صفحة الكاتب : صالح المحنه

أين ألقرضاوي الذي أفتى بحرمة ِهدم تمثال بوذا من هدم قبور الصحابة والأولياء الصالحين؟
صالح المحنه

 

في مارس عام 2001 أنشغل العالم الإسلامي قبل العالم الأكبر بجريمة هدم تمثال بوذا في أفغانستان ، وكان في مقدمة المهتمين بهذا الأمر علماء المذاهب السنية بإجماعها معلنة تبرئها من هذه الفعلة الشنيعة التي تسيء الى الإسلام والمسلمين ، وشُكلت الوفود والوساطات للتفاوض مع طالبان والتوقف عن هدم احجار التمثال ، وكان على رأس الوفد والمتحمّس والمتأثّرحدّ تحمّر وجنتيه من الخجل على هذه الفعلة ، هوالداعية الإخواني السلفي الوهابي الشيخ يوسف القرضاوي الذي أبلى بلاءا حسناً في الدفاع عن بوذا وقد أفرحنا هذا الموقف صراحةً ، لأن موقف طالبان كان موقفاً متخلفاً مهيناً يعبّر عن تحجّر عقولهم التي إبتلي بها الإسلام،وقد نجحت مساعي الداعية الإسلامي القرضاوي بعد أن أفتى بحرمة هدم صنم بوذا ، وتكللت فتواه ومساعيه بالنجاح وتفهّمَ الطالبانيون ولعلها المرّة الأولى والأخيرة التي يفهمون فيها تفهّموا موقف شيخِهم ولكي لايسببوا له وللأمة الإسلامية حرجاً أمام الأخوة البوذيين وأصدقائهم توقفوا عن مشروع الهدم وعاد القرضاوي منتصراً !ولم ينتهي الأمر عند هذا الحد بل تبرّع أحد رجال الأعمال الذي ينتمي الى فصيلة القرضاوي بأعادة بناء تمثال بوذا بكلفة 100مليون دولار ...وللمزيد من المعلومات حول هذا الموضوع أرجعوا الى محرك كوكل ، لكنّه وأقرانه من مذاهبهم (الإسلامية) صمّوا آذانهم وعُميت أبصارهُم وبصيرتُهم وكأنهم أموات عن جريمة هدمِ ونبشِ قبور أصحاب رسول الله ص الذين خصّهم برعايته ووعدهم بالجنة ، ثلّةٌ من الصحابة الأجلاء والأولياء الصالحين تعرّضت قبورهم وأضرحتهم للحرق والهدم والنبش ، كما فعلوا مع حجر بن عدي وعمار بن ياسر في سوريا واليوم أحرقوا ضريح جعفر بن ابي طالب ابن عم رسول الله ص في بلد الملك الأردني الذي يدّعي الإنتماء الى آل بيت النبي ! من حقنا أن نسأل القرضاوي الذي إنتفض وطار على وجه السرعة للدفاع عن أحجار بوذا ، لماذا لاينبض عندك عرق الشرف وهزَّك من أعماقك على صحابة النبي كما هزَّك على بوذا؟ وهل كانت غيرتك على بوذا بمحض إرادتك وتعبير عن رفضك لعمل ٍ مشين ؟ أم كنت رسول قوم ٍ أفاضوا عليك من كرمهم فصرتَ لهم جندياً ومطيةً لترد لهم بعض جمائلهم ؟ فحملتَ عمامتك وعمائمم أقرانك وتوسطتم وطالبتم طالبان بوقف الهدم ؟ وإلا لماذا سكتَّ وسكتَ معك علماءُ السوءِ الذين تصببتْ جباهُهُمْ عرقاً من فعلةِ طالبان ؟أين خبأتم رؤوسَكم ؟ أي دينٍ تتبعون ؟ وأي دجلٍ تمارسون على هذه الأمةِ البائسة؟ إذا كنتم تتبعون دين محمد ص فهو يحرّم عليكم المثلة بالكلب العقور ، فكيف تجيزون لكلابكم نبش قبر أشرف الصحابة الذين تدّعون الدفاع عنهم ؟لقد أسأتم الى رسول الله وشوهتم دين الله...وأفسدتم كل القيم الإنسانية ..وما أفعالكم هذه إلا هي عنوان لباطلكم وخستكم وتحجّر عقولكم ...وهي حربٌ على تراث رسول الله وعلى نهجه الحقيقي المتمثل بسيرة أهل بيته الأطهار ومن سار على خطاهم ..هدموا ماشئتم وأحرقوا ماأستطعتم فلا تزيدكم إلا خسةً ودونية وأحتقارا من قبل كل شعوب الأرض...وسيبقى عليّ وأصحابُ عليّ وأتباعُ عليّ الصادقين..هم عنوان الأسلام 

الحقيقي الذي عرّى إسلامَكم المزيف ياقرضاوي بوذا..  

 

  

صالح المحنه
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/05



كتابة تعليق لموضوع : أين ألقرضاوي الذي أفتى بحرمة ِهدم تمثال بوذا من هدم قبور الصحابة والأولياء الصالحين؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، في 2013/05/06 .

أخي الطيب هذا خط ممتد على طول مسيرة تاريخ البشرية يقتل الانبياء ويغتال المصلحين ويتابع آثارهم بالحرق والطمس والتغييب وقبورهم بالنبش والهتك . ولكن السؤال يكن في أنكم يوجد خلاف عقائدي مزمن بينكم وبين زمرة النبّاشين ولكن ما بال القبور الوادعة للمسيحيين تُهدم وتُسوّى بالارض هل شمل حديث الرسول بتسوية القبور كما يروي البخاري بأن النبي امر بتسوية القبور . هل رأى هؤلاء النباشين الهاتكين لحرمات الموتى كيف تُعامل أوربا المسيحية مقابر المسلمين ؟؟ كيف تضع بلديات المنطقة عليها الورود وتسقي الزرع حولها وتُضللها بالاشجار الجميلة وتُعين عليها حارس ومزارع يتعهدها بالرعاية. هل يُعقل ان تنحدر اخلاقكم إلى أدنى الظالين الذين تُكفرونهم وتقرأون في صلاتكم كل يوم أكثر من عشرين مرة : ((غير المغضوب عليهم ولا الظالين)) !!! هل صحيح انكم تقرأون قبلها : (( الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم)) سبحان الرب فوق سماواته تحمدون الله على ماذا ؟؟ وأين هي الرحمة التي تُنادون بها كل يوم حتى يصحل صوتكم . دعني انبش قبر أبيك واخرج رفاته واهتك حرمته وانقله إلى جهة مجهولةثم أضع صورة القبر المهتوك على الانتر نت في حركة شامتة ساخرة كما فعلتم مع صحابة نبيكم الذي ترضى عنهم وبشرهم بالجنة، ثم تأت انت لترى القبر فاغرا فاه وقد نُبش بطريقة مأساوية وصورة القبر على الخاص والعام في الانترنت . فما هو جوابك والرب أني اتلمظ شوقا إلى غرز اظافري في اعناقكم لأرى شكل دمائكم وانا كلي يقين أنها دماء زرقاء بلون دماء ((لوسي)) .
وعندي سؤال أخير لو سمحت بالاجابة عليه . ماذا لو قام الطرف الآخر بنبش قبر خال المؤمنين وكاتب الوحي معاوية بن ابي سفيان وهو على مرمى حجر من قبر حجر بن عدي ؟؟
وماذا لو قام الطرف الآخر بنبش قبر سيف الله المسلول خالد بن الوليد وهو على شمرة عصا من قبر حجر بن عدي .
لا أعجب من كل ذلك عقول تُنادي بهدم اهرامات مصر لبناء دور للفقراء باحجارها ، حري بنا ان نبكي على الحظ التعيس الذي فرض علينا العيش مع هكذا اوباش .




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل

 
علّق تسنيم الچنة ، على قراءة في ديوان ( الفرح ليس مهنتي ) لمحمد الماغوط - للكاتب جمعة عبد الله : هذا موضوع رسالة تخرجي هل يمكنك مساعدتي في اعطائي مصادر ومراجع تخص هذا الموضوع وشكرا

 
علّق ابو الحسن ، على حدث سليم الحسني الساخن.. - للكاتب نجاح بيعي : الاستاذ الفاضل نجاح البيعي المحترم رغم اننا في شهر رمضان المبارك لكن فيما يخص سليم الحسني او جواد سنبه وهو اسمه الحقيقي ساقول فيه لو كلُّ كلبٍ عوى ألقمتُه حجرًا لأصبح الصخرُ مثقالاً بدينارِ لا اعلم لماذا الكتاب والمخلصين من امثالك تتعب بنفسها بالرد على هذا الامعه التافه بل ارى العكس عندما تردون على منشوراته البائسه تعطون له حجم وقيمه وهو قيمته صفر على الشمال اما المخلصين والمؤمنين الذين يعرفون المرجعيه الدينيهالعليا فلن يتئثرو بخزعبلات الحسني ومن قبله الوائلي وغيرهم الكثيرين من ابواق تسقيط المرجعيه واما الامعات سواء كتب لهم سليم او لم يكتب فهو ديدنهم وشغلهم الشاغل الانتقاص من المرجعيه حفظكم الله ورعاكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وحيد خيون
صفحة الكاتب :
  وحيد خيون


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ما لم ترصده فضائيّاتُ الأربعين: مسيرةٌ وخدماتٌ حسينيّة في صحارى العراق

 اغنية النهر ونزفه العشق  : عبد الحسين بريسم

 مــَـشاهد عــراقية ... بعيداً عن السياســة -6-  : هيـثم القيـّم

 جنايات ديالى تقضي بإعدام إرهابي قتل 19 شخصا بالاشتراك مع مجموعة مسلحة  : مجلس القضاء الاعلى

 اصلاحات الأصبع البنفسجي  : اياد قاسم الزيادي

 غزل سياسي (٤) العبادي والبرزاني صراع التأثير على المجتمع الدولي  : صادق القيم

 شرطة ديالى تدمر مضافة لعصابات داعش الارهابية في بساتين ناحية بهرز  : وزارة الداخلية العراقية

 نعم الثقافة العربية أقدم من اليونانية والعبرانية!  : ياس خضير العلي

 صحة الكرخ / استقبال (6) ملايين مراجع و اكثر من (180000) الف راقد في المؤسسات الصحية خلال عام 2017

 بغداد عاصمة الثقافة العربية لعام2013 وخريجي كليات ومعاهد الفنون الجملية عاطلون عن العمل؟!  : علي العبادي

 ولات حين مندم  : عبد الكاظم حسن الجابري

 ازيحوا عصابة علي بابا والاربعين حرامي وليحصل ما يحصل

 تحقيق الكوت تصدق اعترافات متهم ضبطت بحوزته مادة الكرستال المخدرة  : مجلس القضاء الاعلى

 هل يستفيد السودان من زيارة مرسي؟  : سليم عثمان احمد

 معتمد المرجعية الدينية يستقبل وفد مؤسسة ناس الثقافية  : غفار عفراوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net