاضل واسأل الله لكم العفو والعافية والحفظ من الاشرار وشر طوارق الليل والنهار، ومن شر كل طارق إلا طارقاً يطرق بخير. تم تعميم المقال على المواقع والفيس .

 
علّق حسين خلف ، على الى الشيخ جلال الدين الصغير رسالة مفتوحة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : ولعمري اين كنتم معاشر الطلبة طوال هذه السنين وحزب المحلس لا بضاعة عنده في الانتخابات سوى كذبة الدعم من المرجعية والقرب منها مالكم لم تكذبوه وتركتمونا نحن المساكين نعاني من التقسيط والضرب بعصا دينية او نتظاهر بأننا مغفلون حتى نستحق وصف التدين الذي صار ملازما للمغفلين لماذا لم تكتبوا هذه السطور قبل هذا الوقت ولا اقل فترة متابعتي لصفحتكم

 
علّق محمد المسعودي ، على جلال الدين الصغير يوضح ملابسات المشكلة بينه وبين رئاسة المجلس الاعلى؟ - للكاتب الشيخ جلال الدين الصغير : أحسنتم البيان والرد شيخنا الفاضل نسأل الله تعالى أن يوفقكم ويحفظكم لأنك صاحب قلب كبير وتاريخ جهادي مشرف وتحوز الناس إلى خط المرجعية الشريف. لقد كان تعاملتم وفق أخلاق أهل البيت عليهم السلام. ..

 
علّق حكمت العميدي ، على بالصور : اهالي ذي قار يعترضون قوافل الدعم اللوجستي لاهالي البصرة والسبب ؟ : والنعم من كل أهلنا في محافظة الناصرية وكل محافظات الجنوب والوسط الذين لبو نداء المرجعية الرشيدة لقتال جرذان داعش الذين رأو الويلات والخزي والعار على أيديهم وهؤلاء هم اتباع المذهب الحق هؤلاء هم اتباع الدين الصحيح هؤلاء هم اتباع محمد وال محمد

 
علّق kazemmaleki ، على الأمم المتحدة تبشر بحلول للسكن العشوائي في العراق : حل مشكلة العشوائيات مسألة مهمة وأساسية ، فالكثير منهم أجبرتهم الظروف الصعبة على السكن الشعوائي ، حتى أنه بذل كل ماعنده أو اقترض من أجل أن يوفر لعياله مسكنا يأوون فيه ، وتخلص من مشكلة الإيجار التي تقصم الظهر ، فأيجاد حل لهذه الشريحة من الشعب واجب من الواجبات التي تقع على عاتق الحكومة ومجلس النواب ، فعلى الحكومة إيجاد حل لهذه المشكلة ، فوظيفة الحكومة الحقيقية هي إيجاد حلول لا خلق مشاكل

 
علّق مصطفى هجول الخزاعي ، على الأعراف العشائرية ...وما يجري في مجتمعنا حالياً / الجزء الاخير - للكاتب عبود مزهر الكرخي : احسنتم وبارك الله بكم والقيتم الحجة ووفيتم وقد استفدنا مما جاء في هذه الحلقات المهمة جعل الله ذلك في ميزان اعمالكم فجعله توفيقا في الدنيا ، وخيرا وثوابا في الاخرة . تحياتي اخوكم مصطفى هجول الخزاعي ، ابن شيخ عشيرة . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : النجف الاشرف عاصمة الثقافة الاسلامية
صفحة الكاتب :
  النجف الاشرف عاصمة الثقافة الاسلامية


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 20 - التصفحات : 77650934

 • التاريخ : 29/07/2017 - 14:39

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net