صفحة الكاتب : د . بهجت عبد الرضا

يا مالكي... أهلكت أهلك، وأهلكت نفسك
د . بهجت عبد الرضا
السيد نوري المالكي رئيس وزراء دولتنا المحترم
أتمنى أن تقرأ سطوري لو كان عندك وقت لتسمع غير ما يقوله رجال أو نساء حاشيتك، وأتمنى أكثر لو سيكون لديك وقت لتكتب ردا على كلماتي وانا اؤكد لك اان الذي دفعني للكتابة اليك هو بقية امل فيك فانت كنت اول رئيس وزراء اعاد لنا الأمان ولو مؤقتا ولو نسبيا بعد سنوات الضياع والظلام في فترة احتدام الطائفية حين صرنا نخاف الخروج من منازلنا حين يأتي الغروب بل وحتى نهارا وصارت المفخخات والانتحاريون يحصدوننا يوميا دون ان يرف طرف لدولة عربية او مسلمة او اجنبية، فاذا بك تعيد الامان وتمكن الناس ان يعودوا لمزاولة اعمالهم صباحا ومساءا واعدت الحياة لشوارع بغداد وباقي المدن وتنفسنا الصعداء وتأملنا فيك خيرا كثيرا. اؤكد لك اني لم اكتب لاجل الانتقاص منك او تشويه صورتك التي وللاسف الشديد شوهتها انت وحاشيتك قبل ان يشوهها الآخرون فاصبحت كالتي نقضت غزلها من بعد قوة أنكاثا.
في رأيي المتواضع، لقد بدأت انت بتشويه صورتك في اليوم الذي قررت فيه الوقوف الى جانب اللص الآثم فلاح السوداني الذي سود وجهه ووجهك بسرقاته التي يشهد عليها الشعب العراقي كله دون استثناء فانت تعلم كما يعلم الجميع ان الحصة التموينية تشمل جميع العوائل العراقية ولو انها اصبحت بفضل السوداني اسما على غير مسمى، اقول منذ اليوم الذي تفجرت فيه براكين غضبك وهددت وتوعدت وارعدت وازبدت واقسمت ان تحرق العراق باهله اذا تم مجرد استجواب السوداني في البرلمان وهو استجواب فقط وليس محاكمة ولا حكما قضائيا بالسجن او الاعدام، هددت بانك سكون خصما لمن يريدون استجوابه بل واكثر من ذلك ويا لعجبنا وخيبة املنا صرحت ان لديك اوراقا وادلة جرمية ضد اطراف واشخاص معينين وانك ستكشفها في حال استمرت المطالبة باستجواب السوداني اي انك تغض النظر عن هذه الادلة اذا غض الآخرون نظرهم عن السوداني ولا مجال لانكار ذلك فقد سمعناك ورأيناك جميعنا تقول هذا الكلام في التلفاز وليتك لم تقله. ففي ذلك اليوم بينت لنا ان لا فرق بينك وبين من سواك واحرقت بنفسك الصورة الجميلة التي ارتسمت في مخيلة العراقيين الذين يبدو انهم موعودون بخيبة الامل لفترة لا يعلم امدها الا الله تعالى. لقد قلتَ ان الاستجواب مسرحية او لعبة سياسية والمقصود منها هو تسقيط السوداني ووزرائك بشكل عام وتسقيطك انت من خلالهم، ولكن يا مالكي اذا كان وزرائك نزيهين وانت متاكد منهم فلم الخوف من الاستجواب؟ بل على العكس يجب ان تكون متحمسا للاستجواب اكثر من خصومك لانه سيعطيك فرصة لا تعوض للنيل من خصومك وذلك باثبات زيف ادعاءاتهم واثبات نزاهة وزرائك، اما اذا كان السوداني وباقي وزرائك فاسدين فان واجبك كرئيس وزراء اقسم على القرآن عند تسنمه منصبه وواجبك كقيادي في حزب الدعوة الاسلامية الذي مازال لليوم يتخذ من الشهيد آية الله العظمى محمد باقر الصدر رمزا في مكاتبه ويتخذ مقولاته شعارا ليخدع بها بسطاء الشيعة والعراقيين عموما وهو ابعد ما يكون عن فكر ونبل السيد محمد باقر الصدر، اقول ان واجبك كرئيس وزراء وكقيادي في حزب الدعوة يحتمان عليك تقديم السوداني الى الاستجواب ولو كان فلذة كبدك. انك منذ وقفت الى جانب السوداني اعطيت خصومك فرصتهم الذهبية فمن يومها اصبحت يدك مشلولة فلا تستطيع محاسبة احد مهما كان جرمه صغيرا او كبيرا وهذا هو الذي ادى في نهاية المطاف الى عدم تمكنك من محاسبة طارق الهاشمي فكيف تريد محاسبة الهاشمي او غيره وانت ترفض حتى مجرد استجواب وليس محاكمة السوداني وامثاله؟  
لقد فتحت الباب على مصراعيه للسراق والقتلة والفاسدين المفسدين لينهبوا ويقتلوا مادام شعارك لدي اوراق وساكشفها اذا كشفتم اوراقي، ولقد كررت هذه المقولة مع طارق الهاشمي ولو بصيغة اخرى فقلت ايضا في التلفزيون انه كانت لديك اوراق وادلة كثيرة على جرائم الهاشمي منذ اكثر من ثلاث سنوات وانك اريتها للسيد الحكيم حين كان لا يزال حيا ولا ادري ماالذي قاله لك الحكيم حينها فهل انه اشار عليك بالتوكل على الله وتقديم المجرمين للعدالة ام انه اشار عليك بالتستر على اوراق الهاشمي ما دامت اوراقك مستورة؟ ثلاث سنوات وانت ساكت يا رجل؟ اني احسدك على برود اعصابك فنحن حين نرى في التلفاز تحقيقا مع احد السفاحين او الذباحين او المرتشين وما اكثرهم في العراق ننفعل ونتمنى لو نمسك برقبة هؤلاء المجرمين ونشرب من دمهم وهم يسردون علينا ببرود كيف انهم اغتصبوا النساء وذبحوهن وذبحوا الشباب والاطفال وكيف فجروا ودمروا وووووو اما انت يا رجل فبالله عليك اي برود وهدوء لديك يجعلك تصبر سنوات على جرائم قتل وتفخيخ وغيرها؟ 
انك شوهت صورتك بنفسك كما قلت وبذلك شوهت صورة حزب الدعوة كله والمذهب الشيعي كله رغم ان المذهب الشيعي فيه عديد من القادة والمرجعيات الصالحة ولكن النماذج الفاشلة السيئة والمسيئة تطغى على المشهد او ان الاعلام يعمل على جعلها طاغية لتشويه سمعة الدين والمذهب. قد يحاول بعض الناس تبرئتك فيقولون انك واقع تحت تأثير حاشيتك ونحن نتوقع ان حاشيتك تضغط عليك ولكن يا رجل انت قيادي في حزب الدعوة وانت قضيت سنوات طويلة تقارع اعتى طاغوت في عصره وهو صدام فكيف لا تخاف صدام وتخاف حاشيتك وربما يقولون انك لا تخاف حاشيتك ولكن تخجل ان تخذلهم فتلبي رغباتهم ولو على حساب ملايين العراقيين فاقول لك اتخجل من حاشيتك ولا تخجل من الله ورسوله وأهل بيته صلى الله عليهم وسلم؟ بل الا تخجل من دموع الامهات الثكالى والنساء الارامل والاطفال الايتام الذين يتمتهم المفخخات والكواتم التي أودت بالأبناء والازواج والآباء والأمهات والتي كان مسؤولا عنها الهاشمي وغيره بل انك توددت للسعودية اكثر من مرة ان صح ما سمعناه من خلال اطلاق سراح ارهابيين محكومين بالاعدام فاطلقت سراحهم عسى اجلاف السعودية يتقبلون ويقبلون التعامل مع رئيس وزراء يعتبرونه رافضيا افلا اخذتك عزة النفس والكبرياء وابيت ان تتعامل مع السعودية وهي احتقرتك ومازالت تحتقرك لكونك بنظرهم رافضيا، وهي التي قتلت ولا زالت تقتل العراقيين بدم بارد؟ 
وقد يقول البعض انك واقع تحت ضغط امريكا وهذا شئ لا نستبعده ولكن ارجع فاقول انك قيادي في حزب الدعوة ومثلك حين اختار هذا الطريق الجهادي يفترض انه وطن نفسه على الموت منذ البداية فكيف تهاب امريكا ولا تتصدى لها وهي الشيطان الاكبر ام انها صارت الملاك الصغير بعد 2003؟ ويا سيدي العزيز لو افترضنا جدلا كما يقول البعض انك تجاري امريكا او حاشيتك مؤقتا وباسم التقية لغرض مصلحة اكبر وهي الحفاظ على الاعتبارات المعنوية والاستحقاقات الوطنية التي نالها الشيعة بعد عام 2003 وحماية البلد من عودة وتسلط البعثيين فأنا أقول لك إن هذه الاعتبارات والاستحقاقات كلها سحقتها انت وحاشيتك بأقدامكم وفرطتم بها فكم مرة تنازلت عن استحقاقاتنا لباقي الاطراف من اجل ان تحافظ على منصبك بل وافظع من ذلك رحبت بالبعثيين والقتلة من ازلام صدام واعطيتهم مناصب مرموقة لم ينالوها حتى بعهد صدام فيا سيدي العزيز اية تقية هذه؟ او ليس الغرض من التقية حفظ الدم والعرض فاذا وصلت الدم او العرض فلا تقية حينها؟ وأي حفاظ على الاستحقاقات الوطنية هذا واي منع لعودة البعثيين هذا؟ اقول لك لو كنت فعلا متعرضا لضغوط امريكية او ضغوط من اية جهة كانت فما عليك سوى اتخاذ موقف رجولي وشرعي ووطني واحد الا وهو الظهور لمدة خمس دقائق فقط لا غير خمس دقائق فقط في التلفاز وربما اقل من ذلك تقول فيها يا شعب العراق اعتذر منكم واعلن امامكم انسحابي عن المنصب لتعرضي لضغوط من قبل امريكا او الجهة الفلانية وهذه الضغوط تمنعني من العمل في منصبي بالشكل الذي يخدم مصالح البلد، هذا هو كل ما تحتاج قوله في التلفاز وانا اؤكد لك ان لا امريكا ولا اية جهة تضغط عليك ستتمكن من ان تمس شعرة منك بعد هذا التصريح رغم خطورته لانك بهذا التصريح تعـرّي الجهة التي تضغط عليك وتجعل الشعب بكافة شرائحه وانتماءاته القومية والدينية والمذهبية يقف صفا واحدا معك او على الاقل فان غالبية الشعب سيكون معك لانك تحدثت اليهم بصدق لهذا فإن الجهة الضاغطة عليك لن تحاول ان تؤذيك لانها ستكون مكشوفة امام الشعب كله وحتى امريكا رغم استهتارها لن تجازف مجازفة بهذا الحجم. فما هو عذرك يا رئيس الوزراء وما هو الشئ الذي تخاف منه اكثر من الله؟ انك لو كسبت اغلبية الشعب الى جانبك فلا توجد قوة على وجه الارض تستطيع ان تؤذيك او تخرجك من المنصب رغما عنك فلماذا تتودد للسعودية وامريكا والبعثيين وتهمل الشعب والشعب هو الذي يبقيك في الكرسي او يقلعك منه؟ آه ثم أه فما زال في القلب كثير من الكلام ولكن باختصار اقول يا مالكي أهلكت أهلك.....واهلكت نفسك

  

د . بهجت عبد الرضا
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/19



كتابة تعليق لموضوع : يا مالكي... أهلكت أهلك، وأهلكت نفسك
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بان ضياء حبيب الخيالي
صفحة الكاتب :
  بان ضياء حبيب الخيالي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حلبجة محافظة رابعة لإقليم كردستان العراق

 تعزية بمناسبة وفاة امير المؤمنين عليه السلام  : علي فضيله الشمري

 ذي قار :اعتقال احد الأشخاص وبحوزته منشورات تسيء للمراجع الدينية  : شبكة اخبار الناصرية

 العتبة العباسية تدعو الباحثين للمشاركة بمؤتمر العميد العالمي وتفتتح معهدا للقرآن في لندن

 سلسلة تفسير سور القرآن الكريم ؛ تفسير سورة المسد  : مير ئاكره يي

  من منكم قتل أبي..؟  : علي حسين الخباز

  التأخي هو المشروع المستقبلي لولادة الهوية الوطنية العراقية  : د . رافد علاء الخزاعي

 ندوة علمية في جامعة واسط عن الهزات والزلازل الأرضية في العراق  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 شرطة واسط تلقي القبض على11 متهم بقضايا جنائية مختلفة  : علي فضيله الشمري

 زيارة الأربعين مثالٌ مصغر لدولة الإمام الحجة (عج)  : خضير العواد

 إنتظار  : حوا بطواش

 حديث عن الروح والنفس والجسد.   : مصطفى الهادي

 هل ما يحتاجه العراق حكومة انقاذ أم مشروع انقاذ ؟  : سعود الساعدي

 لجنة متابعة شؤون الشهداء والجرحى في الفرقة المدرعة التاسعة... جهود متواصلة في متابعة جرحى وعوائل شهداء الفرقة  : وزارة الدفاع العراقية

 تحذير الحكيم للعبادي مردود عليه  : سلام السلامي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net