صفحة الكاتب : زكية المزوري

تطبيق قرارات هيئة اجتثاث البعث .. بين الواقع والخيال ..مؤيد اللامي نموذجاً .. !!
زكية المزوري

قضية رأي عام : 
لن أثير هنا مقدمات طويلة ، لكن أريد الولوج الى فقرات هيئة المساءلة والعدالة أو هيئة أجتثاث البعث سابقا  لمعرفة وظيفة هذه الهيئة وللوقوف على لزوم تطبيق بنودها لتحقيق العدالة الفعلية التي وجدت لاجلها ولكي لا يتسنم الجلادون مناصبا عليا تتحكم في مصائر الوطنيين ومصير شعب بائس سومهم ازلام البعث سوء العذاب  .
وعليه فان وظيفة هذه الهيئة تقوم على توفير معلومات تكشف عن هوية البعثيين من ذوي درجات عضوية محددة (عضو فرقة فما فوق) ليتم فصلهم من مرافق الدولة فور التأكد من ثبوت انتماءاتهم  الحزبية والدرجات المشمولة بالاجتثاث .
لست مع معاملة البعثيين الابرياء ممن اضطر للانتماء الى منظمات الحزب البائد لخلاص عائلته من بطش السلطة معاملة المجرمين ومحاسبتهم وتهميش حقوقهم والمزايدة على وطنيتهم فنسبة 80% من العراقيين هم من البعثيين ، لكني مع محاسبة البعثيين ممن تلوثت ايديهم بدماء الابرياء من العراقيين  وكان بوقا ورداحا  مداحا للنظام البعثي ذلك النظام الطاغي الذي تسبب بسياساته الباطلة في أحتلال العراق واذلال الشعب وجعله تحت الوصاية الغربية حتى امد لا يعلم به الا الله وحده ، ثم عاد بعد ابادة هذا النظام  للعمل مع النظام الحالي للدولة وكأن شيئا لم يكن متناسيا تأريخه العريق في اراقة  دماء الابرياء امثال مؤيد اللامي النقيب الحالي لنقابة الصحفيين العراقيين الذي ما زال يعمل لصالح نظامه السابق ويحرص على تهميش ضحايا ذلك النظام  ولا يخفى على لبيب تأريخه العريق في صفوف كتائب فدائيي صدام ومشاركته في قمع الانتفاضة المباركة في ميسان البطلة وقيامه بالاخبار عن الوطنيين والمناضلين عبر كتابة تقارير مخابراتية والتسبب باعدامهم او طمرهم احياءأ في المقابر الجماعية وهذا الاتهام كان عن لسان مواطني العمارة مسقط ومسكن السيد اللامي حتى اخر ساعة من سقوط النظام السابق ، ولمن يريد التأكد من هذه الحقائق عليه بالذهاب الى مدينة العمارة ومقابلة أي مواطن هناك فالسيد اللامي والمعروف بــ ( مؤيد كطيوه ) أشهر من نار على علم وبامكان أي مواطن في المدينة ان يسرد على المستطرق كامل تاريخه . علما ان اللامي مجتث عبر قرار صدر عن الهيئة موضوع البحث في مقالنا هذا  ..!!
تأسست الهيئة الوطنية العليا لاجتثاث البعث بقانون صادر عن سلطة الائتلاف المؤقتة  عام 2003  والعامل على أجتثاث البعثيين "وإبادة قياداته في مواقع السلطة وعمل البرلمان وباغلبية مطلقة على حل هذه الهيئة لضمان حمايتها والتي استمرت بعد اقرار الدستور الدائم والذي ينص في الفصل الثاني على الاحكام الانتقالية المادة 135 على مواصلة الهيئة العليا لاجتثاث البعث ، وبعد تعديله صار الى  قانون جديد سمي بقانون ( المساءلة والعدالة ) والذي واجه معارضة شديدة من قبل بعض الاطراف في السلطة حتى أدت الى تدخل المحتل بقيادة الغازي بول بريمر ليؤيد وبالتالي أقراره عام 2008 م . 
والان لناتي على اهم فقرات قانون المساءلة والعدالة ( المفترض ) تطبيقها على كل من ثبت انه كان عضو فرقة وما فوق في حزب البعث البائد واقالته ..!!
الفصل الرابع
الإجراءات
المادة -6-
على الهيئة اتباع الإجراءات الآتية بحق المنتمين إلى صفوف حزب البعث والأجهزة القمعية قبل تاريخ 9/4/2003 لغرض تحقيق أهداف الهيئة وتنفيذ مهامها.
أولا: إنهاء خدمات جميع الموظفين ممن كان بدرجة عضو شعبة وإحالتهم على التقاعد بموجب قانون الخدمة والتقاعد.
ثانيا: إحالة جميع الموظفين الذين يشغلون إحدى الدرجات الخاصة (مدير عام أو ما يعادلها فما فوق) ممن كانوا بدرجة عضو فرقة في صفوف حزب البعث على التقاعد بحسب قانون الخدمة والتقاعد.
ثالثا: إنهاء خدمات جميع منتسبي الأجهزة الأمنية (القمعية) وإحالتهم على التقاعد بموجب قانون الخدمة والتقاعد.
رابعا: يمنع فدائيو صدام من أي حقوق تقاعدية لعملهم في الجهاز المذكور.
خامسا: السماح لجميع الموظفين غير ذوي الدرجات الخاصة ممن كانوا بدرجة عضو فرقة فما دون في صفوف حزب البعث بالعودة إلى دوائرهم أو الاستمرار بوظائفهم.
سادسا: لا يسمح لأعضاء الفرق بالعودة  للخدمة أو الاستمرار في الخدمة في الهيئات الرئاسية الثلاث ومجلس القضاء والوزارات والأجهزة الأمنية ووزارتي الخارجية والمالية.
سابعا: لا يصرف الراتب التقاعدي أو المنحة لكل من كان منتميا لحزب البعث بعد (20/3/2003) وحصل على اللجوء السياسي أو الإنساني في أي دولة من الدول.
ثامنا: يمنع من إشغال وظائف الدرجات الخاصة (مدير عام أو ما يعادله فما فوق ومدراء الوحدات الإدارية) كل من كان بدرجة عضو فما فوق في صفوف حزب البعث وأثرى على حساب المال العام.
تاسعا: إحالة جميع من لم يشمل بقانون الخدمة والتقاعد للعمل في دوائر الدولة ما عدا الهيئات الرئاسية الثلاث ومجلس القضاء والوزارات والأجهزة الأمنية والخارجية والمالية ويستثنى من ذلك الفقرة أولا من المادة أعلاه.
عاشرا: تسقط كل الحقوق الواردة في الفقرات السابقة عن كل شخص ثبتت قضائيا مشاركته بجرائم ضد الشعب العراقي أو أثرى على حساب المال العام.
المادة -7-
أولا: على جميع المشمولين بحق الإحالة على التقاعد بموجب أحكام المادة (6) من هذا القانون تقديم الطلبات الرسمية للإحالة على التقاعد خلال فترة (60) يوما من نفاذ هذا القانون لمن كان في داخل العراق، و(90) يوما لمن كان خارج العراق وبخلافه تسقط حقوقهم  التقاعدية.                         
ثانيا: على جميع المشمولين بحق العودة إلى الوظيفة بموجب أحكام المادة (6) من هذا القانون تقديم الطلبات الرسمية للإعادة خلال فترة (60) يوما من نفاذ هذا القانون لمن كان في داخل العراق و(90) يوما لمن كان خارج العراق وبخلافه تسقط حقوقهم بالعودة للوظيفة.
المادة -8-
تسقط كل الاستثناءات والحقوق ويفصل من الخدمة بتهمة الإخلال بالشرف كل من أفاد من هذا القانون من الأعضاء السابقين في حزب البعث وثبت لاحقا بموجب حكم قضائي تقديم معلومات كاذبة أو انتماؤه أو عودته إلى تشكيلات الأحزاب المحظورة أو تقديم العون لها أو الترويج لها ويطالب قضائيا بتسديد ما استحصله من حقوق وأموال.
المادة -9-
تلغى كل الدرجات الوظيفية والعسكرية والأوسمة والألقاب التي تمتع بها أعضاء الفرق والشعب والفروع والمكاتب القومية والقطرية بسبب انتمائهم إلى حزب البعث وتلغى كل الامتيازات المترتبة عليها.
المادة -10-
يحال جميع الذين ارتكبوا جرائم بحق الشعب العراقي أو الإثراء على حساب المال العام من الذين انتموا إلى حزب البعث (ولكافة الدرجات الحزبية) أو الأجهزة القمعية والقوات المسلحة إلى المحاكم وحسب الأصول لمحاكمتهم على جرائمهم بحق الشعب العراقي.
المادة-11- 
يحاكم حزب البعث المنحل كحزب ونظام لارتكابه الجرائم ضد الشعب العراقي.
المادة -12- 
لمجلس الوزراء حق النظر في الحالات الاستثنائية للعودة إلى الوظيفة للمشمولين بهذا القانون وحسب مقتضيات المصلحة العامة بناء على طلب الوزير المختص وبالتنسيق مع الهيئة واتخاذ القرار المناسب بشأنها ولا يكون القرار نافذا إلا بمصادقة مجلس النواب عليه.
المادة -13-
أولا: تلزم الهيئات الرئاسية الثلاث ومجلس القضاء والوزارات والدوائر غير المرتبطة بوزارة والهيئات المستقلة ومنظمات المجتمع المدني كافه بتنفيذ قرارات وتوجيهات الهيئة المشرعة بهذا القانون.
ثانيا: يتعرض الشخص المسؤول أو الموظف المختص الممتنع عن تنفيذ قرارات وتوجيهات الهيئة للمساءلة الجزائية وفقا لقانون العقوبات.
المادة -14-
يتولى المدعي العام عملية تلقي الشكاوى بصدد الجرائم المنسوبة إلى عناصر حزب البعث والأجهزة القمعية وأعوان النظام البائد وتحريك الدعاوى بشأنها أمام المحاكم المختصة عند توافر الأدلة الثبوتية.
الفصل الخامس
الاعتراضات
المادة -15-
يجوز للمشمولين بأحكام المادة (6) من هذا القانون والدوائر التي انتسبوا اليها ولمجلس المحافظة وحكومة الإقليم التي تقع فيها تلك الدوائر ومكتب المدعي العام في الهيئة الاعتراض على القرارات الصادرة من الهيئة أمام هيئة التمييز خلال مدة (30) يوما من تاريخ تبليغ المشمول بالقرار أو اعتباره مبلغا حسب قواعد التبليغ الواردة في قانون المرافعات المدنيةً.
المادة -16-
يعد الموظفون الذين تصدر قرارات الهيئة بشمولهم بالإجراءات الواردة في المادة (6) من هذا القانون في إجازة اعتيادية براتب تام خلال المدة التي يجوز لهم فيها الاعتراض ولحين البت في أمرهم من قبل هيئة التمييز وحسب المادة (17) من هذا القانون.
المادة -17-
تصدر هيئة التمييز قرارها في الاعتراضات الواردة خلال مدة لا تزيد عن (60) يوما وتكون قراراتها قطعية وباتة.
لست هنا بصدد فصل وتشريح وتفسير هذه البنود التي على السلطات وقوات الامن تطبيقها فورا على كل من شملتهم هذه البنود وبخاصة من تسنم مناصب هامة وكبيرة  ولناتي هنا على تلك التي تخصنا كصحفيين بشكل خاص وتخص كل المثقفين بشكل عام لا سيما  اولئك الذين عملوا وناهضوا  وجاهدوا في سبيل أسقاط ذلك النظام ، والذي يحاول الان العودة من طرق شتى  ، لكني أريد مواجهة سلطات النظام الحالي والتي خالفت بعدم تطبيقها قرارات هذه البنود على المشمولين بها  ونطالب القضاء والاجهزة الامنية  بالتحقيق مع الجهات المتواطئة مع السيد مؤيد اللامي وآخرون ينتمون الى مجلس النقابة الحالي وكانوا من المشمولين بقرارات الاجتثاث ،  ولمن اطلع على بنود هذه الهيئة الشرعية والمستقلة ان يحكم بنفسه :
وهذه وثيقة أجتثاث المدعو مؤيد اللامي والصادرة عن هيئة اجتثاث البعث .
 
 وبالرغم من ما نص عليه قانون هيئة اجتثاث البعث ( سابقا ) أو هيئة المساءلة والعدالة  ( حاليا ) .:في الفقرة العاشرة من الفصل الرابع والتي تؤكد :  سقوط كل الحقوق الواردة في الفقرات السابقة عن كل شخص ثبتت قضائيا مشاركته بجرائم ضد الشعب العراقي أو أثرى على حساب المال العام الى التقاعد بموجب قانون الخدمة والتقاعد، علما ان السيد اللامي شارك في قمع الانتفاضة المباركة فرع ميسان وقطع آذان الهاربين من الخدمة العسكرية في زمان الحرب على الجارتين ايران والكويت وحرب الانفال التي ابادت الآف الاكراد عن بكرة ابيهم ، وهنا لنقرأ معا هذه الشهادات لمن عايش جرائم اللامي عن قرب ولمن لا يعترف بها ويصدقها سنجري وقريبا جدا حوارا موسعا مع احد ضحايا مؤيد اللامي في ميسان البطلة التي عانت من ظلم هذا الطبال الذي صار يقرع الان على طبلة الترغيب في عصرنا هذا بعد ان كان يضرب على طبلة الترهيب ، ليضعنا امام كل الحقائق في حوار مصور نخص به صحيفة المثقف العربي وموقع كتابات في الميزان .
وللوقوف على حجم جرائم المدعو مؤيد اللامي قامت لجنة التحقق في  مجلس الوزراء بفصله من دار ثقافة الاطفال لتقديمه اوراقاً مزورة للتعين وقررت تغريمه الرواتب التي تسلمها من عام 2004 تاريخ تعيينه ولحد الان وكان من المفترض ان يحيله وزير الثقافة ماهر دلي الحديثي الى القانون لينال عقابه وليكون عبرة ، وبدلا من احالته الى المحكمة قام باعادته الى الوزارة كموظف وتطوع بحفظ ملفه وكأن المسألة هينة ..!! ولدينا وثيقة تؤكد كلامنا هذا بخط يد لجنة التحقيق الخاصة بقرار الوزير الحديثي ..!!
 مؤيد جاسم عزيز اللامي منتسب الى ما يسمى بفدائيي صدام وعضو فرقة حتى آخر ساعة من  سقوط الحكم البعثي  وبالرغم من أصدار قرار الاجتثاث بحقه الا انه يعمل الان في منصب نقيب الصحفيين  وما زال يستلم راتبا من دار ثقافة الاطفال ويصله راتبه الى مقره في نقابة الصحفيين غير منقوص  أضافة الى رواتب اخرى بالاضافة الى راتبه كنقيب . سنأتي على التفصيل عنها في مقال قادم باذنه تعالى .
 
وهنا نسجل شهادات مواطني ميسان ضد مؤيد اللامي  والمنشورة على الرابط التالي :
 http://almadapaper.net/news.php?action=view&id=9885  :
شهادة المواطن : جبار الشوكي من ميسان
ايها السياسيون في مجلس النواب الحالي ويامجلس الوزراء الموقر اتعلمون او لاتعلمون ان مؤيد اللامي السمسار الخاص بالمقبور عدي صدام حسين واعوانه وصدام حسين الذي قتل الكثير من ابناء محافظة ميسان .
ان كان المدعو مؤيد لايدرك الحقيقة فان الشمس تكشفها وان تشجم القدوم الى محافظات العراق فلن يتشجم القدوم الى ميسان بسبب اهالي المدينة الذين يكنون له الحقد الكبير والكره ، وان  المدعو مؤيد البعثي انه كان من زمر الصداميين ومن الفدائيين ،  مع الاسف ايها السياسييون ان تتصافح ايديكم مع المدعو مؤيد اللامي الذي اساء الى الاحزاب الدينية وخصوصا حزب الدعوه وتيار شهيد المحراب والمجلس الاعلى والاخوه الصدرين الذي تسبب في قتل الكثير منهم .
يامؤيد ان نسيت تاريخك فان التاريخ لن ينساك .

شهادة المواطن  سلام جليل الكعبي / ميسان ( الشهادة منشورة على نفس الرابط اعلاه / صحيفة المدى :
انا من محافظة ميسان واستغرب ان تحتضن الحكومة احد المجرميين القتلة الذي تسبب بقتل عشرات الابرياء من ابناء المحافظة فضلا عن مسوؤليته المباشرة بمصادرة سلاح الانتفاضة وتسليمة الى الجيش وهذا موثق في مصارف العمارة الذي كانت تسلمه الاموال باسمة الشخصي عام 90 واشتراكه المباشر بصلب الهاربين من الخدمة العسكرية في منطقة المتنزه وكان فيها يقف بجانب مدير الامن وامين سر الحزب جاسم هاشم وكان معتمدا لدى مديرية امن ميسان (مخبر) وعند مراجعة جريدة بابل وجريدة الثورة والجمهورية كان يصف في كتاباتة الاحزاب الاسلامية وبالخصوص حزب الدعوة والمجلس الاعلى بالمرتدة لانها ضد قائد الحملة الايمانية المقبور صدام وهو اليوم هارب من محافظة ميسان ولم يدخل المحافظة منذ اكثر من سبع سنوات اذا هل نصدق يوما ان يمثل الاعلام وما هو راى الحكومة بذلك لاسيما استلامة من حكومة صدام اكثر من خمس قطع اراض سكنية مكافئة لاخلاصه وولائه لحزب البعث الذي هو فية عضو فرقة مرشح للشعبة  .

شهادة المواطن عباس جاسم محمود : على نفس الرابط :
لقد قلناها من قبل لكن لا سامع.أنه مجرم وسمسار واهل ميسان يعرفونه جيدا.لقد كان  ممثل للمقبور عدي صدام  في ميسان .وقد تسبب في اعتقال و قتل أبنا ء ميسان أيام  ألانتفاضة  المباركة.انه معروف مويد عزيز جاسم  أل......لا ..لامي .أبن كطه  .

وهنا يحق لنا توجيه السؤال التالي :
لم لم يتم تطبيق قرار الاجتثاث بحق اللامي وغيره  وكيف لشخص كهذا ان يكون نقيبا للصحفيين ؟! .
نعم هذا هو التأريخ المشرف لنقيب الصحفيين العراقيين و لا أعتقد ان بأمكان اللامي  أن يفكر  في القدوم الى محافظة ميسان ولو لمرة واحدة في حياته كما أسلف احد مواطني العمارة البطلة لانها تذكره بأشياء كثيرة  لا يريد ان يتذكرها  لا سيما وانه الان نقيب  الصحفيين العراقيين  هذا المنصب الغالي الذي عمل وجهد كي يصل اليه وراح ينثر دنانيره ودولاراته الكثيرة التي نجهل مصدرها  على كل من هب ودب على الساسة وعلى الاحزاب وعلى الهيئات المستقلة وعلى الاقلام التي باتت تنهق ليل نهار وتفصل انجازاته الكبيرة تلك الاقلام التي سال لعابها الآسن وراء قطع الاراضي وبضعة دنانير بخسة ( المكافات ) حتى صار وضع الصحفي أسوأ من وضع الشحاذ تراه يقرع ابواب وشبابيك السيد اللامي ليكسب وده وتناسى قضيته ورسالته في تبيان الحقائق وملاحقة المحتل الاثم فلا ترى احدا منهم يكتب كلمة واحدة تهز عرش المحتل ولا تهمهم قولة الحق في مسألة فساد او جريمة ترتكب بحق بريء فخسر نفسه وقلمه وشرفه وهو يعلم  ان هذا الرجل لا ينتمي للصحافة ويعلم تأريخه الاسود الذي لا يتشرف به أي صحفي وطني . 
 ولنا أن نسأل من وراء تنصيب مؤيد اللامي نقيبا على رأس أعرق واكبر نقابة صحفية وأعلامية في العراق ومن المسؤول عن أستمراره .. هل هي منجزاته الكبيرة والتي لا يطالها الا امثاله ومن والاه ؟!.
ام هي الجهات الخفية التي تمولة بملايين الدولارات لاغراء وأسكات الاحزاب والسلطات وتكميم الاقلام الرافضة لوجوده ؟!.
أم هي الحكومات الفاسدة واللامبالية بتطبيق القوانين والتي لا تهتم لمشاعر ضحايا البعث فعملت على اعادة البعثيين الى السلطة وتنصيبهم ملوكا وأمراء علينا نحن من ناضلنا وجابهنا الظلم حتى كلت ابداننا وضاعت اعمارنا سدى دفاعا عن حرية امست اليوم كابوسا بعد ان كانت حلما .
من المسؤول عن عدم تطبيق قانون الاجتثاث بحق المجتثين من امثال مؤيد اللامي ؟!
سؤال نوجهه الى سيادة رئيس الوزراء الذي يجسد دولة القانون فأينك من القانون يارئيس الوزراء ونقيب صحفيينا قائد في فدائيي صدام ومخبر امني تسبب في قتل وأعدام المئات من ابناء العمارة البطلة أيام الانتفاضة الشعبانية التي قدحت شرارة الحرية التي منحتكم كرسي الوزارة .
مالم تتحرك الحكومة لفتح ملف مؤيد اللامي فأنتظروا العاصفة الجماهيرية من الصحفيين وضحايا البعث في ميسان .. سنعتصم أمام مجلس محافظة ميسان حتى أقرار العدالة  لضحاياه واعفاءه من منصب نقيب الصحفيين .

زكية المزوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/02/02





كتابة تعليق لموضوع : تطبيق قرارات هيئة اجتثاث البعث .. بين الواقع والخيال ..مؤيد اللامي نموذجاً .. !!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 5)


• (1) - كتب : صحفي عاش غريب وسيموت غريب خارج العراق من : خارج العغراق ، بعنوان : ناصر ضمن لوبي اياد الزمالي والبغدادية البعثية في 2011/02/26 .

- كتب : صحفي عاش غريب وسيموت غريب من : العراق ، بعنوان : اياد الزمالي يتجول بالدول العربية باموال الصحفيين مبروك عليكم ياصحفيين في 2011/02/03 21:58 .


اختي زكية اليك مانشره الزمالي في اول صفحات موقعه موقع البعث الفاسق الغادر
شكر وامتنان لكل من سأل عنا .. وقلق علينا
كتابات : اياد الزاملي
نود ان نعبر عن شكرنا الجزيل وامتناننا الشديد وتقديرنا العميق لكل من سأل عنا وقلق علينا خلال فترة انقطاعنا ، حيث كنا ضمن وفد نقابة الصحفيين العراقيين للتحضير مع اتحاد الصحفيين العرب لعقد مؤتمرهم القادم ببغداد في الربيع القادم ، وقد عبر الاتحاد عن سروره ورغبته في عقد مؤتمرهم ببغداد .. وآثر وفد النقابة البقاء في القاهرة واتمام مهمته التي انتهت بنجاح رغم ظهور بوادر ازمة شديدة بدأت في الشارع المصري صباح يوم 25 - 1 ..
صباح الجمعة الماضي خرجت مظاهرة ضخمة في شوارع القاهرة بعد صلاة الجمعة وكان شارع رمسيس حيث يقع فندقنا مسرحا لمواجهات عنيفة بين المتظاهرين ورجال الشرطة ، بعد ساعات قليلة من هذه المواجهات وقبل المغرب سقطت مدينة القاهرة بيد المتظاهرين . انسحبت قوات الأمن من شوارع القاهرة ، مما تسبب بفوضى عارمة احرقت خلالها مقرات حكومية وحزبية بعدها بدأت عمليات سلب ونهب وهروب عدد كبير من السجناء الخطرين .. اضطر وفد النقابة الى الانتقال الى مكان آخر اكثر أمنا من وسط المدينة حفاظا على سلامته ..
شركات الهواتف النقالة قطعت خدمتها عن مشتركيها باوامر حكومية .. واوقفت بالكامل خدمة الانترنيت ، فجأة اصبحنا في عزلة تامة عن العالم الخارجي ..
نسجل هنا موقفا ايجابيا يستحق الذكر قامت به السفارة العراقية بالقاهرة التي تعاطت بسرعة مع واقع الاحداث المتسارعة التي شهدتها مدينة القاهرة خاصة لتأمين من يرغب في العودة من العراقيين المتواجدين في مصر حيث قام سفير العراق في القاهرة الاستاذ نزار الخير الله بجهود طيبة من اجل تأمين عودة سريعة للعراقيين اذ قام بالتنسيق مع بغداد حيث استجاب وزير النقل الأستاذ هادي العامري لهذه الجهود فقام مشكورا على وجه السرعة بتوفير رحلات اضافية تستجيب للأعداد الضخمة من العراقيين الراغبين بالعودة الى الوطن ووجه بنقلهم مجانا ..
ونسجل هنا ايضا موقفا كريما للدكتور قيس العزاوي ممثل العراق في الجامعة العربية الذي تابع شؤون الجالية العراقية مطمئنا على سلامتهم ..
بعد جهد جهيد تمكنا من العودة بالسلامة ولله الحمد ، بعد ان وفرت شركات الطيران العالمية رحلات اضافية بهدف استيعاب الاعداد الضخمة من الجاليات العربية والاجنبية في تأمين عودة سريعة لهم بعد الأنهيار الأمني الذي عاشته القاهرة وعدد من المدن المصرية منذ عصر الجمعة وحتى اليوم ! .
هذه الظروف وانقطاع وسائل الاتصال منعتنا من التواصل معكم منذ الجمعة الماضي .
نترك لكم تأمل ودراسة وتحليل ثورة الشباب المصري .
سنعمل قدر استطاعتنا على نشر ما وردنا من مواد خلال فترة انقطاعنا .

من هو الزاملي حتى يذهب مع وفد النقابة
ومن سمح له بذلك
وباي اموال سافر
وماهي الصفقات
أضواء على زيارة وفد نقابة الصحفيين العراقيين للعاصمة المصرية القاهرة



كتابات - ناصر الياسري



قام وفد نقابة الصحفيين العراقيين بزيارة للعاصمة المصرية القاهرة للفترة ما بين ( 21 _ 29 ) من الشهر المنصرم برئاسة السيد نقيب الصحفيين العراقيين الأستاذ مؤيد اللامي و الوفد المرافق له وأجرى الوفد مباحثات مع الاتحادين العربي والمصري للصحافة وقد تناولت تلك المباحثات آخر الاستعدادت التي تجريها نقابة الصحفيين العراقيين لغرض احتضان مؤتمر القيادات الصحفية العربية في بحر شهر نيسان القادم . وقد أبدى الاتحادين العربي والمصري دعمهما للعراق في استضافة هذه المؤتمر بعد قطيعة استمر أكثر من عشرين عاما مضت.

وعلى هامش تلك الزيارة قام الوفد بزيارة مقر فرع شبكة الإعلام العراقي والتقى مع رئيس الفرع الأستاذ عباس عبود . وأبدى السيد عباس عبود شكره وتقديره العاليين للسيد نقيب الصحفيين العراقيين ولوفد النقابة على هذه الزيارة والتي جاءت دعما لعمل الفرع في عاصمة تعتبر مفتاح الوصول للعواصم العربية الأخرى

بعدها قام السيد نقيب الصحفيين العراقيين والوفد المرافق بزيارة الدكتور قيس العزاوي ممثل العراق الدائم للعراق في جامعة الدول العربية والذي أقام مأدبة عشاء تكريما للسيد النقيب والوفد المرافق له . مبديا استعداده في دعم جهود النقابة في استضافة مؤتمر القيادات الصحفية العربية ومثمنا في الوقت نفسه الانجازات والمكاسب التي استحصلتها نقابة الصحفيين العراقيين في عهد نقيبها الأستاذ مؤيد اللامي للصحفيين والإعلاميين العراقيين ومشيدا في الوقت نفسه على استقلالية النقابة ومهنيتها بغض النظر عن الانتماء الطائفي أو العرقي أو السياسي

وكان مسك ختام الزيارة هي زيارة سعادة سفير العراق في جمهورية مصر العربية الأستاذ نزار الخير الله في مقر السفارة والتي تصادفت مع بدء التظاهرات الشعبية في القاهرة والإسكندرية وحينها أصر السيد النقيب على إتمام مهمة زيارة الوفد بالرغم من خطورة الموقف واحتمال تقطع سبل العودة للعاصمة الحبيبة بغداد وفي هذا اللقاء أبدى سعادة السفير دهشته وإعجابه عن الانجازات التي حققتها نقابة الصحفيين العراقيين في ضل تول الأستاذ مؤيد اللامي نقابتها مبديا في الوقت نفسه دعمه لجهود النقابة في استضافة المؤتمر القيادات الصحفية العربية وكذلك تأمين عودة الوفد الى العراق في حالة تأزم الوضع في القاهرة وبالفعل فلقد أثمرت جهود السيد السفير في تأمين مغادرة وفد النقابة للعاصمة المصرية القاهرة بالتنسيق والعمل بينة وبين السيد نقيب الصحفيين العراقيين بالتعاون مع وزارة النقل والمواصلات العراقية وليصل وفد النقابة إلى العاصمة الحبية بغداد في أول رحلة للجسر الجوي بين القاهرة وبغداد و كان في استقبال الوفد عند سلم الطائرة معالي وزير والمواصلات الاستاذ هادي العامري وبمعيته الأستاذ عزة عضو البرلمان العراقي

ويذكر ان وفد النقابة كان برئاسة السيد نقيب الصحفيين العراقيين بمعية مجموعة من الصحفيين والإعلاميين والمستشارين والتحق بالوفد عضو اللجنة التحضيرية لمؤتمر قادة الصحافة العربية الأستاذ إياد الزاملي رئيس موقع كتابات قادما من ألمانيا

Watan_1957@yahoo.com

لا اريد ان اعلق على ماجاء لان حروفه ناطقة كما قال العميدي



• (2) - كتب : زكية المزوري من : العراق بغداد ، بعنوان : رد في 2011/02/03 .

الشجاع النبيل .. الكاتب علي الغزي
السلام عليكم ورحمة الله
ايها الاخ الشجاع .. نعم رغم كثرة من اتصل بي من كتاب هذا الموقع الا انهم جميعا آثروا ان يؤازروني عبر الهاتف ونعتوا اللامي ومن سار على نهجه بالبشع الصفات سوى انهم بخلوا عن ترك تعليق صغير هنا قد لا يكلفهم قرشا لكن قد يكلفهم زعل اللامي وقد يكلف زعل اللامي منعهم من المنحة وربما هوية النقابة وربما قطعة الارض التي صارت طعما يرميه اللامي لامثالهم لاسكاتهم تارة ولكسب اصواتهم في الانتخابات القادمة تارة اخرى ..
نعم رفعوا تعليقي عن موقعهم الذي يصدح بالتمجيد للسيد اللامي بعد ان نثر عليهم الدولارات ..!!
وثيقة اجتثاثه المنشورة في مقالي اعلاه وشهادات ضحايا اللامي الا تؤثر في ضمائر المنتفعين ؟!
وهل دنانير اللامي اغلى من اوجاع ابناء العمارة البطلة من مناضلي الانتفاضة الشعبانية ؟! .
لا تخشى على اختك وايتامها الصغار فنحن في امانة الله تعالى وحفظه والاعمار بيد الله تعالى وحده ولم أخشى يوما ظالما او حاكما ليقيني ان كلمة الحق اكبر وأكرم
بالنسبة لهم الصحافة قطعة ارض ومنحة ، وبالنسبة لي قضية ومبدأ ولن اهتم ان دفعت عمري ثمنا لقضيتي التي نذرت لها عمري
أبارك لك موقفك الوطني ومؤازرتك وشجاعتك وابتعادك عن المنتفعين
تحية للناصرية البطلة ولاخوتي فيها
تحياتي لاخوتي هناك
غفار عفراوي وصباح محسن كاظم والنجيب فراس حمودي .

• (3) - كتب : زكية المزوري من : العراق بغداد ، بعنوان : رد في 2011/02/03 .

المناضل والاعلامي الكبير .. سعد العميدي
تحية لنضالك ولجهادك ضد الظالمين ومجرمي البعث
نعم قرأت الخبر على الموقعين وعلمت من خلال أيميل وصلني من احد الاخوان ان اللامي عقد صفقة مربحة مع هذه المواقع وامثالها مقابل عدم نشر اي نقد عن السيد اللامي ومجلس نقابته مقابل ثمن باهض وهذا ديدن الاقلام الرخيصة وديدن الموالين لمجرمي البعث ، بصراحة صدقت الخبر عن الموقع الاول فقد عرفتهم عن قرب حيث يعملون بمبدأ النفع المتبادل وهذا ما اشعرني بالقرف منهم والابتعاد عنهم قدر ما حملتني اقدامي ، لكني صدمت بالموقع الثاني لهذا ارسلت ايميلا الى مدير الموقع مرفقا بالتعليق وانتظرت الرد ورغم مرور اسابيع الا ان مدير الموقع لم يجبني ، رغم ذلك ارسلت مقالاتي التي تحكي تأريخ اللامي الى الموقع لعشرات المرات الا ان السيد مدير الموقع لم ينشرها رغم انه كان ينشر لي قبل ذلك ، وتأكدت ان ما قاله الاخ في تعليقه صحيح فالصفقة كانت مربحة ..
ولكن ليعلم كل المنتفعين من اللامي انه زائل عن منصب النقيب عاجلا او آجلا وان مصير المجرمين هو القضاء .. وسيعلم الظالمون اي منقلب ينقلبون
وعلى السادة مدراء المواقع التي رفضت نشر هذه الحقائق عن اللامي والتي تؤكدها الوثائق الصادرة عن الحكومة وشهادات ضحايا مؤيد اللامي في العمارة البطلة اكبر من ان يخفيها اللامي والمنتفعين منه بغربال جله ثقوب .
تهديدات اللامي التي تصلني كل يوم وانا في بغداد تدفعني اكثر لمحاربته بقلمي ..
وليعلم ان تهديداته الرخيصة اوهن من بيت العنكبوت
وهو يعلم اني اكتب من اجل كلمة الحق ولا ارضخ في كتاباتي لتوجيهات احد كما يدعي ولا علاقة لي بأي جهة لا داخل ولا خارج العراق ، اما الذين يعملون للتجسس لصالح اللامي من مكتب احد المواقع الرخيصة والقريبة من منزلي فعليهم الكف عن هذه الاساليب المبتذلة ، واحملهم وأحمل مديرهم ومؤيد اللامي كامل المسؤولية عن أي خطر اتعرض له او يتعرض له اطفالي .

• (4) - كتب : علي الغزي من : العراق ، بعنوان : الرد في 2011/02/03 .

الست زكيه المزوري تحياتي سبق وان كتبتي في موقع النور عن مؤيد اللامي ونزل التعليق نصف ساعه ورفع وعلى اثرها انا تخاصمت معهم كونهم رفعوا تعليقك ان ما تقولينه هو حقيقه لكن يا سيدتي من يسمع كون السلطه الحاكمه اغلبها بعثيين سابقين وقرارات الاجتثاث لا تعمل وانت شاهدي الان من هو نائب رئيس الوزراء ومن هم الوزراء اغلبهم اعضاء شعب وليس فرق انا اخاف عليك من الاختيال وما ذنب اطفالك انت تحملتي وزر كثير اتركي الجانب السياسي ودعي الايام تفعل ما تشاء نحن وانت نعرف كثيرا وكتبنا كثيرا صدقيني كتبت كثيرا عن انا قتلوا وذبحوا لكن استمروا في وزارات مهمه جدا الى ان انتهت المده وعادوا اعضاء في البرلمان ايضا تحياتي لك يا ست زكيه

• (5) - كتب : سعد العميدي من : السويد ، بعنوان : تحية للسيدة المزوري و هي تفضح الفساد في 2011/02/02 .

السيدة زكية المزوري
تحية لك و لقلمك الشجاع الذي قل نظيره.
بالأمس نشر مستنقع كتابات لصاحبه أياد الزاملي اعلانا عن توقف التحديث بسبب سفره مع هيئة من نقابة الصحفيين الى مصر , الأعلان نشر على مستنقع النور و على قول المثل ملة الكفر واحدة فإن ملة البعث واحدة.
سأتطرق الى هذا الموضوع في مقال مسهب




البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق اكرم ، على تحميل مؤلفات اية الله السيد محمد رضا السيستاني دام ظله بصيغة pdf - للكاتب صدى النجف : اللهم احفظ سماحة السيد

 
علّق محمد الزيادي ، على الواقع المعاش في قراءة التاريخ قراءة انطباعية في بحث السيد ( ايمن الزيتون ) - للكاتب علي حسين الخباز : الله يوفقك دائما ما تتحفنا بهذا الابداع

 
علّق انا ايضا مللت من الرذيلة وحزبها ، على الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة ) : لله درك فقط القمتهم حجرا ايها الكاتب وفعلا حينما قلت كيف يوفق من اشتكت منه الشيعة عند الحسين عليه السلام ؟!. وكيف يوفق من اجاز لاتباعه السرقة من نفط البصرة وتخميسه ؟؟؟

 
علّق جلال ، على السيستاني ......هو غصن الزيتون!! - للكاتب جواد ابو رغيف : مصبح الوائلي وغيره ممن حاولوا النيل من الجبل الاشم لن يزدادوا الا ضحالة وسيرميهم التأريخ في مزبلته قبل ان يرميهم الناس في مزبلة مريدي

 
علّق ممتاز ، على من دفن الحسين (ع) والأجساد الطاهرة؟ - للكاتب الشيخ احمد سلمان : احسنت واجدت بعض ممن لايستطيع ان يهضم الفكر الشيعي هو من يصدق بامثال هؤلاء

 
علّق جعفر ، على الأغلبية الوطنية بين الموالاة والمعارضة - للكاتب عمار العامري : الاهم من كل هذا هل نلتزم نحن كعراقيين بان لانعيد الوجوه الكالحة ؟؟؟ السؤال هنا

 
علّق جعفر ، على خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء - للكاتب ابو زهراء الحيدري : لاتحتار فلها مدبر فلن يستطيع امثال هؤلاء ان يجعلوا لخرقتم البالية سوقا بين الموالين

 
علّق جعفر ، على عبق البيان على رد سعد السلمان.. حول مقال الكاتب عمار العامري - للكاتب ناهض العسكري : احسنت واجدت ويبقى الصلخي لعبة سياسية قذرة بيد المخابرات القطرية

 
علّق ثائر الحق1 ، على الصدر يدعو لمظاهرة "صامتة" في بغداد استنكارا للاعتداء على المتظاهرين : مع التحيه لمقتدى الصدر والاحرار كافه بالعراق والامه العربيه والاسلاميه اليكم هنا هذا-- اتفضلو الاقتباس المنقول-- - وكالات الانباء العالميه والدوليه- الامم المتحده - مجلس الامن الدولى- الهيئات والمنظمات الدوليه المستقله- الشرق الاوسط -اسيا -افريقيا -امريكا اللاتينيه- الخليج العربى- الرياض- حيث علق المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المستقل والمؤسسى امين السر السيد- وليد الطلاسى- على مايجرى حاليا من مواجهات اعلاميه داخل الولايات المتحده الامريكيه وردود الافعال المختلفه بين الولايات المتحده الامريكيه والاتحاد الاوروبى بشكل خاص وروسيا جراء تعليقات ومواقف الرئيس الامريكى السيد-ترامب- وقد ذكرت المصادر من الرياض هنا تاكيد الرمز الاممى الكبير بان الامر هو نتيجة تداعيات تداول وانتقال السلطه داخل الولايات المتحده الامريكيه والارث الثقيل ليس فقط جراء تولى السيد-ترامب السلطه ووصوله للبيت الابيض لابل ان الامر ابعد من ذلك حيث حاول الاعلام الامريكى لعب دور قذر جدا جدا كما هو المعتاد وبالاونه الاخيره وتحديدا منذ اول يوم اتى فيه الرئيس اوباما الى السلطه وقبله ايضا الرئيس بوش الابن حيث لم يعرف العالم مصطلح (القاتل الاقتصادى)الا من لعب الاعلام الامريكى وهو يتبع لصعاليك يلعبون بالاعلام الامريكى الذى تقوم الحكومات العالميه والعربيه منها خاصه والافريقيه ودول الخليج العربى والشرق الاوسط باستيفاء المعلومه منه فقط بل واتخاذ السياسات لتلك الدول جراء مايطرحه الاعلام الامريكى المنهار واللاانسانى هذا ومن جهه اخرى -- ذكرت المصادر هنا تشديد المراقب الاعلى الدائم السامى بالامم المتحده امين السر السيد- وليد الطلاسى- بانه برغم اختلافه مع استمرارية الرئيس الامريكى السيد-ترامب بالتغاريد كلغه سياسيه عالميه من خلال التويتر وليس من خلال المؤسسات والتى من ضمنها المؤسسات الاعلاميه كذلك الا انه فى الحقيقه فان الاعلام الامريكى قد حاول لعب دور سياسة البديل عن الشعب الامريكى لصالح هيلارى كلينتون والحزب الديموقراطى وقد كسب الرئيس الامريكى السيد-ترامب الجوله بل المعركه مع الاعلام الامريكى والذى ظل لسنوات طوال يخدع الشعب الامريكى وايضا قام بتوريط دول العالم فى سياساتهم والتى اصبحنا نجدها اليوم تنطلق فقط من مكافحة الارهاب فصحيفه مثل الواشنطن بوست والتى كان يتراسها المدعو--تيرى ميسان- وهو يعتبر شخصيه اجراميه فرنسيه لعبت نفس الدور لابل اقذر مما فعله هولبروك فى اوروبا من خداع للراى العام الاوروبى ولمدة ستون عام وبعدما اعترف بتلك الخدعه لاميركا وللشعوب الاوروبيه وضع لافته وكتب عليها كلمة صغيره هى متاسفون(SORRY)فقط- وتيرى ميسان هاهو وقد اخرج كتابا عن صراع وحوار الحضارات والثقافات والاديان والاقليات الاممى العالمى واتى هنا دور اميركا بوضع ميزانية بالمليارات لتقديم المتوفى اليوم وهو المفكر صمويل هنينغتون ورفيقه الاميركى من اصل يابانى فوكوياما وجميعهم بعد ان اعلنو باكبر مؤتمرات بل باكبر قاعات المؤتمرات العالميه وبرعايه ودعم امريكى حكومى ليقولو ان العالم سيشهد صراع الحضارات والاديان والثقافات والاقليات هنا قامت دولة الامارات وكان فى ذلك الوقت يحكم الامارات الشيخ زايد ال نهيان هذا الذى منح تيرى ميسان بسبب منع توزيع كتابه ثروه قدرت ب(خمسمائة مليون دولار)فترك تيرى ميسان ذو الاصول الفرنسيه ادارة صحيفة الواشنطن بوست وذهب الى لبنان وقد اشترى قصرا فخما وعاش هناك لفتره ثم تم اخراس صمويل وفوكوياما طويلا بسبب اعلان الرمز الاممى المايسترو الثائر السيد- وليد الطلاسى- بان تلك المواجهه بنهاية التاريخ وان الليبراليه والراسماليه كصراع نهاية التاريخ لن تكون حكوميه اطلاقا البته واعلن قيادته كمستقل اممى دولى حضارى وحقوقى وعقائدى وايديولوجى للصراع بنهاية التاريخ امام الحكومات والدول ذلك ان الامه العربيه والاسلاميه وامم اخرى كذلك لايمكنهم مواجهة الدول والحكومات الغربيه والاوربيه بهذا الصراع الفكرى والايديولوجى فتم هنااخراس صمويل هينغنتون حتى مات وايضا ابقو على حياة فوكوياما انما بعيدا عن الاعلام وظل الاعلام الامريكى يردد بانه لاحقيقه لوجود هذا الصراع اطلاقا لابل بتاتا واتت هنا سياسة و فكرة اللعب على وتر الشرق الاوسط الجديد- ثم اتى الرئيس اوباما وقد رحب بالاحزاب المتطرفه والارهابيه منها حزب الاخوان حتى وجدناهم يصلون بالبنتاغون ووجدنا الاعلام العربى العميل لاشك حكوميا يردد مع ادعياء الدين الحزبى الارهابى الذى جعلوه ديموقراطى مثل حزب الاخوان وغيره بان الرئيس اوباما هو ليس مسلم فقط لابل انه امام مسلم كذبا واجراما وبهتانا- بينما الاديان جميعا وبخاصه الاسلام الذى وبشده يتقاطع بل و يتعارض مع المنظومه الديموقراطيه تلك التى تعلن ان التشريعات والسياده للقوانين الوضعيه التى لامقدس فيها بتاتا لاللاسلام ولاللمسيحيه ولا لليهوديه ولالغيرها على الاطلاق-بل دساتير لاتقبل باى نص تشريعى الهى سامى ومقدس وهذا هو الخلاف الذى تتساءل عنه اليوم المستشاره الالمانيه السيده-ميركل-- عن حقيقة وجوهر الاسلام الموصوف اليوم بالارهاب بينما الامر عبث احزاب ومليشيات لاعلاقه لها بالاسلام اطلاقا الا اسما فقط لاجل جمع الاصوات انتخبيا فقط والعبث بالدساتيروالارهاب كذلك-وهذا ماتخفيه المستشاره الالمانيه والتى تتجاهل كل تلك الوقائع والحقائق وتسال اليوم عن الاسلام وقيمه-بعد ان تم تشويه الاسلام بالارهاب وتجاهل امر خطير تعانى منه اميركا اليوم ودول اخرى كثيره بشتى اقطار العالم الا وهو (تداول السلطه ديموقراطيا)- واضاف الرمز الاممى الكبير هنا حسب المصدر بقوله -- ان الحزب الجمهورى ظل لسنوات يضغط على الرئيس الامريكى السابق السيد -اوباما بانه يجب اعلان ان اميركا فى حرب مع الاسلام وعندما كان يرفض كانو يصفونه وصفا مقززا كمثل(انه كلب)وهو نفس الاعلام الامريكى الذى يعلم جيدا مقولة السيده هيلارى كلينتون لجميع دول العالم بانه لامكان لاى حزب بالعالم البته ليحكم اكثر من دورتين رئاسيتين -- ورغم كل ذلك لعبو اللعبه مع الرئيس ترامب والذى يعتبر متهم اوروبيا بمسؤوليته عن التفكك بالاتحاد الاوروبى واقناع بريطانيا بالانسحاب من الاتحاد الاوروبى-وعلى حساب التقارب مع روسيا وعلى حساب اوروبا والنيتو بشكل خاص- هذا وقد انتشرت عالميا اليوم برامج اعلاميه تافهه ومزيفه باسم برامج توك شو هى عباره عن تهريج فعلى يضاف الى التعتيم والتضليل الاعلامى الامريكى للشعب الامريكى ولشعوب العالم اجمع كذلك الى ان وجدنا الحكومات العربيه واعلامها المنحط اليوم تقدم لنا افرادا بالفضائيات وكانهم ثائرين وبنفس الوقت هم السياسيين والمثقفين والحقوقيين والحكوميين والمستقلين والحزبيين بنفس الوقت اى اجرام فى اجرام اصبح الامر مع التضليل- وهاهى قنوات الاعلام الفضائى تاتى ببرامج لتفاهات حكوميون يقدمون برامج حواريه وبلغه ثوريه منحطه مضلله وكاذبه حتى بالسعوديه والخليج ليتم الغاء اى دور للشعوب وللمؤسسات فانهارت هيبة الحكومات ومصداقيتهم بسبب صراخ هؤلاء الصعاليك او من تعينهم الحكومات كحقوقيون كذبه وتافهين لاهنا ولاهناك-- نعم- فانهارت مصداقية الحكومات واصبحو حتى الحكام عرب وغير عرب لاقيمه لهم بل انهم اليوم كالعامه من الجهلاء يغردون بالتويتر -ولغة الاخبار لديهم متسربله بالانسنه والانسانيه الكاذبه لانهم هم اساس الارهاب والحروب بنفس الوقت وحق للشعوب ان تثور على الجميع-- وقد تسبب هذا الامر فعلا باهتزاز الامن والسلم العالمى ومؤسسات الدول والشرعيه الدوليه وكان الدور الاكبر هنا هو من نصيب الاعلام الامريكى المنحط وخاصه بالتضليل فى تجاهل ان ايران لديها السلاح النووى والاسلحه المحظوره وليس العراق حيث قام جورج بوش ومعه بريطانيا واوروبا والنيتو باحتلال العراق وقتل الرئيس العراقى السابق صدام حسين وفتح المجال لايران لكى تهيمن وتسيطر على العراق عقب تلك الحرب الاجراميه الشنيعه التى شارك النيتو واوروبا بها وتوالت الاحداث حتى وصل الامر الى العبث باسم مايعرف (بالربيع العربى)فكانت قناة الجزيره هى اول القنوات المصهينه اميركيا بمنطقة الخليج العربى والشرق الاوسط حيث لعبت اقذر الادوار وماتزال كذلك من خلال صعاليك لاهنا ولاهناك تقدمهم ببرامجها وتبعها قنوات اخرى عربيه عديده- فباسم السلطه الرابعه يلعب الاعلام الامريكى والاوروبى بل والعربى المنحط اللعبه بالتضليل الاعلامى العالمى والدولى حيث مازال خط العجوزهولبروك واعلامه المضلل يعمل باميركا وبغيرها ووجدنا كل تافه ومجرم ومتهم بحقوق الانسان يضع قنوات اعلاميه باسم شبكه وغيره ليلعب نفس اللعبه الحكوميه والحزبيه لعبة حقوق الانسان والمراه والطفل وبمعارضه كاذبه تافهه انما اعلاميه وباسم المجتمع المدنى والاستقلاليه وحقوق الانسان وحرية التعبير اذن يتم كل ذلك حكوميا وحزبيا فهاهم اعتى مجرمى العالم بحروب الاباده وانتهاك حقوق الانسان موجودون واغلبهم مخابراتيون يتقدمون الاعلام السياسى والاخبارى وكمحللين حتى اليوم وكانه كلامهم كتاب مقدس على العالم اجمع ان يصدقه و ان يؤمن به-- ونجد اليوم مع الاسف وليس هذا دفاعا عن الرئيس ترامب ولاعن عنصريته ولاعن سياساته فهذا امر يخص الشعب الامريكى اليوم لوحده والانقسام هنا باميركا يتحدث عن نفسه-انما النتيجه هنا هو انعدام اى وزن اومصداقيه لكافة المؤسسات ومنها الاعلاميه بالطبع- ودوليا الامر هنا حتى اصبحنا نجد رئيس اكبر دوله بالعالم وهو يغرد بالتويتر ويواجه اعلامه المحلى باميركا ونجد شخصيه مثل جون ماكين يصف وهو الجمهورى الامريكى ادراة الرئيس ترامب بالتخبط - جرى كل ذلك اذن بسبب تلاعب الاعلام الامريكى بالحقائق لجعل هيلارى كلينتون والحزب الديموقراطى المنهار باميركا والذى نشر الارهاب بالعالم واوجد داعش وجعل ايران تهيمن على العراق والمنطقه - لتاتى ادارة اوباما مع اوروبا بمهزلة 5+1 لتعقد الصفقات الماليه الضخمه مع ايران وتضرب عرض الحائط بالامن والسلم الدولى وتلعب بقرارات الشرعيه الدوليه ومجلس الامن الدولى وتضربهابعرض الحائط- حيث ساهم الاعلام الامريكى والاوروبى والعربى كذلك والافريقى والاسيوى بكل ذلك جراء العماله لتلك الانظمه الديكتاتوريه التى تنتهك حق الانسان بتداول المعلومه الفعليه وتحاربها بشكل دولى رهيب وباموال طائله فانقلب السحر على الساحر اذ انه و منذ ان اتى الرئيس الامريكى الابن جورج بوش بلعبة سبتمبر 11-9 وجورج تينيت ومعهم ادراتهم الجمهوريه السابقه ولعب جورج بوش هنا لعبة من لم يكن معى فهو ضدى ولاداعى للرجوع للامم المتحده لاحتلال العراق وضرب افغانستان ووجد الاموال والتاييد من الخليج العربى وحكوماته العميله والمتواطئه بشكل جلى بل واجرامى واتى عقب ذلك الرئيس اوباما ليلزم ويجبر الامين العام للامم المتحده وهو رئيس وزراء سابق هلفوت من كوريا الجنوبيه نعم وانه المدعو(بان غى مون)ويصرح بانه لاداعى لاميركا ان تعود لمجلس الامن الدولى ولا الامم المتحده قبل ذلك لاجل الحصول على قرار دولى لمحاربة الارهاب--وداعش -- تلك التى ذكر ليس الرئيس ترامب فقط بل الكاتب الشهير الامريكى رد روجرز اكد قبل ترامب ان اوباما وهيلارى هم من اوجدو داعش واليوم مطلوب محاربة داعش وتجاهل التواجد الايرانى بالمنطقه مليشياويا وارهابيا وعندما وصل الامر الى السلاح النووى وجدت اميركا واسرائيل ومعهم الخليج العربى ودول عربيه اخرى كثيره وغير عربيه ايضا بانه فعلا ايران هى الراعى الاول للارهاب بالمنطقه نظرا لتدخلاتها بالعراق والهيمنه عليه حزبيا وطائفيا وارهابيا والتخوف من ارتفاع اسعار النفط من خلال فقدان الولايات المتحده ومعها بريطانيا مصافى النفط بالعراق كما هو الحال فى ليبيا وهيمنة ايران من خلال حزب الله ومليشياته بلبنان وايضا بسوريا خاصه عقب ان اتى التدخل الروسى الخطير فى سوريا ومن دون الرجوع لقرارات الشرعيه الدوليه فاصبحت اميركا فى وضع متدنى وضعيف جدا جدا حتى ان وزير الخارجيه السابق جون كيرى عندما اتيحت له الفرصه بسوريا لوضع مناطق امنه وذكر كيرى هنا ان اميركا تتخوف من توجيه ايران صواريخها للجيش الامريكى الذى سيفرض المناطق الامنه بسوريا وشاركت بريطانيا وفرنسا اوباما بالتحالف خارج اطار الشرعيه الدوليه لحرب داعش انما جرى هذا عقب امتناع و بعد تردد استمر لمدة ثلاثة اشهر --فتورطت اوروبا بالقرم واوكرانيا واتى الروس الى المنطقه واليوم يتحدون اميركا وبالبريكس ومن خلفهم الصين والدول التابعه للبريكس وهنا لاشك اتت اليوم ادارة الرئيس ترامب - لننظر وننتظر والعالم اجمع من الرئيس ترامب كيف سيقوم بضبط اوضاع اميركا لكى تقف على قدميها امام التحدى الروسى وغيره حيث البدايه هاهى معارك جانبيه داخليه اميركيه- واما على الساحه الدوليه فالتويتر وتغاريد السيد-ترامب لاتعنى القوه اطلاقا ولاتحدى الروس ودول البريكس بل ان االنيتو والذى اسقط دول فى صربيا وغيرها عسكريا بايام معدوده بدات اليوم اوروبا تلتفت الى اهميته انما فى مقابل روسيا فقط حيث تورط الاوروبيون بالعقوبات على روسيا وتناسو بكل حماقه ان ايران التى اعلن الرمز الاممى الكبير المراقب الاعلى الدائم بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان المؤسس الاول للمفوضيه الامميه الساميه العليا المستقله لحقوق الانسان المايسترو الرمز السيد- وليد الطلاسى-- والذى سبق وان حذر بان العالم يتجه نحو الهاويه بتلك السياسات الغبيه والمدمره للامن والسلم الدوليين فاتت اميركا هنا بعد رفضها للمحكمه الجنائيه الدوليه وانسحابها كذلك من الامم المتحده ومن خلال مقعد حقوق الانسان لتعود مره خرى بلعبة مجلس حقوق الانسان واتت اولا بنافيا بيلاى تلك التى عا نقت السيد شلقم مندوب القذافى بليبيا ثم قامت ادارة اوباما الارهابيه بتعيين امير اردنى بالمفوضيه الامميه الساميه العليا لحقوق الانسان وهو حكومى وكانها تنكر حكاية الحرب العالميه التى قامت عقب مقتل الامير النمساوى الحكومى الذى بسببه وعقب مقتله صدرت اكبر عناوين للسياسه بمنع الحكومات والاحزاب من ممارسة مراقبة حقوق الانسان والعبث باسم المجتمع المدنى حكوميا او حزبيا منعا باتا لان الحكومات والاحزاب هم تحت الرقابه الحقوقيه والا فالامر هو عودة الحروب العالميه- وعليه- فاين الاعلام الامريكى والعالمى والامريكى والاوروبى بشكل خاص عن كل ذلك لابل اين هم عندما شدد المايسترو الكبير بانه اتفاق 5+1-هو فى الحقيقه يعتبر 5+2 وليس واحد لان المراقب الاعلى هنا هو على الخط وهو من يعتمد تلك الاتفاقيه من عدمها فهاهى النتيجه اذن وهاهو الصراع الاممى يحكى عن نفسه لابل هاهى قناة الجزيره وحكومة قطر اليوم تعلن عن ايجاد بقاله باسم حقوق الانسان بقطر وبانه هناك موافقه لابل مشاركه كاذبه لاشك من المفوضيه الامميه الساميه لحقوق الانسان التى تعبث بها اميركا بايجاد امير اردنى عميل لاميركا قزم لاهنا ولاهناك اخرسه الروس بقولهم لبان غى مون ابلغه ان يتحدث على قد حجمه وبحقوق الانسان لابالدول-- نعم- فاين الاعلام الامريكى والعالمى هنا من كل ذلك ام فقط ادوخونا اميركا وااعلامهم المنحط وادوشو العالم بانهم قادة للعالم-لابل اين الجميع هنا من الغاء اكبر لجنة حقوق الانسان تاريخيا وهى تابعه للامم المتحده- فالجميع متواطىء انسانيا واجراميا لاشك-وتاتى الصحافه والاعلام الامريكى اليوم لتجعل من نفسها وكانها بديلا حتى عن الرئاسه الامريكيه عقب العبث والتضليل الاعلامى الاجرامى الموضح اعلاه هناحتى عن الاوضاع الدوليه والعالميه والامم المتحده ومجلس الامن الدولى كان العبث والتضليل الاعلامى الامريكى ومازال فهؤلاء التفاهات متصورين عقب سقوط الاعلام الامريكى اليوم سقوطا مدويا بنجاح الرئيس الامريكى السيد-ترامب فعليا باسقاطه الاداره الامريكيه السابقه ومعها الاعلام الاجرامى الامريكى الذى يلعب لمصالح ضيقه مع لوبيات تافهه فعلا داخل اميركا وعلى حساب الامن والسلم الدوليين--تصورا منهم ان عقارب الساعه سوف تعود للوراء--وهذا عين المستحيل- حيث انهى المصدر هنا ما تم التوقيع عليه من الرمز الاممى الكبير المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان السيد- وليد الطلاسى-- حسب مااكدته المصادر المطلعه-- انتهى-- حرر بتاريخه الرياض- مكتب ارتباط دولى خاص 543د مكتب المراقب الاعلى الدائم لكافة الامناء العامين بالامم المتحده المفوض العام والمقرر الاممى السامى لحقوق الانسان- 876ج معتمد نشره من امانة السر 2221--- 786ن منشور دولى سيدى-

 
علّق صاحب الموسى ، على سفير يهدد نائبة في البرلمان : ان من واجب السفارة رعاية شؤون ومصالح كل عراقي في الخارج فهذا هو عمل السفارة الاول ويجب ان تكون السفارة عيون خافرة لمساعدة كل عراقي بحاجة الى مساعدة. ولكن يبربعون بهاي الدولارات الحلوة والشعب له الله ولكن الله سيحاسبكم فردا فردا

 
علّق أبو يوسف المنشد ، على لمّا تجلّيت - للكاتب ابو يوسف المنشد : الشاعر ، والروائي ... إبراهيم أمين مؤمن تحية من القلب لك ... شرّفتني بحضورك فهو يعني ليَ الشيء الكثير كلّ الودّ لك ... أشكرك على إطرائك الجميل دام حرفك المتوهّج ودمت بكلّ الخير ، والسعادة ... محبّتي

 
علّق ابراهيم امين مؤمن ... شاعر وروائى ، على لمّا تجلّيت - للكاتب ابو يوسف المنشد : جميلة يا اخى بارك الله فيك واكثر من امثالك فى هذا الشعر الذى يعلو ولا يُعلى عليه

 
علّق احمد ، على الأمام المهدي المنتظر(عج) وعد الله الصادق وبشارة الأنبياء ومنقذ البشرية ومصلحها ... 1 - للكاتب ابو محمد العطار : هل المهدي محتوم ام وعد من الله

 
علّق ahmed1521 ، على وزارة النقل تفتح باب القبول للدراسة في أكاديمية العراق للطيران على نفقتها الخاصة - للكاتب نجوان قاسم : شكرا

 
علّق منير حجازي ، على 3500 دولار لمن يكتب كتاباً عن الإمام المهدي (عج) - للكاتب موقع العتبة الحسينية المطهرة : خصصت العتبة الحسينية المقدسة ثلاث جوائز للفائزين الثلاثة الأوائل تصل قيمة الجائزة الأولى الى 3500 دولار أمريكي, والجائزة الثانية 2500 دولار, والثالثة 1000 دولار هل هو كرم حسيني سلام الله عليك يا ابا عبد الله . ام هو كرم شخصي من المشرف على المسابقة . هل تعرف ماذا يعني كتابة كتاب بأربعمائة صفحة ؟ سوف تقول لي الثواب . نعم انا معك ، ولكن ان يتفرغ الكاتب ، لكتابة كتاب في موضوعين من الصعب تتبع مصادرهما والتحقيق فيهما نظرا لقلة ما ورد حولها ( حياة الإمام عليه السلام والغيبة الصغرى والكبرى بدراسة تحليلية.). اسأل الله لنا ولكم العفو والعافية . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : لبنى صميدة
صفحة الكاتب :
  لبنى صميدة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



  لماذا كتابات في الميزان

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 حركة تصحيحية لمنهج السيد كمال الحيدري

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

كتابات متنوعة :



 عذرا سيادة الرئيس ... أنت أعور  : اياد السماوي

 كواتم وعبوات لاتؤخر الانجاز ... منتخبنا للناشئين انموذجا !  : غازي الشايع

 حرية التعبير و الاسلام  : عقاب العلي

  أهالي غزة...و الجيش المصري  : سليم أبو محفوظ

 بالفيديو : لواء علي الاكبر يخوض معارك شرسة ضد داعش الارهابي شمال الفلوجة

  الرئيس طالباني يتألم ...؟  : رضا السيد

 شلقم يفتح النار على قطر و وانها كالقذافي  : وفاء عبد الكريم الزاغة

 الآلاف من الشيعة يحيون ذكرى عاشوراء الإمام الحسين (ع) في القطيف

 الإمام الحسين عليه السلام يسره برنا ويحزنه شرنا  : حسن الهاشمي

 برلمان أم جمعية خيرية؟  : سلام محمد جعاز العامري

  المثقف والتلِ .  : ثائر الربيعي

 ما لهذه الأرض لا تغادر طعم الدم؟!  : سيف اكثم المظفر

 المالكي يؤكد لا عفو عن "علي حاتم السليمان" واصدار العفو ليس من اختصاص رئيس الوزراء

  دراسات وبحوث وتصريحات هدفها التضليل  : برهان إبراهيم كريم

 المنظمة الأوروبية للأمن والمعلومات قوات غير عراقية تقاتل في العراق ووجود إيران أساسي في المعادلة العراقية  : البرلمان الدولي للأمن والسلام

إحصاءات :


 • الأقسام : 15 - المواضيع : 87784 - التصفحات : 66908309

 • التاريخ : 20/02/2017 - 10:34

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net