صفحة الكاتب : سعيد سليمان سنا

دعوات لـ : " أسود الشام " إلى استحضار " فتاوي الجهاد" في قتالهم
سعيد سليمان سنا

 

"  الغضب الغربي " في المسألة السوريّة ليس ناجما عن العقبة الروسيّة الصينيّة ،

فلو كانت الحرب ممكنة على سوريّا لما اكترث الغربيّون للمؤسسات الدولية كما حصل في العراق ،

 بل ناجم عن  كون الفيتو قطع الطريق على استخدام تلك المؤسّسات  في إنهاك وعزل سوريا لعقدين من الزمن ،

 قبل تحطيمها على الطريقة العراقيّة .

وحول الأذى الذي يلحق بالمدنيّين الأبرياء الذين تستهدفهم التفجيرات بالسيّارات المفخّخة ،

أو بالقذائف العشوائيّة :

إذا كنّا سنفكّر بالأبرياء ، فإن الجهاد سيتوقّف ! .

( المجاهد ) لا تعنيه سلامة المواطن السوري ، فالهدف السامي للجهاد :

إقامة دولة الخلافة ، يبيح قتل المواطنين السوريّين ، والغاية تبرّر الوسيلة ، والوسيلة موت ، واغتيالات ، وتصفيات ، وقصف يخلّف دمارا ،

وكل هذا بمشيئة مجاهدين تدفّقوا للجهاد في سورية :

من تونس ، ومصر ، واليمن ، والأردن ، والشيشان ، وأفغانستان ، ومن قطر والسعوديّة ،

 ومن دول أوربيّة ، تتقدّمها بريطانيا المتحمّسة لتسليح المعارضة ،

وغالبا يتسرّب هؤلاء المتدفّقون ( للجهاد ) في سورية عبر :

الحدود التركيّة بشكل رئيس ، واللبنانيّة ، وإلى حد ما عبر الحدود الأردنيّة .

هؤلاء المجاهدون في سورية ، لهم ( شيوخ )  ومشايخهم غالبا مجهولون ،

ولكن فتاواهم باتت من أعاجيب زماننا ، وزمن ( الفورة ) السورية التي باتت موئلاً لكل مارق ،

 والتي غّيّب مجاهدوها أوّل ما غيبوا شعب سورية نفسه ،

 الذي انطلق في حراك سلمي ،

طالب بالإصلاح والتغيير.

الفتوى التي قدمت مع ( مجاهدي ) تونس شرّعت وأباحت " جهاد المناكحة " ،

وبناءً عليها تمّ استدراج المجاهدات المناكحات ،

وهن دون السادسة عشرة ، للانتقال إلى سورية ،

ليتدرّب عليهن المجاهدون مسبقا قبل الالتقاء بالحور العين في الجنّة الموعودة ،

وواجبهن الجهادي توظيف أجسادهن لإمتاع ومؤانسة المجاهدين التوانسة .

هنا  الأسئلة :

من سفّر البنات المغرّر بهن ؟ من حجز لهن التذاكر ، وأمّن لهن الفيز،

وكيف دخلن تركيّا ، ونقلن منها وسرّبن عبر الحدود التركيّة للعبور إلى سوريّة ؟ .

و . . هل ستكون خدمة المناكحة الجهاديّة وقفا على التوانسة ،

وكل مجاهد يقلّع شوكه بيده ، يعني يستعين ببنات بلده أم إنّهن مباحات للجميع ؟! .

 

لماذا عبنا على وزيرة خارجية إسرائيل " تسيبي ليفني "  التي اعترفت بأنّها :

مارست الجنس مع مسؤولين عرب في سبيل مصلحة إسرائيل . .

وما يفعله اليهود حسب معتقداتهم هو إرضاء للرب ! .

كذلك يتصرّف بعض المسلمين حين يسمحون ، أو يتغافلون عن :

فعل بناتهم اللاتي يتوجهن إلى سوريّا للجهاد عن طريق الجنس ..

على المؤمنات الراغبات بالتوجه إلى سوريّا لممارسة الجنس في سبيل الله تسجيل أسمائهن عند :

 أقرب شيخ ليتسنى نقلهن إلى أحضان المجاهدين هناك ..

في تونس تذكّر بعض الآباء إن بناتهم غير موجودات في غرف نومهن لكنهم اكتشفوا فيما بعد أن بناتهم مؤمنات لدرجة كبيرة تصل حد الثمالة ،

والرغبة في الموت بأحضان مجاهد مقابل رضا الله تحت عنوان ( جهاد المناكحة )

التونسيّون رموا علم الجيش الحر ، وعادوا لرفع علم بشّار الأسد ،

وهم يريدون بناتهم ، والبنات يتنقلن من حضن إلى حضن " في سبيل الله " .

 

ولعل حديث شيخ طاعن زار بلاد الشام ، 

يبعث على الرعب ،

فالشيخ حين يشاهد مايفعله الناس ، وما يمارسونه من عبادات يقول :

والله لم أجد من دين محمد فيكم شيئا ! .

ويعني إن الإسلام الذي يمارس ليس فيه من الإسلام شئ .

عجيب . وليس بالعجيب فالناس عبيد الدنيا والدين ،

فمن يفتي بـ : " إرضاع الكبير " لن يعجزه الإتيان بـ : " جهاد النكاح " ..

إن مثل هذه الفتاوى لا يمكن أن نعدها هفوة أو سقطة أو انحرافا في مسيرة فقه الإسلام السياسي ، 

ولا قيمة لمن أراد أن يبرر هذه الفتوى بأنها تختص بالفتيات السوريات المقيمات في سوريا اللواتي يستطعن 

" مؤازرة المجاهدين عبر الزواج بهن لساعات " .

فليس المهم ما الذي دفع أولئك الفتيات إلى ذلك البغاء المشرّع بالكتب العتيقة ،

ولكن السؤال يجب أن يكون عمن رتّب وجهّز وموّل نقلهن على جناح الطير لإمتاع المقاتلين في ارض الجهاد والرباط، وعن المنقّبات اللواتي يتنقلن بين البيوت حاملات غوايتهن راضيات مرضيّات في البلاد المحروسة بعين الله والإخوان ..

تصوّروا مثلاً ، وهذا ما رأيته وسمعته من شخص يحف شاربه ، ويعفو عن شعر وجهه ،

ليأخذ ( شيخ ) . . يفتي :

يجب أن لا يختلي الرجل بفتى حلو أمرد ! .

يسأله المذيع ، وهو مثله بلحية ، ولكنّها خفيفة :

ولكن هذا يدل على شذوذ ؟ .

فيجيبه من هو في مرتبة ( شيخ ) :

أبدا ، أبدا . . لأن الفتى الأمرد حلو ! .

وهكذا فكل رجل عربي ، مسلم ، هو شاذ ،

والبرهان على ذلك أنّه غير مؤتمن على الجلوس مع فتى حلو أمرد ! .

وهناك شيخ ، نعم شيخ ، كنيته ( العريفي )  رأيته على فضائية عربية وهو يفتي بكل حماسة ، وانفعال :

لا يجوز أن تدخل البنت على أبيها وحدها ، وهي متجمّلة . .

إلاّ وهي بصحبة أمّها ، أو أحد أفراد عائلتها ! .

وهكذا :

فكل أب عربي ، مسلم ، غير مؤتمن على ابنته ، بحسب فتوى " أبي العريّف "  هذا ! .

ماذا يعني ذلك ؟ .

يعني أن الأب مشكوك به ، والبنت يجب أن لا تأمن على نفسها من أبيها ، وأخيها ، وخالها ، وعمها ، وأي قريب لها ، محرّم ، أوغير محرّم !.

 

بهذه الفتاوى يخاض : " جهاد بعض الأطراف "  في سوريّة ،

وهي تحظى برعاية مموّلين يسهّلون انتقال هكذا مجاهدين مغسولي العقول من بلد إلى بلد ،

ومن قارّة إلى قارّة ،

وبجوازات سفر مع تأشيرات ، وتذاكر سفر ، وأموال لزوم مصاريف التجمّل للمناكحة ،

و. . تأمين ( الجنس )  مع بنات يتبرّعن بأعز ما يملكن لنصرة الجهاد في سوريّة ! .

و . . هناك من يحملون في جيوبهم 40 منديلاً معطرا ، وحبّتين فياغرا . .

هل تعرفون لماذا ؟ .

حتى ينهمكوا بهمة ونشاط، وآخر انبساط، مع الحور العين ! .

ألا توجد مناديل معطّرة في الجنّة ؟! .

وهل الفياغرا ضرورية في الجنّة ؟ .

وهل يظن هؤلاء أن الحوريّات سيستقبلنهم ويكونن ( جاهزات ) للـ . . . . .

وماذا لو كانت وجهتهم المقدّرة لهم هي ( النار ) ،

خاصّة والشيح الأزهري الجليل الدكتور " محمود عاشور " أفتى على ( الميادين ) :

بأن هذا زنى ، وأنه فسق ، وأنه خروج على الإسلام ! .

هذه الفتاوى هي التي تشجّع على الاعتداء على كنائس المسيحيين العرب السوريّين ،

وهي التي أباحت مهاجمة القرى المسيحيّة ، والمخيّمات الفلسطينيّة ،

والقرى التي فيها أغلبيّة علويّة ، وتكفير الشيعة ،

وأخيرا لا آخرا :

الاعتداءات المتواصلة على قرى درزيّة في جبل العرب ،

( عرين قائد الثورة السورية سلطان باشا الطرش )  ! .

أمّا آخر الفتاوى حتّى اللحظة ، فتبيح ( سبي ) نساء  (النصيريّة ) ،

يعني نساء الطائفة العلويّة !. . 

من بعدهن ؟! .

لا عجب أن هؤلاء يتوجّهون للعلاج في مستشفيات العدو الصهيوني ،

يموت منهم فيها من يموت ، وينجو بفضل رعاية اليهود الصهاينة من ينجو ،

ليعود ويستأنف جهاده في سورية :

من قصف للمدنيين ، إلى اغتيال لرجال الدين ، وقتل عشرات الطلاب الجامعيّين في جامعة حمص ، 

وجامعة دمشق ، وجامعة حلب ، واغتيال الكفاءات العلميّة ، ناهيك عن تدمير خطوط المواصلات ،

 وحرق آبار النفط، ومهاجمة القواعد الصاروخيّة ، والمطارات العسكريّة ، ومحطّات الرادارات …

لا يمكن أن يكون التوجّه للعلاج في مستشفيات الكيان الصهيوني بدون رعاية

( عربيّة " عبريّة " ) رسميّة أنشأت صلة حميمة بين الطرفين ،

وشجّعت على العلاقة التي يمكن أن تثمر شريطا حدوديا ، كما كان الشأن بين لبنان والكيان الصهيوني . .

فمن هو سعد حداد السوري ( المجاهد ) الذي سيظهر قريبا ،

مدعوما بفتوى تبيح التعاون مع اليهود كونهم من أهل الكتاب ؟ ! .

ما يحدث في سورية ليس سوى عمليّة ذبح لبلد ، وشعب ، ودولة .

تؤججها الفتاوى المخزية ، الخارجة عن الإسلام ،

والتي التقت مع قرارات " قمّة اللا  دوحة "  التي انعقدت ليوم واحد لتنفيذ بند واحد هو كل جدول أعمالها ’ 

منح مقعد سورية لجهة ( معارضة ) ،

وأيضا منح مرتبة سفارة في الدوحة لنفس الجهة ،

والهدف النهائي لكل ما يجري :

شطب سورية كبلد ودولة وشعب ، وهذا أخطر مما فعله هؤلاء أنفسهم بالعراق .

 

  

سعيد سليمان سنا
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/04/17



كتابة تعليق لموضوع : دعوات لـ : " أسود الشام " إلى استحضار " فتاوي الجهاد" في قتالهم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : صالح ابراهيم الرفيعي
صفحة الكاتب :
  صالح ابراهيم الرفيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 إسرار تكشف لأول مرة ،،، علي المالكي شقيق ياسر المالكي وراء عملية إقالة محافظ كربلاء وعملية مشابهه في واسط يديرها الصيادي !!  : شبكة فدك الثقافية

  أنا إرثُ الرّيح  : جلال جاف

 الإتحـــاد الآسيـــوي يحـــدد موعــد نهائــي غـــرب القارة للأنديــة

 فيلم رامي اعتصامي هو من صنع الربيع العربي  : اسعد عبدالله عبدعلي

 نقطة نظام يا برلمان  : جعفر العلوجي

 بفتوى المرجعية ودماء الشهداء الزكية تتحقق الانتصارات

 قريبا ..سيعلنها ...الحكيم.!؟  : اثير الشرع

 مجرد ثرثره...من غير قصد!!!  : حمودي جمال الدين

 العمل تخرج (3224) متدرباً منذ مطلع 2018  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 قاسم الاعرجي يطالب بعرض اسماء المصوتين على قانون تقاعد البرلمانيين

 اعلنت امانة بغداد عن اعادة فتح تقاطع حيوي شرق بغداد  : امانة بغداد

 قصة قصيرة ( الكرادة تستغيث..)  : هادي عباس حسين

 الخيّاطة المخبِرة  : دلال محمود

 الاستجواب والعلاقات الشخصية  : علي الفياض

 وصول فريق طبي هندي متخصص بزراعة القرنية الى مستشفى ابن الهيثم للعيون  : وزارة الصحة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net