صفحة الكاتب : سليم أبو محفوظ

هل قرب الحل يا مؤتمرين...دافوس
سليم أبو محفوظ
سنوات عده ومؤامرات دافوس الاقتصادية تعقد في بحرنا الحي بالعلمانية والمزدهر بتعليمات الصهيونية ، والغني باتباع الماسونية من رجال اعمال وكبار التجار المتخصصين  في اقوات الشعوب ومصائرهم ، ناهيك عن تجار الدماء وناشري الوباء من مخططي لدمار الاخلاقيات ومن خلال الاتفاقيات سيداو وغير سيداو.
 ومروجي المهربات وناشري المخدرات في كل الاوطان العربية وخاصة في دول الجوار، التي ستصبح ضمن المنظومة الشرق أوسطية وقد أنجلى ذلك من تلميحات كيري الوزير الامريكي للخارجية الذي يمثل السياسة الامريكية .
 وينوب عن رئيسها اوباما بن حسين الافريقي الاسود الذي اعتلا التنين الامريكي ، لينفذ سياسة لم يتمكن غيره من تنفيذها في امر قضية اشغلت العالم قرن وعقدين من الزمن على وجه التقريب ودافوس الميت بحره والمتوقع شره والمدمر أمره ما هو الا بداية النهايات المرتقبة لقضية فلسطين .
التي لا يملك امرها بشر ولا يتفوض عليها انسان مهما علا وكان له سلطان ، فهي قضية مقدسة وقدسيتها تنزل بها آيات تتلى وستبقى هي الاعلى لأنها اكبر من البشر من رعاة البقر وأصحاب العهر وقادة اشرار الخلق وسيئ الخُلق .
 فما نطق به كيري ما هو الا نقطة في بحر المؤامرات ومأوى العاهرات السائحات ، اللواتي يبحثن عن السياحة الترفيهية في مناطقنا الشريفة بموقعها المباركة تربتها الغنية بثرواتها التي أستحوذ عليها اسياد أوباما أسود الوجه قبيح التصرف ، ومسئولي كيري الصغير الذي اقتبس بعض الكلمات التي قرئها عن اسياده وتلاها كما وردته من دهاتهم في دافوس العتيد ،الذي سينقلنا من جحيم الفقر وسنونه العجاف الى نعيم التطاول في البنيان وهدر كرامة الانسان والدوس عليها بجزل الالطاف.
واحمد الله ربي الذي اهتدى كيري بتوجهات السي آي أي واستدل على الحكم الرشيد وكأنه اسلم في نهايات عمرة السعيد الذي قال (الحكم الرشيد والأمن اهم الاسس لتغيير حياة شعوب هذه المنطقة) عبارات ولا اجمل وكلمات ولا اعمق مفردات ولم تجد أجزل منها ، واعتقد متبحر باللغة لم يجيد الربط بين كلمات الجملة .
وكذلك يقول أي كيري (غياب احترام كرامة وحرية الناس هو الشرارة التي اشعلت ثورات الربيع العربي ) ايستغبي كيري ومن كتب له الخطاب عقول البشر ويستخف بها ، ام يتهبل علينا مثل كلوب باشا من سبقه في ادارة المنطقة ، الذي وضع اسس التجهيل والتفرقة والواسطة والمحسوبية والعنصرية وبناء الكينونات العربية على اسسها وتاسيسها كما عرفناها وتعودنا عليها عقود من الزمن .
والآن يصحي الشعوب لتصنيع ربائع لتدمير ما بني في عقود الخسة الحكمية لزمر الدكتاتوريات المدعومة غربيا و امريكيا والممولة صهيونيا بواسطة صناديق ايجاد دافوس وكينونته ...ويتفوه كيري اللعين بحث القيادات في دول الربيع العربي ويقول(هذه اللحظة التاريخية التي تعيشها المنطقة هي افضل نموذج للارادة ولكن نهايتها لم تكتب بعد) .
كلام خطير بما فعل اللوبي الصهيوني في دول دمرتها امريكا اما بواسطة عملائها بالداخل ، وقتلت من قتلت منهم كمدير المخابرات المصرية عمر سليمان الذي مات فجأة بعد تمرده على اسياده وحاول كشف المستور.
 وكذلك القذافي المقبور الذي دمر ليبيا وارجعها لعشرات السنين بعد التهبيل والتجهيل بعد اخضر الكتاب ، وتسكير على الليبيين كل الابواب الذي حول الدولة الى امبروطورية وهمية ومزرعة شخصية لإشباع رغباته بعد بيع ثرواته ، والتي فقدت في صحراء التيه الليبية التي اخفتها القوات الامريكية من اصفر الذهب ونفط انتهب ووزع بين دول الكذب المحررة لارادة الشعوب العربية الغبية.
 وكذلك تونس التي هرب واليها بما خف حمله الذي سلم لأمريكا من بلاد المنفى... للطليق زين الدين العابدين وخالعته ليلى الطرابلسي سيدة الكوافيرات .
 كلام ابلغ من حد السيف كان وقعه وكذلك التهديد للجديد من الحكام الذين لا يحكموا فعليا ، لان الادارة الامريكية لم تستقر بعد على ضالتها بمن تثق بهم يقود شعوب الغباء العربية التي قال كيري فيها في دافوس(يجب على القيادات الحاكمة الآن في مصر وتونس وليبا اتخاذ خياراتها المستقبلية بحكمة ).
 والمقصود بحكمة المخابرات الامريكية والموساد الاسرائيلي اللذان يعرفان من اين تؤكل الثروات ، وتتم المؤامرات وتنفذ بنود المؤتمرات التي لن توتى بخير للأمة العربية وشعوبها بل كلها دعم لإسرائيل ووجودها .
وقال كيري من على منبر دافوس بحرها الميت (الصراع الاسرائيلي الفلسطيني ليس سبب الصحوة العربية واعتماد نموذج جديد للتنمية ) أي ان الحرب الاسرائيلية الغير معلنة ليس بسببها تتعرض التنمية لانهيار مستمر .
 بالرغم عن المخططات الاسرائيلية لغزو المنطقة فكريا واقتصاديا وترويج البضائع والمنتوجات الاسرائيلية ، التي تغرق الاسواق العربية ببضائعها المصنعة بأيدي عربية رخيصة الثمن من اجل تحييد البضاعة العربية وضربها في اسواقه وامكنة استهلاكاتها.
 وقال في هذا المجال كيري لسان حال الادارة الامريكية من على المنبر الدولي في البحر الميت (الشرق الاوسط الجديد يجب ان يطبق نموذجا جديدا للتنمية لا يعتمد على القروض والمساعدات ) يتوجب على العرب قبول اسرائيل في منظومة الشرق الاوسط الجديد ، كونها تمتلك المال .
 ومهيأة لفتح المصانع والمشاريع الكبرى لاستبعاد المشاريع الاستقراضية التي يفتعلها البنك الدولي ، واحلال اسرائيل كبديل عن البنك ... كدولة مستثمرة كشريك يهمه الابتعاد عن المساعدات والقروض التي تنمي وتدعم مشاريع عربية للقضاء على جزء من البطالة المفتعلة .
ضمن سياسات الدول في الشرق الاوسط والمنقذ الوحيد هي اسرائيل التي دخلت سوق المحروقات الاردنية ، تحت مسميات عدة وشركات متعددة وانتشرت بسرعة الوقود في الهشيم وغطت معظم الارض الاردنية بشكل ملفت للنظر، وكأن المخطط يعرف مدى حاجة المواطنين للنفط بعد بيع المصفاة لمستثمرين بنسبة 66% من حجمها والباقى للدولة الاردنية التي لا سلطان لها على قطاع المحروقات .
دافوس اعتقد انه المؤتمر الذي سيكون النهاية على مجريات القضية الفلسطينية ، التي لم ولن تحل بغير الاسلام والمسلمين المجاهدين لأنها ارض لها قدسيتها وكرامتها فلا دافوس ولا غير دافوس سيكون له سلطان عليها ، ولا عباس ولا حماس مهيئ للكلام عن أي امر يخص فلسطين وقضيتها الربانية.
 التي ستبقى معلقة لامر يريد الله به الخلاص من شرذمة اليهود اشر خلق الله ، ولو انهم 
يمتلكوا زمام كل المبادرات في زمن الخسة الذي نعيش ايامه السوداء ، في ازمان الرويبضة الذين تطاولوا في البناء وتكلموا بأمور العامة وتسيدوا الكلام في القضايا الهامة ، فهذا ليس زمن الاشراف الذين على ايديهم تتم الصالحات .
Saleem4727@yahoo.com

  

سليم أبو محفوظ
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/29



كتابة تعليق لموضوع : هل قرب الحل يا مؤتمرين...دافوس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزام احمد محمد نعمان
صفحة الكاتب :
  عزام احمد محمد نعمان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الوحيد الخراساني: فليجب علماء الحجاز وأنا أول سني !  : شعيب العاملي

 هل نجح العبادي .. يا حكيم؟   : احمد الادهمي

  ماكنة الإرهاب!!!  : حسين الركابي

 مثالب العرب ام مصائب العرب ؟  : سامي جواد كاظم

 تدليسات الغزي وجماعته  : باسم اللهيبي

 الحكمة .. الوعي .. الاستجابة  : عبد الرضا الساعدي

 أنامل شغفي  : علي مولود الطالبي

 فتوى الدفاع المقدس وآراء فقهاء الشيعة  : علي حسين الخباز

  من أين لك هذا .. ؟؟؟  : حمزة علي البدري

 الاستثمار بالآجل :: مرة حلال ومرة حرام  : حميد العبيدي

 مؤسسة الشهداء تستحصل موافقة وزارة المالية على اعفاء شهداء وجرحى الحشد الشعبي من الديون المتربتة بذمتهم  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مدير عام سومو يا مغرب خرب  : عادل عبيد

 بالصور: السعودية ترتكب جريمة جديدة بحق متظاهرين بالقطيف  : وكالة نون الاخبارية

 سوّد الله وجهك  : هادي جلو مرعي

 هل اصبح البرلمان ومضة امل وتفاؤل...؟  : عبد الخالق الفلاح

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net