صفحة الكاتب : امير جبار الساعدي

وجه التحالفات القادمة
امير جبار الساعدي
مازالت النتائج النهائية لانتخابات مجالس المحافظات غير معلنة وفيما يبدو بأن الحراك السياسي بين الكتل الفائزة حسب ما طرحته المفوضية العليا للانتخابات المستقلة بدأت بحركتها لتشكيل بعضا من التحالفات لتشكيل الحكومات المحلية، فبعضا يؤطرها مفهوم الشراكة وأخرى يغلفها مبدأ الاغلبية السياسية... فما ظهر من حصاد الأصوات للأحزاب والكتل في هذه الانتخابات أظهرت تقدم ائتلاف دولة القانون بأكثر من محافظة ويليها ائتلاف المواطن ومن ثم كتلة الاحرار بقوائمه المختلفة والتي نافست على مواقع التقدم في بعض المحافظات على ائتلاف المواطن وفي محافظة ميسان تصدرت كافة القوائم... فما ظهر من تداعيات الأزمات المتلاحقة فيما بعد تشكيل حكومة الشراكة الوطنية أظهرت كثيرا من النقد من قبل ائتلاف المواطن وكتلة الاحرار لإدارة الحكومة لكثيرمن هذه الملفات التي تشاركها في جسد السلطة التنفيذية وغالبا ما كان هناك توافق في ما بين ائتلاف المواطن والاحرار في تشخيص طبيعة تلك الأزمات وطرق حلها، ولكن لم يكن هذا الامر دائما لاختلاف جدول تلك التوافقات وطبيعة العلاقات بين كل أطراف التحالف الوطني، وعودا على نتائج الانتخابات نرى بأن القانون الجديد (سانت ليغو) في حساب الاصوات قد أعطى الفرصة للكتل الصغيرة الصعود الى سلم الحكومات المحلية بحصولها على بعض المقاعد وإن كانت قليلة ولكنها تشكل جزءا مهما في صياغة طبيعة التحالفات في مجالس المحافظات الجديدة وأختيار المحافظ ومجلس المحافظة، وهكذا برز صعود ائتلاف كتلة المواطن بعد أن تراجع حضوره الانتخابي في انتخابات مجلس النواب في عام (2010) وأصبح رقما مهما يشكل ثقلا كبيرا في طبيعة تلك التحالفات التي عقدت والتي ستعقد مستقبلا  والتي ظهر منها أولا وحتى قبل إنعقاد الانتخابات تحالف ديالى الوطني في ديالى والذي أجتمعت فيه كل كتل التحالف الوطني في ديالى لتتشارك معا في خوض تلك الانتخابات، وكان ذلك بسبب طبيعة التوجهات السياسية والاجتماعية في محافظة ديالى والذي دعاها للتجمع قبل الانتخابات، وقد أظهرت النتائج الى الان بأنهم حققوا المركز الثاني (وسط تنازع بينهم وعراقية ديالى التي تصدرت المشهد هناك على المركز الاول).
ونتيجة لهذا التقدم لائتلاف دولة لقانون والمواطن والأحرار بما تحصلوه من مقاعد في هذه الانتخابات يرى البعض بأن التحالف الأمثل لما أظهره كل من ائتلاف المواطن وكتلة الاحرار ممثلة للتيار الصدري من توافق اتجاه أزمات الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية بأنهما سيكونان التحالف القادم في كثير من المحافظات، ولكن الواقع يظهر أمرا مغايرا بعض الشيء وأولها ما ظهر من تشكيل تحالف سياسي جديد باسم (تحالف البصرة أولا)، يمثل الاغلبية في مجلس المحافظة بـ(19) مقعدا من أجل تحقيق الشراكة (وتبلغ عدد المقاعد المخصصة لمحافظة البصرة 35 مقعدا) وكانت الكتل السياسية المنضوية في هذا التحالف هي "ائتلاف المواطن وائتلاف البصرة المستقل وقائمة العدالة والوحدة وتحالف البصرة المدني وائتلاف العراقية الوطنية الموحد وقائمة متحدون وحزب الدعوة تنظيم الداخل وحركة البديل والمكون المسيحي وائتلاف البصرة المستقل"، وبنظرة سريعة نرى بأن ائتلاف المواطن قد تشارك مع باقي الكتل بعيدا عن كتلة الاحرار ودولة القانون وأصبح لدى ذلك التحالف الاغلبية المريحة لتشكيل الحكومة المحلية في البصرة، ونرى طبيعة أختلاف توجهات تلك الكتل المنضوية في هذا التحالف التي أشتركت في هدف الخدمة المدنية لمحافظة البصرة بعيدا عن الاغلبية السياسية ولكن هل سيبتعدون عن التحاصص الطائفي والسياسي؟؟؟ ... وفي نفس هذه التوجهات نرى بأن محافظة واسط سعت لتحالف سياسي جديد باسم تحالف واسط للمشاركة في تشكيل الحكومة المحلية الجديدة والذي يضم "دولة العدالة الاجتماعية وتجمع الأيادي المخلصة والتحالف المدني الديمقراطي وتيار الدولة العادلة وائتلاف العراقية الوطني الموحد وقائمة عراق الخير والعطاء، حيث بدأت مشاورات جادة لتشكيل تحالف يجمعها يحوز على ثمانية مقاعد. ونرى بأن غالية هذه الكتل هي ذي توجهات ليبرالية ومدنية تاركت ائتلاف المواطن ودولة القانون وكلاهما لديه (7) مقاعد وكتلة الاحرار ولديها (5) مخيرين للدخول في هذا الائتلاف أو التحالف فيما بينهم إذا ما تذكرنا بأن عدد مقاعد المحافظة هي (28) فأن التحالف القادم يحتاج الى (15) لتشكيل الحكومة المحلية في واسط ومن هنا يظهر بأن أي شكل من التحالفات لن يكون بصيغة الاغلبية السياسية او الشراكة بين ائتلاف المواطن ودولة القانون والاحرار ما لم يتفقون مع بعضهما البعض وهذا أمر مستبعد الان ولكنه قد يدفع بأحدهما بالتوجه نحو تحالف واسط لتشكيل الحكومة القادمة وبهذا فقدنا عدم توافقهما مرة أخرى لتشكيل ائتلاف حسب التوافقات السياسية التي سبقت إجراء الانتخابات والتي لعبت كثيرا من هذه الكتل لعبتها الاعلامية والسياسية حتى طائفيا وبشكل كبير لتحشيد أكبر ما يمكن من الاصوات لصالحها. 
وما وضح من نتائج محافظة كربلاء بتصدر ائتلاف دولة القانون (7) مقاعد ويليه ائتلاف الأحرار (4) ومن ثم اللواء (3) مقاعد، ورابعا كتلة المواطن (3)، واستطاعت كتلة أمل الرافدين الحصول على (3) مقاعد وكذلك تيار الدولة العادلة (3) مقاعد و جبهة الاعتدال الوطني على مقعدين وغيرهم حصل على مقعد واحد والمجموع هو (27) مقعدا لعموم مجلس المحافظة. ويحتاج التحالف (14) مقعد لتشكيل الحكومة المحلية هناك وهذا ما يظهر بأن دولة القانون من تصدر ولكن قد ينافسه أي من كتلتي المواطن والاحرار واللواء في طبيعة ما يَقدم عليه من تحالفات وهذا سيضع دولة القانون أمام خيارات محدودة في أن يسارع بكسب باقي الاصوات المنفردة بعيدا عن الكتل المتقدمة وهذه نفس المعركة التي يمكن أن تخوضها باقي الائتلافات في كربلاء للفوز بمجلس الحكومة المحلية هناك.. والذي لا يظهر من قريب بأن هناك توافقا بين الأحرار والمواطن لكي يمضي في كسب باقي الكتل ليشكل هو الحكومة في كربلاء... وما شهدته محافظة ميسان ينبئ بأن تصدر كتلة الاحرار هو من سيشكل حكومتها المحلية... حيث حصل ائتلاف الاحرار (9) مقاعد وائتلاف دولة القانون (8) مقاعد ودولة المواطن (6) مقاعد... ولكن ما هو شكل التحالف الأقرب للاحرار والذي يبدو بأنه سيكون مع ائتلاف المواطن لأن عدد مقاعد مجلس المحافظة هي (27) مقعد وهو يحتاج الى (14) مقعد لكي يشكل الحكومة المحلية، ولكن قد يأتلف دولة القانون مع المواطن ويحقق الصدارة في تشكيل الحكومة...
وما يمكن استخلاصه من خلال ما طرحناه من أمثلة بأن التوافقات الحالية لا تصب في اتجاه توحيد اصوات كلاً من المواطن والاحرار حاليا وإن كانت هناك زيارة من قبل السيد عمار الحكيم لرئيس الهيئة السياسية لكتلة الاحرار كرار الخفاجي بحث فيها تطورات العملية السياسية ونتائج الانتخابات، لأن ذلك سوف لن يصب بمصلحة دولة القانون التي حققت الاولوية في تصدرها حجم الأصوات في سبع محافظات وإن كانت هي أقل من عدد الاصوات التي حصلت عليها في الانتخابات السابقة أولا بسبب آلية أحتساب الاصوات وثانيا بسبب الاقبال الضعيف على الانتخابات وهذا كله مدعاة لتحرك دولة القانون ورئيس ائتلافها رئيس مجلس الوزراء بتقديم بعض الامتيازات وإظهار بعض التنازلات لائتلاف المواطن لكسب وده لابعاد التيار الصدري من المنافسة في تحصيل إدارة مجالس تلك المحافظات، وهذا في ما أخذنا تأثير العامل الإقليمي على نوع هذه التحالفات التي قد تدعو لدعم تحالفات السيد المالكي. ويبقى التخوف الوحيد هو بأن طبيعة هذه التحالفات قد تفرض على دولة القانون فرضية أبعاد شخص السيد المالكي من الترشح مرة أخرى لرئاسة الوزراء نتيجة شكل هذه التحالفات مع طرف قوي ومنافس من قبل ائتلاف المواطن والذي غالبا ما رشح عدد من أعضائه لتولي مسؤولية رئاسة الوزراء، ولكن تحالف الصدريين مع ائتلاف المواطن قد يكون داعما لهم بحصولهم على منصب رئيس مجلس الوزراء ويمكن التوافق معهم على هذا الأمر لأن ما ظهر من قبل الطرفين أبدى بأنه يمكن تحقيق هذا التعاون فيما بينهم. وكل ما ظهر من نتائج لانتخابات مجالس المحافظات غير النهائية سوف يعينهم جميعا أولا على إيجاد الأرضية المناسبة من نفوذ وسلطة لخوض الانتخابات النيابية القادمة في عام (2014)، وثانيا على إظهار بأن من تحصل على هذا الكم الكبير من الأصوات يمكن له بأن ينافس بشكل واضح على ما يمكن حصوله من أصوات في انتخابات مجلس النواب وبهذا يعطي أنطباعا على من يمكن أن يحالفه في حالة الفوز ... وثالثا هناك أمرا يصب في صلب هذه الأزمة وهو الدعوة لانتخابات مبكرة على ضوء نتائج انتخابات مجالس المحافظات خوفا من فقدان هذا التأييد الذي تحصلت عليه تلك الأحزاب والائتلافات.
ويبقى الأمر الأهم والصورة الأشمل والرقم الأكبر هو فقدان ثقة الشعب العراقي بصندوق الأقتراع وعزوفه مرة أخرى في الانتخابات النيابية أو تحدث المفاجئة بالتصويت الى اسماء جديدة مثلما حصل في بعض القوائم لانتخابات مجالس المحافظات ليغير من معادلة تحالفات الكتل الكبيرة مثلما حصل في محافظة واسط بان تكون هناك كتل معارضة لديها القدرة على التأثير على تشريع القوانين وإقرارها لتخدم مصلحة المواطن والوطن قبل خدمة الاحزاب والكتل.....
باحث وإعلامي: http://iraqiwill.blogspot.com
بغداد 28-4-2013

  

امير جبار الساعدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/30



كتابة تعليق لموضوع : وجه التحالفات القادمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : سعد ، في 2013/04/30 .

وجهة نظركم في التحالفات تحتمل الخطاء والصواب واعتقد ان دولة القانون لديه ما يفاوض به المواطن عكس الاحرار فليس لديه قوة اذا ما استثنينا ميسان بمعنى دائما الاقوى هو من يفاوض وكتلة المواطن لديها طموح بتصدر موقع القيادة في بعض المحافظات وهذا لن يكون مع الاحرار




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد ابوذر الأمين
صفحة الكاتب :
  السيد ابوذر الأمين


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 السيارات القديمة تغزو شوراع مصر

 عيناك جميلة (ملمَّع)  : د . محمد تقي جون

 ستان وما قبلها!!  : د . صادق السامرائي

 انشطة ومبادرات متنوعة لمنتدى شباب ورياضة البنوك  : وزارة الشباب والرياضة

 عزيز كاظم علوان وقائمة الحكومة!  : خير الله علال الموسوي

 مبادرة طالباني في مهب الريح  : ماجد زيدان الربيعي

 تقرير هزة ارضية  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 بعيدا عن السياسة كيف تطور الكلام عند العرب ؟!  : د . ماجد اسد

 مملكة الدواعش تحت أقدام الحشد الشعبي.  : قيس النجم

 يصنعها ويخمدها حسب الطلب  : نزار حيدر

 بيان عمومي على بيان رئيس جمعية الإيثار لإغاثة مرضى الثلاسيميا في العراق السيد جمال الطالقاني  : ماجد الكعبي

 وزارة الموارد المائية تواصل متابعة ضخ المياه في قناة شط العرب الاروائية  : وزارة الموارد المائية

  يوما ً ما ستمسك الهواء بشعرك  : رعد البصري

 شاعر عند نقطة التفتيش  : بن يونس ماجن

 الملك فاروق الأول فاروق مصر  : حسين محمد العراقي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net