صفحة الكاتب : السيد يوسف البيومي

الرد القويم على: صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم ج5
السيد يوسف البيومي

ننتقل الآن في نقاشنا إلى المبحث الذي أورده حضرة الأب حنا اسكندر تحت عنوان:

"الصليب في المصادر الإسلامية"، حيث قام الكاتب الكريم باستدلال ببعض الروايات ليسوق أن الصليب كان موجوداً أومعروفاً لدى نبي الإسلام محمد (صلى الله عليه وآله)، وقد أوحى أنه قد يكون مقبولاً لديه، ولكن حتى الروايات التي حاول الاستشهاد بها لم تخدمه ليصل في نهاية المبحث لكي يصل إلى هذه النتيجة الغريبة: " كلّ هذه الشواهد، سلبيّة كانت أو إيجابيّة، تدلّ على انتشار الصليب في بيت رسول المسلمين نفسه، وحتّى عادات الصلب في الصلاة، التي يستعملها الرهبان، كانت معروفة".

ولنبدأ البحث في تلك الروايات:

الرواية الأولى:

في حديث عائشة: أَنّ النبي، صلعم، كان إِذا رَأَى التَّصْلِـيب في ثَوْب قَطَع مَوْضِـعَ التَّصْلِـيبِ منه. ونَهَى عن الصلاة في الثوب الـمُصَلَّبِ. وفي حديث عائشة أَيضاً: فَناوَلْـتُها عِطافاً فرَأَتْ فيه تَصْلِـيباً، فقالت: نَحِّيه عَنّي. وفي حديث أُم سلمة: أَنها كانت تَكرَه الثيابَ الـمُصَلَّبةَ. وكان النبي، صلعم ، أيضا،  يَنْهَى عن الصَّلْبُ في الصلاة، أَي وضع اليدين بشكل صليب، إذ أنّه يُشْبِه الصَّلْبَ.

أقول:

إنه شيء لمن الطبيعي أن ينحي رسول الله (صلى الله عليه وآله) الثوب الذي فيه علامة الصليب أو أن يقطع الصليب الموجود في ثياب وهذا يدل أنه شيء منكر، وغير مقبول لدى نبي الإسلام (صلى الله عليه وآله) لأنه لا يعتقد بأن السيد المسيح (عليه السلام) قد صلب، فما معنى أن يقبل بثياب عليها شكل الصليب. فمن الطبيعي أن يقطعه ولا يقبل به.

ومن ناحية ثانية يجب أن يكون معلوماً لدى الجميع أن رسول الله (صلى الله عليه وآله) هو من له حق التشريع، ولا معنى للاستدلال أن زوجة النبي أم المؤمنين عائشة قد قبلت بثياب عليها شكل الصليب، فهذا لا يعتبر عمل تشريعي لأن العمل التشريعي هو منحصر في شخص النبي (صلى الله عليه وآله) فقط، وهو الذي أمر السيدة عائشة أن تنحي الثوب عنه لأنه عليه شكل الصليب، وفي أحياناً آخرى قطع موضع الصليب من الثوب، فهذا لا يساعد على الاستدلال بأن فكرة الصليب كانت مقبولة لدى رسول الإسلام.

وأكبر دليل على ذلك أن التصليب وشكل الصليب لم يكن مقبولاً لدى النبي (صلى الله عليه وآله) أنه قد منع أحد أن يصلب يديه على هذه الشاكلة خلال الصلاة.

الرواية الثانية:

 قال حضرة الأب حنا اسكندر مستدلاً بهذه الرواية على أن الصليب كان مقبولاً سنداً لهذه الرواية حيث نقل: "فعائشة قبلت الثوب المصلّب مرّة: كان قرام لعائشة سترت به جانب بيتها فقال النبي صلعم: "أميطي عنّا قرامك هذا فإنّه لا تزال تصاويره تعرض في صلاتي".

أقول:

 يجب أن نشرح بعض الكلمات التي وردت في نص الرواية لتكون واضحة للقارئ الكريم.

القرام: ‏بِكَسْرِ الْقَاف وَتَخْفِيف الرَّاء : سِتْرٌ رَقِيقٌ مِنْ صُوفٍ ذُو أَلْوَان.

أميطي: ‏أَيْ أَزِيلِي.

تعرض: من اعترض أي حال، والقصد هنا حال بيني وبين الصلاة.

بعد شرح معاني الكلمات التي وردت في الرواية أصبح من اليسير علينا توضيح القصد من هذه الرواية.

أولاً: إن قبول السيدة عائشة لهذا (القرام) أو الستار ليس بالعمل التشريعي فقد قلنا أنما التشريع نأخذه فقط من النبي (صلى الله عليه وآله). 

ثانياً: لا مشكلة عندنا بقبول الهدايا من أي كان، فنفس قبول هذا الستار من السيدة عائشة لا مشكلة فيه، فإن تبادل الهدايا يساعد على الألفة والصداقة فيما بين الناس حتى ولو كانوا يختلفون بالديانة، فكيف الحال إذا كان بين أتباع ديانتين سماويتين كالإسلام والمسيحية على سبيل المثال.

ثالثاً: إن النبي (صلى الله عليه وآله) قد أمر السيدة عائشة أن تزيل هذا الستار حين قال لها:"أميطي عنا قرامك". أي أزيله، وهذا أدل دليل على أن الصليب لم يكن مقبولاً في بيت النبي (صلى الله عليه وآله) وعلى أن عمل السيدة عائشة بتعليق الستار في مكان القبلة التي يتوجه فيها النبي (صلى الله عليه وآله) في الصلاة لم يكن مقبولاً أيضاً.

رابعاً: لقد اعتبر النبي (صلى الله عليه وآله) أن هذه التصاوير من أشكال الصلبان يعتبر حائلاً بينه وبين التوجه في الصلاة، لذلك قال:" فإنّه لا تزال تصاويره تعرض في صلاتي". أي أن هذه الأشكال تحول بينه وبين الصلاة لأنها مبغوضة ومكروهة لديه.

وفي النتيجة فهذا يخالف ما أراده حضرة الأب حنا اسكندر ويظهر بالدليل القاطع أن الصليب لم يكن مقبولاً بشكل نهائي ولا يحتمل الترديد.

الرواية الثالثة:

وفي حديث جرير: "رأَيتُ على الحسنِ ثوباً مُصَلَّباً".

أولاً: يجب أن نعرف من هو الحسن المذكور في هذه الرواية، فإن الرواية تتكلم عن التابعي الحسن البصري، والذي لم يعاصر النبي (صلى الله عليه وآله)، فقد جاء في كتاب "الصحيح من أخبار الحسن البصري" الصفحة 4، وفي كتاب "تاريخ الإسلام" للذهبي الجزء 7 الصفحة 53. عن ثنا حماد بن سلمة قال: "رأيت على الحسن ثوباً سعيدياً مصلباً وعمامةً سوداء".

فالحسن البصري لم يكن حتى في عهد النبي (صلى الله عليه وآله) وعمله هذا ليس بعمل تشريعي.

ثانياً: بعد مراجعة أصل الحسن البصري فهو الحسن بن يسار أبوه وأمه من سبي ميسان وقد سكنا المدينة المنورة ومن ثم أُعْتِق والداه من العبودية، و"ميسان" هي قبيلة نصرانية.

فقد يكون هذا الثوب الذي معه هو آثار التي تركت معه من تلك الأيام الخوالي حيث كان والداه ما زالوا نصارى، وهو احتفظ بهذا الثوب. مع تأكيد أن عمله هذا ليس تشريعاً وليس مقبولاً لدينا.

الروايات التي استدل بها حضرة الأب حنا اسكندر تدل لوحدها ودون نقلها أن النبي (صلى الله عليه وآله) أعتبر أن الصليب هو من الأوثان فلا نكرر ما نقله حضرة الأب لمقتضى الاختصار.

ولكن نلفت إلى أمر حاول فيه حضرة الأب حنا اسكندر أن يقلب المعنى السلبي إلى إيجابي دون أي دليل، فقد نقل:" استعمل الطبري كلمة يدقّ الصليب. معنى يدقّ = يُكسِّر أو يُحطِّم، ومعنى آخر ممكنا أيضا: يغرز ويثبت في الارض، دقّ الوتد أي غرزه وثبّته. فيصبح المعنى: يغرز الصليب، أي يرفعه ليصبح علامة منيرة. لكن أتى بعده من بدّل كلمة يدقّ بـ يَكْسِر، فانقلب المعنى".

كيف لهذا المعنى أيكون ممكناً أي [يدق] تصبح [يغرز ويثبت] حيث أن سياق الرواية هو التالي: " يَدُقُّ الصَّلِـيبَ، وَيَقْتُلُ الـخِنْزِيرَ، وَيُفِـيضُ الـمَالُ، وَيُقَاتِلُ النَّاسَ علـى الإسْلاَمِ".

فهل الذي يقاتل الناس لكي يدخلوا في الإسلام، والذي يقتل الخنزير، هل يثبت ويغرز رمزاً من رموز المسيحية التي اعتبرها نبي الإسلام أنها من الأوثان وحضرة الأب نفسه قد نقل ذلك، ما لكم كيف تحكمون؟!.

وهذا أدل دليل على أن النبي (صلى الله عليه وآله) كان يحارب انتشار الصليب فيما بين المسلمين وحتى في داخل منزله، فهذا الانتشار الذي أراد أن يستفيد منه حضرة الأب حنا اسكندر لا يمكن أن يكون دليلاً على مشروعية وقبول المسلمين لهذا "الصليب" فلا نعيد ما نقله حضرة الأب من مواقف للنبي (صلى الله عليه وآله) مع زوجاته ومع أصحابه فلا نعيد.

وأضف إلى ذلك، أنه شيء طبيعي أن يكون معروفاً لدى المسلمين في هذا الزمان شكل الصليب فقد كان في جزيرة العرب بعض المسيحيين، وكذلك فإن تجارتهم مع أهل الشام التي كانت تابعة للدولة البيزنطية آنذاك وكانوا من أصحاب الديانة المسيحية، وأيضاً كانوا مرتبطين بالتجارة مع أهل اليمن الذين كانوا تابعيين للحبشة والذين كانوا أيضاً من أصحاب الديانة المسيحية، فمن هنا فليس من الضروري أن المعرفة بالشيء وانتشاره دليل على قبوله، فهذا شيء طبيعي وهذا لازم من خلال الاحتكاك مع المحيط ومع الشعوب التي كان أهل الجزيرة العربية على ارتباط تجاري معهم، لذلك اقتضى التوضيح..

ومن هنا، فإننا على موعد آخر مع القراء الكرام لكي نقوم بمناقشة بحث حضرة الأب حنا اسكندر، ومع جزء آخر من الرد القويم...

العبد الفقير إلى الله..

وأخوكم في الله..

  

السيد يوسف البيومي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/18



كتابة تعليق لموضوع : الرد القويم على: صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم ج5
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما ، في 2013/06/19 .

بعد قراءتي بامعان لهذا الرد الجميل والموفق عرفت سبب احجام الآباء عن اقحام انفسهم في حوارت مع علماء المسلمين . الدقة في تحري صحة الرواية . والدقة في تفسيرها ومن ثم دراستها من كافة جوانبها جعلت الرد مفحما ولا اعتقد ان قداسة الأب سوف يرد على رد الاستاذ القدير البيومي ويُجابه ملاحظاته. في الواقع انا كلاهوتية فإني اتابع بصمت هذا الحوار الشيق جدا ، ونظرة سريعة على عدد القراء تعكس حقيقة الحوار الموضوعي الجميل البعيد عن التشنج .
بارك الرب الجميع .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع  .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مفيدة اللويف
صفحة الكاتب :
  مفيدة اللويف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المرجعية الدينية جبل أشم رغم أنوف الحاقدين  : قاسم الخفاجي

  سباق المسافات الطويلة الى الرقة  : هادي جلو مرعي

 فضائية المسيرة اليمنية ... لماذا يتم تغييب صوتها !  : هشام الهبيشان

 بالصور مجلس عزاء على روح الفقيد المحقق السيد جعفر مرتضى العاملي في النجف الاشرف

 أنا معيدي..  : هادي جلو مرعي

 قائد شرطة ديالى يحضر الاجتماع الامني المنعقد في فوج طوارئ ديالى الخامس في قضاء المقدادية  : وزارة الداخلية العراقية

 ويكيليكس ... الصحيح السابع!  : انور الكعبي

 General company of mining industries announces its Futuristic projects in the field of Mineral extraction to get benefit of raw materials and other materials available in other cities of Iraq  : وزارة الصناعة والمعادن

 الازمة الخليجية ، الادوار والتطورات  : عبد الخالق الفلاح

 الفاتيكان  : حيدر الحد راوي

 عندما يتسلق الجنون قبل حبوالمنون  : عزيز الحافظ

 عامر المرشدي .. اسبوع الوفاء للعراق  : سالم كمال الطائي

 عامر المرشدي: اذهبوا بقمتكم العربية الى حيث تشاءوون

 قل لي من انت ... حدثني عن تاريخك ... حتى انتخبك..!  : احمد الشحماني

 إبتسامة ظريف.. وهستيرية نتنياهو.. تقلب الموازين!  : عبد الحمزة سلمان النبهاني

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net