صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

نبارك للأمة ذكرى ميلاد الإمام الحسين (ع) سيد المقاومة والعامل بفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أمام السلطان الجائر
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: نبارك للأمة ذكرى ميلاد الإمام الحسين
(ع) سيد المقاومة والعامل بفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أمام السلطان الجائر
 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
قال الإمام الصادق عليه السلام :(كلنا سفن النجاة و لكن سفينة جدي الحسين أوسع و في لجج البحار أسرع).
 
نبارك للأمة الإسلامية وشعبنا المؤمن الموحد والموالي ذكرى ميلاد الأقمار الثلاثة ، الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) والإمام السجاد بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) وقمر بني هاشم أبي الفضل العباس بن علي بن أبي طالب (ع) ، ونسأل الله سبحانه وتعالى التوفيق لإتباع وإقتفاء سيرة الإمام الحسين والأئمة المعصومين من أهل بيته عليهم السلام ، وأن تكون حياة أمتنا العربية والإسلامية حياة محمد وآل محمد حتى تنعم البشرية بالكمال الإنساني والأخلاقي والأمن والأمان والسعادة والفضائل المناقبية.
إن الإمام الحسين عليه السلام سفينة النجاة وهي السفينة الأوسع والتي هي في لجج البحار أسرع ، ولذلك فإن على الأمة من أجل خلاصها من الذل والهوان والظلم والإرهاب والديكتاتورية والإستعمار الأجنبي أن تتخذ من رسالة الإمام الحسين وشخصيته ونهجه نبراسا لها في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وبذل الغالي والنفيس والمهج والأنفس والدماء من أجل إرساء دعائم الإسلام المحمدي الرسالي القائم على عبادة الله وحده لا شريك له ونبذ عبادة الأصنام والطغاة والجبابرة.
إن إسلام الإمام الحسين ورسالته ونهضته هو إسلام الرسول الأعظم الذي يخالف الحكم الوراثي والصنمي لآل أمية وآل أبي سفيان وآل مروان الذين حرفوا رسالة الإسلام وجعلوها وراثة وملك عضود في عقبهم، كما فعل ذلك الحكام العباسيين ، وكما فعل ولا يزال يفعل الآن الحكام الظلمة في سائر البلاد الإسلامية ومنها الحكم السعودي والحكم الخليفي وحكام قطر والآخرين وجعلوها ملكا عضودا وحرفوا الدين الإسلامي عن مواضعه وإرتبطوا بالإستعمار والإستكبار العالمي والصهيونية العالمية وإستولوا على خيرات الأمة وثرواتها ونفطها وجعلوا من بلاد المسلمين قواعد عسكرية ومراكز نفوذ للأمريكان والإنجليز والصهاينة ، وعاثوا في الأرض فسادا وظلما وشجعوا ثقافة الإرهاب والقتل والتدمير والتفجير وسفك الدماء من أجل بقائهم على سدة الحكم.
إننا في العالم العربي والإسلامي نعيش حياة البؤس والشقاء والظلم والإستبداد على يد هؤلاء الحكام المستبدين الذين سلموا مقاليد البلاد إلى أمريكا وبريطانيا والصهاينة ، وشجعوا الإرهاب والقتل والدماء ، بينما حاربوا ولا يزالون يحاربون الإسلام المحمدي الرسالي الأصيل الذي هو رحمة للبشرية جمعاء.
ولذلك فإننا اليوم نرى بأن الأمة الإسلامية والعربية مفترقة بين خطين ونهجين ، خط الإنبطاح والموالاة والتبعية للإستعمار والأجانب والصهاينة وهو خط الحكام الطغاة الديكتاتوريين القبليين الرجعيين الذين يتعبون نهج الحكام الأمويين والعباسيين ويستأثرون بمقدرات الأمة وخيراتها ونفطها ويستعبدون الناس ويمارسون أبشع أنواع الظلم والإرهاب والقتل وجرائم الحرب ومجازر الإبادة كما هو في البحرين على يد آل خليفة وفي الرياض على يد حكام آل سعود وفي قطر على يد حكام آل ثاني.
إن الخط الإنبطاحي والإنهزامي للحكام الرجعيين والقبليين قد تخندق وراء القوى السلفية الظلامية التكفيرية وخلف بقايا حكم البعث الصدامي المجرم ، وإتكأ على الغرب من أجل الإستمرار في الحكم والسلطة وليسلم الأراضي الفلسطينية لليهود الصهاينة ويكرس حالة التطبيع مع الكيان الصهيوني ويتآمر على خط الممانعة والمقاومة في الأمة المتمثل في الحركات الثورية الإسلامية والوطنية وحركة المقاومة الإسلامية وحزب الله في لبنان ، ويتآمر على سوريا المقاومة والممانعة لإسقاط نظامها وجعلها قاعدة للإرهاب والتكفير وسفك الدماء وقاعدة لتكون في حضيرة الكيان الصهيوني الأمريكي البريطاني الغربي من أجل ضرب خط المقاومة وفي مقدمته إيران الثورة التي أصبحت قاعدة تيار المقاومة والممانعة والنضال الثوري والتحرري ضد الإستكبار العالمي والصهيونية العالمية.
أما الخط الآخر فهو خط المقاومة والممانعة المتمثل في الجمهورية الإسلامية في إيران وحركات التحرر العربي والإسلامي والوطني وسوريا المقاومة وحركة المقاومة الإسلامية وحزب الله والقوى الفلسطينية المقاومة للتطبيع مع إسرائيل والمطالبة بتحرير كامل التراب الفلسطيني من لوث اليهود الصهاينة.
ويتعرض تيار المقاومة والممانعة اليوم إلى هجمة إعلامية شرسة من قبل شيوخ التكفير الوهابية السلفية التكفيرية وشيخ ومفتي الناتو يوسف القرضاوي ، لأن تيار المقاومة والممانعة يرفض الخنوع والخضوع للقوى الإستكبارية والإستعمارية ويطالب بالحرية والكرامة والعدالة الإنسانية ورفض الظلم من سلطات الإستبداد القبلي من مشيخات النفط ويرفض الظلم والخنوع للقوى الغربية الصهيونية.
ولذلك فإن الأمة العربية والإسلامية اليوم أمام خيارين ، خيار الذل والهوان والإستعباد والبقاء تحت نير الحكام القبليين الأمويين العباسيين وذل الإستكبار العالمي ، وخيار الجهاد والمقاومة والرفض للإسلام الأمريكي السعودي القطري التركي العثماني ، ولا يمكن للأمة الخلاص من نير الظلم والإستعباد والحصول على الإستقلال والعزة والكرامة والشرف إلا بإتباع خط المقاومة والجهاد ضد أعداء الأمة من اليهود والصهاينة وعملائهم من الحكام الرجعيين الإنبطاحيين للغرب وللكيان الصهيوني.
ولذلك فإن حركة أنصار ثورة 14 فبراير إذ تبارك للأمة الإسلامية والعربية وأتباع أهل البيت (عليهم السلام) مناسبة ذكرى ميلاد الإمام الحسين وذكرى ميلاد الأقمار الثلاثة ، فإنها تطالب أولا شعب البحرين الأبي والمقاوم وكذلك الشعوب العربية  والإسلامية بإتباع نهج الإمام الحسين ورسالته ونهضته الحسينية الكربلائية التحررية ، وتعميق العمل بثقافة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالوقوف أمام الحكام الظلمة والمستبدين والوقوف أمام القوى الغربية المستكبرة ورفض الذل والهوان بشعار هيهات منا الذلة ومثلي لا يبايع مثلك ، وإعلان البيعة للإسلام المحمدي الرسالي الأصيل ورفض البيعة للإسلام الأمريكي السعودي الصهيوني.
إننا اليوم بحاجة إلى الإحتفال بذكرى ميلاد الإمام الحسين عليه السلام الذي هو سفينة النجاة بفكره وثقافته ونهجه الرسالي حتى يأذن الله لنا الخلاص من قوى الشر والإرهاب والتكفير ، فلا حياة ولا فلاح للأمة الإسلامية إلا بالسير على نهج أبي الأحرار والثوار الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) الذي فدى بنفسه وبأهل بيته وأصحابه الإسلام وصانه من الإنحراف الأموي اليزيدي المرواني السفياني ، وقد إنتصر الدم على السيف في كربلاء ، وسينتصر الدم على السيف في كربلاء البحرين بإذن الله سبحانه وتعالى وستخلص شعبنا من يزيد وفرعون البحرين الطاغية حمد وأزلامه وجلاوزته ومرتزقته ، فثورة 14 فبراير هي ثورة حسينية رسالية شعبية جماهيرية جاءت لإستئصال جذور الإرهاب والفساد والإستبداد الخليفي على نهج ثورة الإمام الحسين عليه السلام.
إن الإمام الحسين عليه السلام مدرسة الثورة والثوار الرساليين المقاومين في مواجهة الباطل والظلم والإستبداد والهيمنة الغربية الأمريكية الصهيونية ، وإن خلاص شعبنا في البحرين وخلاص شعوب الأمة العربية والإسلامية بإتباع سيرة حياته منذ ولادته إلى يوم شهادته في كربلاء ، فكل حياة الإمام الحسين هي مدرسة رسالية متكاملة للأجيال، فلنقرأ سيرته وحياته وحياة إبنه الإمام السجاد عليه السلام وحياة أخيه أبي الفض العباس عليه السلام حتى نتعلم منهم ومن الرسول والسيدة فاطمة الزهراء والإمام علي بن أبي طالب وسائر الأئمة المعصومين الأطهار حتى قائمهم الإمام المهدي المنتظر (عجل) الموعود لخلاص البشرية والإنسانية طريقا ونهجا لحياتنا ، هذا النهج والطريق الذي هو الكفيل لخلاص الأمة من ثقافة الجهل والصنمية للحكام المستبدين وخلاصنا من عبادة الشرك والأوثان إلى رحاب عبادة الله عز وجل وإتباع أئمة الهدى والرشاد حتى تتخلص الأمة من بلاء تسلط الحكومات الظالمة والفاسدة وبلاء الثقافة الظلامية التكفيرية التي لا زالت تسفك دماء الأبرياء في البحرين والقطيف والأحساء والعراق وأفغانستان وسوريا ولبنان والباكستان وسائر البلدان العربية والإسلامية بإسم الجهاد.
وأخيرا فإن خلاص الأمة لا يتحقق إلا بركب سفن النجاة لأهل البيت (عليهم
السلام) وإن الأئمة المعصومين من آل الرسول (ص) قد أوصونا بركب سفينة الإمام الحسين فهي أوسع وفي لجج البحار أسرع.
كما أن خلاص شعبنا في البحرين من ظلم حكم العصابة الخليفية الحاكمة والمغتصبة للسلطة والثروة وخيرات البلاد لا يتحقق إلا بإتباع نهج الإمام الحسين (ع) الذي هو نهج المقاومة والجهاد ضد الحاكم الظالم والعمل بفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أمام السلطان الخليفي الجائر.
 
حركة أنصار ثورة 14 فبراير
المنامة – البحرين
13 يونيو/حزيران 2013م
http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=4487

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/12


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : نبارك للأمة ذكرى ميلاد الإمام الحسين (ع) سيد المقاومة والعامل بفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أمام السلطان الجائر
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : شيماء سامي
صفحة الكاتب :
  شيماء سامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات يمنح اجازة تأسيس جديدة لعدد من الاحزاب السياسية  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 سهولة ( الشهادة)  : عدوية الهلالي

 المملكة السعودية رحابة الجغرافية وضيق الأفق  : لطيف القصاب

 من عَشَقَ شَيئاً أعمى بَصَره  : عبد الخالق الفلاح

 وفود متعددة الجنسيات تتشرف بزيارة مرقد أمير المؤمنين في ذكرى استشهاده  : موقع العتبة العلوية المقدسة

 مفتي اهل السنة بالعراق يعلن دعمه للمرجعية العلیا بمحاسبة الفاسدين

 وكالات ومواقع الكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي تتناقل خبر وفاة ملك السعودية  : وكالات

 المسلم الحر تطالب السعودية بالافراج عن حسن المالكي  : منظمة اللاعنف العالمية

 رئيس جماعة علماء العراق يدعو الى التصدي للنواب السنة المتطرفين

 هو فين السؤال؟!  : زيد شحاثة

 مدرب يوفنتوس يقطع إجازته بسبب رونالدو

 بلد مدينة ازمات ومشروع انتصار  : عدي عدنان البلداوي

 بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون

 غزة .. ماذا بعد الحرب ؟؟..  : احمد حسني عطوة

 قصّة : لآخر مرّة أهدي لك وردة  : محجوبة صغير

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net