صفحة الكاتب : سيد صباح بهباني

قاعدة أرضيك لأخدعك
سيد صباح بهباني

المقدمة | والداك أحق الناس بحسن صحابتك

أحق الخلق بحسن صحابتك هما والداك سيما أمك لما قاسته من حملك و وضعك والعناية بك والشفقة عليك هذا من ناحية، ولضعفها وعجزها من ناحية أخرى . فكما تدين تدان، ورحم الله القائل: (بروا آباءكم تبركم أبناؤكم وعفوا تعف نساؤكم ).   

 بسم الله الرحمن الرحيم 

فقال: "وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَآ أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا*وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا*رَّبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا فِي نُفُوسِكُمْ إِن تَكُونُواْ صَالِحِينَ فَإِنَّهُ كَانَ لِلأَوَّابِينَ غَفُورًا" 

 وكذلك قرن شكره بشكرهما فقال: "أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ" 

أن الحقوق التي يضيعها كثير من الأبناء والبنين، ويقصر فيها آخرون، حقوق الوالدين، سيما الأم الرؤوم، والوالدة الحنون على الرغم من أنَّ الله عز وجل قرن برهما والإحسان إليهما بعبادته وحده لا شريك له كما ذكرت في الآيتين الشريفتين أعلاه وللعلم أن فمن شكر لله ولم يشكر للوالدين، لا يقبل الله شكره . نعم أن للولدين منزلة لأن الله سبحانه يأمنا بأن نستمع لكلامهم في كل شيء إلا الشرك. أحق الخلق بحسن صحابتك هما والداك سيما أمك لما قاسته من حملك و وضعك والعناية بك والشفقة عليك هذا من ناحية، ولضعفها وعجزها من ناحية أخرى . فكما تدين تدان، ورحم الله القائل: (بروا آباءكم تبركم أبناؤكم وعفوا تعف نساؤكم ).   

 

ومن فضل الله علينا وعلى الناس أنَّ الله لم يقصر برهما بحياتهما بل جعله عملاً مستمراً للأبناء، وجارياً أجره على الوالدين بعد الوفاة بحكم رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم: "إذا مات الإنسان انقطع عمله إلاَّ من ثلاث"، وذكر منها: "وابن صالح يدعو له" ، هذا بجانب صلة أرحمهما و ود أصدقائهما .

 

وبر الوالدين والإحسان إليهما أمر ونهى، فالأمر مرتبط بالاستطاعة، أما النهي فالواجب الانتهاء عنه لقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "ما نهيتكم عنه فانتهوا، وما أمرتكم به فأتوا منه ما استطعتم". 

 

فكما أنه لا يحل لامرئ يؤمن بالله واليوم الآخر أن يقول: أنا لا أستطيع أن انتهي عن الزنا والخمر ونحوهما، كذلك لا يحل له أن يقول: لا أستطيع أن انتهي عن نهرهما ورفع الصوت عليهما، والتضجر من كلامهما .

 

فالوالدان حقهما عظيم، وبرهما ثوابه جزيل، وعقوقهما خطر عظيم و وبال جسيم، وعلامة شقاء و وعيد في الدنيا والآخرة . وأن اليوم خصوص نرى أن البشرية قد تغيرية على رغم التقدم العلمي في جميع العالم ولكن أن الحقد والخشونة والجفاء واستغلال الآخرين كثر وخصوص الأبناء لولديهم ونرى اليوم أننا جميعاً  

نهجر الوالدين  ونتجاهل وحدتهم وحاجاتهم وعجزهم واشتياقهم  ثم نزورهم آخر الأسبوع لنتناول عندهم الغداء ونرمي عليهم الأبناء فقط لنرضي ضميرنا وبها تنطبق قاعدة أرضيك لأخدعك ومنا الكثير يبخلوا نقتر ونخاف على الدراهم وننسى  

حقوق المسكين والفقير واليتيم  ثم تأتينا حالة الكرم فجأة فنكدس الملابس القديمة في الأكياس لنتخلص منها بحجة التبرع  فقط لنرضي ضميرنا وتنطبق أيضاً قاعدة أرضيك لأخدعك.ونسى الأصحاب والأحباب ونغيب عن حياتهم وظروفهم وأفراحهم وأحزانهم  ثم نرسل لهم رسالة على الهاتف تقول لهم في أخر الأسبوع جمعة مباركة مع أنها بدعه فقط لنرضي ضميرنا ومرة أخري نطبق قاعدة أرضيك لأخدعك ونقضي الساعات تلو الساعات نأكل في لحوم الآخرين نغتاب ونفضح العيوب ونستمع في كشف الأستار حتى إذا ما انتهينا تنهدنا بعمق وقلتنا ستر الله علينا وعليهم فقط لنرضي ضميرنا وهنا أيضا نطبق قاعدة أرضيك لأخدعك, ونقصر في تربية الأبناء نجهل مشاكلهم واحتياجاتهم ونغيب عن عيونهم وعن أحضانهم وعن حكاياتهم ثم ندخل عليهم بلعبة إلكترونية وبعض الهدايا فقط لنرضي ضميرنا ..وأيضاً طبقنا قاعدة أرضيك لأخدعك وفي كثير من حياتنا اليومية صرنا نبحلق في المشهد الخليع ونستغرق في متابعة الأغنية السافرة والمسلسل الهابط ثم أن ننتهي يتنتم لساننا ب استغفر الله العظيم فقط لنرضي ضميرنا وهنا كررنا سيناريوهات أرضيك لأخدعك وعلماً ما أكثر ما نخدع ضميرنا ونتعامل معه كالمريض الذي نعطيه حقنة مخدر ليرتاح فترة بينما مرضه لا يزال منتشرا في الجسد فلننتبه قبل أن تزداد جرعات التخدير فيموت الضمير  وهنا يجب أن ننتبه نحن المربين الولدين ونتبه ونغير بأنفسنا كما امرنا الله سبحانه في الآية الحادية عشر من سورة الرعد قوله تعالى : لا يغير الله بقوم ..حتى نكون أمناء لتربية الأجيال وبعدها بإمكاننا أن نبدأ نحذر الآخرين والأولاد والأبناء من السلوك ونتمكن أن نقول بإمكاننا أن نحذرهم بالعوق ,وأن الذين نغصوا حياة والديهم وذهبوا بسعادتهم وعطفهم فبثوا شكواهم للعالمين ونشروه شعراً ونثراً كارهين وما أخفى أعظم وأدهى ,من ذلك ونعم ما قال ابن آبي الصلت معاتباً أبنه : 

 

غذوتك مولوداً وغلتـــك يافعــاً        تُعَلَّ بما أسعى عليك وتنهــل

إذا ليلة جاءتك بالشكو لم أكــن        بشواك إلاَّ ساهــــراً اتملمــل

كأني أنا المطروق دونك بالذي        طرقتَ به دوني فعيني تَهْمَلَ

تخاف الردى نفسي عليك وإنها       لتعلم أن الموت وقت مؤجـل

فلما بلغت السنَّ والغـاية التــــي       إليها مدى ما كنت قبل أوملُ

جعلت جزائـي غلظـة وفظاظـة        كأنك أنت المنعـم المتفضــلُ

فليتــك إذ لــم ترع حـق أبوتــي       كما يفعل الجا المجاور تفعلُ

 وقال أخر ونعم ما قال في هذا الصدد :

 يود الردى لي من سفاهـة رأيه         ولو مـت بانت للعــدو مقاتلـــــه

إذا ما رآني مقبـلاً غض طرفـه         كأن شعاع الشمس دوني يقابلـه

 

و قال الآخر  ونعم ما قال :

إذا أبصرتنـي أعرضـت عنــي         كــأن الشمــس من قبلـــــي تدور.

 

ويروى أن دخل إلى جعفر بن القاسم بن جعفر بن سليمان الهاشمي أعرابي، فسأله جعفر عن بنيه فقال :

إن بنيَّ خيرهــــم كالكلـــــــــب        أبرَّهـــــــــم أولعهـــــم بسبـــــي

لم يغـن عنهم أدبــي وضربــي         فليتنـــــي كنـت عقيــم الصلــــب

 

اللهم أرحم آباءنا وأمهاتنا، وجداتنا وأجدادنا، واهد أبناءنا وبناتنا، وأصلح أزواجنا وزوجاتنا، وأعنا على البر والتقوى، وجنبنا العقوق والتضجر والشكوى يا بر يا رحيم، وصلِ الله وسلم وبارك على نبيك ورسولك وآل بيته وصحابته والتابعين على إطاعة القرآن والسنة النبوية الشريفة والتمسك بآله والاقتداء بالقرآن والتمسك بحبل الله المتين ولنتعاون ونتآخى ونشد السواعد بعضها ببعض لنزيح الغمة من القلوب ونصفيها ونقضي على الطائفية البغضاء التي دمرت المجتمعات التي قبلنا واليوم أتخذه العدو ليفرق شملنا منتهز حكمة فرق تصب وعلما أنهم لا يتمكنوا أن ينفذوا مخططاتهم المدمرة ولو اتحدنا وتآخينا لم يستطيع أحد أن يفرق جمع شملنا إذن يد بيد للتعاون والتآخي لبناء الوطن

والله خير حافظ وهو ارحم الراحمين.

  

سيد صباح بهباني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/24



كتابة تعليق لموضوع : قاعدة أرضيك لأخدعك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : تيسير سعيد الاسدي
صفحة الكاتب :
  تيسير سعيد الاسدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الحشد الشعبي والقوات الامنية تحرر شرطة الطاقة الحرارية بالانبار

 الناطق باسم الداخلية : القبض على 3 ارهابيين في قضاء الحويجة  : وزارة الداخلية العراقية

 من يسعى لخراب البصرة ؟   : حسين فرحان

 البحرين : منع مواطنين الوصول لموقع تشييع الشهيد الفتى الجزيري بإغلاق الطرق و قمع محتجين بعد فشل مراسل العربية من الكلام معهم  : الشهيد الحي

 الامطار واغتيال بغداد ..  : راسم قاسم

 صورة حصرية للشهيد البطل الذي ذكرت المرجعية العليا قصة تضحيته دفاعا عن العراق  : وكالة نون الاخبارية

 مخاطر جفاف نهري دجلة والفرات  : جمعة عبد الله

  نائب يكشف عن عجلات امنية رافقت

 علموا بإستشهاده بعد(25) يوماً..ليصادف يوم استشهاده مع ولادة أبنه البكر.  : مؤسسة العين للرعاية الاجتماعية

 الديمقراطية، شُنقت غيابيًا  : حسين نعمه الكرعاوي

 الانتاج الوهابي مسلسل تلميع صورة معاوية ! ... 2  : مجاهد منعثر منشد

 العراق يواجه البحرين في مستهل مشواره ببطولة غرب اسيا الثامنة بكرة القدم  : متابعات

 المنظمة الأوروبية للأمن والمعلومات تطلب إستيضاح كلام كلينتون وتحذّر من الوضع في الشرق الأوسط  : البرلمان الدولي للأمن والسلام

 فضائح وتسريبات يكشفها الجيش السوري الإلكتروني عن إمارة "آل ثاني" وعمالتها ؟!!

 وزير الداخلية يأمر برفع كافة صور القيادات العسكرية في الوزارة من السيطرات باستثناء صور الشهداء..  : وزارة الداخلية العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net